..... 
مواضيع الساعة
ـــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صوندة الجميل ..والليبراليون الشيشان ..وطيبة ربعنا ...!

محمد رسول البستاني

كلما افكر ونادرا ما أفعل ..باحوال ما يسمى بالليبراليين الشيشان والشركس الاشاوس اصاب بالغثيان ويقفز في راسي حديث الرسول لعلي حين قال ..ياعلي لايحبك إلا مؤمن ولايبغضك إلا منافق فكان الناس يعرفون المنافقين ببغضهم لعلي ويعرفون المؤمنين بحبهم إياه ..وعلي هذا العصر.. هو العراق ..فاذا اردت ان تعرف حقيقة كاتب مستعرب من الرباط غربا حتى الارطاوية شرقا ومن خميس مشيط جنوبا حتى الشركاط شمالا  دعه يخوض في الشأن العراقي حتى تراه ينقلب فجأة الى طائفي مقرف ووهابي عتيد يوزع التهم على غالبية الشعب العراقي مخونا ومتهما ومشككا.. متناسيا انه قدم نفسه كليبرالي علماني او حتى شيوعي اشتراكي.. عندها تعرف انه أما امازيغي او بربري .(اذا كان من ليبيا وشيل ايدك) أو شيشاني قوقازي شركسي . (اذا كان شاميا او عراقيا او مصريا).واذا اردت ان تثبت لنفسك بانك متحضر بما فيه الكفاية واكاديميا منهجيا وايضا لكي ترضي دكتورنا الطيب عبد الخالق حسين..الذي رغم علمه بفضاعة جرائم هؤلاء الذين مافتئوا يطبلون للقتل والكراهية والدمار .يريدنا ان نعاملهم بتحضر شديد على مرأى ومسمع من ضحايانا ودمائنا وخرابنا.. أقول وللتاكد فقط ارجع بذاكرتك الى ايام الطائفي البغيض أحمد حسن البكر وكيف ازعجته كثرة القاب عشائر الجنوب التي هي ام قبائل العرب من خزاعة وتميم وكعب ووائل والخزرج وبني مالك الى بني لام والازيرج وغيرهم. البكر وشلة الشركس التي من حوله لايحملون دليلا واحدا على عروبتهم وعراقيتهم سوى كراهية  شديدة تشربوا بها لاهل هذا الوطن المبتلى بهم.. وشعورا عظيما بالنقص اتجاه اصالة الاغلبية الغالبة من شعب العراق..لذلك اصدر قراره الطائفي الاهوج بمنع الالقاب حتى لاتلطمه شركسيته يوميا وهو يحكم قبائل لايتسرب الشك الى اصالتها .. كنا ومازال اغلبنا صامتا اتجاه وقاحة هؤلاء الدخلاء علينا وعلى تاريخنا وثقافتنا وطيبتنا .. وكنا نعامل الغرباء افضل مما نعامل انفسنا ..مثالية تشربت في دمائنا لاعهد للقتلة بها ..كنا صامتين ..تماما مثل  صمتنا طيلة اعوام القتل الجبان لنسائنا واطفالنا في اللطيفية وكنا نتعامل باخلاقنا ومثلنا العليا وهم يتصرفون ويكتبون وينظرون بخسة وضيعة لامثيل لانحدارها ووقاحتها ..حتى حدث تفجير سامراء لينفلت الشارع الشعبي رغم معارضة المثقفين والعقلاء ليلقن الجبناء درسا في الانسانية لن ينسوه .. كل من يدعي الوعي الاكاديمي ويدعي اتباعه لمنهج البحث العلمي  ويسبغ على جثته صفة المثقف الليبرالي عندما يتحدث في الشأن العراقي تخاله جيفة من قرون التخلف والظلام مازال  يلوك ما القمه اسلافه فاقدي الهوية ووعاظ سلاطين الارهاب الاعرابي وقطاع طرق القوافل والحجيج ليحرض على قتل احفاد المتنبي والفراهيدي وابي تمام وابي العلاء وابن سينا والكندي وابن زريق وديك الجن ومهيار الديلمي وكل مايحمله سفر العبقرية الانسانية على مر التاريخ من عظماء هم أجدادنا  ..يسبوننا علنا في كتاباتهم  وينعلون سلفة سلفانا في مواقع الخليج وصحفها الصفراء. واذا علقنا بكلمة مسيار او كلمة اعتراض مهما تكن برائتها ..نتهم بالتطاول وقلة الادب وعدم المنهجية ..أي منهجية تنفع مع هؤلاء ؟؟ وكل مصائب الشعوب العربية يتحملون وزرها ؟ مايسمى بالنخب المتثيقفة التي شكلت العقل الجمعي لرعاع العرب وحكامهم ولكن المصيبة تكبر عندما يكون المتثيقف عراقيا خبر طيبتنا وخبر مثاليتنا المعجزة وخبر عطائنا وصبرنا وبياض قلوبنا  ثم يأتي ليفضل بهيمة سودانية او جلفا سعوديا على ابناء بلده الطيبين .ثم ليشكك في اصالتنا وهو من هو ونحن من نحن . فعذرا سيدي الدكتور الطيب عبد الخالق حسين لو تعاملت الف عام مع هؤلاء وبارقى واسمى  درجات التحضر فلن تحصل منهم سوى ديدنهم وماجبلوا عليه فالطائفية هي منهجهم الوحيد والقتل مهنتهم على مر التاريخ .

