..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قصيدة / احتضار

سوزان سامي جميل

هل كان موتٌ ذاك ؟

أم كان إحتضارْ؟
في كلا الحالينِ أشلاءٌ تُثارْ
جثثٌ ترمى بوديان الجوى
كصحوةِ الموت ﻷحلام النهارْ
إرتعاشاتُ التلاقي بصدقٍ وحنينْ
وتوازنٌ مفقودٌ وصدٌّ واندثارْ 
ﻻإبتسامٌ 

         ﻻإحتضانٌ 

                       ﻻإقتراب
وتباعدٌ مقصودٌ لزمنٍ واندحارْ
ذبولٌ في المآقي

دمعٌ في ذهول
قلّةٌ في الصبر

 شكوى وانحدارْ
ينخرُ اﻷحشاءَ وحشيُّ الوجع
ﻻيهدأُ زمناً بليلٍ أو نهارْ
يجرف اﻵهاتِ ﻻينسى اﻷنين
يرفدُ اﻷطياف أملاً وانتظارْ

هنا,

     يغلي شوقٌ بعدهُ ألمٌ مرير
وغلٌّ يتنامى بثورى وانفجارْ
توارثٌ منبوذٌ ﻷوراقِ الخريف
يملأُُ اﻷوطانَ يأساً وانهيارْ
واحتجابٌ لقلوبٍ باركت كلَّ الوجوه
محت عنها مآسٍ بحبٍّ واقتدارْ

وهناك,

        ذكرى لميلاد حبيب
وعيونٌ تذرفُ دمعاً بعزِّ وافتخارْ
تأبى الترجّي

 ﻻترضى الرضوخ
فكيف بالذلِّ ؟

كيف باﻹنكسارْ؟
أودعُ الحزن بموتٍ أو رحيل
على أملِ التفاني

 ﻻ على أملِ الدمارْ

 

 

 

 

 

سوزان سامي جميل


التعليقات

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 30/11/2010 05:31:45
الأستاذ خالد شعلة أيها الشاعر المتألق
أسعدتني بمرورك الكريم , وأشكرك لأنك منحتني فرصة العوم في نهر كلماتك الصافية. دمت للكتابة ولمحبيك.

الاسم: خالد شعلة
التاريخ: 30/11/2010 03:14:28
رائع جدا سلمت اناملك وصدقت مشاعرك التى ابرزت لنا صور من حياتنا اليومية وشكرا لاغلى قلم الذى تحرك وكتب اجمل العبارات الجميلة

الاسم: خالد شعلة
التاريخ: 30/11/2010 03:13:10
رائع جدا سلمت اناملك وصدقت مشاعرك التى ابرزت لنا صور من حياتنا اليومية وشكرا لاغلى قلم الذى تحرك وكتب اجمل العبارات الجميلة

بكينا دمائا فى كل حدب
نشيع فية صغيرا لدينا
فكل المصائب جبال علينا
تهون بدمع من مقلتينا
تهيج البحار تثير الرياح
وتأتى بلطف على شاطئينا
,;
وكل الأئمة فوق المنابر
تناجى زمانا غريب علينا
يمر الشهيد فى كل درب
يئن صراخا فمن يسقينا
دماء الصغير تحول نهرا
يفيض ويجرى من جانبينا
فمنة سنروى كل الأراضى
ويشرب منة طيور المدينة

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 16/11/2010 03:21:38
الاستاذ يعرب الكريم
أسعدني مرورك على واحتي الشعرية البسيطة و سأحاول جاهدة الاستفادة من الرابط الذي أرسلته لي. دمت للشعر ولمحبيك.

الاسم: يَعرُب عمران
التاريخ: 12/11/2010 18:47:40
أحيي الشاعرة سوزان على موهبتها التي تجلت في النص. وأحيي د. عزاوي الجميلي على ملاحظاته القيّمة. فعلاً هذه الموهبة تحتاج إلى صقل لمعرفة أوزان وبحور الشعر العربي. فلا يمكن أن تكتبي يا أستاذة سوزان قصيدة وتحمِّليها القوافي وهي ليست موزونة على أية تفعيلة محددة. شعر التفعيلة يعني الالتزام بتفعيلة واحدة والقافية لوحدها تحوِّل قصيدتك إلى نص نثري وحسب.
أدعوك إلى دروس ودورات العَروض الرقمي:

http://www.arood.com/vb/index.php

وستجدين أساتذة يهتمون بك ويعلمونك أوزان البحور بطرق رقمية حديثة وصحيحة ومجاناً

تقبلي خالص تحياتي وتقديري
يعرب عمران

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 06/07/2010 01:49:45
الأخ د.عزاوي الجميلي
مانصحتني به سأعمل به وأتذكره ماحييت. أتمني أن تفيدني بالمزيد. أشكر مرورك وكرمك.

