..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة من السماء

أحمد الصائغ

اعتذر من اساتذتي ، اخوتي واخواتي الكتاب الافاضل ممن انتظر نشر مادته , لتصدر موضوعي  عدد اليوم ولكن وفاءً مني لهذا الرجل الذي تمر اليوم ذكرى رحيله الاولى حيث نبهني ولده زياد عبد الوهاب النعيمي عبر موضوع ارسله عن ذكرى رحيل والده الاولى  فتذكرت بان هناك رسالة مازلت احتفظ بها كان المرحوم ارسلها لي فوجدت من الضروري نشرها  اليوم في مركز النور الذي احبه الراحل وكان متواصلا معنا الى لحضات حياته الاخيرة رحمه الله

ابا زياد .... وانت بجوار رب غفور اعاهدك بان تكون كلماتكم التي تكرمت بها على اخيكم الاصغر ستكون مسؤولية كبرى في عنقي وسيكون عملي وفاءً لكم يامن سبقتمونا في رحلتكم نحو السماء ...... سنلتقي ايها الطاهر عند رب كريم لأشكرك على ما جاد به قلمك .

اللاحق بك

احمد الصائغ

 

عبدالوهاب النعيمي

 نص رسالة المرحوم عبد الوهاب النعيمي

 

المبدع احمد الصائغ / السويد .... المنفى الاختياري

   تحية حب عراقية من ربوع دجلة والفرات ومن ظلال النخلة العراقية الباسقة واشجار الزيتون حيث يأوى العشاق في متاهات احلامهم الضبابية

   اتجدد معكم كل يوم من خلال مركز النور الذي اجدد فيه متعة الروح ورحلة القلم ، اتوضأ بكتابات المنافي حيث العيون تصبو الى صباحات بغداد ، الى ابي نؤاسها الذي بات حزينا على فراق احبته وندمائه في ليالي الشتاء القارسة البرد حيث لم يعد هناك من يمر سوى الريح الصرصرة وعويل الثكالى ودموع المنتظرين

  

اليوم قرأت لكم قصيدة رائعة في موقع الرابطة "  في الطريق الى المنفى "    ،   كنت رائعا ، محلقا في فضاءات الروح وهي تودع العزيز ، مناحة هي كلمات القصيدة ، تتلظى فيها الجروح الى دروب العزيزة بغداد وشارعها العتيد " الرشيد " حيث تتزاحم الافكار والرؤى في مقاهيه العتيقة ( البرلمان وحسن عجمي والزهاوي التي رحلت مع شاعرها ، والبلدية التي تبلد شكلها بأنشاء عمارة هجينة على انقاضها ) وتلك الازقة العتيقة المتآكلة المنتشرة كالشرايين بين شارعي المتنبيء وحسان بن ثابت بما تضم من اسرار وحكايات حبرتها المطابع القديمة في خمسينات وستينات القرن المنصرم ، مرورا بشارع الثقافة والفكر والمعرفة ( المتنبيء ) الذي تتصادم في حضرته وزحمته وجوه الادباء من بغداد والنجف وكركوك والحلة والكوفة وكربلاء والبصرة والموصل والناصرية وديالى حيث تنهض الجماعات الادبية  جماعة كركوك التي تضم سركون بولص وخالد حبيب الراوي وانور الغساني وفاضل العزاوي ومؤيد الراوي ... الى آخر القائمة  ، وجماعة النجف التي تضم عبدالاله الصائغ وحميد المطبعي وموسى كريدي ... و ,, وجماعة الموصل التي تضم محمود جنداري وعبدالوهاب النعيمي و ليث الحمداني حسبالله يحيى وسالم العزاوي  و... و وجماعة البصرة التي يتزعمها بلا منافس القاص الكبير والوقور استاذنا في القصة محمود عبدالوهاب وثلة تتغير وجوهها بين الحين والاخر ، يكتشف وجودها المراقب العام للحركة الثقافية الاستاذ الفاضل ( محمود العبطة ) الذي اعتاد الجلوس منفردا في مقاهاه الصغير الواقعة قبالة مقهى الزهاوي بالقرب من كعك السيد يراقب كل الذاهبين والآيبين في الشارع وكل المتنقلين بين مقاهي الرشيد العامر بالحركة والغاص بالوجوه الادبية المختلفة الاطوار والسحن والمختلفة الامزجة ايضا .

