..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
جمعة عبدالله
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة دار الشؤون الثقافية

دار الشؤون الثقافية

 المؤسسة الثقافية الحكومية والمدنية ؟

حيدر رشيد 

بلادنا اليوم تعيش حالة ، وتجربة جديدة تستحق التمعن 0 بعين علم لا عين جهل ، ومن زاوية معرفية متقدمة 00 وليس العكس 0

ففي الماضي كان اسم المؤسسة المدنية الثقافية يثير التخوف والقلق لدى رموز وعناصر السلطة0 بل حورب من قبلها 0، وكان الخوف أو الرفض تحصيل لقناعات ضيقة ، متخلفة ، عكستها حياة التقيد ، وممارستها المحصورة المرتبطة إلى حد بعيد بهوية الزعامات المترددة خوفاً على الذات وعلى تسير مصالحها 0

لأنها عجزت عن إدراك الرؤيا الواقعية لمسيرة العمل الثقافي0

غير أن هذة الفكرة قد أسقطت اليوم في عراقنا الجديد 0

عندما قامت دار الشؤون الثقافية مؤخراً بكسر حالة العزلة والقطيعة بين المؤسسة الحكومية والمدنية برعايتها حفل تكريم المجالس الأدبية والثقافية في بغداد ، والذي يعد الأول من نوعه 0

 التي تتبناه مؤسسة حكومية ، لماتلعبه هذه المجالس من دور أساسي ومهم في المجال الثقافي بصورة عامة 0

 وأن هذة المجالس العلمية والأدبية ليست فكرة بسيطة عابرة  بل هي واقع ثقافي حضاري امتدت ببعدها التاريخي قرابة الألف عـام 0 فهي امتداد لمجالس الخلفاء والأمراء والوزراء البرامكه والتجار العلوية التي ازدهرت في القرن الخامس الهجري وهي أيضاً امتداد لمجالس الشيخ الطوسي ومجلس الشريفين الرضي وأخيه المرتضى 0

فمثلت وجه بغداد الحضاري ، وثقافة بغداد كان له دور في توعية وتثقيف وتصويب المجتمع في الحقب الماضية ولا ننسى دورها المتميز أيام الاحتلال العثماني0 الذي أراد اجتثاث اللغة العربية من المدارس والمؤسسات الحكومية فتصدت هذه المجالس للاحتلال العثماني بأعلامها الكبار الزهاوي والرصافي وغيرهم 0

فانطلقت دار الشؤون الثقافية بفضاءتها المتسعة لكل ما هو إبداعي وجميل ومتميزلتقيم هذا الحفل  0

كانت البداية للسيد ((نوفل أبو رغيف)) راعي الحفل وصاحب الفكرة الذي رحب بوسائل الإعلام وبالضيوف والنخب الثقافية ونقل

لهم تحيات معالي وزير الثقافة واعتذاره عن الحضور ليتناول بكلمته الدور الحيوي لهذه المجالس في إنعاش الثقافـة وتحريك المشهد ،

ويؤكد بان دار الشؤون الثقافية هي المؤسسة الأولى التي تتبنى مثل هذه الفعالية 0

ويشير إلى العلاقة الجديدة التي تحاول الدار أن تؤسس لها بين المؤسسة المدنية والحكومية 0

ليتحدث بعده أعـلام بغداد رؤساء المجالس الأدبيـة والثقافية محمد جواد الغبان ، صادق الربيعي رئيس المجالس الادبية والثقافية في بغداد  والشاعر والمؤرخر علي الحيدري والشاعرة سناء وتوت ممثلة مجلس نادي الصيد الثقافي والشاعرة منى الخرسان رابطـة الشاعرات العراقيات وممثلة مجلس كاشف الغطاء 0 الذين عبـروا جميعاً عن تقديرهم وشكرهم للقائمين على هـذا الحفل وللسيد المدير العام وأعدوها خطوة مباركة على طريق البناء الثقافي لتتخلل الجلسة تعريف عن كـل مجلس ، وعن أهـم المشاكل والمعوقات ، وعن الدور الكبير لهذه المجالس في نشر الثقافة والأدب لان هذه المجالس ليست فكرة بسيطة بل هي واقع ثقافي متميزة ، ولا يسعنا في النهاية أن نقول عن هذه الحفل والقائمين عليه ولدار الشؤون الثقافية إلا مثل ما

