..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أوروك ... لوح الحرف ولوح الرمل

عامر موسى الشيخ

دائرة طين تشكل ساحلا رمليا \ 

من عين الرؤية \ 

تحديقا بالأشياء المترامية الأطراف \

  

 التي شكلت دائرة المكتوب الأول في الطين الحري علي ساحل " إنليل " المقدس الذي أذن لعشتار بالتجوال في أوروك بعدما اتفقت مع الآلهة "أنكي " في أن يخلق لها ثورا سماويا تصرع من خلاله أنكيدو وكلكامش 

  

\ إلا أن أنكيدو صرع الثور ورمي بفخذه بوجه عشتار عند أسوار أوروك\

 فعادت غاضبة إلي الآلهة

  

\ دائرة الطين الأزلية روت لنا كل مخافي صراع الآلهة الذي أعقبه الهدوء النسبي الذي كان مسيطرا علي أوروك القديمة\

التي أرخت ولادة أول طفل من اللوح الأول في التأريخ بعد عودت كلكامش من رحلته الطويلة التي التقي فيها "أوتونابشتم " الذي علمه معني الخلود الإنساني في العمل الصالح ، الرحلة تلك التي صرع فيها خمبابا الوحش الكاسر في غابات الأرز بعدما منحته الآلهة خليلا له من صنف نصفه ، صديقه أنكيدو ، كلكامش هو الذي رأي كل شيء فغنت بذكره كل البلاد ، وهو الذي عملت له " إنانا " من شجرة " الحلبو " التي قطعتها الريح وأخذتها من أجله " إنانا " إلي البستان المقدس في أوروك وغرستها وأعتنت بها لتصنع من خشبها سريرا أو كرسيا لها حتي نمت الشجرة فأقامت في أسفلها حية وفي وسطها عفريت " ليلا " وفي أعلاه الطائر " زو " فتألمت لذلك " إنانا " فسمعها كلكامش فهب إلي الشجرة وقتل الحية ولما شاهده الطائر " زو" فر بفراخه هربا فقطع كلكامش الشجرة وقدمها إلي " إنانا " لتحقيق رغبتها فصنعت له مكافأة هي آلتين موسيقيتين " بكو" من أسفل الشجرة و "مكو" من أعلي الشجرة ، أصبح الآن وفي وقته المتأخر أول المتصوفة ـ ـ وهذا علي سبيل الاعتقاد ــ لأنه عرف معني البقاء من خلال البقاء للعمل الصالح وليس الطالح \ أوروك كانت عاصمته ومدينته ومنطلقه الأول عندما أرضعته الآلهة من حليبها المقدس لتكون منه عملاقا لا يهزم وأول داخل علي كل العذاري \ هكذا تحدثت الأساطير ولغتها المتشعبة في الألواح المسمارية \ الغافية تحت بحر رمال تبرز منه قمة معبد خط أول خبرات الإنسان المعرفية وأول مكامن التمدن والانتقال من الهمجية إلي العصرنة الحياتية وصولا إلي سقف البردي المطلي بالقير والمقوي بالفخار الممزوج برائحة الرمل السماوي الطال من ثغر الصحراء الخارج عبر جسد السماوة علي البادية المسكوبة بقدح الفيافي الرملية المختمرة بعبق المطر الغزير \ هي الأساطير التي رسمت لنا يد أوروك الممتدة إلي ساحل الفرات الذي أخذ بالابتعاد عن أصل تكونيه عند ساحل ضفاف أوروك التي كانت تعانق أور بيد مائية بينها وبين " إي آنا " وصولا إلي " نفر " من أجل اتحاد الآلهة المقدس حتي يبتكروا وجها آخر لمدينة القوانين الإنسانية التي رسمت الشكل الآخر للحياة \ أوروك المدينة الأولي التي شهدت أول نظام سكني أفقي فأخذت من الأرض متسعا لها من أجل البقاء علي قيد ال تواصل مع الحياة في رحلة سفر التشكيل الأول للطين والحياة والرمل الذهبي \ أوروك المدينة التي اقترنت بملحمتي الإنسانية الأولي " ملحمة كلكامش " وملحمة " حينما في الأعالي " التي تكونت بعد أن انتصر الآله "مردوخ " علي الآلهة " تئامت " وفتت زمر الآلهة ليكون شطري الكون \ أوروك تاريخ الشمس والقمر وتاريخ صارع الغيرة بين " عشتار" وشقيقتها " ارشيكال " من أجل الفوز والظفر " بديموزي " المدينة التي أرخت غيرة النساء وجبروت الطواغيت وملاحم صراع الآلهة علي الحكم وعراك الرؤساء وتاريخ الكتابة وحقوق الإنسان واحترامه وسحقه في آن واحد \ أوروك المقاومة لسياط جلد الشمس علي مدي التأريخ \ أوروك التي كونت من نفسها صحنا كبيرا لشرب المطر عبر تحول الأيام وتلاقي الغيوم في منعرج السماء \ تئن اليوم أنين الثكلي علي ابنها كلكامش صاحب العين الكونية والجبروت الذي استنفذ كل الأمكنة الفتاق الذي يبغي المستحيل جامع المتناقضات الذي نصفه آلهة ونصفه بشر وصديقه أنكيدو آكل العشب مع الضباع السريع الذي لا يشق له غبار والذي يخافه من يراه الذي يشبه " سموقان " إله الماشية ، من أجل إزاحة وجه الغبار من علي سورها المدفون منذ الأل ف الثالث قبل الميلاد التاريخي العظيم أو يزيد علي ذلك \ أنين أوروك يصم الآذان اليوم لان ماردها المخفي تحت وسادات الرمل لم يصح حد اللحظة كي يلغي تاريخ المارين علي أرضها من كل الجنسيات التي تعددت \ أوروك الممتدة علي سعة أرض عرفت المعني الأول للعبادات والتمدن الحضري \ تبكي علي أديم السماوة ، غافية عند حافة نهرها تنتظر الغضب المائي كي يمحي كل من ظلم أوروك \ أخذة من لفيف أبراجها المرمية علي وجوه البوادي مساند اتكاء من أجل عودة الرجل الصالح الذي سوف يمسد شعرها عند مساء النوم \ ويتخذ من خيوط الشمس ماءا ذهبيا كي يغسل وجهها من حطام الإهمال المتكون من سعة ثقب الأوزون الكوني المستورد لغبار القتل البشري الذي من صنع البشر \ المحطم \ المهدم \ المهشم \ لكل وجوه الحب الأول في التأريخ.

