..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صدر عن الهيئة العامة لقصور الثقافة في مصر

موسى حوامدة

 

سلالتي الريح عواني المطر وقصائد أخرى لموسى حوامدة

عن الهيئة العامة لقصور الثقافة في القاهرة وضمن سلسلة آفاق عربية صدرت مختارات شعرية  للشاعر موسى حوامدة بعنوان (سلالتي الريح عنواني المطر وقصائد أخرى).

الكتاب جاء في مئة واربعة وثلاثين صفحة وصمم غلافه الفنان المصري أحمد اللباد واشتمل على عدد من القصائد بينها سلالتي الريح عنواني المطر، القصيدة التي فازت بجائزة الريشة الفرنسية والجائزة الكبرى في مهرجان تيرانوفا الفرنسي، وترجمت الى عدة لغات، وقصيدة للخديعة طعم الأبوة، لصحبة الريح، يدها للنهر، أقل مما يحبذ المزمار، حكمة الكولونيل.

   كما ضم الكتاب عدة قصائد من بينها؛ راودتُ الغزالة عن شرودها، لا ندَّعي ورعا في الموسيقى، لا أثر للساقية، غفلة لا تنام، يادم العراقي، كانا مستحيلا أزرق، وأعد المساء لنوم العابرة وغيرها.

 وكانت مجموعة سلالتي الريح عنواني المطر صدرت عن دار الشروق عام 2007 وكتب عنها العديد من النقاد والكتاب العرب،

وسبق لموسى حوامدة أن أصدر ست مجموعات شعرية وهي (شغب)، (تزدادين سماء وبساتين)،(شجري أعلى)،(أسفار موسى العهد الأخير)،(من جهة البحر). و(كما يليق بطير طائش) وهو كتاب مزج بين النثر والشعر.

 

 

 

 

 

موسى حوامدة


التعليقات




5000