..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الازمة الاقتصادية : هل تدفع باتجاه نشوء مراكز استقطاب دولية؟

هيفاء الحسيني

 

منذ انتهاء الحرب الباردة في تسعينات القرن الماضي ونشوء عالم جديد ذي القطب الواحد . بدأ تغيير جذري في العلاقات الدولية . وحاول القطب الواحد وبجهد استثنائي ترتيب الاوضاع الدولية نسبة الى مصالحه القومية ، مما اسفر عن مشاكل اقليمية في مختلف انحاء العالم . ومن اجل الحفاظ على وضع مابعد الحرب الباردة ، بادرت القوى الأخرى في ايجاد قواعد مشتركة مع القطب الواحد الذي هيمن على العالم ومقدراته لكن ذلك افترض على الاخير ان يسهم اسهاما مباشرا في تعزيز تلك القواعد وتوفير اسباب القوة لها لاسيما القوة الاقتصادية مما ترتب توظيف امكانياته الاقتصادية حتى الاستراتيجية منها لخدمة مشروعه المستقبلي . وقد لاحظنا خلال السنوات القليلة الماضية ان هذا الامر قد تسبب في اشكالات عديدة على الصعيد الاقتصادي حيث لم تتوافر لقوى اقتصادية اخرى مشاركة القطب الاوحد في تعزيز دوره لاسباب تتعلق بخططه الاقليمية والدولية وخشية من ذوبان ارادتها القومية ، وبناء على ذلك فان هذه القوى سعت حثيثا لابراز قدراتها على الصعيد الوطني اكثر من اهتمامها بالدور الاقليمي والدولي مؤجلة انفتاحها بانتظار ماستسفره الاحداث المقبلة ، وقد صح ماتوقعته هذه القوى خلال السنوات الخمس عشرة التي انقضت على نهاية الحرب الباردة ، اذ وقع القطب الواحد في ازمات عديدة على جانب كبير من الخطورة أدت الى اضعافه على الصعيد الاقتصادي مما اتاح فرصة مناسبة لتشكيل مراكز استقطاب جديدة تستطيع التأثير على القرار الدولي ، وهذا ماأسهمت به ليس الظروف الدولية فقط وانما الحاجة الملحة لتلك القوى بحكم تضخم الثروة لديها وقوة اقتصادها وامكانياتها التصنيعية ايضا ، والاهم من كل ذلك امتداد مصالحها في بقاع خارج حدودها الاقليمية . لذا نرى عالم ماقبل عام 2001 هو غير عالم اليوم ، وان ماكان يطلق عليه بالقرن ذي القطب الواحد لم يعد كذلك ازاء قوى اقتصادية متنفذة في عالم اليوم . ومما زاد في ادراك مراكز القوى الجديدة انها لم تعد مرهونة باطار القطب الواحد هو مالمسته على صعيد الواقع من اشكالات ، أصبح هذا القطب عاجزا في وضع حلول لها ليس على الصعيد الدولي حسب ، وانما على الصعيد الداخلي ايضا وهاهي الازمة الاقتصادية تنخر في جسده مما سيعطل الكثير من مشاريعه المستقبلية وان كانت ضمن خططه بعيدة المدى على عكس ماكان يحدث خلال السنتين أو الثلاث الاولى من القرن الحادي والعشرين ومن الادلة الثابتة على مانقوله هو انفراط الاتحاد الاوروبي ومركز ثقله المانيا الموحدة وكذلك الصين واليابان وروسبا من عقد غير مكتوب مع القطب الواحد في كثير من القضايا الدولية المهمة ذات المساس المباشر بالامن الوطني له ( احداث جورجيا مثلا ) ومهما يكن من امر فان العالم مقبل وخلال سنوات قليلة على انفتاح غير معهود تتجاذب فيه اقطار ذات مستوى اقتصادي متوسط لتشكيل منظومة جديدة تعيد الحياة من جديد للدول غير المنحازة على الصيغة التي نشأت عليها في مؤتمر باندونغ في اواسط الخمسينات من القرن الماضي

 

 

هيفاء الحسيني


التعليقات

الاسم: ناصرعلال زاير
التاريخ: 09/10/2010 10:27:46
أنا أعكف الان على مقالة مطوله بعنوان (خسرت هيفاء الحسيني وعزيز كاظم علوان وربحت نفسي وصحتي وراحتي) سأعززها بأجمل ما قلته من أبوذيات لهؤلاء لتكون خاتمة المطاف ولن أخوض في أسرار العلاقة الشخصية مع هذين الأنسانين العزيزين علينا ولكن مع ذلك ستكون معلومات مذهله
وسيلاحظ الناس جميعا كم ستكون عدد قراءات الاعلاميه هيفاء الحسيني عندما لايعلق ناصرعلال بأبوذيه على صفحتها
ولكن مهما كان ومهما كان ومهما حصل ويحصل والله يبقون الحاج أبو صادق وهيفاء أخوة أعزاء والله لانسيء لهم لابالسر ولا بالعلن لاوالله رغم أنهم أنتهوا بالنسبة لنا
ولانسيء مباشرة ولاغير مباشرة فقط نوضح أن ماكتبانه كان يمثل مرحلة معينه وليس كل المراحل وليس الى نهاية المطاف
شكري وتقديري لكل من طلب مني التعليق بالأبوذية على صفحة الاعلامية هيفاء فليس لدينا أبوذيه بعد الان
وقد نضطر لأتخاد هوفه فهذا يعني أسم ولازمه من الخيال
ولاتعني هيفاء الحسيني وحتى هذه اللازمة قد لانستخدمها
أيضا(هوفه)

تحياتي


ناصرعلال زاير---- الناصرية

الاسم: عباس ساجت الغزي
التاريخ: 08/10/2010 20:43:49
الاستاذة الرائعه هيفاء الحسيني
موضوع اقتصادي قيم وتحليل دقيق ولكنة كان مختصرا ولكن ابدعتي باختصارة بايصالك الفكرة والتحليل المناسب ..
تقبلي مروري
دمتي بخير وتالق

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 08/10/2010 05:16:00
سيدتي الرائعة هيفاء الحسيني
تحليل وتقييم رائع للازمة الافتصادية
وسؤالي
هل تضرر العراق جراء الازمة
وكيف
دمت سيدتي

الاسم: الاعلامي فراس حمودي الحربي
التاريخ: 08/10/2010 04:41:49
الازمة الاقتصادية : هل تدفع باتجاه نشوء مراكز استقطاب دولية؟
كم انت رائعة ايتها الحسينية هيفاء سلمت الانامل بما خطت لصباحها في العراق ومسائها في واشنطن وروعة احرفها البهية
تقبلي مودتي وامتناني

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي

الاسم: ناصرعلال زاير
التاريخ: 08/10/2010 03:51:26
عوده موفقه وأطلاله حلوه وصارت أطلالتكم مثل الهلال وربما تتجاوز مدة الهلال بالضعف
دعواتنا للباري لكم بالتوفيق والصحة والعافيه يارب


ناصرعلال زاير ----- أخا لكم من ذي قار
سجلوا عندكم كان تسلسل زيارتي رقم (10)عشره
يعني رقم غير متأخر




5000