..... 
مواضيع تستحق وقفة 
.
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.....
 ÙˆØ§Ø«Ù‚ الجابري
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


على باب فاطم

رسمية محيبس زاير

تتخلف قطرات من دمها الطهور 
على العشب
في ربيعها تقطف الوردة
التي ينتشي بعطرها الحالمون
النسوة يرقبن طلعتها
وهي تمر بعبائتها البيضاء
ينتظرها ما تمنحه راحتاها
وهن سابحات في النجوى
كيف لا ينتظرن فجرها الطالع
في ليل الامهن

وكل ما تمسه راحتاها
يورق وتنمو له براعما وثمارا
كيف لا يتحلق الفقراء كالقلادة
على بابها
وصوتها يترقرق
كالحليب في ساقية الرب
يتامى بلا عدد يفترشون الدروب
مسكين
ويتيم
وأسير
تخبز ارغفتها بالعرق وبالدموع
يسعى بين أناملها ملائكة عديدون
يحصون ما منحت من ارغفة
للافئدة التي تنتظر قريبا من بابها
يكون النهر مهرها ومراّّتها
ومحراب صلاتها
وخنزها الحار تتلقفه الايادي
كيف بهم وقد اضحى محرابها خاليا
واللملائكة تجوس المكان
ولا تجد سوى أنينها المكتوم
ودمها الطهور
الذي وشح الافق
ووسم حدود الفراتا
الذي ينتظر الذبيح
عاليا يجيء بفرسانه ومريديه
ونحور عترته وأصفياءه
يفور دمه مثل يوحنّا المعمدان
الى ان تظهر البشارة
شيوخ بلحى صفر واسنان منخورة
يجرحون خدود الوردة
وتسيل ومائها
حتى يتلوّن الشفق وينحدر العطر
تحلّق في فضائها قصائد بتولة
ادنو لبحرها والعطش يغمرني
روحي تنتظر قيامة
وقلبي عاجز وبلا امل
وليس لي الاّان اردد
مع يتاماك قداسا
وافرك بالطيب والحناء عتبة بابك
المحروس بالملائكة
كيف تنامين وفي قلبك
كل هؤلاء الجوعى
رداءك الابيض
جبهتك العالية
والضلع الذي تكسر كالقوس
مابين الحائط والباب
حوريات بعدد النجوم
يغسلن قدميك
ويعطرن ثوبك برائحة الفردوس
الذي منه خلقت


رسمية محيبس زاير


التعليقات

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 05/04/2010 08:19:31
الشاعرة جوزيه الحلو
بعيدا عن كل التسميات وكل من يحاول حصرها في قالب معين تبقى جوزيه الحلو شاعرة تجبر الاخر على المضي معها فهي قادرة على جذبه مهما كان ومن كان واود ان اخبرك انها قصة حقيقية ايتها الشاعرة حاول الكثيرون جرها الى منطقة الوهم فلم يفلحوا لان نورها ساطعا لا يمكن طمسه ابدا
هنا فقط محاولة للاقتراب من ذلك الواقع ومحاورته في نيتي ان ارسل لك رسالة مضحكة وصلتني مؤخرا سيموتين عليها من الضحك
جوزيه اسمك يخلف زهورا كثيرة في حديقة روحي
دمت شاعرة الدهشة

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 05/04/2010 07:49:57
الاديبة نارين شيخ شمو
من الاسماء التي علقت بذاكرتي من بين اهل النور اسم نارين وصورتها وما تتقنه اصابعها من عزف بين حين وحين
ممتنة لك سيدتي هذا البهاء وتلك الحروف التي تكتنز بالجمال
سلمت اناملك يا مبدعة

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 05/04/2010 07:47:00
الكاتبة مرام طاهر
اسعدني وجودك وكلماتك التي تدل على ذوقك الادبي الراقي مثلما اسعدني انك وللمرة الاولى تطرزين صفحتى بنورك وجمل ما سطرت عزيزتي
لك مني باقة ورد عطرة
تحياتي

الاسم: Josée Helou- France
التاريخ: 05/04/2010 01:44:42
رسمية محيبس زاير

"كيف تنامين وفي قلبك
كل هؤلاء الجوعى
رداءك الابيض
جبهتك العالية
والضلع الذي تكسر كالقوس
مابين الحائط والباب
حوريات بعدد النجوم
يغسلن قدميك
ويعطرن ثوبك برائحة الفردوس
الذي منه خلقت"
....................