  اخي احمد : كان بودي ان استرسل معكم عبر هذه الرسالة الا ان هناك من يطرق بابي وانا وحدي في الدار ، واخاله احد المخضرمين من الادباء جاء ليستذكر معي رحلة العذاب الستينية حيث فضاءآت الحلم بين مقهى المعقدين ( شاي معطر ) في مدخل السعدون ومقهى ياسين التي شهدت سجالات بين ادباء العراق وشهدت ولادة البيان الشعري الذي اضطلع بكتابته الشاعران سامي مهدي وفاضل العزاوي ، او بين مقهى البيضاء حيث ينساب امامنا نهر دجلة، يوحي الينا بالف فكرة وفكرة بشاعريته الحزينة المنسابة الى عالم النسيان .

اعود لاكتب بعد ان رحل الضيف ، وهو قاص خمسيني جاء يتلمس اخبار الثقافة والادب .

  كنا ثلاثة لا نفترق  حسب الشيخ جعفر وغازي العبادي وعبدالوهاب النعيمي ، نلتقي في البيضاء او ياسين لقضاء سهرة ادبية او نقاشية مع مجاميع ادبية معروفة مثل خضير عبدالامير وباسم عبدالحميد حمودي وموفق خضر ومالك المطلبي ومحمد شمسي  ومؤيد الراوي وخالد حبيب الراوي و... وآخرون يمرون بالمقهى بين الفينة والاخرى منهم من يدمن الجلوس مستمعا او مناقشا ومنهم من يغادرها على عجل منتقدا الاجواء الغائمة بداخلها بفعل سخونة النقاشات او بفعل الدخان الكثيف المتصاعد جراء احتراق السجائر داخل جدران المقهى من دون حساب .. لم نختلف يوما على رأي على الرغم من شتات اطيافنا ما بين الماركسي والوجودي والعروبي والبعثي ، الكل يسبح في تيار العراق الواحد الموحد بشيعته وسنته وعربه وكرده وتركمانييه وصابئته ، لم يتجرأ يوما ان يسأل احدنا عن مذهب الاخر او دينه او معتقده ، الكل بمثابة الفرد والفرد يعمل من اجل الكل ، يأخذنا المسار ما بعد الظهيرة الى زوايا ( المرايا ) في ساحة كهرمانة ، نداعب ابنة الشعير ونقرأ اشعار اراغون على انغام الصمت في ذلك البار الهاديء ، نعيش عوالم مجهولة ، لا نفكر بالغد ، ولا بالذي يأتي .

  اي رحلة كانت رحلتنا ونحن نعيش متاهات الضياع اثر هزائم تتكرر بين الحين والاخر ، اكبرها وجعا كانت هزيمة الخامس من حزيران التي ولدت الاحباط في نفوس الادباء ، وظهرت على اثرها موجة الهيبز وحالات التمرد على الذات التي تفاقمت بصرعة ( جيفارا) التي شغلت الشعراء والمسرحييون والروائيون على حد سواء ، فجاءت الموجة المغايرة في الادب العراقي ، موجة اللامعقول والقصائد الميكانيكية والسوريالية التي تتاجج غضبا على واقع الحال المتردية في عموم الساحة الثقافية التي تشتت شملها بين الحانات الليلية والمقاهي ومكاتب العمل الاعلامية التي تتواصل بعرض المشكلة القائمة وتجترها اجترارا في المطولات السياسية التي تطالعنا بها اليوميات البغدادية عند بزوغ كل فجر جديد .

    معذرة عن الاطالة والاسهاب ، انها انعكاسات حقيقية ما زالت عقولنا تحتضنها وتتعايش بها ومعها ، فلا يمكننا الاستغناء عن استذكارها في يوميات جحيمنا الذي نعيش وجحيمنا الذي ننتظر ...

