..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


علي ضفاف نهر التايمز

نيفين ضياء الدين

 

On Board Of The River Thames"".

On board of the river Thames;

A girl sings;                          

On her flute;

The song of salutation;

And sometimes farewell.

The river cries;

With the flowing of the rain;

For the girl's song

Unites all feelings;

Drawing;

A visual tableau;

Of;

An agony's circle.

The girl walks;

Singing on her flute;

And time becomes;

Unlimited,

For the river's roots;

Are covered with misty, grayish clouds;

Mixing the past with the present;

And the future;

And the scene becomes vague.

For the girl;

Discovers that;

She cannot throw her own memories

In the basket of the past.

On board of the river Thames;

The tunes of her flute;

Plunge in the river;

Producing a chanted drink;

Giving her a healing power;

Driving her to sing;

The song of salvation;

And reunion-

Then she hears;

An internal voice like that of her mother;

Coming from the bottom of the river;

Tranquilizing  her own agitation;

Curing  her own soul;

And giving her an internal peace.

On board of the river Thames;

The decisive voice;

Of her own flute;

Pacifies;

The eruption;

Of her own boiling soul;

Persuading her;

That;

Life is an endless game;

Of separation;

And reunion;

She finishes her own singing;

And vanishes in the stream;

Of the river.

قصيدة "علي ضفاف نهر التايمز"

جلست فتاة تُغني

بقيثارتها

أنشودة السلوان

وأحيانآ الوداع

بكى النهر

مع تدفُق وهطول الأمطار

يالها من أنشودة

وحدت المشاعر

ورسمت

بورترية مرئي

مبني علي دائرة الأحزان

مشت الفتاة

تشدو علي قيثارتها

في خِضم الزمن اللا متناهي

وجذور النهر مُغطاة بالسحب الرمادية الكثيفة

في مشهد جمع الماضي بالحاضر

والمستقبل

في مشهد غائم

وفجأة إكتشفت الفتاة

إستحالة إلقاء ذكرياتها

في سلة المهملات

علي ضفاف نهر التايمز

الحان قيثارتها

غاصت في ماء النهر

وأنتجت شرابآ مسحورآ

اعطاها قوة شافية

دفعتها لإنشاد

أنشودة التطهير

والإتحاد

وسمعت

صوتآ من أعماق النفس

كصوت والدتها

قادم من قاع النهر

ليُهدئ من إجتياح ثورتها

ويُعالج روحها

ويمنحُها السلام الداخلي

علي ضفاف نهر التايمز

الصوت الطنان

لقيثارتها

يُهدئ

ثورة

روحها المُستعرة

يُقنعها بأن الحياة

لُعبة لا متناهية

أبطالها

الأفتراق

واللقاء

أنهت غناءها

وأختفت في مجرى

تيار النهر.


 

 

 

نيفين ضياء الدين


التعليقات

الاسم: نيفين ضياء الدين
التاريخ: 03/12/2010 23:34:34
صديقي الغالي الأعلامي المبدع فراس حمودي الحربي
دائمآ تُسعدني وتُبهرني بروحك النقية وإحساسك المرهف
وكلماتك الأبية التي تنم عن شخصية يجتمع فيها كل مُقومات الأبداع من ثقافة وعلم وروح فضفاضة طاهرة.
لك مني كُل التحايا العطرة والمزدهرة بالورد
وألف حمد لله علي عودتك سالمآ لذي قار
ننتظر إبداعاتك يا صاحب القلم النابض
وشكرآ علي هذا التقدير

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 03/12/2010 17:40:17
روحها المُستعرة

يُقنعها بأن الحياة

لُعبة لا متناهية

أبطالها

الأفتراق

واللقاء

أنهت غناءها

وأختفت في مجرى

تيار النهر.
ايتها النقية مااروعك بكل حرف نيفين ضياء الدين

حياكم الله من ذي قار سومر

شكرا دمتم سالمينى ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي




5000