قال الشاعر والمؤرخ علي الحيدري 0 هذا الحفل يمثل ثقافـة بغداد وعظمة بغداد وأدب بغداد اجتمعنا في هـذا المكان ونحن على ثقة بمواصلة الأدب فأدب بغداد هو حياته وشعر بغداد هـو متنفسها وثقافة بغداد هي ديمومتها فمرحى لك هيا هل  أديب الشاعر الأستاذ نوفل على إقامة هذا الحفل الذي أعطيت كل ذي حق حقه !

 

 

رنا محمد نزار

يحتل الكتاب المكانة الأولى من أهتمام الأفراد، فالقراءة هى العماد الأول فى بناء الثقافة .ومن خلال هذا المفهوم ، وعلى هذا الدرب، برع نجم دار الشؤون الثقافية. وبدأت مرحلة مضيئة فى عالم النشر. لقد قطعت دار الشؤون الثقافية  من الجهد والعطاء ولا تزال يزيدها نضجاً وقوة كل يوم، ولم تزدها إلا حرصاً على تقديم كل جديد من ثمرات قرائح العلماء والأدباء والمفكرين لتكون دائماً سابقة فى ركب الحياة الذى لا تكف خطواته عن الوثب السريع.

عن سلسلة شعراء وهي توجيه استجابة القارئ إلى البارز من تضاريس الخريطة الشعرية العراقية، وهي تتمركز حول (العراق) محوراً رئيساً، مع انتشار فواعلها على أفق جغرافي مفتوح، بالمنجز المؤثر وتنمية لذائقة تكرسها قامات شعرية، أثبتت حضورها المائز في تشكيل نسيج جمالي وأثر رؤيوي، ضمن مشهد شعري ضاج بالأصوات.

سلسلة تعني بالكشف عما تجذر من ثراء إبداعي، أسستهُ الأصالة في المنتج والفرادة في التجربة، تعزيزاً للنوعي من الحضور المتفوق للشعرية العراقية، مقارنة بمجاوراتها، وتوخياً لإذكاء جذوة هذا الفن الخالد وإعادة الاعتبار لتجوهره الخلاق.

وفي باكورة إطلالتها تقدم سفراً جديداً لشاعر كبير طالما عرفته الأوساط الأدبية بـ (شاعر الأمة) وطالما شكلت أسفاره إضافة حقيقية لرصيد الشعر العربي داخل العراق وخارجه. كيف لا؟ وهو الصوت الهادر والقامة الأدبية الفارعة والحضور الشعري الأرصن.

صدر الكتاب العهد الثالث، للشاعر محمد حسين آل ياسين، سنة الاصدار 2010، عدد الصفحات 159، الكتاب من القطع المتوسط.

وتألف الكتاب من مجموعة اشعار لما أبدعه الشاعر في مجمل أعماله الشعرية، مثل دانية، روضة الشعر، دمشق الحبيبة، حديثة، البردّوني، خيمة المربد، الشهيد والشاعر، ياواحة الدَّهِر، الواحة، الفداء، المرأة، النشيد العراقي، القصيدة، إزحف لقُدسك،  وغيرها من القصائد المتنوعة.

ومن القصائد المنشورة في ديوان آل ياسين قصيدة روضة الشعر التي أنشدت في الندوة القاموسية السنوية في بغداد، في الجلسة الافتتاحية لمهرجان المتنبي الخامس في القاعة الكبرى في الكوت، في افتتاح مهرجان المربد الرابع في البصرة، بثت مقاطع منها بإنشاد الشاعر من قناة الحرة، بثت مقاطع منا بإنشاد الشاعر من قناة العراقية في برنامج رسالة المربد اليومية،  نشرت في جريدة المربد اليومية الخاصة بتغطية فعاليات المهرجان، بثت مقاطع منها بإنشاد الشاعر بعد لقاء مع الشاعر من قناة بلادي، بثت مقاطع منها بعد لقاء الشاعر من قناة الشرقية.