 تحية حب لك وتحية اعجاب بكل حرف وكلمة حملتها قصيدتك الاثيرة ( في الطريق الى المنفى )

  عشت مبدعا كما كنت طوال حياتك

   عبدالوهاب النعيمي

 29 / 10 / 2008

    العراق

 

 

أحمد الصائغ


التعليقات

الاسم: أحمد الصائغ
التاريخ: 05/10/2010 13:34:39
سادتي واحبتي واصدقائي .... سادة وسيدات
تحية ومحبة بحجم محبتي لكم التي لا ترتقي لها مفرداتي الفقيرة امام عظيم مروركم المشرف على كلماتي

لكم الحب والتقدير وللراحل الوفاء والمغفرة

احمد الصائغ

الاسم: عبد الجبار الحمدي
التاريخ: 12/06/2010 01:50:48
الى مكنون الوفاء الاستاذ احمد الصائغ .. ليس جديدا عليك وسام الوفاء فقد حملته منذ وطأت النور علما .. لك التقدير والرحمة للفقيد الاستاذ عبد لوهاب النعيمي ..

الاسم: د. فضيلة عرفات محمد
التاريخ: 11/06/2010 16:24:20
إلى الأخ الغالي الرائع الأستاذ احمد الصائغ
مساء الخيرات والأنوار
جمعة مباركة عليكم
دائما الصائغ أهلا للوفاء والطيبة والمحبة

تغمد الله الفقيد الراحل عبدالوهاب النعيمي وألهمكم جميعا الصبر والسلوان
مع محبتي لك فضيلة

الاسم: علي الكناني
التاريخ: 11/06/2010 14:33:08
السيد الصائغ بوركت على الوفاء..والرحمة لصاحب الحرف الجميل الفقيد النعيمي..حشره الله بالجنان مع النبي محمد وآله الاطهار..

الاسم: سنية عبد عون رشو
التاريخ: 11/06/2010 13:30:48
الاستاذ الجليل أحمد الصائغ
تبقى روحكم العراقية فياضة بطيبتها المعهودة
رحم الله الفقيد الاستاذ عبد الوهاب النعيمي
وأطال الله في عمركم أخي الفاضل

الاسم: علي الغزي
التاريخ: 11/06/2010 13:20:49
الف شكر استاذنا الفاضل للوفاء وشكرا لتقيمك الادباء وهذا نهج كل اصيل

تبقى رائع يا استاذ ابا حسام

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 11/06/2010 10:07:40
الأستاذ أحمد الصائغ
لهذا أصبح النور بيتاً كبيراً لعشاق الفن والأدب والجمال
هذا الوفاء العالي ينطق بكل شيء فهنيئاً ومبارك هكذا نجاح
رحم الله الأستاذ عبدالوهاب النعيمي وتحية لشخص ولده زياد ولكم كل الاحترام والتقدير

الاسم: الدكتور ابراهيم الخزعلي
التاريخ: 11/06/2010 07:50:10
الأخ الأستاذ أحمد الصائغ المحترم:
تحياتي القلبية لك ولقلبك الوفي
سيدي ان الحروف تصاغ من معادن شتى ، اما حروف الوفاء فهي تصاغ من ماء الذهب ، وانت نعم الصائغ ونعم الوفي
فسلام والف سلام للأوفياء والرحمة والجنان الخضر للأستاذ الغائب الحاضر عبد الوهاب النعيمي
مودة لا تنتهي
الدكتور ابراهيم الخزعلي

الاسم: قادر درويش اوغلو
التاريخ: 10/06/2010 22:31:48
ستاذي العزيز ادعوا لك العمر الطويل انشاء الله وللمرحوم الرحمة والغفران من الباري عز وجل اسكنه الله فسيح جنانه

الاسم: أفين إبراهيم
التاريخ: 10/06/2010 20:35:00
أطال الله في عمرك أخي الفاضل
أدعو للفقيد المغفور له عبد الوهاب النعيمي
أن تنام روحه البيضاء بسلام ورحمة في جنان الفردوس
تحياتي .
دام وفائك المعهود

الاسم: جواد العكَيلي
التاريخ: 10/06/2010 15:50:59
الفاتحة لروح المرحوم النعيمي , وصلاة عالية على محمد وآل محمد لسلامتكم ايها المبدع الصائغ .
دمت وفيا
جواد العكَيلي