توحي قصيدتك بكتابة قصة قصيرة
طبعاً / وربما سوف أقرأ تلك القصة القصيرة ؟
وما رأيكِ بما قال أنسي الحاج ؟
" نترك الحقيقة لنأخذ الوهم؟
ـــ نترك واقعاً لا الحقيقة. نأخذ حلماً ونعيش فيه. نأخذ حلماً ونبدأ بتحويله حقيقة. الشعر،
وأنت سيّد العارفين، ما هو إلاّ عمليّة التحويل هذه .."

شكراً رسمية محيبس زاير / الشاعرة والصديقة المبدعة

...............................................................................

جوزيه حلو ـ فرنسا

الاسم: Josée Helou- France
التاريخ: 05/04/2010 01:37:05
رسمية محيبس زاير

"كيف تنامين وفي قلبك
كل هؤلاء الجوعى
رداءك الابيض
جبهتك العالية
والضلع الذي تكسر كالقوس
مابين الحائط والباب
حوريات بعدد النجوم
يغسلن قدميك
ويعطرن ثوبك برائحة الفردوس
الذي منه خلقت"
....................

توحي قصيدتك بكتابة قصة قصيرة
طبعاً / وربما سوف أقرأ تلك القصة القصيرة ؟
وما رأيكِ بما قال أنسي الحاج ؟
" نترك الحقيقة لنأخذ الوهم؟
ـــ نترك واقعاً لا الحقيقة. نأخذ حلماً ونعيش فيه. نأخذ حلماً ونبدأ بتحويله حقيقة. الشعر،
وأنت سيّد العارفين، ما هو إلاّ عمليّة التحويل هذه .."

شكراً رسمية محيبس زاير / الشاعرة والصديقة المبدعة

...............................................................................

جوزيه حلو ـ فرنسا

الاسم: نارين شيخ شمو
التاريخ: 04/04/2010 17:11:50
الشاعرة القديرة رسمية محيبس
تهت بجمالية نصك
برعت في تساؤلاتك وشكواك وعزفك الادبي الراقي
سلمت يمناك سيدتي الفاضلة

نارين

الاسم: مرام طاهر
التاريخ: 04/04/2010 15:05:00
وقلبي عاجز وبلا امل
وليس لي الاّان اردد
مع يتاماك قداسا
وافرك بالطيب والحناء عتبة بابك
المحروس بالملائكة

سيدتي الكريمة
ايتها الشاعرة والانسانة
ابهرني نصك هذا
من يقرأهذا النص يشعر وكأنه
يستمع لايقاع نغمات فريدة من نوعها.

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 14:14:16
السيدة تمام مجيد وداي
لا ادري ما هذا الشعور هاهو تعليقك يظهر واود ان اخبرك بمقولة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام حيث يقول احمل اخاك على ستين محمل فارجو ان لا تذهبوا بعيدا لاني ادرك ما ترمين اليه
انا افكر على الورق
ولا اعتذر عن شيء ابدا على العكس
ودي واحترامي

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 14:10:48
الكاتب سلام كاظم فرج
حتى انت يا بروتس ؟؟؟؟
مرحبا بكلماتك التي انتظرها وحين كتبت اختي الرائعة سنية ولم تكتب انت ادركت انك في بغداد
اما عن عدم ذهابي الى هناك فادركت ان لا جدوى من الذهاب والبركة بالموجودين
اعرف رأيك من قبال ان اكتب القصيدة لاني اعرف من هو سلام كاظم فرج
ومع ذلك يجب ان تكون معي دائما
ولا اعتذر عن اي مفردة خوف ان تغضب هي مني
تقديري لك ايها القلب العامر بالخير
سلاما

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 14:00:19
الكاتب فائق قاسم العقابي
خل نسولف

