هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الشيخ جواد الشبيبي (الكبير) مواقفه وطرائفه / الحلقة الثانية

كريم مرزة الأسدي

بعد ان تكلمنا عن حقبة الشيخ الشبيبي الكبير في الحلقة السابقة, نتحدث اليوم عن شخصيته, فكما هو معروف من افذاذ عصره, وأكابر رجالاته, وعمالقة شعرائه, ومشاهير ادبائه, غزير الانتاج, قوي الديباجة, متين الاسلوب, جمع بين الشعر المنظوم, والدر المنثور, والمقامات الادبية الرفيعة في ابدع صورها واوسع خيالها, وادق  عباراتها اللغوية بفكاهة حلوة ودعابة لطيفة, اذ كان الرجل سريع البديهة حتى درجة العبقرية , لا تفوته اي شاردة او واردة الا ولها مجيب, بلطف الود, وجميل العبارة, ومهارة التورية, وحسن الاستعارة, وكان مع حسن اقربائه واصحابه وجواره, والحق انه جمع المشيخة من طرفيها العلمي والاجتماعي وبعبارة اقرب الى مفاهيم مجتمعنا, مشيخة الدين, ومشيخة العشائر, وهو ليس بعيدا عنهما.

فالشبيبي الكبير هو الشيخ جواد بن محمد بن شبيب بن ابراهيم بن صقر الجزائري ابن عبد العزيز بن دليهم الاسدي, وكانت سلالتهم حتى الشيخ شبيب الذي تنتمي العائلة اليه, يسكنون في منطقة الجبايش في محافظة ذي قار, وكان (دليهم) الزعيم العام لآل حميد المواجد من بني اسد, فهم من فخذ المواجد, وكان لشبيب ولدان محمد وموسى, توفي الاخير دون خلف, اما محمد بن شبيب فقد تزوج ابنة الشيخ صادق اطيمش, وهو احد رجال الادب والفكر والعلم في مدينة الشطرة التي تأسست في عهدهم سنة (1286هـ\1869م), واثر نزاع عائلي على الاراضي غادر محمد بن شبيب الى النجف في بدايات النصف الثاني من القرن التاسع عشر, فقضى ردحا من الزمن يرتشف من علومها الدينية, ثم انتقل الى الشطرة ثانية, منها الى بغداد, وبعد ولادة ابنه جواد (1281هـ\1864م) بعدة ايام توفي الى رحمة الله, فاضطرت قرينته الرجوع الى النجف حتى انفذ الشيخ صادق اطيمش من يحمل ابنته وسبطه الى الشطرة, فنشأ المترجم له في كنف جده لامه, وكان جده يلقنه ويخصه, فكبر بعنايته, وقد فتح على طبعه الشعر صبيا فزاد اعجابه به واحبه حبا شديدا, ولن يزل مقيما في ذرى جده الى ان توفي عام (1296هـ\1879م), وبعد وفاة جده لامه لم يطل مقامه في الشطرة حيث نزح الى النجف مع والدته في (ذي الحجة \1297هـ تشرين الثاني 1880م). وهي سنة الوباء الفضيع, ومنها الى بغداد والكاظمين. ثم قفل راجعا الى النجف لدرس المقاصد في الفقه والاصول, وسكن محلة (البراق) وتزوج من احدى بناتها وهي بهية بنت محمد من آل الطريحي العائلة النجفية المعروفة, فأنجبت له الشيخ محمد رضا الشبيبي, ومحمد باقر ومحمد جعفر ومحمد علي والشاعر محمد حسين ومحمد رشاد, وبتوجيهه ساهم اولاده في الثورة العراقية (1920م) وفي الحركة الوطنية, وقد ابلوا في كل ذلك بلاء حسنا.

