..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


يوميات معيدي في السويد - دعونا نتبطر قليلا..دعونا نجرب البطر

شبعاد جبار

تكرم الحكومة البرلمان" قرضا حسنا "وهو غير حسن لان هناك جياع لا تأبه لها الحكومة واطفال ياكلها المرض تحت انظار الحكومة وارامل ويتامى تغض الحكومة بصرهاعنهم وتدير عنهم وجهها .."فيقوم "البرلمان يرد لها الكرم وزيادة بان يغض هو الاخر طرفه عن اخطاءها ويتغاضى"تبادل غضضان"ويكرمها بعدم محاسبتها او سحب الثقة منها

يكرم البرلمان نفسه بين الحين والاخر..ومكارمه يصرخ لها الملائكة في السماء ويتبرأ منها الانبياء واولياء الله الصالحين

من يكرم الشعب اذن!ا

من يكرم هذا الذي اكرمهم واجلسهم على الكراسي .. من يعيد اليه كرامته.. شعب بلا خدمات ..شعب بلا امان.. شعب بلا استقرار.. ووطن بلا دولة وشعب بلا قانون .

لا احد يستطيع ان يقدم شكوى على احد كل ياخذ حقه بيده والمصيبه ان هناك من ياخذ اكثر من حقه او يتصور انه الحق وهو الباطل بعينه.. تنفق بقرة يقتل مقابلها الرجل الذي تسبب بذلك ولا قانون.. يهجر مواطنين من بيوتهم بورقة صغيرة ولا قانون يستند اليه المواطن في حماية حقه.. يقتل البشر وتذهب دماؤهم هباء ويتجول القتلة رافعي الرؤوس ليعيثوا فسادا ولا قانون يطالهم. 

يااي! ها العراقيين كتبت عليكم الغربة أبد الابدين.. كما كتب عليكم الموت والحسرة والانين ..فانتم في الخارج مهاجرين غرباء غير مندمجين ..وفي الداخل مهجرين مبتلين بحكومة ضعيفة وبرلمان هزيل يخجل المرء ان يذكره "يمعودين.. شوفولكم جارة مو خزيتونا اي على الاقل لا تفضحونا وتطلعون بالفضائيات ونحن اقل ما يقال عنا الشعب الذي يقرأ كثيرا ومخترعي الحرف والكتابة ولوح الطين" ابسين ابسين.. العراقيون في الخارج يؤجلون عيشهم الى حين.. واهمين واهمين.. والعراقيون في الداخل عيشهم مؤجل حتى الموت اللعين .. ومن الرابح في كل هذا.. اكيد ناس"ثانيين".  

يبدو اننا نطفو على بحيرة من البيبسي وليس النفط أو هذا ما تريد ان توحي به وزارة النفط في اعلانها الذي يشير الى انه مازال سعر لتر البنزين اقل بكثير من سعر"قوطية"البيبسي كولا ونسيت وزارة النفط ان "البني ادم مننا" لا يحتاج الى عشرين لتر يعبها في جوفه كي يستطيع التوجه الى عمله وقضاء مشاويره اليومية..او حتى يضعها في خزان وقود سيارته..
هنا في السويد التوجه الان الى استعمال الايثانول بدلا من البنزين لم يقل احد يوما بامكانية حلول البيبسي محل الوقود قد يكون صديق للبيئة مثل الايثانول ولا يطرح مواد سامة ولا يزيد من نسبة الغازات المسببة لارتفاع درجة حرارة المناخ..انا بصراحة لااعرف لكم ان تسالوا وزارة البيئة وماذا تعني في اعلانها..هل تقصد "احمدوا ربكم ما صار سعر اللتر بسعر البيبسيي" ام انها مجرد دعوة لاستبدال البنزين بالبيبسي حيث ثبت علميا انه يمتلك نفس الخصائص.. وبما ان العراق طوال عمره يرفع شعار نفط العراق ليس للعراقيين ونفط العراق للعرب والاجانب على حد سواء هنيئا مريئا لهم فاياكم ياعراقيين ان تطالبونا به وحاولوا ان تقدموا لسيارتكم كاسا مثلجا من المشروبات الغازية"ايستالليت=بدلامنه" وسترون عندها بأي مصيبة انتم مبتلون
 

السلامة البيئية مدرجة على قائمة الاولويات في اعادة الاعمار.. لا تاخذكم الدهشة هذا في اعادة اعمار لبنان وليس العراق..ان من يتولون امورنا اكثر حكمة ومعرفة من اولئك فهم ينظرون الى البيئة التي انهكتها الحروب والدمار والجهل على انها من توافه الامور....فتركت العراقيين يعيشون على اكوام من النفايات الخطرة والمشعة واصبحت الانهار.. الانهار عصب الحياة اصبحت مكب للنفايات بشتى انواعها المطروحة من المعامل او تلك التي يلقي بها الناس في ظل سوء الخدمات البلدية واصبح دجلة على هذا ليس بدجلة وهو يستقبل يوميا عشرات الجثث والفرات ليس فراتا وهو يئن تحت بطش وجور المناطق الصناعية التي تلقي بزيوتها ونفاياتها السامة مباشرة اليه فتلقمه سما ليسقينا بعدها الامراض والوهن والعلل وحتى الغراف ماعاد هو فهلا تصورتم البطر الذي نحن فيه اذ دعونا فيما ندعو الى اعطاء البيئة اهمية خاصة.

نعم باشرت لبنان وهي الخارجة من الحرب لتوها باعادة الاعمار وكان من اولوياتها تنظيف البيت لكي يستطيع افراد البيت العيش والعمل به الا وهو الارض التي يعيشون عليها والماء الذي يشربون منه.. تبادر الى ذهني اولويات حكومتنا بل حكوماتنا الثلاث ..اي نعم لدينا وزير بيئة ولكن فقط كي تكون هناك حصة"يسدون بيها حلكـ احد الاحزاب"ليس الا..
هل يستطيع احدكم ان يقول لي ماهي اولويات حكومتنا .. فلا هي نجحت في القضاء على الارهاب ولا استطاعت ان تحمي المواطنين اللهم ولا وفرت لهم من الخدمات تلك التي توفرها افقر الدول واشدها تخلفا الا انني اشهد انها استطاعت حماية بعض الرؤوس الغالية على اصحابها فاقتطعوا من لقمة العراقيين
وامنهم ورفاهيتهم التي وعدوا بها ليحافظوا على تلك الرؤوس ولو انهم ساووها ببقية الشعب لسعينا نحن الشعب للحفاظ عليها..
الغريب انهم لا يتعظوا فهل نفعت صدام حماياته واسوار قصوره العالية رب قائل نعم فامريكا من اطاحت به فاقول ان انتم امنتم عقاب امريكا فكيف تأمنوا عقاب الله.

شبعاد جبار


التعليقات

الاسم: علي القطبي
التاريخ: 21/10/2006 14:18:48
الكاتبة شبعاد جبار .. قلم متميز يجمع بين الطرافةو النقد الساخر , وفي نفس الوقت فيه لغة الجد ولانتقاد القوي والرصين ... إضافة أنها تجمع مع انتقاداتها الهادفة المعلومة العلمية المصبوبة في قالب أدبي مسترسل لا يتعب القارئ .. إمكانيات فكرية وعلمية وأدبية عديدة عند الكاتبة الوطنية العراقية شبعاد ..أرجواأن تأخذ مكانها بين كبار الأقلام العراقية في ساحتنا الأدبية والسياسية ...




5000