.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إننا شعب غير منتج

حمزة اللامي

لا ضير من إن ندرك حقيقة امرنا من إننا شعب استهلاكي غير منتج، نستهلك أكثر مما تنتج، وصراخنا أكثر من تفكرنا .. ولو دققنا النظر في نتاجنا لوجدناه شيء لا يستحق الذكر بل من الأفضل أن نخفيه وراء ظهورنا ولا نذكره البتة .. وقد يصرخ احدهم بي ليقول انك مبالغ تخفي جهدي وجهد الآخرين، وأقول له على رسلك و إلا ستصاب بذبحة أو نوبة وقد يعجز عن علاجك فريق من الأطباء الغير منتجين وارني ماهو نتاجك وماذا استفدت من نفسك وماذا استفادت منك الإنسانية جمعاء، فتقول لي هنالك صناعات الكترونية وصناعات نسيجية وإسمنتية و و و.. وأقول لك يا سيدي الفاضل بل أنت ملك المسرفين وسلطان المستهلكين، هل لك نتاج كنتاج الدول المتقدمة؟

ها .. اجبني؟

جيد .. دعك من الدول المتقدمة ،، هل لك نتاج ونضال كما لدى العديد من بلدان العالم الثالث؟ كالهند واندونيسيا والصين وكورية ..الخ، ها .. جيد لا جواب .. إذن أنت ألان مُنعم بصناعاتها الحضارية الفريدة من وسائل راحة واتصال ونقل وما شاكل ذلك، فأين أنت منهم؟؟ وما هو منجزك الفريد؟ انظر إلى أثاثك وأدواتك في بيتك أو مكتبك فكل شيء مستورد فيه.

نحن وبسبب الحكام والجبابرة المتعاقبون وما رسموه من خطط لبلدانهم ولشعوبهم متخلفون استهلاكيون غير منتجون وعلى جميع الأصعدة، ليبقى الإنسان العربي مربك الذهن لا هم له إلا جمع المال لقوت يومه وسد حاجياته، ليبقى الحاكم في منصبه اللعين بين أحضان الغانيات .. بينما تجد هنالك دول انتفضت لنفسها وثارت على كسلها وبلادتها وبدأت تنتج وتعمل واستنفرت كل طاقاتها العلمية والبشرية والمادية وبدأت ترفد بلادها والبلدان الأخرى ببعض منتجاتها وعلومها وبدأت تنشر ثقافاتها أيضا .. أما عراقك يا حبيبي فهو يستورد حتى البصل والثوم، ومواطنه ينتظر الحصة التموينية بفارغ الصبر على باب الوكيل ليتلفها على ناره موقده البائس، ليعود من جديد إلى انتظارها بفارغ الصبر وهكذا.

وحتى النفط يا سادة يا كرام فالعراق يستورد منتجاته ولا يقوى على تكرير نفطه كما ينبغي، فهو يستورد البنزين السعودي والنفط الكويتي والزيت الإماراتي .. وحقك لو عزفت الدول المستوردة للنفط  عن شراء النفط .. فان العرب والعراقيون سيحيرون بنفطهم! ماذا سيصنعون به؟

فعلى الحكومات العربية والعراقية بالذات من أن تعد خطط ومشاريع مستقبلية تجعل من بلدانها بلدان منتجة مساهمة في عجلة التقدم والتطور لا أن تكون اتكالية مسرفة .. وحال الإنسان يحب دوما أن يكون إنسان منتجا مثمرا مفكرا مبدعا .. فأنتم يا سادة يا كرام انتم من جعل الشعوب العربية تبقى تراوح في محلها من دون أن تتقدم تلك الخطوات التي سبقهم الغير لها .. تحياتي

 

 

 

 

 

 

 

حمزة اللامي


التعليقات

الاسم: حمزة اللامي
التاريخ: 2010-06-13 19:01:14
المتألقة ختام الدراجي
بالفعل الامر كما اسلفتي
شكراً لك ايتها الطيبة

الاسم: حمزة اللامي
التاريخ: 2010-06-13 18:59:21
العزيز الاستاذ محمود
اتمنى ان يكون الخير كل الخير في هذه الامة
تحياتي ايها الطيب

الاسم: ختام الدراجي
التاريخ: 2010-06-13 07:59:27
انا اعتقد أن الشعوب العربيه تشترك بصفه كونها شعوب استهلاكيه وشعوب الثرثرة بالكلام وانعدام الفعل والمشكله الاكبر عدم الاعتراف بهذا وكانوا وسيبقون يتعكزون على تاريخهم القديم ( وكنا وكانوا) لذلك فلاخير في هذه الامه ولن يكون الا أن حدثت معجزة ونحن لسنا في زمن المعجزات

الاسم: محمود داود برغل
التاريخ: 2010-06-11 09:53:38
الصديق حمزة اللامي
لا خير في امة تاكل اكثر مما تنتج
تحياتي




5000