..... 
مقداد مسعود 
.
......
مواضيع الساعة
ـــــــــــــــــــــــــــ
.
علي الزاغيني
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

ملف حملة مريم

ملف حملة مريم

irakische@hotmail.de

 

ملف الموءودة التي نطقت..مريم علي‎

في كل يوم لنا عرس نثاره الدماء واطراف الاطفال المتطايرة , في كل يوم لنا نوائح ودموع وحسرات , فالاوصال المقطعة والحانيات الظهور على احتضانها , مشهد  يرافقنا مع كل شروق وغروب , لقد ارهقنا هذا النزيف المتواصل واورثنا شحوب الافق وانحساره , واصبحنا نعاني سطوة اليأس امام حلول  بلا حلول , ووعود بلا ايفاء عرّتها التجارب من كل مصداقية , لذا اعلن الصبر انتحاره لاسيما ونحن نرى براعمنا - فلذات اكبادنا - تبعثر اجسادهم الرقيقة شفرات الشظايا وعصف الانفجارات , لم يعد الصمت ممدوحا في انتظار هِبة سياسية او مرحمة يطلقها من يشرّع القتل ويدعو له , فلكل شيء طاقة وحدود , وامام الانفجارات الاخيرة وصور الاطفال المبرقعة بالدماء وما حدث في مدينة الحلة في الـ 20/05/2013 من تفجير لمسجد الوردية - وما سيحدث بعده - انما يدعونا للتفكير بآلية جديدة وخطوات فعالة لايقاف سيل الدماء , فصوت الطفلة ( مريم علي ) وهي احد ضحايا ذلك اليوم الدامي  ينادي : الى متى تبقى الطفولة في بلدي نهبا للموت وللأفكار العفنة ؟! .
من هنا ندعو اصحاب الافكار والاقلام البارعة للكتابة في مظلومية الطفل العراقي وما يحدث من انتهاك للانسانية في بلد الحضارات , مستلهمين من قصة الطفلة ( مريم علي ) مدخلا لرسم رؤية توضح ما يحدث في العراق وتضع حلولا مقترحة لنكوّن معا مجموعة تضع بصمتها الايجابية للنهوض بهذا الواقع السلبي , كما نرجو ابداء المقترحات التي ترونها مهمة لتفعيل هذا الملف والارتقاء به , وسوف نثمن كل الجهود المبذولة بالاضافة الى جائزة لافضل مقال او قصة او نتاج ادبي .


ناشطون عراقيون
irakische@hotmail.de