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 10/06/2010 15:42:15
استاذي القدير احمد الصائغ
الانسان هذا الكائن .. الذي يهدده الموت في كل حين وساعة ولحظة ..هذا الانسان الذي يملاء الوجود في افعاله..
وتكون الكون من اجله ..لن يبقى منه الا العمل الصالح ولم تذكر منه سوى المواقف ..لا اريد ان اغالي او ابالغ ولكن اتحدث عن نفسي تعلمت منك الكثير الكثير تعلمت الوفاء والاخلاص الى اصدقائك ومعارفك انت صاحب الروح الكبيرة التي لا تعرف الا السمو والعلو والبهاء وانت صاحب الحلم الكبير..
تلتحف التواضع بكل معناه
سلمت ودمت صديقي الحبيب

الاسم: هشام القيسي
التاريخ: 10/06/2010 15:41:12
الرحمة لأديبنا الراحل عند رجمن رحيم ولك أيها الوفي كل آيات الثناء. دمت مبدعاً مع محبتي ومودتي .

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 10/06/2010 15:03:16
رحمة الله على الفقيد ..

ولكل احبته واهله الهمكم ربي الصبر والسلوان..

واستاذنا العزيز احمد الصائغ كل تقديري واحترامي لروحك الوفية ..

الاسم: رفعت نافع الكناني
التاريخ: 10/06/2010 12:33:49
لفقيد الثقافة المرحوم عبد الوهاب النعيمي الرحمة
ولاستاذنا حامل راية الوفاء والاصالة احمد الصائغ
انة عهد الوفاء والاخوة الحقة
عمرك طويل ابا حسام ... ياجامع القلوب قبل الحروف

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 10/06/2010 12:20:52
الاخ الاكبر الفاضل فلاح نورنا الاغر

تغمد الله الفقيد بواسع رحمته ، ودمت سيدي الفاضل نهرا للوفاء
كل احترامي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 10/06/2010 12:19:56
الاخ الاكبر الفاضل فلاح نورنا الاغر

تغمد الله الفقيد بواسع رحمته ، ودمت سيدي الفاضل نهرا للوفاء
كل احترامي

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 10/06/2010 11:10:46
للفقيد الرحمة ولكم طول البقاء


الاسم: ناصر الحلفي
التاريخ: 10/06/2010 10:39:02
شكراً لك أيها الصائغ الرائع
أنك حقاً أصيل لاتنسى أصدقائك فكيف عندما كان يمثل الراحل ساحة من ساحات الوعي في موقع النور فالفقيد راحل لم يرحل لا زال عائش بين السطور دعائي لك المحبة عندما تعود وقت الفجر وانت تحمل الجرح والأمل
ً

الاسم: عبدالواحد محمد
التاريخ: 10/06/2010 10:22:26
الصديق الوفي الأستاذ أحمد الصائغ
نعم تحمل سمو اخلاقي رفيع ونبل عربي يؤكد معدنكم الأصيل
ودمت بكل خير صديقنا الجميل
عبدالواحد محمد

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 10/06/2010 09:57:53
الطيب فلاحنا الراقي احمد الصائغ
هنيئا لنا وفاؤك لكل من حولك ولكل من تعرف
رحم الله الكبير ابداعا الاستاذ عبد الوهاب النعيمي

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 10/06/2010 09:54:26
الاستاذ الفاضل
اخي وصديقي احمد الصائغ
قلاح النور الابهى

هكذا هو ديدن الكبار ، حينما يورق كرنفال رحيل الكبار.
رحم الله فقيدنا الراحل ، واسكنه فسيح جناته العليا .

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 10/06/2010 09:32:40
للفقيد الرحمة والمغفرة .. لأهله واصدقائه الصبر والسلوان وللصائغ الوفي كل المحبة والود .

