.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


خسارتان وحسين سعيد متفائل

صادق درباش الخميس

حسين سعيد المقيم في الاردن ويقود اتحاد الكرة العراقي من هناك ظهر اكثر تفائلا بخطف كاس امم آسيا بل حتى كاس العالم وذلك بعد الخسارتين التي مني بها منتخبنا الوطني مع الفريق الكوري الجنوبي والاوزبكستاني استعدادا لكاس امم آسيا .
والغريب من هذا الرجل القابع في عمان تفائله بالمدرب فييرا اكثر من تفائل المدرب نفسه فبماذا يتفائل حسين سعيد وقد منينا بخسارتين من العيار الثقيل ..؟
صحيح ان سعيد لا يهمه خسارة المنتخب العراقي لأن المبررات موجودة انفا اذا تم خروج العراق من البطولة خال الوفاض فهو يمتلك اللباقة والحديث وخاصة في المؤتمرات الصحفية واللقاءات المتلفزة ويظهر بالمسؤول الحريص وهذا ما تعودناه خلال المرحلة السابقة ولكن اهل الكرة لماذا هذا الصمت المطبق .. هل الجم الافواه بالدولارات ..؟ ام اخرس الالسن بالمناصب والوعود والسفرات ..؟
حسين سعيد الذي يمسك بورقة (الفيفا) فلا يستطيع احد زحزحته من عرش اتحاد الكرة لأن هناك عقوبات ستصدر في حالة اقالته لا بد من نظرة جادة لأنقاذ سمعة الكرة العراقية .
فنحن نمتلك لاعبين ذات مهارات عالية وبأستطاعتهم اللعب بدون مدرب لأنهم فرسان المدرب العراقي القدير عدنان حمد وكم اراد حسين سعيد والمدرب فييرا من تغيير في لاعبي المنتخب لكنهم بالاخير استدعوا خريجي مدرسة عدنان حمد اخيرا بعد ان استدعي قصي منير وعماد محمد ليكمل نصاب ابطال اثينا .
لكن التساؤل يبقى مطروحا .. صحيح ان لاعبي وفرسان عدنان حمد اكتملوا ولكن هل هناك لمحة او بصمة مدرب يستطيع من تغيير الخطط كما كان يفعله حمد اثناء قيادته للمنتخب ..؟ هل هناك لغة تفاهم بين فييرا ولاعبي منتخبنا ..؟
اتمنى من حسين سعيد ان يسعدنا بأستقالته وترك الامور لأهل الكرة ويتمتع هو في الاردن لأن النتائج الكروية لها وقع خاص في قلوب العراقيين .. فلو كان سعيد ذو عقلية كروية لأقصى فييرا في غرب آسيا واعطى تكملة المباراة النهائية لعدنان حمد للفوز بكأس البطولة .
بخسارتين ذهب منتخبنا الى تايلندا وهذه نتيجة تدلل على ان المدرب المغمور فييرا الذي لا يعرفه احد سوى حسين سعيد ان بقى يقود المنتخب فأنه سيخرج في مرحلته الاولى وبأمتياز .
اذن لابد من تهيئة مدرب قدير يحل محل فييرا قبل فوات الاوان فبطولة امم آسيا تأتي كل اربع سنوات ونريد فرحة تدخل في قلوبنا فهل ما زال سعيد سعيدا بمدربه ذو الانتكسات الكروية ام لا ..؟

صادق درباش الخميس


التعليقات




5000