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 13:58:00
سندباد كردستانوشاعرها الجوال بدل رفو المزوري تحياتي وسروري بك ايها الاخ العزيز والشاعر الجميل الشفاف والمترجم الفذ والبارع التي يتحفنا دوما بباقات يانعة من الادب الكوردي والانساني
دمت مبدعا اصيلا وانسانا نبيلا
انتظر كتاباتك الرائعة بشغف

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 13:45:31
الكاتبة سنية عبد عون رشو
لست وحدي من ادرك طيبة ورقة ورقي الكاتبة الرائعة سنية عبد عون رشو وحين اخبرني سلام كاظم فرج عن كونك زوجته لم استغرب فانت وسلام اجمل قلبين ولابد ان يجتمعا لهذا تسلمت هذه المعلومة كمن يستلم عيدية للمرة الاولى في حياته
معطاءة وجميلة روحا وابداعا
ود لا حدود له
دمت

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 13:35:11
لكاتب مصطفى داوود كاظم
شكرا لكلماتك التي جلبت معا كل هذا النور
ارحب بك واعتز بما نثرته من عبق بين سطوري
دامت لنا هذه الروح الطيبة

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 13:30:40
الكاتبة بان ضياء حبيب الخيالي
قلت قبل قليل للات الطيبة كريمة مهدي ان لي ثلاث زهرات يانعات تملئني بالعطر والدهشة هنّكريم مهدي وسنية عبد عون وبان فراشة النور التي تزداد بهاء وفتنة وعطاء والتي ننتظر بشغف ما تدونه بجناحيها وروحها في حديقة النور
دمت بهذه الروح الشفافة التي لا تعرف غير المحبة ولا تتق سوى ا تعطي فقط
محبتي وتحياتي

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 13:25:11
الكاتب كاظم خضير القاضي
كلماتك رغم قلتها فهي تحمل دلالات كبيرة وغنى
تشرفت بدخولك الكريم
دام هذا الايجاز
ودام لنا هذا التألق
شكرا جزيلا لكلماتك الندية

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 13:11:01
الكاتبة كريمة مهدي
من الكاتبات المبدعات المتميزات بالطيبة والنقاء والاصالة كريمة مهدي وسنية عبد عون رشو وبان الخيالي فراشة النور الساحرة ليس لانهن هنا والله ولكن لوجود عطر منهن على دفاتري ودفء وخبز حار كل ذلك يتدفق ما ان المح اسمائهن
دمت صديقة طيبة وكاتبة نبيلة

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 13:06:18
الشاعر عبد الستار نور علي لاتتخلى عن الشعر حتى في ردودك وهي ظاهرة جميلة ما احلى ان نرد على اصدقاءنا بالشعر انها فكرة رائعة
شكرا للشاعر الذي لم يقطع حبله السري بالوطن فهو يغذيه بالرائع دوما
دمت شاعرا جميلا مع الود

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 13:02:36
الكاتب وجدان عبد العزيز
دائما تدرس النص بعين الناقد وما تدونه من افكار تأتي دائما في مكانها الصحيح
شكرا لك ابا زهراء وفقك الله في مشروعك الابداعي
وهنيئا لك صدور (وتكور الحل عند ضفيرتها)وهو الان امامي
مبروووك

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 12:58:55
الكاتب علي الكندي
ارحب بانضمامك لمركز النور الذي سيزداد بكم نورا ان شاء الله اما ملفك عن الشهيد الاول ابو جعفر فارجو ان يوفقني الله للمساهمة به لان الله وحده يعلم كم احب محمد باقر الصدر قدس سره
لك عميق شكري

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 12:54:36
الكاتب زيدان النداوي
ارحب بك هنا بين الاصدقاء لعلها المرة الاولى التي اقرأ لك فيها تعليقا
كلماتك زادتني سعادة
تقبل تحيتي وتقديري

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 12:48:55
الكاتب حمودي الكناني
شكرا لهذا الرجاء الجميل وما زلنا نصبوا لكتاباتك وتعليقاتك التي تبعث الدفء في اوصال مركز النور العامر بافكار الاخرين وعطاءاتهم لكن اين رأس الفتنة ونقيب الحمندلية واسماء اخرى الحقها بك صباح محسن جاسم مثل ابو الزوري ؟؟؟
هالايام لا توجد مماحكات من هذه
تحياتي لك مبدعا رائعا وقلبا طيبا