الاسم: نورة سعدي
التاريخ: 10/06/2010 08:57:44
محبوب جماهير مجلة مركز النور العتيد وربان الثقافة المتمرس الودود الكريم الوفي المبدع أحمد الصائغ أشكرك جزيلا على نشرك هذه الرسالة القيمة التي تعبق بعطور بغداد الرشيد المعتقة بكل ما ينعش الروح حفظك الله و أمد في عمرك ورحم الله الأستاذ عبد الوهاب النعيمي في ذكراه السنوية ودمت وطنا لكل النوريين واسلم ودم لأختك نورة
تحياتي

الاسم: حمزة اللامي
التاريخ: 10/06/2010 08:57:13
من الجيد ومن الوفاء ان نستذكر ادبائنا ومبدعينا .. حتى يتذكرنا الاغرون
تحياتي

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 10/06/2010 08:47:48
تحية كبيرة لك ياسليل الأصل والكلمة .. الأستاذ احمد الصائغ على هذا الوفاء العربي الأصيل ، وتحية الى الراحل عبد الوهاب النعيمي وهو في قبره ، يرفل برحمة الخالق ونعيم جناته .
تقديري العالي واعتزازي الى أميرة النور وكادره الباسللات و البواسل .

الاسم: حافظ مهدي
التاريخ: 10/06/2010 08:44:12
تحياتي لك استاذ احمد
وشكرا لوفائك الجميل
اشعرتني بالاطمانان ان اي واحد منا سيذكر من الاخر
وهذا تقليد ترسمه الان بوفائك
حبي لك

الاسم: عزيز الخيكاني
التاريخ: 10/06/2010 08:25:54
الاخ العزيز احمد الصائغ المحترم
تحية لك ونحن نعلم ان الوفاء والمحبة جزء اساسي من خصالك الرائعة
رحم الله فقيدنا الراحل وان شاء الله سيكمل النوريون مسيرته الادبية والثقافية
محبتي
عزيز الخيكاني

الاسم: حيدر الباوي
التاريخ: 10/06/2010 07:41:35
بوركت سيدنا الجليل الصائغ المحترم
التفاتة طيبة ووفاء رائع ... جزيت خيرا ً جزيلا ً

حيدر الباوي

الاسم: عباس ساجت الغزي
التاريخ: 10/06/2010 07:23:45
تمضي قافلة المبدعين ويبقى شذى عطرهايلقي بضلالةعلى من يسير في نفس الطريق فرحمك الله على هذا العطر الذي تركتة ليهدي لنا الطريق .

الاسم: وجدان عبدالعزيز
التاريخ: 10/06/2010 06:01:24
كما تعلم ايها الرائع انت صديق الجميع
بعيدا عن اجواء الرسميات انت في القلب
حقا وهذه واحة النور الوارفة بالحب هي
من ضنع جهدك ونضح عرقك سيدي احمد الصائغ
اطال الله في عمرك وانت تتذكر مبدعينا الذين
يرحلون تباعا ويتركون اثارهم الابداعية
التي لم يطوها النسيان لاعتباراتكم وذوقكم
الرفيع تغمد الاستاذ الراحل عبدالوهاب النعيمي
برحمته الواسعة وتقديرنا لك ايها العزيز

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 10/06/2010 05:26:20
السلام عليكم صديقي
انها وثيقة حب عراقية كتبت بماء الروح ياسيدي
فأي وفاء يجلل حزنها ابا حسام
وهي التي ما زالت تحكي لنا تلك الادوار والانماط والمراحل الادبية
في تاريخ العراق
ليرحمه الله برحمته الكبيرة
انه الوفاء
وها انت تضعنا امام سرب الحب العراقي
محبتي

الاسم: سحر اللامي
التاريخ: 10/06/2010 05:14:57
ما نقلته لنا ايها القائد العظيم ما هو الا دليل على ما تحمله روحك الاصيلة من حب ووفاء واخلاص .
اطال الله لنا في عمرك
ورحم الله المرحوم عبد الوهاب النعيمي

الاسم: سعدية العبود
التاريخ: 10/06/2010 04:26:13
المبدع الصائغ
اغبط نفسي لتعرف على كتاب يمتلكون من مزايا البشر الكثير والتي تعد نادرة في هذا الزمان ,الوفاء صفة من الصفات التي نجدها تتكرريوميا في الموقع ,فهذا يعلن وفاءه لقضيته ,وذلك لمدينته وهذا لزوجته وذلك وهذاووووووو كلا يفتخر به ربما تكون الصدفة هي التي جمعتهم او ان هذه المدرسة تعزز فيهم هذه المواصفات ....دمت وفيا