وهذه مقطع من القصيدة: ماذا سيشدوكِ هذا الطائر الغردُ

                                                          وعند سفحك هذا السربُ يحتشدٌ

                             ماذا؟ وفي ثغره من رهبةٍ رَصَدٌ

                                                           فقام يبطلُه من شوقهِ رَصَــدٌ.....       

       

نوافذ...

صدر ايضا كتاب بعنوان نوافذ (مختارات شعرية)، للشاعر عبد الكريم كاصد، عدد الصفحات 265صفحة، الكتاب من القطع المتوسط.

يتألف الكتاب من اثني عشر ديوان ولكل ديوان مجموعة شعرية مثل ديوان الحقائب  تتضمن عدد من الاشعار منها ثلاثثية السفر، الغرف، الحقائب. وديوان الثاني النقر على أبواب الطفولة وتضمن الجسر، صيف، سكينة الأهوازية، انحطافات ألف ليلة وليلة، النقر على أبواب الطفولة، قوارب، وديوان الثالث الشاهدة وتضمن عدد من الاشعار الشاهدة، الموت في مشهد إعدام، وديوان الرابع وردة البيكاجي، البركان العدنيّ، ليل عدنيّ، القوارب، مجنون والديوان الخامس نزهة الآلام، وديوان السادس سراباد، وديوان السابع دقات لا يبلغها، وديوان الثامن قف نبكِ، وديوان التاسع زهيريات، وديوان العاشر ولائم الحداد، وديوان الحادي عشر هجاء الحجر، وديوان الثاني عشر نوافذ جديدة.

من ديوان السابع دقات لا يبلغها مقطع من قصيدة حكمة الخاتمة:

لم أكن أدري

أن ما قطعتهُ ذاهباً

كان طريقَ الأياب

وأنني لم اكن غير ظلَ يمشي

لرجلٍ واقف...

عصفور الصمت...

ومن نصوص شعرية التي صدرت عن دار الشؤون الثقافية عصفور الصمت، اسم المؤلف عبدالستار جبر الأسدي، عدد الصفحات 127 صفحة، الكتاب من قطع المتوسط.

وتضمن الكتاب باقة من القصائد المنوعة مثل حائط الموتى، عقارب متآكلة، شارع الرماد، فانوس المساء الاخير، صلب على خريطة الهدوء، بوصلة الرحيل، كلمات من حجر، عصفور الصمت، من برتقالة الى تراب جدي، غبار القيامة، طفل من رماد، القلب السابع، قيامة المطر، المطر والرصاص، فراغات، خيط فراشة، أوراق مصلوبة، ورقة تنتحر، صورة تتساقط، وطن بلا ثياب، نرجس القنابل، تذكروا، ولا تندمل المسافات، عميان يغنون، نافذة للضجر، طرق، حقائب الرحيل، دورة السقوط، بداية... نهاية، أطفال الاسلفت، تأبين آخر حلم، وقت من ياسمين، اختيار للهاث آخر.

ومن ضمن القصائد الذي تضمنه الكتاب قصيدة فراغات:

نضيق ونتسع في الكلمات

أما الصمت فيشرب تعرف ملامحنا

فتعطينا تأشيرة الموت

سنبقى هنا

نرتدي الألم ونرقد على حصيرة المساء

ننتظر رغيفا من الصيف الأسمر

وجرعة ماء من جرف بحر بعيد...

  

  

 

 

 

دار الشؤون الثقافية


التعليقات

الاسم: مثقف عراقي
التاريخ: 02/07/2010 01:47:21
السيد نوفل ابو رغيف
تحية المحبة والابداع
نبارك لكم عملكم في دار الشؤون الثقافية
ونحن بإنتظار ان تنتبهوا للادباء الذين يعشون خارج الوطن وتطبعوا كتبهم التي استلمتوها .. حتى تكونوا اول المبادرين بإلغاء مقولة مثقفي الداخل والخارج
وهذه مسؤولية وامانةجوهرية باعناقكم
فهل انتم جديرون بحملها؟؟؟




5000