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 12:43:50
السيدة تمام مجيد وداي
لا ادري ما هذا الشعور هاهو تعليقك يظهر واود ان اخبرك بمقولة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام حيث يقول احمل اخاك على ستين محمل فارجو ان لا تذهبوا بعيدا لاني ادرك ما ترمين اليه
انا افكر على الورق
ولا اعتذر عن شيء ابدا على العكس
ودي واحترامي

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 04/04/2010 12:38:03
الكاتب علي الجميلي
للدكتور علي الجميلي رأي لا يستهان به فهوز يتابع بداب ما يكتبه الاخرون ويحرص على ابداء الراي بحرية وصراحة
تقديري العميق
دمت مبدعا متميزا

الاسم: فائق قاسم العقابي
التاريخ: 04/04/2010 12:06:22
لن يموت كزار...ومن قال ان كزار قدمات؟
تحياتي الى المفردات
تحياتي الى الاخت رسميه

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 04/04/2010 10:24:31
ويسألونك عن القصيدة.. قل هي لرسمية مروضة المفردات منتجة الشعر الجميل.. اتفق تماما مع طرح الاستاذ العذاري
في ضرورة تجاوز بعض الاشياء في تأريخنا لكي نتنفس أجواء اكثر صحة .. مثقلون نحن سيدتي بأوجاع التأريخ لكن ابناءنا وقد خلقوا لزمان غير زماننا لابد لهم من تناسي المؤلم وتذكر المشع وقصيدتك ايتها الشاعرة حملت من الشعر ما يثير الانبهار.. هي تحية لسيدة النساء من شاعرة مبدعة قديرة.. تأخرت هذه المرة في القراءة لكنني لم أتاخر في ارسال تحيتي بالامس بيد الاخوة الشاعر احمد الشطري والناقد أمجد الزيدي حيث جمعنا مؤتمر اتحاد الادباء الانتخابي في بغداد... أمثل رسمية تتأخر عن الحضور في مثل هذا اليوم النادر.. ؟ أفتقدناك والله..

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 03/04/2010 18:26:19
الكاتب سعيد العذاري
شكرا لك اخي العزيز الكاتب الرائع الذي اتابعه باهتمام دائما على هذه الصراحة حيث دخلت بالموضوع مباشرة بلا لف ولا دوران ولا طعن ولكنك ذهبت بعيدا في استنتاجك فمفردة الضلع استاذي الكريم ليست هي سبب مأساتنا ليست هي السبب في الطائفية ولا ادري كيف نحاسب على مفردة ولا يحاسبون من يمارسون القتل وقطع الرؤوس باسم الطائفية ثم لماذا تثيرهم المفردة ان لم تكن تحمل مدلولا قويا وأكيدا عن مأساة سيدة نساء العالمين ولكني تناولتها بشاعرية وقد تدفقت اثناء كتابة النص دون ان احشرها ولا هدف لي من وراء كتابتها من الذي اشرت اليه مع احترامي لرايك وعميق مودتي واحترامي
ارجو عفوكم اصدقائي سأرد على كلمات محبتكم التي امطرتني بوابل من المحبة والحنان الذي ادين به لكم

الاسم: بدل رفو
التاريخ: 03/04/2010 15:13:46
حين تضيق بي الامكنة تحت هذه السماء الكبيرة ويمحى المكان تظل لقصائدك ايتها الاخت العزيزة صديقة ترجماتي ايام العرابيد وتظل ثصائدك لها نكهة الوفاء في زمن يفتقر الى هذه المفردات..عشت مبدعة وصديقة ابدية
بدل رفو

الاسم: سنية عبد عون رشو
التاريخ: 03/04/2010 14:16:40
الشاعرة العتيدة رسمية محيبس زاير
تطلين قمرية تجود بما حباها الله من كنوز دررها النقية
وها انت تتسامين برائعتك فوق ذرى الشعر...الله ما أجمل
حروفك ...