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 10/06/2010 03:37:47
تحية مضمخة بالطيب
إلى روح المرحوم عبد الوهاب النعيمي
وللصائغ النبيل شكرٌ جزيل على هذا الوفاء

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 10/06/2010 03:11:05
كل التقدير لك استاذ احمد على وفاءك الكبير..
دمت رائعا

الاسم: ناصرعلال زاير
التاريخ: 10/06/2010 01:28:49
صباح الحب
اني اسمع الان المؤذن ينادي لصلاة الفجر
ويدعوني لذكر ربي
وانا ادعوا ربي ان يحفظكم ياصائغ ويرعاكم
لان وجودنا من وجودكم هنا في النور
ولا انسى قراءة الفاتحة للمرحوم عبد الوهاب النعمي

مع السلامه ياوطن

ناصرعلال زاير---الناصرية

الخميس 10 حزيران 2010

الاسم: جميلة طلباوي
التاريخ: 10/06/2010 01:21:30
العظيم أحمد الضائغ
أيها النبيل شكرا لك على هذا الوفاء الذي تضعه أمامنا
رحم الله الأستاذ عبد الوهاب النعيمي ، و تحية لابنه البار و لكل النوريين الرائعين.

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 09/06/2010 23:48:38
وفاؤك يغمرنا والدي الطيب
اللهم ارحم موتنا وموتى المسلمين
الله يجمعنا واياكم في مستقر رحمته..

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 09/06/2010 23:07:04
الاخ احمد الصائغ
من عظمة الانسان ان يكون وفيا
رحم الله الفقيد
تحياتي
عبد الكريم ياسر

الاسم: محمود داود برغل
التاريخ: 09/06/2010 22:51:57
تحية طيبة معطرة بالوفاء
رحم الله الفقيد عبد الوهاب النعيمي في ذكراه السنوية
والى روح وريحان وفي جنة رضوان

وأنت ايهاالاستاذ الفاضل احمد الصائغ المحترم
أطال الله في عمرك وجعله زيادة في كل خير
قلمك مداده التقوى .. يسقي العقول بماء العلم والادب
قلم يرسم الخير لوجهه تعالى
دمت في رعاية الله وحفظه

الحسيني محمود داود برغل

الاسم: د. خالد يونس خالد
التاريخ: 09/06/2010 22:43:50
لك الشكر في وفائك أيها الصائغ الرائع

وغمر الله تعالى الفقيد النعيمي برحمته الواسعة

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 09/06/2010 22:21:52
السيد الصائغ بوركت على الوفاء..والرحمة لصاحب الحرف الجميل الفقيد النعيمي..حشره الله بالجنان مع النبي محمد وآله الاطهار..

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 09/06/2010 22:11:02
شكرا لهذا الوفاء ياصائغ
واسأل الله أن يرحم فقيدنا الراحل عبد الوهاب النعيمي ويتغمده بواسع رحمته.

الاسم: حرير و ذهب (إنعام)
التاريخ: 09/06/2010 22:03:41

هذه رسالة تاريخية...لو جمعت كل الرسائل التي يتحدث اصحابها عن ذكرياتهم مع الأدباء الأخرين لكونت وثيقة تاريخية تدون تاريخ الأدب والأدباء ...
رحم الله الفقيد وله ولمن وردت اسماؤهم في الرسالة الذكر الحسن ...
..........

حرير و ذهب (إنعام)
الولايات المتحدة

الاسم: د. ناهدة التميمي
التاريخ: 09/06/2010 21:54:24
شيء جميل ان يستذكر المرء اصدقاء رحلته في الحياة بكل هذا الوفاء والتقدير والحب.. السيد ابو حسام دمت ودام الوفاء .. والرحمة والمغفرة لروح الاستاذ عبد الوهاب النعيمي .. تعيش وتكتب المزيد عن مثل هذه الذكريات المليئة بالحنين لبغداد وشوارعها وازقتها ودجلتها ومقاهيها وكتابها وشعرائها واصدقاء الصباالاول ..




5000