تخرج الشيخ الشبيبي الكبير على الشيخ محمد محسن الخضري والشيخ جعفر الشرقي والسيد محمد سعيد الحبوبي في مجال الشعر, وقد بلغ ما نظمه اكثر من اربعين الف بيت, لم يعثر منها الا على عشرة الاف بسعي من السيد محمود الحبوبي, وشغل شعره معظم الجزء الثاني من شعراء الغري للشيخ علي الخاقاني, اما في الفقه والاصول فقد قرأ على جماعة من العلماء كالسيد عبد الكريم الاعرجي الكاظمي والشيخ احمد المشهدي والسيد مهدي بن السيد صالح الحكيم  النجفي, وغيرهم فاستفاد المترجم من هؤلاء علما كثيرا وصنف عدة مؤلفات يذكرها لنا الزركلي في (اعلامه) وهي الروض المعطور بالدر المنثور وتراجم ادباء العصر, ونبذة في الاصول وديوان شعر. توفي الشيخ الشبيبي رحمه الله بعد عمر حافل بالنشاط والحيوية والابداع والخلف الصالح. وذلك في بغداد سنة (1362هـ\1944م). ونقل نعشه الى النجف الاشرف ودفن في مقبرة قرب داره في محلة البراق, بعد ان شارك في تشييعه الوزراء والنواب والاكابر والوجوه, واستقبل في النجف بتشييع اشتركت فيه جميع الطبقات وفي مقدمتهم العلماء والشيوخ والادباء واغلقت الاسواق وضاق الصحن الشريف بجماهير الشيعيين.

قالوا عنه:

وصفة العلامة الشهير اغا بزرك الطهراني وهو من معاصريه بانه عالم جليل, واديب كبير, ولغوي بارع, وشيخ ادباء العراق, وقد برع في علوم الادب, واصاب خبرة واسعة اطلاعا كثيرا, واحاط بعلم اللغة ايما احاطة, وقد جمع بين الاكثار والاجادة, فشعره على كثرته جيد رصين وسلس متين, وبتطرق الدكتور حسين على محفوظ الى مقاماته وشعره قائلا عنه من اشياخ الكتاب وفحول الشعراء تعبر عن مقامه المحمود في صناعة الكتابة التي يعنو لها البديع وتدل على مرتبته العالية من القريض اشعاره التي لا  يقاويها القدامى حر لفظ ولا يضارعها المحدثون دقيق معنى ويقول عنه الشيخ حرز الدين في (معارف الرجال) عشق الادب وصار من شيوخ الادباء, وولع في نظم الشعر ونادم الشعراء, وكان من فرسائهم.. كان عصره حافلا بفحول الشعراء والادباء.. وكان لا يرجو نوال ممدوحه بشعره على طريقة بعض الشعراء, مع طيب نفس وظرافة وكياسة في الحديث وتدبر في الامور, وان الاستاذ جعفر الخليلي وهو بعمر احد اولاده يسجل لنا ما ان وعيت ولشيخ الادباء الشيخ جواد الشبيبي دوي هائل في الاوساط الادبية والمحافل النجفية, فكان اسمه من الشهرة بحيث لا يذكر اسم الاب يومذاك بجميع فنونه الا وكانت له من المناسبة ماتجعل الاتصال وثيقا باسم الشبيبي الكبير, ويؤكد الشيخ علي الخاقاني ماذهب اليه الخليلي بقوله عاشرته فوجدته حسن العشرة مليح النادرة صافي النية, حلو الفكاهة, لغوي, مؤرخ, حسن المحاورة, جيد المحاضرة, فطن, ذكي, ذو ذهن وقاد وفكر نقاد ويعتبره السيد جواد شبر شيخ الادب ومفخرة العرب الشاعر الخالد جامع الشوارد... من افذاذ الزمان في ادبه وكماله وظرفه واريحيته.. وفذلكة الاقوال يسجلها لنا السيد محسن الامين في (اعيانه) بقوله كان شيخ شعراء العراق واحد اعلامه واعيانه وله الحق فيما ذهب اليه وصدق الجميع في اقوالهم, فقد كان الشيخ الشبيبي الكبير طودا شامخا من اطواد العراق ورمزا كبيرا من رموزه, وسنتكلم في هذه الحلقة عن بعض مواقفه:

 مواقفه:

الشاعر يعرف من شعره وسيان أسجل لنا المؤرخون ام لم يسجلوا عنه شيئا, فابن الرومي عرفناه من شعره, وان تغافله معاصروه, لان الشعر مرآة صادقة للشاعر, لا يمكن لها ان تكذب, وان كذب الشاعر, فالشاعر يمكن له ان يكذب في أي شيء, الا في شعره, فهو صادق امين, يبث اليك ماطفح الكيل من انفعالاته الوجدانية, ومخزونه اللاشعوري في عقله الباطن ونحن نستطيع بسهولة ان نفهم شيخنا الجليل الشبيبي الكبير دون حاجة الى اقوال معاصريه, ولكن كيف لنا ان نقنع الاخرين ونحن تعودنا بان نستشهد بآخرين لاقناع آخرين!

انقل لك هذه المواقف للشيخ الشبيبي رحمه الله وتأمل معي الاحاسيس الصادقة النبيلة التي لا يمكن لها ان تصدر الا من عقل كبير ونفس شامخة وروح عزيزة وطبيعة حرة وخيال واسع, اقرأ معي هذه القصيدة التي تحمل عوامل قوتها معها, ولو انني قصصت من اعضائها اعضاء!

يطارحني في الدوح من ليس قلبه                    كقلبي ولا اوكاره كمطارحي

ان كان كل المجد بعض مطامعي                    فنيل الثريا من اقل مطامحي

وظن سماك الشهب اني اعزل                       وكم اعزل يقوي على طعن رامح

عبرت له نهر المجرة ضاربا                        لاسنة الامواج في يد سابح

تلاحقني في ضفتيه نجومه                           فهل كنت في الافلاك اول سائح

كأني من تحت النيازك حاسر                        تهاوت عليه بارقات الصفائح

من السعد لونصل الهلال يريحني                    فاصبح مذبوحا لاشرف ذابح

فكن ياضراح الشهب موضع حفرتي                 فما في ثرانا موضع للضرائح

تجاور فيها الجائرون واسسوا                        بهذا الفضا احدوثة من فضائح

قرون حديد اطلعوا من سقوفها                       وقالوا لها هذي السماء فناطحي

ربحتم بسوق الدهر ياباعة العلا                      ومن خسر العلياء ليس برابح

وتأبى طباع الاعزب الحر غادة                     يراودها عن فسها الف ناكح

ومن كان من ضرع السحابة ربه                    يشق عليه الحوم حول الضحاضح

الشبيبي الكبير من قبره يناجينا ,ويرسم صورة لعصرنا ..!

وانتقل بك الان الى هذه المقطوعات والنتف الاخرى ,فمن وكان الشبيبي يسجل لنا فيها احداث هذا العصر, وليس احداث عصره ,فمن قرصاته النقدية لمواقع المسؤولية ,ومن سخرياته اللاذعة  -ونحن نسخر معه -,وكما تعلم الناس اجناس ,والنواب كما لاتعلم اصناف ..!ومن اصنافهم من ليس له أذن تسمع ,ولا فم يردع , ومعنى هذا القول ,ايها المسؤولون ليشبع من يشبع ,ولا حاجة لكم بالبرقع , فليس هنالك من يد تصفع ,أقرأ وتمتع ..!!

