..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ساجـر الخالـد .. طموحي أن أتجاوز دافنشي وبيكاسو

أيهم محمود العباد

 

تجول في عالمه : لن أندهش كثيرا ؛ فالفن ولادة أيضا ، كما الطفل الرضيع في ركوبه صهوة المهد واجتراره عتبة الأحلام الصغيرة صوب ضفة التساؤلات المتصابية .. لن اندهش ، إذا اختلطت أصابعي بهسهسات اللوحة وأنا أجوب معالمها جيئة وذهابا ؛ فهذه الأدوات المتحركة بين قبضتي إنسان موشى بالولع الجريح ، هي كائنات حية تسكنها الروح ، فلن تكذب المرآة لو توغلت في قعر الطبيعة المعجونة مع الأنفاس ، ومن هذه البؤرة شكل ساجر الخالد علاقة حميمية مع الاخضر الشاسع وراح يطلق من قفصه الصدري كثيرا من الرؤى المعلبة منذ زمن بعيد ، جاعلا إياها تسبح مثل سرب من البجع خارج أبعاد القماش والإطارات التي تطبق على أسراره ...

 

** في البدء ، كيف يمكن لك الكشف عن هوية ساجر الخالد ؟ وما هي جذوره الفنية ؟

•-   ساجر الخالد - بكل بساطة - هو مزيج من تفاعلات الحياة وتناقضاتها ، وجاء إلى معترك الفن باحثا عن حفنة أحلام بدت في مطلعها مستحيلة ، لكنها سرعان ما أخذت بالتحليق مثل طائر الرخ الخرافي . وإذا أردت ان أتحدث عن سيرة الجسد ، فهذا الكائن الذي يكتب لكم بمداد قلبه ، أبصر الشعاع الأول في نهاية ثمانينات القرن الماضي وسط حديقة فاحشة الخضرة ، طاعنة في البهاء ، تدعى ناحية العلم . طفولتي تاريخ بعيد اذكره صفحة بعد صفحة ، اذكر ان أناملي تشبعت بمواد الرسم من ألوان خشبية وأقلام رصاص منذ عهد مبكر جدا ؛ لذا وجدت نفسي أغوص يوما بعد آخر في هذا العالم الفريد دون ان التفت إلى بندول عمري .

 

** من كان الموجه الأول لموهبتك ؟ هل كان لعامل الوراثة دور في انبثاق اللون من بين يديك ؟

•-   استطيع ان أقول لك بكل ثقة : لولا مساندة أهلي الدائمة وتشجيعهم منذ نعومة أظفاري لما واصلت موهبتي وحققت ماكنت أصبو إليه ، فكان لرعايتهم الخاصة لي دور كبير في توفير الظروف التي يتطلبها كل فنان مبتدئ ، بالإضافة إلى التوجيه الذي كنت احضى به خلال دروس التربية الفنية أيام دراستي الابتدائية . ويمكن لي ان اعتبر عمتي الفنانة التشكيلية زكية الخالد الموجه الأول لقاربي صوب الاتجاه الصحيح ، فقد تأثرت بأعمالها الفنية مبكرا فجذبني الأسلوب الذي تشتغل عليه  .

 

** موهبة الفنان ، مهما بلغ من النبوغ ، لابد لها من دراسة أكاديمية تصقلها وتنميها ، لماذا غادرت مقاعد الدراسة في وقت مبكر ؟

•-   بالرغم من ان المستوى العلمي لي كان جيدا ، إلا أني لم أواصل دراستي ؛ وكان انقطاعي عن المدرسة في المرحلة المتوسطة بسبب الظروف الصعبة التي كنت مررت بها ، إذ كنت المعيل الوحيد لعائلتي آنذاك . واليوم وبعد ان تحسنت أوضاعي الاجتماعية ، أجد نفسي تحن إلى المدرسة ، ومن اجل ذلك قررت ان التحق بمقاعد الدراسة في هذا العام - بإذن الله - سعيا لدخول معهد الفنون الجميلة في المستقبل القريب .

 

 

** أنت تعيش في بيئة حافلة بمظاهر الطبيعة وسحرها فهي بعيدة كل البعد عن ضوضاء المدينة ، كيف وظفت هذا العنصر في لوحاتك ؟

•-   هذه ميزة واضحة جدا في معظم أعمالي ويعود الفضل في هذه السمة إلى طبيعة المدينة التي اسكنها ، فهي أشبه بروضة واسعة تتجلى فيها كل جماليات المكان الذاتية كالبساتين والحقول والأنهار والطيور وما شاكلها ، ومن دون شك ، أنها أثرت في نفسي وأغنت مخيلتي بصور ساحرة وثيمات خلابة ، فقمت بتصويرها عن قرب ، وخاصة مشهد الغروب الذي تكرر كثيرا في لوحاتي لأني مولع به جدا .

