..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


معراج الضوء

قصي عطية

فرشتُ ما بجعبتي من أحلامٍ على الطَّاولة

أبحثُ عن مكانٍ لها بينَ أوراقي الجديبة 

وأقلاميَ الثكلى التي تعيشُ في مستنقعٍ ضريرٍ ... 

يعجزُ ضوءٌ أن ينفذَ إليه. 

ليسَ عندي غيرُ زجاجة نبيذٍ

ادَّخرتُها لليلةِ حبٍّ ..

وغيرُ إفلاسيَ، وهذا الأرقِ

وأعقابُ سجائرَ في قاع منفضتي ..

وبضعُ أزمنةٍ منكسرةٍ

وحفنةٌ من الأمل العابر في التيهْ.

دعينا نتشرَّدُ كثيراً في وجهٍ للبكاءِ

نطيعُ صدى الصَّوت الغائصِ في الذلِّ ..

المتراكم في الحقول المزروعة غباراً

وخطوطاً في جبين الحيرةِ.

دعيني أتوضَّأ بالحنينِ إليكِ

وأسجد واقفاً في معراجِ الضَّوءِ

ليلُكِ، بانياسُ، يغريني بالموت،

يقودني نحوَ ترنيمةٍ تنبعثُ فراشةً

أو سنونوةً تخرجُ من ثقب الشَّفق.

بانياسُ .. مدينةَ التعبِ، ...

صلَّيتُ لأجلكِ ذات قلقٍ اعتراني

انحنيتُ فوق ركبة الوقتِ،

وعمَّدني درُبكِ بالسَّفر..

وقرأتُ لكِ مزاميرَ داوودَ:

« هلِّلوا للهِ في كلِّ الأرضِ »

« باركي يا نفسي للربِّ وجميع ما في باطني »

انعقدَ اللسانُ، وانفتحتِ الرُّؤيا

ملءَ أنفاسِ الأقحوانِ المغسولِ بالضَّوء.

حين يصير موتي نبوءةً

وتعبرُ في ألفِ مدًى .. صرختي

تمطرُ المزاريبُ خطوةً تقودني

نحوَ أغنيةٍ؛ في متاهاتِ لهبٍ منقوعٍ بالخطيئة.

زمنٌ أخرسُ ... يهاجرُ في نسغ ياسمينةٍ

واقفةٍ في كفن اليباس..

فجرُكِ الآتي من عمق الفناء

خطواتُه زئبقيَّةٌ، وصمتُهُ معبدٌ للضَّوءِ

والشَّمسُ تغمضُ جفنَها عنهُ، تتمرأى جموحَه

الذاهبون إلى فوضى العدم

ينشبون هزائمَهم في عنق المساء

ثمَّ يعودون خيوطاً، وشمعداناتٍ تتوسَّلُ الانطفاءَ

أمام هبوب أوَّلِ فضاءٍ طافحٍ بالصَّقيع.

فوقَ الدروب المتكئةِ على عطر نرجسة

مررتُ وحيداً

ألقيتُ التَّحية على الشَّبابيكِ المفتوحةِ على الذّكرى،

والأوجاعِ الفاغرة فاهاً بحجم عطشٍ للوميضِ

المتفتِّق من سرَّة الرَّماد.

قابَ شعاعين أو أكثر من الضَّوء

يتبجَّسُ الصوتُ من حنجرتي تائهاً

باحثاً عن مكانه بين ملايين الموتى

يهدمُ السرَّ القابعَ في شفةِ السّؤال.

أعودُ طفلاً إلى رحم اللغةِ

أصوغُ نبوءتي

معراجاً للضَّوء في آخر النفق.

  

  

 

  

قصي عطية


التعليقات

الاسم: شريف الغزي
التاريخ: 10/11/2014 20:55:49
إستمتعت جدا بنصك ايها الشاعر المبدع

الاسم: فراس الجمعة
التاريخ: 28/04/2010 17:35:35
رائع استاذ قصي منذ زمن طويل لم اقرا مثل هذه النصوص الممتعة الممتلئه شعرية دفاقه
تنتقي حالات من العمق والتوغل في الاثارة
تسيطر علي الان حالة من الفوضى بعد قراءه هذا النص
لا استطيع التعبير مأخوذ حتى النهاية
انحناءة لنصك ومحبة وتقدير

الاسم: قصي عطية
التاريخ: 09/04/2010 21:03:18
المبدعة الراقية رولى الحيالي:
أعتز جداً برأيك، وأشكرك على مرورك البهيّ
تقبلي تقديري ومودتي.

الاسم: رولى الحيالي
التاريخ: 09/04/2010 11:58:42
ليلُكِ، بانياسُ، يغريني بالموت،

يقودني نحوَ ترنيمةٍ تنبعثُ فراشةً

أو سنونوةً تخرجُ من ثقب الشَّفق.

بانياسُ .. مدينةَ التعبِ، ...

صلَّيتُ لأجلكِ ذات قلقٍ اعتراني

انحنيتُ فوق ركبة الوقتِ،

وعمَّدني درُبكِ بالسَّفر..

وقرأتُ لكِ مزاميرَ داوودَ:

ما اجمل نصوصك

ويظل بانياس الجمييل ميناء نوارس تغربت دون اذن

دمت

رولى الحيالي

الاسم: قصي عطية
التاريخ: 07/04/2010 13:15:20
الأديب الراقي (سلام نوري):
مرحباً بك، وبرأيك العزيز، وتحية لمشاعرك النبيلة، ولقلمك الراقي ..
لك تحيتي وتقديري العميقان .. مع خالص مودّتي.

الاسم: قصي عطية
التاريخ: 07/04/2010 13:12:01
الصديق الحبيب، وأديبنا الكبير خزعل المفرجي:
شعاع ضوءٍ مرَّ على نصّي، بمرورك البهيّ، وكلماتك الراقية
تحية لك على مشاعرك النبيلة، وتحية إلى قلمك الفذّ..
دمت متألقاً، كما أنت دائماً..
مع محبتي وتقديري.

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 07/04/2010 06:00:12
صديقي الجميل قصي
اي ابداع وروعة تكمن هنا
سلاما للالق
محبتي

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 07/04/2010 03:31:40
مبدعنا الرائع قصي عطية
ما اروعك
نص رائع شدنا اليه كثيرا
انه بحق نص يبعث للتأمل ليحرك عند المتلقي عولم التذكر والتفكر والخيال
دمت تالقا
صديقي الحبيب
احترامي مع تقديري




5000