..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الفنان ويليام بوجيرو

فاطمة الفلاحي

ولد ويليام بوجيرو في " لاروش" فرنسا، لعائلة تتاجر في الخمر ولاحقا في زيت الزيتون.
اهتم عمه بدراسته فعلمه علوم الإنجيل، اللاتينية واليونانية، مع التأكيد على قصص العهد القديم والحديث و الأساطير الإغريقية. كذلك أمن له دروس في الرسم، فحصل بوجيروا على أول جوائزه في رسم البورتريه بعد عامين فقط من الدروس المتفرقة.
رسم بوجيرو حوالي 827 لوحة في حياته المهنية أغلبها بالأحجام الطبيعية (للناس) ، و أعلن بأنه لا يجد السعادة إلا في الرسم.
- كان الإنطباعيين يهاجمون أسلوبه في الرسم، والذي اعتبروه متأخرا ومفتعلاً ولا يخدم مسيرة الفن الفرنسي. و كثر التشهير به من بعض معارضيه، ولكنه وحتى موته بقي من أكثر الفنانين الفرنسيين المحبوبين والمحترمين.
وهو من أفضل رسامي البورتريه على مدى التاريخ.
بعد وفاته كثر النقد والإستهزاء بأعماله في مايراه البعض (حملة مقصودة) رفضت الأساليب التقليدية في الرسم و بسبب العداء السابق بين الراغبين في التجديد في الفن وبينه، فاختفى ذكره لحد كبير وقل من يعرفه. ولم تعد أي من لوحاته معروضه في أي متحف أو مكان عام، بل وضعت كلها في المستودعات دون اهتمام بحالها او المحافظة عليها. فأصاب التلف جزء منها.
في فترة الستينيات عادت مكانته كسابق عهدها وعاد الإحتفاء به، وارتفعت أسعار لوحاته أربعة أضعاف. و استمرت في الإرتفاع كل بضع سنوات ومازالت في ارتفاع. فاستخرجت اللوحات من المستودعات وعليات المنازل حيث كانت مرمية، و سارع من يقتني شيء منها بإصلاحها. فعرضت في مختلف المتاحف و دور العرض في العالم فتوجد لوحاته في أكثر من 100 متحف حول العالم .






































































فاطمة الفلاحي


التعليقات

الاسم: sadeq alhashdy
التاريخ: 16/12/2012 17:24:55
لاشك بان الفن يسمو بنا وياخذنا الى مساحات الجمال والابداع حيث تتجلى الحياةوينساب موسم السعادة كاروع حالات الشفاء الرائعة

الاسم: محمد
التاريخ: 13/08/2011 16:54:43
Dear sir
I found your website on internet search and i have a lot of pictures (Images) Art & fine art all kind, the pictures are international with value and i would like to sell it thru you to your customers and its prices from 500 dolar to more 20 000 dolar and i can print this images from computer to see it or i send it to you as attachment for idea,etc. also art pictures from artists as Picasso - Gustave Klimt - etc. and also Glass art * Sculpture fine art from europe & north europe .
وكمان ممكن ان ترسم زيها بيدك مع حصولك علي الفكرة الفنية اللي في الصورة
Are you interesting .....
I live in Cairo

Thank you
Contact to : finlandonline@gmail.com

الاسم: علي الكعبي
التاريخ: 28/05/2011 23:13:49
لوحات رائعة جدا تحاكي القلب قبل العيون لما تجسده من صدق ونقاء..
شكرا لهذا لطرح الرائع

علي الكعبي

الاسم: اشرف الخريبي
التاريخ: 20/04/2011 07:26:16
أجمل ماحملته هذه اللوحات البساطة وزهاء الألوان وبراعتها في حمل الموقف الانساني
اختيارات بديعة فعلا وذائقة فنية لا تقارن

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 06/02/2011 17:46:55
القدير الفنان التشكيلي استاذ بجار


شاكرة لك مرورك الجميل سيكون لك ذلك

احتراماتي

الاسم: استاذ بجار فنان تشكيلي
التاريخ: 06/02/2011 17:38:06
تحيه طيبه ياستاذه مششششششششششكوره اعجبتني اللوحات وياريت نرى لوحات فنيه جميله مثل الذي نشرتيه ولكي فائق الشكر والتقدير

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 08/12/2010 10:36:59
المكرم الصحفي علي الحسناوي


شكرا لذائقتك الفنية في ان ترى جمال الالوان بهذه الصورة ، وجمال حضورك


احتراماتي

الاسم: الصحفي علي الحسناوي
التاريخ: 06/12/2010 14:41:16
مرحبا
يكاد المرئ ان يحجز تذكرت سفر للطيران في فضاء اللوحة ورائحة الزيت ليحلق بين لوحات هذا الفنان الجميل الذي يفاعل في النفس روح التذوق الجميل .وكما نشكر الاديبة المبدعة فاطمة الفلاحي على هذا الاختيار