 

** لماذا نجدك ميال إلى الألوان الباردة أكثر من ميولك إلى الحارة منها ؟ هل يعود السبب في ذلك إلى تداخل الموضوعات وتشابكها في المشهد الأصلي ؟

•-   أنا محاط بالأشكال الزاهية من كل جانب ؛ لذا أرى من الخطأ ان انفي صفاتها الحقيقية ؛ ولهذا السبب تلاحظ باني استخدم اللون الأخضر بكثافة ربما تكون مفرطة أحيانا وأجاهد لإضفاء اكبر قدر من الحيوية على سطح اللوحة لتقترب أكثر من الواقع ، لان الفن بطبيعته محاكاة للحياة وحركتها .

 

** جميع لوحاتك تنتمي إلى المدرسة الانطباعية ، هل تفكر في ولوج اتجاه فني جديد يتماشى و تطور الحياة السريع خصوصا في ظل طغيان الطابع الحداثوي ؟

•-   منذ البداية كنت ميالا إلى الانطباعية دون غيرها وأظن أني اخترت الاتجاه الصائب ؛ لأنها المدرسة الأحب إلي خصوصا وإنها ولدت من رحم الواقعية الأم وكلاهما يتفق ورغبتي وطموحاتي ، وهذا لايعني عدم اشتغالي ضمن مذاهب وتيارات أخرى ، فالحداثة مدرسة مهمة أيضا ويلزمني ان أواكب كل ماهو جديد في الفن بعيدا عن الانزواء والانحياز لاتجاه معين ، وهذه سمة كل فنان ناجح .

** ماهي الصبغات التي تشتغل بها بكثافة ؟

•-   في بداية مشواري ، استخدمت الألوان الخشبية وأقلام الرصاص ثم تدرجت في ذلك حتى أتقنت استعمال الألوان الصعبة بصورة جيدة . ومن أهم الألوان التي استعملها هي الزيتية والباستيل، إذ أن لها خصائص متعددة تمكن الفنان من العمل دون عناء فهي تجف خلال فترة وجيزة وتمنح اللوحة مظهرا مدهشا بالإضافة إلى طول عمرها .

 

** كيف تهيئ الأجواء الملائمة للشروع في تنفيذ أفكارك على القماش ؟

•-   أفضل الأماكن الهادئة ، وغالبا ماكنت انزوي في ناحية هادئة من البيت بعيدا عن صخب الحياة والمؤثرات الخارجية وعناصر التشويش ؛ لان العمل الإبداعي يتطلب حضورا ذهنيا عاليا وسكينة تامة ، وإذا ما قاطعني مؤثر معين ؛ اترك اللوحة في الحال وأعود إليها حالما تتوفر الأجواء السابقة .

 

** كم من الزمن تستغرق لانجاز لوحة ما ؟ وماهي اللوحة التي أزعجتك تفاصيلها ؟

•-   الوقت ليس له أهمية في مرسمي ، ما يهمني هو اللوحة فقط ، والأمر متعلق بالظروف المحيطة باللوحة ومرهون بارتباطاتي الشخصية ، فكلما سنحت لي الفرصة أنجز اللوحة بمدة زمنية قصيرة ، واذكر أنني أنفقت أربعين يوما في رسم إحدى لوحاتي . اعشق جميع لوحاتي ولم اشعر بالانزعاج أثناء تنفيذ أي منها ؛ لان الفن في باطنه وظاهره محبة وتصوف واتحاد مع الأشياء .

 

** ماذا تمثل لك اللوحة بعد الانتهاء من تشكيلها ؟ هل حدث ان أتلفت إحدى لوحاتك ؟

•-   لا أخفيك سرا ، اشعر بفخر وانتصار لحظة اكتمال اللوحة ، أحس بأني أفرغت مافي جوفي من أحاسيس جياشة وآهات وعبرت عما يعتريني من خواطر ومشاهد تجاه الأوضاع الراهنة التي يمر بها وطني ، أحس بأنني قطعت شوطا كبيرا في إيصال رسالتي إلى العالم ، وهذا ما يدعوني للتفاؤل دوما . اللوحة صديقة حميمة لي ، فلا يمكن ان اشوه وجهها مطلقا بعد ان منحتها شيئاً من روحي .