الاسم: د. عزاوي الجميلي
التاريخ: 04/07/2010 10:58:34
لست استاذا لكني أحيانا أتأستذ...
أنا هاو للشعر سيدتي..
فقط أريد ان أقول ان دراسة الاوزان لا تخلق شاعرا...
مشكلتك مع الاوزان ليست كبيرة فأنت لا تخرجين عن البحر إلى بحر آخر...
ولكن هناك بعض الخروج في تفعيلة أو تفعيلتين في بعض الابيات...
قريبة جدا من تمام الوزن..
هناك تمرين أرجو ان تلتزمي به... هو غناء الشعر أو الدندنة الشعرية..
كل بحر يغنى بلحن خاص..
عندما تتعودين عليه يسهل عليك معرفة مكان الخلل...
حاولي ذلك بقراءة القصائد المغناة
أو غنائها
ثم انتقلي إلى قصائدك أنت..
اعتذر عن الإطالة لكن الصور الشعرية التي لديك تستحق ان يكتمل جمالها بضبط الايقاع والوزن..
لك الود والاحترام

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 04/07/2010 01:45:46
السيد عبد الهادي البدري أشكر مرورك الكريم على قصيدتي وأتمنى أن تستمر بالمتابعة.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 03/07/2010 21:41:35
الى أستاذي الشاعر د.عزاوي الجميلي
إنني أحاول جهدي في دراسة الأوزان الشعرية وعلم العروض وإن شاء الله أتقنها. شكرا لتعليقاتك التي تعود بالنفع علي وعلى قرائي الأعزاء. شكرا لمرورك الكريم.

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 03/07/2010 21:35:56
الى الأٌستاذين العزيزين علي الغزي وإبراهيم ثلج الجبوري
أشكر مروركم الكريم وأتمنى أن تواصلوا تشريفي بمتابعة كتاباتي والتعليق عليها .

الاسم: عبد الهادي البدري
التاريخ: 03/07/2010 14:11:33
موت ام احتضار مفارقه ابداعيه لاتحتمل الكثير ..

نتمنى لك المزيد من الابداع والتالق

الاسم: سوزان سامي جميل
التاريخ: 03/07/2010 02:54:32
إلى الاستاذين الكريمين : جلال جاف و خزعل طاهر المفرجي , شكراً لمروركم الكريم وأتمنى أن أحظى باهتمامكم المتواصل , شرف لي أن تنتقدون محاولاتي المتواضعة

الاسم: علي الغزي
التاريخ: 02/07/2010 18:51:21
ذكرى لميلاد حبيب
وعيونٌ تذرفُ دمعاً بعزِّ وافتخارْ
تأبى الترجّي

ﻻترضى الرضوخ
فكيف بالذلِّ ؟

كيف باﻹنكسارْ؟
أودعُ الحزن بموتٍ أو رحيل
على أملِ التفاني

ﻻ على أملِ الدمارْ



المتالقهست زوزان رائع جدا قصيده رائعه تسلمين تقبلي احترامي

الاسم: د. عزاوي الجميلي
التاريخ: 02/07/2010 11:57:33
الاخت سوزان...
تحياتي...
سأقول ما قلت سابقا... بحر الرمل فيه الكثير من الرشاقة...
وتحتاجين إلى ريشة أدق لاظهار مفاتن هذا البحر...
أنا اقصد الوزن سيدتي...
نحن حين نمتدح كلاما نقول كلام موزون...
الذي أعنيه أن هناك بعض النقاط التي تشوب بياض النص من ناحية العروض...
ننتظر المزيد من الأحسن...
لك الود

الاسم: ابراهيم ثلج الجبوري
التاريخ: 02/07/2010 11:31:57
ﻻترضى الرضوخ
فكيف بالذلِّ ؟

بسلمووو يامبدعة ياسوزان

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 02/07/2010 10:26:11
شكوى وانحدارْ
ينخرُ اﻷحشاءَ وحشيُّ الوجع
ﻻيهدأُ زمناً بليلٍ أو نهارْ
يجرف اﻵهاتِ ﻻينسى اﻷنين
يرفدُ اﻷطياف أملاً وانتظارْ



مبدعتنا سوزان سامي جميل
نص رائع وجذاب
انه بحق متكامل ومتماسك في الفكرة والاسلوب
شدنا اليه كثيرا
دمت تالقا
احترامي مع تقديري

الاسم: جلال جاف
التاريخ: 02/07/2010 06:07:49
قلم متمكن , صدق وعنفوانية. قصيدة رائعة يا استاذة سوزان.نوري النور بكلماتك أيتها الشاعرة المتمكنة.




5000