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 29/10/2010 22:02:17
الفنان التشكيلي أمجد الكعبي

شكرا لحضورك مزاري وشكرا لهذا الاطراء الانيق

الاسم: امجد حميد الكعبي- فنان تشكيلي
التاريخ: 29/10/2010 17:54:06
بفضل كتاباتك زادت كفت التشكيليين بالنور فلك كل الود عزيزتي فاطمه

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 29/10/2010 10:14:56
الاديب الشاعر سلام نوري

شكرا لدقة الملاحظة .. من مفهومي لأجواء اللوحات بأنه رسم الحفاة ليبين احوال الفقر والبؤس والشقاء، التي تعتاشها فئات العمال والمزارعين ، وهو ينطق بهمومهم ومكنوناتهم ليوصف لنا ارادتهم المسلوبة بفعل الفقر والفاقة.

دمت بتجوالك في مزاراتي القادمة

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 29/10/2010 04:08:54
الانيقة بحجم الجما ل المكنون هنا سيدتي فاطمة
لاحظت ان ثمة روعة توحد كل اللوحات الرائعة وتتمثل في ان النماذج او الموديلات منتقاة بعناية واستوقفتني انها حافية الاقدام
شكرا لانك اخذتينا معك الى حيث عالم اكثر جمالا وروعة
دمت

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 28/10/2010 17:21:41
المكرمة الاديبة سنية عبد عون

سيدتي

شكرا لبسمة الفرح المرسومة بها حروفك الجليلة

ثقي سيدتي فرحت بحضورك الرقيق

الاسم: سنية عبد عون رشو
التاريخ: 28/10/2010 15:48:41
الاديبة القدبرة فاطمة الفلاحي
رائع رائع موضوعك ..فقد تعرفنا الى فنان
عظيم ...رسوماته راقية وفريدة
الف شكر لجهودك الرائعة

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 28/10/2010 15:15:19
الاديب الانيق سامي العامري

شكرا لردك الجميل في حروف مزمارية . لم تكن مجاملة بقدر ان النص يسرق الحدقات والحس له ..

سررت بان تنوعي الثقافي قد راق لك ،واني تمكنت من مشاركتكم جميل ما احب

ود بحجم الطوفان

احتراماتي

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 28/10/2010 15:10:42
القدير الاديب علاء سعيد

هنا لااختلف معك في عالم باجيرو ، أضف ان ماناله من أحزان في حياته ، تجد سمات الحزن على وجوه شخوص لوحاته


سرني تواجدك في مزاري

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 28/10/2010 15:07:24
الاديب علي الغزي

شعرت باهتمامك سيدي الكريم ، كلي يقين بأنك ستفتح ألبوماً بما سادرجه من روائع هنا ..


شكرا لحضورك الانيق

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 28/10/2010 15:05:26
الأستاذ أيهم العباد

لاأخفيك سرا انا من محبي المدرسة الكلاسيكية والسوريالية المتمثلة بفن سلفادور دالي .. تجذبني الخطوط والالوان وعمق الايحاءات .. سررت بوجودك في مزاري


عميق احترامي

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 28/10/2010 15:03:15
القدير عباس طريم


شكرا لحضورك مزاري ، سيكون مزارا متفردا بلوحات عالمية وعربية من بقعة الوان او ازميل نحت


احتراماتي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/10/2010 12:57:56
الأستاذة المبدعة فاطمة الفلاحية
أطيب التحايا
يعجبني تعدد اهتماماتك ونهلك من ينابيع إنسانية ثرة المواهب والطاقات ...
لقد افدتُ من تناولك الشيق هنا فلك الشكر كله

الاسم: علاء سعيد حميد
التاريخ: 28/10/2010 12:24:27
الحقيقة لا يمكن لاحد المرر من هنا دون ان يترك انطباع جميل حول روح الفنان المحب للجمال في ظل الظروف الصعبة التي يعانيها المجتمع الفرنسي الريفي في ذلك الوقت و برغم المهام التي كانت تتكبدها المرأة كانت تظهر بالرونق الجميل الذي طبعة الرسام في لوحاته و هو كان قد خرج عن الاسلوب في الرسم الاكاديمي و الانطباعي حيث رسم الانسان خارج الاستوديو و بطبيعة الحياة اليومية
و هو مع الكثير من الرسامين كانوا من المدرسة التأثرية