 

** ما الفنون التي تجدها ذات أهمية بالنسبة لك ، عدا الرسم طبعا ؟

•-   أنا فنان متنوع وشمولي نوعا ما ، عملت في النجارة في البيت، كنت ولازلت اصنع احتياجاتي الفنية من إطارات ومساند بنفسي ، مارست الخياطة ، والبناء وغيرها من الأعمال الحرة فضلا عن عملي في صالون حلاقة خاص بي .

 

** يقال بأن " كل رسام هو خطاط وليس بالضرورة ان يكون الخطاط رساما " كيف تفسر هذه المعادلة ؟

•-   من وجهة نظري ، ان الحرفتين تندرجان تحت مسمى واحد هو الفن ، وبالتالي سيكون لك واحدة منهما قوالبها وقواعدها ومدارسها الخاصة بغض النظر عن العوامل المشتركة بين الاثنين . فالخط يعتمد على رسم الحرف بعدة طرق تنتج عنها تراكيب مختلفة الأشكال علما أن أصلها واحد لايتجزأ ، والرسم من جهة أخرى له ميزاته وتقنياته أيضا ، فهو يرتكز بالدرجة الأولى على الموهبة وليس الإحاطة بالقواعد  كما في الخط ، لان الأشكال في الرسم لا حصر لها وكل شكل يتضمن طابعا منفردا عن غيره ، ولا مناص من وجود التداخل الفني بين الاثنين مثل أي تشابك حاصل بين الفنون جميعا .

 

** إذا كانت اللوحة قصيدة مكتوبة باللون ، فلماذا لم تختر عناوينا لقصائدك ؟

•-   واجهت هذه السؤال كثيرا ، فأنا اعمل على تشكيل اللوحة وحسب دون أن احددها بعنوان ضيق لا يمثل هدفها وثيمتها العميقة ، أحب أن اجعلها تطير في فضاء أكثر رحابة واتساع ، وربما سأجرب وضع عناوين مناسبة لطابع كل لوحة على سبيل التقنيات الأكاديمية .

 

** هل لك اهتمامات في جانب المطالعة على صعيد المكتبة والانترنت لاسيما وان القراءة رافد أساس في اغناء الفكر ؟

•-   أقرأ كثيرا من الكتب التي تتلقفها يدي إلى جانب قراءتي الدائمة في مواقع الانترنت بحكم سهولة الاتصال والسرعة في الحصول على المعلومة المطلوبة ، وأسعى دائما إلى الغوص في شتى المجالات من اجل تنشيط الأفكار ودعمها باستمرار ومواكبة التطور السريع للفن على المستويين الداخلي والخارجي .

 

** ماهي مشاريعك القادمة ، طموحاتك ، وأحلامك ؟

•-   شاركت في معارض سابقة واستفدت من تلك التجارب كثيرا وتلقيت دعوة للمشاركة في المعرض القطري القادم وأنا مشغول حاليا بالإعداد والتحضير لهذه المشاركة . طموحاتي لن تتوقف أبدا ، اطمح إلى أن أتجاوز ما حققه دافنشي وبيكاسو ، وحلمي أن أصحو على تغريد بلابل وطني ، لا على دوي القنابل .

 

** قبل أن تغيب شمس لقائنا ونفترق ، ماذا سترسم من كلمات؟

•-   سأرسم من لون قلبي باقة ورود بيضاء انثرها على مدى العراق الكبير لعلي أهيم به أكثر ، وأشكركم على صبركم الجميل وضيافتكم الكريمة ، ولجمهوري مني كل ما املك من محبة واعتزاز ...

 

 

 

 

أيهم محمود العباد


التعليقات

الاسم: سناء أحمد
التاريخ: 10/04/2011 21:38:09
ماشاء لله
رسومات رائعة
رسومات الوان مائية أو الزيت أو أكرليك ؟؟؟

الاسم: احمد حسين الساري
التاريخ: 19/12/2010 14:23:52
الأستاذ ايهم العباد
تحية طيبة
هل استطيع ان اقول اي شيء عنك انا عندما اقرأ لك تشل حركة لساني وفكري
دمت مبدعا
واخاً عزيزاً

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 13/11/2010 20:10:47
صديقتي العزيزة الاديبة المبدعة فاطمة الفلاحي
مسرور جدا بان الحوار نال اعجابك
مودتي لك

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 13/11/2010 20:09:17
العزيزة جدا ريما زينة