  

 

عامر موسى الشيخ


التعليقات

الاسم: عامر موسى الشيخ
التاريخ: 06/06/2010 22:31:42
ختام الدراجي تحية ود
لكم حلمت أنا على اقل تقدير بهذا اليوم الذي نغزل فيه خيط الشمس عباءة لبغداد ومن ضوء القمر وسادة لها كي تنعم بغداد بمسائها النؤاسي وجمال (كلواذا ) الذي يعانقه سحر الرمال في (أوليس )القديمة \
لكن سيأتي حتما

( أوليس ) اسم السماوة القديم ( كلواذا ) اسم الكرادة القديم
تقبلي
ودي وإحترامي
عامر

الاسم: عامر موسى الشيخ
التاريخ: 06/06/2010 22:24:29
صديقي تحسين المتسامي دائما
لعل إعادة كتابة اوروك من جديد يجعلنا نفكر بشيء آخر لها \ والمشكلة نحن فقط الذي يحمل الهم لكن دعنا نحمل الهم مثل الصليب ونجوب في شوارع اوروك \
تقبل
تحيتي وتحية فائق ابو ( الكهوة )
عامر

الاسم: عامر موسى الشيخ
التاريخ: 06/06/2010 22:20:10
قاسم والي الرائع
المشكلة أن القمامة بدأت تأخذ حيزا أكبرا في الفراغ اولم تسمع بقصة ذلك المسؤل الذي زار إحدى المنظمات الثقافية وكتب في سجل الزيارات
( نتمانا لكم الموفقيا )...
وتصور حجم الكارثة استاذي كارثة من (مودل ) 2010
لاحظ ياقاسم والي
تقبل ودي
عامر

الاسم: ختام الدراجي
التاريخ: 06/06/2010 13:06:56
قريبا هذا اليوم الذي سياتي فيه عامر الشيخ ومن يحمل افكاره وهم من سيتخذون من خيوط الشمس الماء الذهبي الذي سيغسلون به وجه بغداد من اهمال ( ابناءها ) اللدودين وستبقى اوجه الحب في بغداد الى ان تنزل النجوم وتلهو على التلال في هدأة ليالي بغداد والتاريخ لزاما علينا ان نتذكره حتى بمساوئه على الاقل حتى لا نلدغ من الجحر مرتين وثلاثه ولا نغفر للآخرين جرائمهم بحق العراق

الاسم: تحسين عباس
التاريخ: 06/06/2010 10:49:01
حفيد اوروك العظيمة / عامر موسى الشيخ

اجد نفسي بين سطورك المتلألئة هنا واتسامى مع رؤيتك التي انفردت بها اللغة الرصينة من عدسة تلادنا في اوروك .

انتعش فؤادي وانغلق سهادي في قراءتي متصفحك السومري ...