ونائب يملآالكرسي قلت له                    ماذا السكوت ؟ تكلم ايها الصنم

الحامل الرأس لم نسمع له اذن               والصاقل الوجه ما في صفحتيه فم

وله موقفه مع الريف المظلوم ,والوطن المنهوب , يعلن نقمته ,فتعلو صرخته ,ولكن هل من مجيب لسؤال نجيب

الله بالوطن الذي                 فيه الذباب علا وطنطن

يا ماضغين خراجه            من مغرس زاك ومعدن

أتلفتموه   ,وقلتموا            منا الدمار ,وانت تضمن

فسلوا البواخر هل غدت      من غير هذا النهب تشحن

وسلوا القوافل ما على        تلك الظهور ,وما تبطن

وسلوا المناصب هل بها     من أهلها أحد تعنون

وشيخنا يرى ان القحط ليس بقحط الارض ,وقلة الخصب ,وانما بقحط الرجال ,وعدم شغل المنصب الخالي ,وهذا هو حال عراقنا الحبيب اليوم

أجيالنا الماضون عز خضوعهم               وسكوتهم لمصارع الاجيال

درجوا ,وأبقوا بعدهم أفعالهم                   عبروا لاسماء بلا أفعال

تركوا البلاد,وخصبها مستوعب                 ما بين أجواز الى أجيال

والخصب ليس بمسمن سكانها                ان كان محفوفا بقحط رجال

وا حسرتا خلت البلاد ,فهل لها               من شاغل هذا الفراغ الخالي

ولا ريب ان الشبيبي ,لابد له ان يتطرق الى الصراع الازلي بين القوي والضعيف في وطن لا يستند على قانون نافذ ,ولا دستور ثابت ,فالى الله المشتكى

  كان الضعيف اذا مد القوي يدا                لظلمة ردها مدفوعة بيد

واليوم ظل ضعيف القوم مضطهدا           وارحمتاه لمظلوم ومضطهد

كم شجة ارضخته وهو معتدل                كما تعاقب طراق على وتد

يبيت مضطربا في موطن قلق                كأنه زئبق في كف مرتعد

نعم كم من طارق تعاقب على طرق وتدنا الصابر  صبر يعقوب وما زلنا نردد, صبرا جميلا. وهل هنالك موطن قلق كعراقنا الحبيب, انه زئبق في يد مرتعش! ويقول شيخنا الجليل:

واضيعة الامال تعد مناصب                حفظت مقاعدها لغيرة كفاة

من كل كأس يستجد لنفسه                   حللا ولكن من جلود عراة

يامفقر العمال ان بك غيرهم                 سببا لاثراء البلاد فهات !!

وهل هناك  اكثر بلاغة من منصف للعمال من البيت الاخير فهات! ولك هذه الابيات الاخيرة من جارة القصر وجارة الكوخ! فيا لسعادة الاخيرة ويالبؤس الاولى!!

اجارة هذا القصر نوحك مزعج             لآنسة فيه اكبت على العزف

ادرت الرحى في الليل يقلق صوتها         وجارتك الحسناء تنقر بالدف

وجاورت هاتيك القصور شواهقا            بدار بلا بهو وبيت بلا سقف

صور من الدنيا الدنية ,الصراع بين الاضداد ,والتفاوت ما  بين الناس ,صولة القوي على صراخ الضعيف ,واحتجاج الفقير على ثراء الغني ,نعم الدنيا بكل متناقضاتها ما انفكت تشغل بال المصلحين,وتثير مشاعر المحتجين ,لهم أن يناضلوا لما يعشقون ,اويقفوا كما يشتهون ,فالحياة لا تبالي بهذا ,ولا بذاك ,لها موقفها ...وكفى  !! 

 

كريم مرزة الأسدي


التعليقات

الاسم: عبداللهالشبيبي
التاريخ: 2012-09-26 11:39:42
والله ونعم بيت الشبيبي مع عبدالله عبدالوهاب الشبيبي 0553424156+

الاسم: سهام
التاريخ: 2010-09-06 04:38:33
تابعنا الحلقتين باهتمام واعجنا بهما ننتظر الحلقات الاخرى لنتعرف على هذه الشخصية العراقية البارزة




5000