تخبز ارغفتها بالعرق وبالدموع
يسعى بين أناملها ملائكة عديدون
يحصون ما منحت من ارغفة
للافئدة التي تنتظر قريبا من بابها
يكون النهر مهرها ومراّّتها
ومحراب صلاتها
........................
كيف انت ..أتمنى ان تكوني بخير حبيبتي وشقيقة روحي

الاسم: مصطفى داود كاظم
التاريخ: 03/04/2010 14:14:50
هذه كلمات من بلور000 انها قصة شعرية حبكت بأصابع ملائكية00ودفق عال من الشاعرية0

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 03/04/2010 13:20:48

الاستاذة رسمية محيبس رعاها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وفقك الله ونورك بالايمان والامان كما نورت النور بشعرك الجميل بعباراته ومفاهيمه وقيمه التي حلقت بنا نحو ارقى نماذج الشخصية الانسانية ارقى في العلم والاخلاص والخلق والايثار والصبر والتحمل لاكمال المسيرة الاسلامية
شعر جميل ولكن اسمحي لي يا اختي ان اقول لك ليس كل مايعرف يقال وليس كل حق يكتب وخصوصا في مركز يختلف المشاركون فيه بمتبنياتهم الفكرية وانتماءاتهم المذهبية في مرحلة حساسة تتطلب مزيدا من التالف والتازر للحيلولة دون نجاح المؤامرة الطائفية
ان الضلع قد لاكون مجال ذكره هنا ونحن غير مكلفين بذكره عكس عاشوراء فانها ليست كذلك
نعم يجب ربط الضلع بموقف امير المؤمنين الذي وقف مع هؤلاء من اجل الوحدة والمصلحة العامة واكتفى بالقول ((لقد تظافر ت امتك على هضمها ))
ان الضلع في المهجر كانت تجارة ربح بها الكبار من الذين ينكرونه ومن الذين يثبتونه وخسر الشباب وقتهم وراحتهم في دفاعهم عن هذا الطرف او ذاك فقد اشغلوا الشباب عن ماساة بنات الزهراء في عهد الطاغية فكم شابة او عجوز تكسرت اضلاعها من الجوع وقد انفقت ملايين الدولارات في الصراع الدائر حول نفي او اثبات واقعة الضلع
ولولا انشغالهم بعدو وهمي من ابناء الطائفة الاخرى لاشغلونا بصراع الضلع ولجعلوه مادة مربحة في الدعاية الانتخابية
اعذريني ان تحدثت عن تجربتنا لان في العين قذى وفي القلب شجى
بارك الله بك ودام عطاؤك
سعيد العذاري

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 03/04/2010 11:59:16
الشاعرة الاروع اخيتي رسمية محيبس زاير

مبدعة في كل ما تكتبين ،
تجعلني قصائدك التي تتصاعد كانغام سماوية في خاطري ،اتوه في لجة خرس لا اصل فيه لا لقاع ولا احلم برؤية خيالات لضفتين ،
ابقى اتخبط مجترة ذاكرتي بزناجيلها الصدئة ،
ويطول صمتي

حوريات بعدد النجوم
يغسلن قدميك
ويعطرن ثوبك برائحة الفردوس
الذي منه خلقت

ما اروع طريقتك في عزف المفردات بناي الابداع
كوني بخير ايتها الالقة
ولك مني كل محبتي واعتزازي

الاسم: كاظم خضير القاضي
التاريخ: 03/04/2010 11:15:12
سنديانة الغراف المبدعةرسمية محيبس والله أرعشتني أسطارك

الاسم: كريمه مهدي
التاريخ: 03/04/2010 10:31:58
الاديبه والشاعره المبدعه رسميه محيبس
تتخلف قطرات من دمها الطهور
على العشب
في ربيعها تقطف الوردة
التي ينتشي بعطرها الحالمون
النسوة يرقبن طلعتها
وهي تمر بعبائتها البيضاء
ينتظرها ما تمنحه راحتاها
وهن سابحات في النجوى
كيف لا ينتظرن فجرها الطالع
في ليل الامهن
الله على نصك الجميل بحق امراْه شرفها الله بتكريمها وجعلها الله سيده نساء العلمين يارب ان تنالى وايانا شفاعتها
واتمنى ان يبقى قلمك يشع بحب اهل بيت الرسول عليهم السلام
تحياتى ومودتى

