..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


والقطا لا ينام..

غريب عسقلاني

طيرتُ قلبي على جناح طائر الشوق, لعله يقرأ على تضاريس وجهكِ عذاب الغياب, وطائري يقيس المسافات والمواقيت بنبض القلب ورجفات العروق في البدن, فالمسافة بيننا بحر شوق بين مدينتين مصلوبتين على سفود الوقت هنا وهناك..

رجع طائري مع نوة الريح ينزف دمعا:

- يقف طائر القطا عاريا, يحرس أمنية امرأة  ألقت بحجر أمنيتها في المغارة  عندما مرت من هناك..

قلت واللهفة تسبقني:

- ومتى يعود القطا؟

- في فصل عودة الريش!!

هتفتُ من جرح قديم..

- وهل يعود الذي كان؟!

وأخذت استعيد بوح امرأة حمله الريح ذات فجر إلى نافذتي:

"لم أكن أنا أعلى الجبل, كنت في القاع  أرقد بين هذيان العابرين, يفتحون لي صدورهم..أسمع بكائهم" *

سأل الطائر على خبث مناور:

- هل تعرفها يا صاحبي؟!

- هل نسيت العاشقة يا نورس الوقت الجميل!!

ضحك النورس, ورشقني في صدري بريشة من ريش إبطه, وركب موج الريح وطار..

صارت الريشة بساطا من بياض مطرز بالقرنفل والأقحوان, وتغمس الهواء برائحة طلع النخل في موسم الرغبات.. يا ألهي.. صارت الريشة مدينة يجري فيها نهرين, ترقص على الضفاف حتى مطلع الفجر غانيات ولهات.. وهناك كانت امرأة تتدثر بعباءة من مخمل ليل مطرزة بنجوم غافيات على خد القمر, تقف بثبات أميرة, واجمة أمام بوابة موصدة عند ناصية الغياب.. تردد شيئا من هذيان أشبه بالنواح:

 "أسبّح باسمكِ..يا مدينة من بياض/ أركع لألوان طيف تتعمّد بزلال نهريك/لمَ تفترشين سراب الرؤى ؟

شمسكِ آلهة تموز/قيظكِ هجوعي الأثير/لكِ اخضرار ربيعين وإرث إحدى الجنتين" *

***

 بين البياض والسواد, والوقت بين أفول ليل وبزوغ فجر, وقف النورس على نافذتي:

- ماذا تحمل يا طائر الشوق

- بعض رجفات من قلب القطا

- هل اكتسى القطا بالريش؟

- يخشى ركوب الريح.. الصيادون كثر ينتشرون في المدينة, حمَّلني ريشة من صدره كتب عليها رسالة:

طار النورس وبقيت مع الحلم وحدي أرهف السمع لها تغني للبعيد..

"بيننا...كم  رعشة شوق  وألم وشرود؟

كلما كفكفت اشتياقي..وهنئتُ بخواء" يضربني رعد بليد" *

وسمعتها في الحلم تشكو همها للريح

" الجليد يخنق شرفاتي.. والطيور تهاجر عني في كل الاتجاهات"

هتفتُ:

- ما سر القطا يا أميرة؟!

- هو حارس الأمنيات القتيلة, في وفت بات فيه النصر بدعة الخاسر..

- لكن القطا لا ينام طوال الرحلة يا أميرة..

وصحوت على رجفة بدن..

كان النورس يرقص ويتغذى على نوار قرنفل تفتح للتو, ويغني:

- طار القطا وانفتحت بوابات المدينة, هلا نظرت في مرآة الوقت؟ يا صاحبيّّّ!!

ورأيت امرأة عينيها باتساع بحرين من ليل تزنرت بجديلتين من نوار اللوز تتلو عند عتبة الطقس شعيرة دخول المدينة..

"ازرعيني عشبا يورق في مسلات حكمتك,ما بين بداية وعودة اليكِ, سيخوض التاريخ  أسفارا.. يفتشُ عن إكسير عشقك" *

وغفوت والسؤال ما زال  يسري في دمي

" ما الذي بين القطا وطائري الجميل!!"

--

* مقاطع بتصرف من قصيدة إكسير للدكتورة الشاعرة هناء القاضي

 

 

غريب عسقلاني


التعليقات

الاسم: غريب عسقلاني
التاريخ: 05/09/2010 08:39:26
ما اجملك صغيرتي ريما
من هناك كما ام اليسوع تطلين
من الناصرة
تحياتي وتقديري

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 30/08/2010 21:10:40
الاديب القدير الغالي غريب عسقلاني..

اناملك تنسج الابداع بكل رونق وجمال..

ومشتاقه لك والدي كثيرا..

دمت بخير وصحة ومبدع

وتحياتي لروحك

ريما زينه

الاسم: غريب عسقلاني
التاريخ: 29/08/2010 22:27:49
الكريمة رائدة جرجيس
كم اسعدني مرورك على صفحتي
دمت بخير

الاسم: غريب عسقلاني
التاريخ: 28/08/2010 17:44:57
هبة يا ابنتي الرائعة
كم مرورك يسعدني
دمت بهية

الاسم: غريب عسقلاني
التاريخ: 28/08/2010 17:43:47
العزيزة أفين ابراهيم
القلوب صور على المرا والحزن لؤلؤة الكلام
تحيتي ومودتي

الاسم: غريب عسقلاني
التاريخ: 28/08/2010 17:41:51
العزيز فراس الحربي
شكرا لمروركم البهي
دمتم

الاسم: رائدة جرجيس
التاريخ: 27/08/2010 20:03:03
يقف طائر القطا عاريا, يحرس أمنية امرأة ألقت بحجر أمنيتها في المغارة عندما مرت من هناك..

قلت واللهفة تسبقني:

- ومتى يعود القطا؟

- في فصل عودة الريش!

اللله جمال بديع يا استاذ غريب العسقلاني
تحياتي لك

الاسم: هبة هاني
التاريخ: 27/08/2010 06:29:17
بين البياض والسواد, والوقت بين أفول ليل وبزوغ فجر, وقف النورس على نافذتي:

- ماذا تحمل يا طائر الشوق

- بعض رجفات من قلب القطا

- هل اكتسى القطا بالريش؟

الاستاذ غريب عسقلاني

نص رائع كعادتك دوما
دمت بالق
هبة هاني

الاسم: أفين إبراهيم
التاريخ: 27/08/2010 05:03:48
يقف طائر القطا عاريا, يحرس أمنية امرأة ألقت بحجر أمنيتها في المغارة عندما مرت من هناك..

قلت واللهفة تسبقني:

- ومتى يعود القطا؟

- في فصل عودة الريش!

ياله من جمال في الروح والصورة
دام أبداعك وحزنك
تحياتي
رمضان كريم.

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 27/08/2010 03:18:35
والقطا لا ينام
غريب عسقلاني
سلمت النامل التي تخط الابداع ايها المثابر تقبل مروري
واود ان اصحح معلومة في المرة السابق كتبت لي تعقيب بأسم فراس حمودي الكناني وانا الحربي وهذا لا يفسد للود قضية ايها الرائع

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي




5000