..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


آه كم كنتُ....

شبعاد جبار

بيدٍ مضطربة..
بقلب ٍمرتجف لا من حديدِ
شطبت اليوم اسمك من كتاباتي وأوراق بريدي
وبقلب ٍ واجفٍ بين ضلوعي
وما بين ابتسامي و دموعي
أحرقتُ وأعدمتُ الرسائل والردود

واكتشفت اليوم
إني
لم أكن
إلا غبيا ً وبليد
واكتشفت اليوم كم كنت سخيفا
حين أنكرتُ كياني ووجودي
وتلحفتُ بحزني زمنا
وتوسدت الألم  عمقَ جروحي
ناسيا همي لفرحك..
لاغيا أنات روحي..
ناكرا عمري على مر عقود ِ
آه..... كم كنت غبيا وبليدِ
سأظل العمر اندم إنني
عشت دوما في عذاباتي وحيد
انني
بعد هذا اليوم لن اتلوَ اسمك
كل يوم
كل ساعة
كعراقٍٍ.... كنشيدِ
انني بعد هذا اليوم لن اجتر دمعي
في ليالٍ نمت َفيها هانئا.. حالما... كنت سعيدِ

اكتشفت اليوم
بعد العمر هذا
أنني
كنت سخيفا

غبيا
وبليدِ

شبعاد جبار


التعليقات

الاسم: صابر العراقي
التاريخ: 01/09/2007 13:33:34
وهل ابقت لنا امنه شيئا نقوله. اجل انها الشبعادية السومرية الرافضة للسبي والرق وتهديم سومر. انها القلب الجنوبي المختنق بعبرة الغربة. هاهي تتصدى لنفسها لتلوي عنق احلامها لتداوي ذكرياتها بالكي وكما يقولون ..الكي آخر دواء. احرقي الذكريات ولكن هل باستطاعتك حرق الذاكره..

الاسم: امنة عبد العزيز
التاريخ: 26/08/2007 09:38:24
ايتها الشبعاد ..رغم كل البعاد ..والآهات تبقى الأنفاس حرى للقيا..

فلما حرق الرسائل وبينها آهات ذائبة شوقا ابدي ؟؟

لا تشطبيه من أوراقك ..علقيه مساميرا تحفر في ذاكرته حرف اسمك ايتها الشبعادية المعاندة بالحب ..

اسمحي لي ان أكون تؤمك في العناد ..وآشاركك أسمك الرائع بمثلك حقا ..




5000