الاسم: عبد الستار نورعلي
التاريخ: 03/04/2010 10:14:51
سلاماً أينما كنتِ
سلاماً طاهرَ الودِّ
لأنملك العشرِ
تخطُّ الوردَ في البابِ
على بابٍ
على بابٍ
ببيتٍ عامر الشعرِ
بقلبٍ عامر الحبِّ
لنورٍ يغمرُ الانسانَ
في الدربِ،
سلاماً عاطرَ الودِّ
لشاعرٍ تروِّي حرفنا النورا
بشعرٍ غامرِ الحبِّ،
تحياتي ....


الاسم: زيدان النداوي
التاريخ: 03/04/2010 09:53:03
الاخت العزيزة رسمية
بوركة وبوركت هذه الكتابات الندية العطرة التي تحتوي على النفحات الطاهرة الايمانية 0
متمنيا لك المزيد من التالق والابداع
زيدان النداوي

الاسم: وجدان عبدالعزيز
التاريخ: 03/04/2010 07:32:50
الشاعرة المبدعة رسمية محيبس
هذه الحالات من التصوف تؤدي الى طريق
التطهير الروحي والجلاء النفسي وهي تناص
مع اشياء احتفظت بها الذاكرة وهي اشارات
الباب والحائط رغم انها هي باب العطاء
اشم فيها رائحة الاولياء تقديري

الاسم: علي الكندي
التاريخ: 03/04/2010 05:01:52
الاخت الكاتبة
والله كلمات تنساب من بين السطور تتسلل الى القلوب لتزرع فيها زهرة مكتوب على سطحها زهراء
بوركت ام الانامل ،لايكفي في تكريمك الاطراء

علي الكندي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 03/04/2010 03:56:26
في كل فصل لك شجرة طوبى تورق وتحمل ازهارا بلون جديد . هكذا أنت دائما تقتفين أثر الطاهرين لتزدادي حبا لهم ويقينا بهم , نسأل الله تنالنا وإياك شفاعتها عنده.

الاسم: تمام مجيد وداي
التاريخ: 03/04/2010 01:48:43
سيدتي العزيزه ام سلام في كل مره اكتب فيها تعليق لبعض اعمالك تحجب ...ولا ادري لماذا
الانك اسم لايستهان به ؟ ام ان اهل النور الاعزاء يحابون اناس على آخرين؟
إن كانت ألتقييمات مرهونه باسم الكاتب فان كتاباتك اعتخبز ارغفتها بالعرق وبالدموع ظم واروع ماسطره يراع في الخليقة كلها
ام كانت (والله لا ادري ما اقول لان اهل النور هم الذين اوقعوني بهذا المطب)
انا اعرف بان كلماتي ستلقى نفس المصير والحقيقه لم اجد في نصك ما يستحق(الاسم)سوى.كالحليب في ساقية الرب
تخبز ارغفتها بالعرق وبالدموع
مع جزيل احترامي وتقديري

الاسم: د علي الجميلي
التاريخ: 03/04/2010 00:56:38
الله على هذه الروعة كلح ترسمها شاعر بلن الابداع ..

تتخلف قطرات من دمها الطهور
على العشب
في ربيعها تقطف الوردة
التي ينتشي بعطرها الحالمون
النسوة يرقبن طلعتها
وهي تمر بعبائتها البيضاء
ينتظرها ما تمنحه راحتاها
وهن سابحات في النجوى
كيف لا ينتظرن فجرها الطالع
في ليل الامهن

وكل ما تمسه راحتاها
يورق وتنمو له براعما وثمارا
كيف لا يتحلق الفقراء كالقلادة
على بابها
وصوتها يترقرق
كالحليب في ساقية الرب
يتامى بلا عدد يفترشون الدروب

تقديري لك ايتعها الشاعرة .




5000