تحية بعمق المعنى الجميل لدى الفن اقدمها لك سيدتي الفاضلة

الاسم: علي الغزي
التاريخ: 28/10/2010 09:19:45
تقرير جميل ولوحات فنيه رائعه اخذنا منها كوبي لك الشكر الجزيل لاستذكارك الفنان الفرنسي وكثير هم في حياتهم مهملون وفي خبر كان ولا يعدون لكن بعد الوفاه ياتي الحظ والتكريم وكما موجود عندنا في العراق

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 28/10/2010 08:17:43
أضافة لحياة باجيرو

بدأ ببيع لوحاته وبمساعدة من أقاربه سافر في سن الـ21 إلى باريس لتعلم الرسم عند أحد الفنانين المشهورين بتلك الفترة "فرانسوا بيكوت" ثم قبل في مدرسة الفنون الجميلة في باريس.
- في 1848/ 1849 سمح له بالإشتراك بالمسابقة الفنية "Prix de Rome" والتي لا تقبل سوى 10 مشتركين.
وفي 1850 فاز بمنحة للدراسة في روما لـ 4 سنوات. وهناك تعلم أساليب الفنانين الكلاسيكيين وفناني عصر النهضة. كما انتهز الفرصة للسفر في أرجاء إيطاليا للتعرف على و تقليد لوحات الفنانين العظماء.
- في 1854 عاد لباريس حيث عرض أعماله، وزاد الطلب على لوحات البورتريه التي يرسمها.
فاشتهر بين النقاد والعامة على السواء. كما توسع الطلب على لوحاته حتى في بريطانيا وأمريكا.
فكان الزبائين ينتظرون بالشهور حتى يتمكن من رسم بورتريه لهم، لكنه كان يصر على ترك موضوع اللوحة مفتوحا له دون تدخل.
- تميز بوجيرو بذائقته كمصمم للديكور أيضا وحصل على جوائز تكريمية في التصميم أيضا. وقام بتصميم ديكورات
عدد من المباني العامة والخاصة.
- حصل على كثير من التقدير مع العامة ومن الدولة، وفي 1856 طلب منه الإمبراطور نابليون الثالث أن يرسم له لوحة.
فزادت شهرته كفنان شاب، وزاد الطلب على لوحاته و تنسيق الديكور.
- في 1856 تزوج بوجيرو من ماري- نيللي مونشابلون وأنجب منها 3 أبناء و ابنتين.
- في 1857 حصل على الميدالية الأولى في (الصالون) بباريس.في نفس العام ولدت أولى بناته "هنرييت".
- في 1859 حصل على لقب رسمي " فارس " : ( chevalier – knight ).
- في 1960 ولد ابنه جورج.
في 1862 ولدت ابنته الثانية جين. في هذا العام قل نتاجه بشكل هائل، فرسم لوحتين فقط في 1862 ثم
عشر لوحات في 1863 منها "العائلة المقدسة" التي اشتراها الإمبراطور كهدية لزوجته "إيوجين".
في هذه الفترة كان بوجيرو يجاهد في تغيير أسلوب رسمه وابتكار استخدامات جديدة للون.
كما كان يواجه الكثير من المصاعب في الحياة العامة في دوره بالأكاديمية و مساندة الأكاديميين الآخرين.
- في 1865 طلب منه رسم سقف صالة العرض في مسرح بوردوا "Grand Theatre"فدقق فيه ولم ينهه حتى 1869، ومن ثم انتهى من ديكوره في 1870.
- توالت الجوائز والمناصب في حياته داخل وخارج فرنسا.
- وفي 1862 عين كعضو شرف في جمعية الفنانين البلجيكية. ثم في 1866 كعضو في الأكاديمية الملكية للفنون الجميلة لهولندا. والعديد من المناصب والجوائز المختلفه في شتى البلاد.
- اهتم بوجيرو بالتدريس أيضا بشكل كبير، وكان يهتم بإتاحة الفرص لتلاميذه للتجربه والتطوير. وكان هنري ماتيس من تلاميذته لكنه واجه معه الكثير من المشاكل لإختلافهم فلم يحب ماتيس الرسم التقليدي فترك الدراسه لديه.
- اختير كرئيس لقسم الرسم في صالون بايس في 1881.
- وفي 1883 رئيس لجمعية كانت تعنى بأحوال الفنانين الناشئين والمكافحين. كما علم الرسم في أكاديمية الفنون الجميلة و أكادمية جوليان.
- حظ بوجيرو في حياته الشخصية لم يكن بمستوى حياته العملية. ففي 1866فقد بوجيور ابنته جين وهي لاتزال طفلة ، كان ذلك بداية لسلسلة من الأحزان.
