..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أين حبـــــكِ؟

اياد البلداوي

هل أصبح حبكِ سراب..؟  

ما عدت اسمع غير العتاب  

  

أين هو قلبكِ ...؟  

رحل....؟ 

هجر...؟ 

اختفى حين كثر الأحباب  

  

فقدتك حين احتجتكِ

ابحث عنكِ...

أناديكِ ....

أستغيث بكِ...

لا جواب

  

مرت الأيام ....

ثم اشهر...

تنشغلين....؟

أم تهجرين....؟

سيان عندي لا عتاب

  

تكسرت أوراق الخريف

تناثرت ....

على الأرصفة...

تمرغت بين التراب

  

تلك هي أوراقي

أيها الخريف....

لم العجب

العجاب

  

انصرفت بحبها ...

عرفت دربها...

نست عهدها...

لن ينفع معها عتاب

  

أقول أحبها...؟

وأوراقي تبحث عن أنامل

تمحو عنها التراب

  

أما زال قلبكِ

ينبض في..؟

وأقدامكِ تبعثر أوراقي

جعلتها خراب

  

تعالي حبيبتي...

ذا حبكِ منغمس...

بين أحضان الخريف

كأنه في محراب

  

يخاف عليكِ همس

الريح

فما بالك حين يحوم

حولك الأغراب

 

 

اياد البلداوي


التعليقات

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 20/10/2010 01:21:31
الاستاذ الاديب اياد البلداوي .
قصيدة رائعة وكانها لقطات من فلم سينمائي يجري امام ابصارنا , نتابعه بشوق وشغف ..
احييك واتمنى لك المزيد من التالق ..

الاسم: عباس العيداني
التاريخ: 17/10/2010 21:11:40
شكري وتقديري لك استاذي الكريم .. للمشاعر الرقيقة والاحساس الرفيع .. لكن للأسف ما عادت الحبيبة تدرك ذلك الحبيب الذي اصبح شاعر رومانسي وكسر كل القيود وأخذ يتحدث عن ألم الحبيية ، وهجرها. أوعدم مبالاتها .. نعم هذا هو شأن أكثرهن .. تحياتي لك

الصحفي
عباس العيداني / البصرة

الاسم: رمزت عليا / شاعر سوري مقيم في الامارات
التاريخ: 17/10/2010 09:40:08
كنت ابحث عن ذاتي في كل حرف
وهو يهمس لي عازما اللحن الحزين هذا
ولكنك يا سيدي ابدعت في صور وبراعة رسم الحالة


رمزت عليا




5000