..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


متى الرجوع يا عراق

ذياب شاهين

تبكي عليّ الباكياتْ 

ودمي

نواحُ النائحاتْ

أنا ابن دجلة الوهّابُ

ماءً

من لظاه

أنا الغيوم الراعداتْ

أنا الفراتُ

 شهقتاهُ نبضُ روحي

والحياةْ

يا للطيور الراحلات

لو تعلمينَ

كم بقتْ جراحُ

روحي نازفاتْ

ما طببّتها مرةً

يدُ الظلالْ

ولا الزهورُ الضائعاتْ

أوّاهُ من لظى أسايْ

بنصلهِ

قد شكّ صدرَ الأمنياتْ

هذا بكاي

وزّعيهِ على الكفوفِ

الواهباتْ

على نساءٍ

في المدى

نذورهنَّ

 خوفُ القلوبِ

الداميات

على صبايا

جرحهنّ  رائقا

شجى يذوب

على النساء الثاكلاتْ

كم مرّ طيفٌ

أو خيالٌ

يشعل الذكرى

ورؤياها تغيب

غرابُ دنيانا يطلُّ

من أسانا ناعبا

يشفُّ في مدامع

الجوى

كرىً أضاعته ُالعيونُ

الساهراتْ

حتام نبكي

والدموعُ حارقاتٌ

كاللظى

 بلا رياحٍ تنقل البشرى

إلينا

من تلاقينا هناك

أو هنا

بلا وعودٍ

دبّرتها دوننا 

فوضى الليالي الحالكاتْ

متى أعود يا عراق

أظل أبكي

واغترابٌ

 حزّ في نيط ِالفؤادِ

محضَ جرحٍ

لا دماءٌ ،لا حياة

هذي البروقُ والرعودُ

من آهِ حزني

جمّعتها

سحبُ اغترابي

متى أغني

 يا رياضا ودعتها

النافثاتُ ضواعَها

إلى البعيد

أسرابُ طيرٍ في السما

 نواحُها

قد شقّ صدري

والجوى

يشدّني

إلى بلادٍ جمّعتْ

 فيها الجهاتُ

بارقا

صبحي الوئيد

قد صرتُ ابكي

يا سماءُ

للمماتْ

قد بتُّ أشكي

يا رياحَ مدينتي

بلا حياة

قد ضاع صوتي

في البحار

كصوتِ بحارٍ غريقٍ

 غاص حتى القاعَ

ماتَ في عيونهِ

ضياءُ بدرٍ ضائعٍ

خلف الغيومْ

هلاّ يدلُّ الموجُ

بحاراً لينضو

لؤلؤا

من مقلتيه الغائراتْ

ولا صدى قد سمّعتْ

اشجانـُهُ سفـَنَ النجاة

كم شفّ من أعوامنا

لظى اغتراب

كم ساح من سنيننا

وجعُ اكتئاب

متى الرجوعُ  للعراقْ

متى النجاة

فتقطف الروح

زهورَ الأغنيات

وتنطُّ من بين الضلوع

عاليا

قلوبُنا

الى السحاب

 

يا حسرةً

متى أعود

للعراق

 

 

 

     أبو ظبي

  الثلاثاء 29\06\2010

 3:30 صباحا 

 

 

ذياب شاهين


التعليقات

الاسم: ذياب شاهين
التاريخ: 11/07/2010 14:04:19
أخي العزيز د.ساجد الحبيب
شكرا لمرورك الدائم وتعليقاتك المستمرة على ما أكتب، لقد طال الانتظار حقا ولم يتبق لدينا سوى حلم الرجوع حتى ولو بالخيال، عسى أن نلتقي في العراق عندما نرجع في يوم ما، انشاءالله
لك احترامي وتقديري
ذياب شاهين

الاسم: د. ساجد عزيز الحبيب
التاريخ: 11/07/2010 13:40:04
حب الوطن والحنين اليه غريزتان لا انفكاك عنهما , أراك ياسيدي الشاعر ذياب شاهين تأخذنا الى عالم الحلم بالرجوع الى الوطن ... كلنا لدينا هذه الرغبة وننتظر فرصتنا التي تأخرّت كثيرا ... لكن الأمل موجود وغدا ستتفتح الزهور بمشيئة الله ومثلنا الشعبي يقول _ مايبقى حمل مطروح _ ... تحياتي أيها العاشق للوطن واحترامي الكبير.




5000