 

 

محمد رسول البستاني


التعليقات

الاسم: العقيد في الجيش السابق صباح زهراو
التاريخ: 25/11/2013 13:19:26
يسلم قلمك ويدك يى محمد رسول البستاني

الاسم: احمد العبودي
التاريخ: 09/06/2013 23:25:29
لم اقراء الى غيورا شجاعا واصفا بلدا اتعبه وحوش تدعي الوطنية بقتلهم لوطننا باسماء شتى ولاهم لهم الى الخراب ومص الدماء ابدعت استاذنا

الاسم: احمد العبودي
التاريخ: 09/06/2013 23:20:55
لمقالك الرائع اهدء نحيب الثالى ابدعت واجمل ماكتب ناقد لبلد مترع بوحوش يدعون الوطنية بقتلهم ابناء وطنهم وليتهم يعتبروننا من هذا الوطن لم تقل الا حقا وصدقا

الاسم: حيدر العتابي
التاريخ: 24/12/2012 11:07:00
محمد رسول البستاني المحترم
============================
دوما ما أتذكر المثل الشعبي "الطبع الي بالبدن ما يغيره ألا الكفن" يا أخي هؤلاء جبلوا على العزف على الوتر الطائفي البغيض الذي لم نحصد منه ألا سيول من الارامل والايتام والخراب والدمار والتخلف ....

الاسم: وسام صابر
التاريخ: 08/11/2010 09:17:48
عندما قرات مقالك شعرت بالمرارة والالم تصدر من كل كلمة وكل حرف الم اعتصرناودمرنا ونحن نطعن من اقرب الناس وكناوما زلنالاننتظر العون من هؤلاء ولا التعاطف معنا في مصائبناولكن فقط يريحونا من تنضيراتهم وغزلهم للمقاومة وهي تدمر مدننا وبيوتنا واهلنا باسم القضاءعلى الاحتلال

الاسم: علي النجار
التاريخ: 17/10/2010 10:48:34
عزيزي البستاني
تحية
اترك الالقاب والعشائر جانبا. فقد هلك العراق بها. وليكن انتمائك لانسانية المواطن لا للقبه وعشيرفه.فيستقيم المقال.
وانت الفنان والفن لا عشيره له. وابحث فيما خلفته كوارث الحروب كلهاعلى العراق لا بعضها, وعن مسبباتها, او استراتيجياتها المخفية, وستجد الجواب.

الاسم: علي العبودي
التاريخ: 12/09/2010 06:53:01
((فالطائفية هي منهجهم الوحيد والقتل مهنتهم على مر التاريخ .))

الرائع فنانا البهي ((محمد رسول ))

دمت بخير وجعل الله طريقك الجمال
اشتقنا لك

علي العبودي

الاسم: مصطفى داود
التاريخ: 10/09/2010 16:08:43
الزميل البستاني: تحية طيبه:
أعد قراءة مقالك الذي أعجبت بأسلوبه وستجد نفسك في الطرف الآخر من المعادلة التي بطرفيها المتطرفين فقدنا القدرة على الحوار المتمدن

الاسم: على جبار
التاريخ: 10/09/2010 13:47:15
قلمك رائع مثل فرشاتك يافنان

الاسم: نديم آل حسن
التاريخ: 10/09/2010 07:29:00
لك اسلوب شيق في الكتابه




5000