..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مونودراما النهار الحادي والاربعون

حميد شاكر الشطري

خطوة رائعة نحو مسرح الممثل الواحد والقلة في الانتاج

ان فن الموندراما يعد جنس حساس من اجناس (ابو الفنون) فن المسرح والابن الشرعي له منذ ولادة المونولوج
فكان مصطلح المونودراما )Mono Drama( يوناني الاصل ف (mono )تعني وحيد و(Drama) تعني فعل او فعل الممثل الواحد وقد انتشرت مثل تلك العروض في المانيا وانجلترا بين عام 1775 - 1780 م على وجه التحديد
ومن اشهر النصوص العالمية المكتوبة والمتوفره (مضار التدخين ) لتيشخوف و(الصوت الانساني ) لجان كوكتو
اما على الصعيد العربي فقد برزت هذه الظاهرة من العروض في سوريا وغيرها من الدول العربية ومنها ( مونودراما ( يوميات مجنون ) اعداد سعد الله ونوس وكان المبدع حسين عكلا من اوائل الفنانين الذين كتبوا في هذا المجال من خلال اعداده لنص ( الطيف ) عن قصة د( محمد الحاج صالح ) وكذلك ممدوح عدوان كاتبا وزيناتي قدسيه ممثلا ومخرجا في نصوص مثل ( حال الدنيا ) و ( القيامه ) وجاء المغربي عبد الحق الزوالي واخيرا شكل مهرجان المونودراما في اللاذقيه حضورا واسعا في فن المونودراما بدوراته السنوية المتعدده
وفي العرض المونودرامي على الممثل ان يجسد ادوار عدة ولشخصيات عدة ومخاطبة الشخص الغائب كاللوحة او قطعة قماش او الحديث بالهاتف او ذكريات ماضية بمساعدة سونغرافية العرض المتكاملة والمؤثرات الاخرى الذي تجعل من توضيفها في خدمة الممثل وكي تجعل من الممثل ممثل قادر على استخدام ادواته بانتقاله من مكان لاخر ولازمنه متعدده كي يستطيع من خلال اداءه الممتاز استقطاب ذهن المشاهد للبحث عن ضالته الذي يقبل عليها الكثير من كبار الفنانين من نجوم السينما والمسرح لتحقيق النجومية
واليوم اذ نجد انفسنا امام عرض مسرحي من خلاله يتنفس فن المونودراما في الناصرية هواءه العليل في اجواء ضبابية صاخبة من حركة السينما والتلفاز
فقد قدمت دائرة السينما والمسرح /مديرية المسارح/ مسرح ذي قار مونودراما ( النهار الحادي والاربعون ) تاليف واخراج الكاتب المتاق عبد الحسين ماهود على قاعة النشاط المدرسي في الناصرية بتاريخ 24/7/2010 والعرض الثاني في بغداد /منتدى المسرح يوم 3/8/2010
قام ببطولة المونودراما هذه المبدع علي خضير بشخصية عواد واداء صوت الزوجه الغائبه حوراء العبادي
هذه المونودراما كانت جريئة في طرحها من خلال ذكريات رجل فقد زوجته نتيجه قصف اورصاصة طائشه وتخلل طرحه فضح المتسترين بعباءة الدين والدين منهم براء ومن النساء من خرجن عن قانون الحشمه ومن خلال هذا الطرح الانساني تحدث عن العراق واهله
فقد افلح المولف من توظيف اللوحة والشخص الغائب والتغيير في المكان والزمان ووضع ذلك نصب اعينه مما زاد لنصبه الفاخر قوة وصلابة في السرد المسرحي ويؤسفني بانني لم اجد اخراجا جادا في هذه الحبكة الدرامية الرائعة سوى نجاح المخرج في اختيارة الممثل الكفوء والناجح حيث ان بطله ابدع في الاداء وتحريك ادواته بقوامه الممشوق باستقطاب ذهن المشاهد ومحاكاته بل جعله عنصر فعال في العرض المسرحي
لقد تعود الماهود على اخراج اعماله بنفسه لاسباب قد لاافهمها تكن مادية او معنوية وسبق له ان قدم عمل مونودرامي ( ياغو صانع الامواج ) عند تخرجه من معهد الفنون الجميله
على الماهود ان يحيل الاخراج لمخرج متمرس في فن اخراج الاعمال المونودرامية كي يحاول تحريك ممثله وفق خطه اخراجية مدروسه لاان تكن عشوائية واشغال مساحات واسعه وفضائات واسعه على خشبة المسرح ومن الملاحظ وعلى مدى اكثر من نصف ساعه وجدت ان تغلب النص والممثل على الاخراج وقد اثمرت جهود فنية كسونغرافيا محمد سوادي واضاءة مالك سلمان وعزف محمد هادي
مبارك هذا العرض لهذا الجنس في ناصرية الخير والعطاء واعادة الحياة لاهل الفن



حميد شاكر الشطري


التعليقات

الاسم: حميد شاكر الشطري
التاريخ: 16/09/2010 07:49:28
الاخ ماجد مع الموده
كتبت وقد اغاضد نقدي الكثير من يعنيهم تحية طيبة لكل المبدعين مع الشكر والاحترام لكل عمل خير

الاسم: ماجد الشنون
التاريخ: 26/08/2010 19:32:02
الاستاذ المبدع حميد
منذ ان شاهدتك المرة الاخيره عند عودتي من ارض الغربو التي هي مستقري الان وانا اتوق شوقا لرؤيتك فدعني اتلذذ بكتاباتك سلمت شخصا وانسانا مكافحا في كل المجالات

الاسم: حميد شاكر الشطري
التاريخ: 21/08/2010 20:45:36
الاخ عمار المحترم
يجب ان يكون الانسان ملف في كل شيء ولو بشيء زهيد وان لايبخل به سلمتم بمروركم وحفظكم الله وحفكم برعايته

الاسم: حميد شاكر الشطري
التاريخ: 20/08/2010 20:35:27
الاستاذ المتالق فراس الحربي مع المحبة
شكرا لمروركم على كتاباتي وان دل ذلك على شيء انما يدل على حرصكم على النفس الفني والوطني الصادق اتمنى ان ارى كتاباتكم المستقبلية وتاكيدها على الاميل الخاص بي يابن النور
تحياتي

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 19/08/2010 12:36:26
مونودراما النهار الحادي والاربعون
حميد شاكر الشطري
لك الابداع سيدي والمثابرة على الطريق الصحيح رائع ايها الرائع تقبل مروري

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 19/08/2010 12:35:31
مونودراما النهار الحادي والاربعون
حميد شاكر الشطري
لك الابداع سيدي والمثابرة على الطريق الصحيح رائع ايها الرائع تقبل مروري

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي

الاسم: عمار الحلفي
التاريخ: 19/08/2010 09:50:22
الاستاذ حميد الشطري
ابدعت حقا في معلوماتك واضفت لنا ابداع جديد في فن المسرح شكرا لكم




5000