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 06/06/2010 07:08:32
عامر الشيخ العزيز
أنمار رحمة الله العزيز ايضا
لأ بأس انه هروبنا الى الأمام
ما لذي تبقى بعد من أوروك سوى بعض ما كتبه الشيخ عامر
لعل من يقرأ أو يستمع او يهتم لأسلافه أن يتحرك لا من أجل محو احياط تلك السيدة اليابانية بل محو احباطنا نحن من ركام أطلالنا المتنامي كقمامة عملاقة!!!!
خالص تقديري لجهدك الحصيف
قاسم والي

الاسم: عامر موسى الشيخ
التاريخ: 05/06/2010 18:24:06
عزيز وصديقي الشاعر المبدع هاشم السماوي
والاكثر من ذلك إن تقارير وزارة التخطيط تقول أن السماوة هي أكثر مدن العراق فقرا ومرضا وجهلا وأمية \ تصور هول المصيبة \ هي السماوة لا غيرها التي أنجبت محمد طاهر الفضلي والشاعر كاظم السماوي والشاعر والعالم عبد الحميد السماوي والعالم البرفسور غازي الخطيب والعالم داخل حسن جريو والكثير الكثير من العلماء والشعراء والادباء والمفكرين \ ولا ننسى أن اوروك السماوة هي التي انتجت اول حرف في التأريخ
تقبل ودي
عامر

الاسم: عامر موسى الشيخ
التاريخ: 05/06/2010 18:19:23
المبدعة الشاملة ثائرة شمعون
شكرا لك على المرور .
يا سيدتي الاكثر ألما انا كنت هناك في أوروك وتصفحت وجه الرمل والتعاسة التي تنام فيها أوروك اقدم مدينة في التأريخ \ وأورد لك حديث إحدى الباحثات اليابنيات التي وصلت إلى ارض الوركاء وشهادتها تغفو في حوض الاهمال قالت لو أني بقيت اسمع عن الوركاء أقضل من أن اشاهدها \ تصوري حجم الكارثة
تقبلي ودي
عامر

الاسم: عامر موسى الشيخ
التاريخ: 05/06/2010 18:11:17
سعد المظفر رئيس جمهورية الرصيف المستقلة
لا أعرف لماذا وأنا أكتب سطور هذا النص كان وجهك يطوف بين طيات الاوراق وخلف وجه التوهج الذي كنت من خلاله أحاول كتابة أرث اوروك المكاني \ لكن وجهك كان جميل حقا وملهما
تحياتي
عامر

الاسم: عامر موسى الشيخ
التاريخ: 05/06/2010 18:04:06
صديقي أنمار
تذكر ماشئت وقل ما تريد
لازلنا نحاول إعادة صياغة الحياة والتأريخ نصا ادبيا كي نضيف ألواحا أخرى لأوروك القديمة التي تبكي اليوم من تركها ابنائها
تقبل ودي
عامر

الاسم: هاشم جعاز السماوي
التاريخ: 05/06/2010 10:59:33
العزيزي الغالي عامر الشيخ
بوركت لهذا النبش في تأريخ امُّنا السماوه.
لكن السماوه كما قال اخي انمار رحمةالله ترزح
تحت نير الفقر و الاهمال و الاتربه . دمت قريبا
من القلب .
اخوك المحب لك
هاشم جعاز السماوي

الاسم: ثائرة شمعون البازي
التاريخ: 05/06/2010 10:20:45
الزميل العزيز عامر

وانا اقرا سطورك جعلتني استرجع كل الصور والكلمات التي كتبت عن وبحق حضاراتنا حضارة اجدادي ويحزنني ان البعض بل الأكثر تناسى ذلك

دمت لنا واتمنى ان اقرا الجديد

الاسم: سعد المظفر
التاريخ: 05/06/2010 07:19:46
اشد على يدك وانا ادفن افعى كلكامش على اعتاب كتاباتك نعم ان اوروك ليست سوى رمل متطاير وهل ابدع التكوينيون الى فى الرمل وهل ربت الشعر اناناالى صانعة للانسنه ا
السماويه الحديشه
من ارصفة تلتحف بالتراب ابعث سلام العذارى اليك

الاسم: انمار رحمة الله
التاريخ: 04/06/2010 20:50:14
العزيز المبدع عامر موسى :
لا اعرف وانا اقرأ تذكرت بيتا او اكثر للرصافي (رحمه الله) حين قال وخير الناس ذو حسب قديم
اقاموا لنفسهم حسبا جديدا
وشر العالمين ذوو خمول
اذا فاخرتهم ذكروا الجدودا

لا اريد منك ان تفهم ماقلت بطريقة آخرى وغي المتفق عليها بيننا ونحن اصدقاء،ولكن سؤالي الى العراقيين وانا اولهم اسأل نفسي المتمرغة بوحل التعالي وعدم الاعتراف بواقعيتي التي سئمت منها،اوروك..السماوة اين الحضارة واين ارثنا الذي قرأته في سطورك الجميلة،اهي المثنى اول مدينة في تاريخ البشرية وها هي تنام تلتحف التراب والفقر والتخلف ،اين ارثنا الذي اشرت اليه وسؤالي طبعا ليس فقط لك ولا لي ولا للسماوة ولكن لكل العراقيين ،مافرقنا عن دول تكونت بعد وجودنا بالاف السنوات وهم الذي وصفهم الرصافي (اقاموا لنفسهم حسبا جديدا)وكفى


تحياتي لك ولكلماتك الرائعة والتي ارجو ان يقرأها الجميع فيصنع لنفسه ولوطنه مجدا جديدا...شكرا لك




5000