تحياتي لفلسطين اجمع
وقبلاتي للصغار
وشكرا على الاطراء
مودتي

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 13/11/2010 20:06:51
صديقي فراس
اعادك الله من اللمنفى وانت بخير
تحيتي لك اينما تكون

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 13/11/2010 20:05:29
الشاعرة زينب الخفاجي

مرورك من دربي اسعدني كثيرا
دمت اما وانسانة معطاءة
مودتي

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 13/11/2010 19:40:51
القاصة المبدعة جدا بان الخيالي
صديقتي العزيزة دمت للابداع رافدا ومنهلا
وحفظك الله من كل مكروه
سلم قلم الرشيق
مودتي

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 13/11/2010 19:34:33
القاصة المبدعة سنية عبد عون
شكرا لتواجدك في صفحتي وتحملك عناء القراءة
دمت بخير وعافية
مودتي

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 13/11/2010 19:32:13
صديقي علاوي

حضورك ابهجني واسعدني كثيرا واتصالك الصباحي كان اشراقة خير وبركة ...
مودتي

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 12/11/2010 18:29:15
القدير الاستاذ ايهم العباد


اسئلة غير نمطية ، بنكهة فنية متمرسة ، تجمع بين اللغة الادبية والحوار الانيق .. فنجد تناسق بين السؤال والصورة

كان حوارا ذكيا

سلم بنانك وفكرك

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 12/11/2010 16:46:27
العم الكبير الدكتور فاضل عبود التميمي
حضورك في صفحتي احالت روحي الى حمامة بيضاء
تسبح في مدى روعتك...
تحياتي لبرتقال ديالى
محبتي

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 12/11/2010 16:41:47
صديقي المبدع الاستاذ سعيد العذاري
اطلالتك ملاتني حبورا وسعادة
شاكر لك محبتك واعتزازك
مودتي

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 12/11/2010 11:06:30
الاخ العزيز والصديق المبدع المتألق ايهم العباد..

سلمت روحك واناملك على الحوار الراقي والجميل ومن خلاله تعرفت على مبدع رائع..

دمتما بخير وصحة وتألق
وتحياتي لروحك وللفنان..
ريما زينه

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 12/11/2010 11:06:22
الاخ العزيز والصديق المبدع المتألق ايهم العباد..

سلمت روحك واناملك على الحوار الراقي والجميل ومن خلاله تعرفت على مبدع رائع..

دمتما بخير وصحة وتألق
وتحياتي لروحك وللفنان..
ريما زينه

الاسم: الاعلامي فراس حمودي الحربي
التاريخ: 12/11/2010 04:28:40

ساجـر الخالـد .. طموحي أن أتجاوز دافنشي وبيكاسو
الله الله على قلبك النقي منذ الصباح سلم قلمك النبيل وقلبك الكبير
وتحية من خلالك الى ضيفك الالق والانق
من ماروسي السومرية حياكم الله

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 11/11/2010 22:43:19
ايهم العباد ايها المبدع الكبير
تحية لك ولضيفك ...حوار جميل وممتع
والحلم فيه والطموح ياخذنا معه لاعلى سماء
دمت مبدعا كبيرا كما انت

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 11/11/2010 19:24:08
الملون الابداع الايهم العباد

باقة ورد لأبداعك المتجدد وتحية لضيفك الكريم
كن بخير دائما
كل احترامي

الاسم: سنية عبد عون رشو
التاريخ: 11/11/2010 17:09:55
الاستاذ القدير ايهم محمود العباد
حواركما ممتع ورائع وجهودكم موفقة
اتمنى لك التالق الدائم

الاسم: علي مولود الطالبي
التاريخ: 11/11/2010 15:31:14
الجولة والرحلة يا انايّ تشاطر سفينة من روعة ونخلت من عراق .. اعتدت ان اجدك في مدارات الالق دوما وانت تبحث عن تميز يشار اليك به .. وانت مذ عرفت نبتتك الطيبة تروي لنا ايات التالق .

محبتي لك ونقاء ودي لقلبك

الاسم: د فاضل التميمي
التاريخ: 11/11/2010 14:02:59
حبيبي الاستاذ ايهم
شكرا لموهبتك الجميلة
انا فرح بك
وبهذا الحوار الجميل
سنلتقي حتما عند حافات (العلم)

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 11/11/2010 07:00:52
الاستاذ ايهم محمود العباد رعاه الله
تحية طيبة
حوار جميل وجهد مبارك وفقك الله في اخراجه بهذه الروعة
التي نالت استحساننا
دمت مبدعا




5000