بعدها بنى بيتا كبيرا وانتقل إليه في 1868مع عائلته وأمه المتسلطه، وفي نفس العام ولد ابنه بول.
- في هذه المرحلة بدأ بوجيرو الكم الأكبر والأشهر من أعماله.
- في 1875 توفي ابنه جورج وهو في الـ 16، كانت الصدمة كبيرة على العائلة، وعبر بوجيروا عن هذه الأحزان في 2 من أهم لوحاته الدينية : لوحة pieta و لوحة vierge consolatrice.
- في 1876 عين كعضو في أكادمية الفنون الجميلة ، وهو أعلى مركز تكريمي لفنان في فرنسا (كل الأعضاء 40).
- في نفس العام ولد ثالث أبنائه موريس، ولكن الفرحة لم تدم. ففي 1877توفيت زوجته نيللي من مضاعفات الحمل واللولادة، و تبعها طفله الرضيع وهو في شهره السابع.
- في نهاية عام 1877 أعرب وليام بوجيروا لعائلته عن رغبته بالزواج من الرسامة الأمريكية الشابة اليزابيث جين جاردنر (1837- 1922) والتي كانت قد استقرت في باريس ومن ثم أصبحت تلميذة في مرسمه. لكن ابنته هنرييت وأمه بشكل أكبر عارضا الزواج، و جعلته والدته يقسم ألا يتزوج ثانية إلا بعد وفاتها. فأخفى هو وإليزابيث خطوبتهما في 1879، و لم يتزوجا إلا بعد وفاة والدته وهي في الـ 91 عام 1896.
كان وقتها في الـ71 ، وأمضى مع إليزابيث بقية حياته.
- يعتقد أن اليزابيث جاردنر كان لها فضل كبير في إقناع زوجها لأكاديمية جوليان بقبول الفتيات في الأكاديمية.
كما كان له الفضل في افتتاح مدراس خاصة بالرسم للفتيات كالأكاديمية الفرنسية.
- في 1899 أصيب ابنه بول بمرض السل وهو في سن 30. كان وقتها محامياً معروفا ومحترما في باريس.
نصحه الأطباء بالسفر لجنوب فرنسا، فرافقه والده و اليزابيث حيث بقيا معه بضعة أشهر. و في 1900عاد بول لباريس بعد فترة النقاهة فقط ليموت بين أحضان عائلته، وهكذا فقد ويليام بوجيرو 4 من أولاده الخمسة في حياته.
- كان بوجيرو يعود كل صيف إلى بلدته (لاروش) حيث يعمل في مرسمه، وهناك توفي في 1905بعد معاناة مع مرض القلب.
- رسم بوجيرو حوالي 827 لوحة في حياته المهنية أغلبها بالأحجام الطبيعية (للناس) ، و أعلن بأنه لا يجد السعادة إلا في الرسم.
- كان الإنطباعيين يهاجمون أسلوبه في الرسم، والذي اعتبروه متأخرا ومفتعلاً ولا يخدم مسيرة الفن الفرنسي. و كثر التشهير به من بعض معارضيه، ولكنه وحتى موته بقي من أكثر الفنانين الفرنسيين المحبوبين والمحترمين.
وهو من أفضل رسامي البورتريه على مدى التاريخ.
بعد وفاته كثر النقد والإستهزاء بأعماله في مايراه البعض (حملة مقصودة) رفضت الأساليب التقليدية في الرسم و بسبب العداء السابق بين الراغبين في التجديد في الفن وبينه، فاختفى ذكره لحد كبير وقل من يعرفه. ولم تعد أي من لوحاته معروضه في أي متحف أو مكان عام، بل وضعت كلها في المستودعات دون اهتمام بحالها او المحافظة عليها. فأصاب التلف جزء منها.

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 28/10/2010 05:30:15
الاستاذة المبدعة فاطمة الفلاحي
ان فنانا يرسم بهذه الحرفية العالية لهو خليق بالاحترام والتبجيل فالفن في شتى صوره يمثل هوية المجتمع الذي ينتمي اليه ذلك المصور ، واذا كان الناس قد انتقدوا بوجيرو على اسلوبه الكلاسيكي ، فقد سبقه فنانون كثر تعرضوا لما شاكل هذه الهجمة ..ويبقى هذا الفن متميزا ودقيقا ومبهرا ...
دمت متجولة في اروقة الثقافة ..
مودتي

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 28/10/2010 04:43:25
الاديبة الرائعة فاطمة الفلاحي .
تحية لك وانت تنقلين لنا الفنون العالمية ,والوان الرسم والمدارس التي اشتهرت وذاع صيتها, لتعطينا فكرة رائعة عن هذا الفن الجميل والرائع ..
احييك واتمنى لك المزيد من الروائع ..




5000