..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كفٌ وأصابع

هناء شوقي

إنهضي من غفوة زمنك !لا مجال للسذاجة بعدما أسقطتِ توقيع قرانك على سفينة العمر للمدى البعيد المجهول.

تاه مني كف اليد وتفرقت عني الأصابع وبكل إصبع ٍ ضاع َ، انحنى الوقتُ ليعلمني حكمة الرب ِ والأرض.. كانت معلمتي حكمة تجاربي ، ومدرستي ارضُ الكون .. حتى فُقد كفٌ وخمسة أصابع ، وأدركتُ خليقة الله ،فهو لم يخلق كفين هباءً ، وما رسم لنا عشرة أصابع للزينة ،أوجد بنا إبداع خليقته لنتمم نحن هذا الإبداع بإيماننا الذي يكمن بقوة تراصفنا وطاقة تحمّل تُنبت لنا الزرع مهما قحل بنا الزمان والمكان. أخاطبكِ أيتها الراكدةُ ركودَ الوحل أن تستفيقي ،في الغفوةِ موت اليقظة وفي النهوض علم الحياة ،الجاهلة منا تُسحق كحشرةٍ لا يبقى منها سوى زبدٍ يلتصق على الجدار وشريط ٍأسودٍ يزين الذكرى بالكاد يقع البصر على أطرافه.

أيتها الحكيمةُ المطببةُ جراح مأساتك ،أيتها الطاهية المتذوقة كل نكهات الألم :أنتِ الأمُ والزوجة والأخت والمرضعة ،أنت الجنة والمنقذة من كل هلاك،فما دام الله أورثنا ألم المخاضِ ِ فقد اصطفانا عليهم بالتحمل،ورحلة التحمل حكمة انتصار لا حكمة انتحار.

الكفُ يصفع لكنه يداعب ، والزمن يقسو لكنه يحنو والكف إذا تاه بقي الذراع ، فلنتكئ عليه ونبدع بالكف الساكن في الطرف الآخر..

أنتِ يا رفيقة طفولتي ،الغارقة َبحزنك اليتيم ،تبكي اليوم تالا فتنثرين الدموع

على آهاتِ حسرتك ،أرسلتني الحكمة ُ لأطرق باب غربتك ،لأجد أحشاءً تلفظ أنفاسها الأخيرة ، وأنقّضُ معانقة ً الصدر في عناق حميم وإذ بالدمعة تعاود الرجوع فتروي الشفاه بسمة ضياع : لا تخجلي من دموعك ،لا تُخفي

ألمك ،فحكمة اللقاء درس البقاء.

يوم رثيتُ تالا كانت تغيب للأعالي وكأنها فقاعة تتبخر لتقطن الجنة ،فكيف لها أن تعود من جديد ؟

ظننت وقتها بأن كل عصافير الجنة تالا ،وأن معنى الإسم يطابق المكان فتفر منه راحلة ً،هي النخلة الصغيرة  التي لا تكبر ،والأرض مساحة ً ترفض الباقين صغارا ً فتلفظهم من الأعماق ليحلقوا بجنة السماء ، فموت تالا مرتين أمام عينيّ أمرٌ يبعث بغرابة الخلق في لوحة الكفّ والأصابع ،إحزني للفراق ولا تموتي ،فأخوة تالا بالانتظار ،يراقبونك ويتأوهون ، لا تنسي الأشياء من حولك فتفقدين بريقك لتصبحي صحراء المنافي ،وتذبل

أرضك ويجف حضنك فيبكونك ِ ،وأنتِ معلقة على جدار ٍ بشريط الذكرى.

الكف الذي رحل يوازيه كفٌ آخر ،أنظري إليه وداعبي أصابعه ، سيرقص

يوما ً ،سيرقص حتما

 

 

 

 

 

 

هناء شوقي


التعليقات

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 25/03/2010 14:25:36
ما خلقنا عبثا!!!!
الايمان بخالقنا
بانفسنا
باعمالنا
نكهة الكون لا غير



لمرورك عذب طيب
احترامي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 21/03/2010 14:26:11
كأنك لتوك قرأتِ الاية { وفي انفسكم الا تبصرون } ... ما أشد إيمانك بقضية الحتمية يا هناء , عندما ادركتِ انه هو القدر أيقنت أن لكل منا حظا ونصيبا في هذه الدنيا هو لا قيه لا محالة . أنا ممنون جدا منك ايتها الرائعة .. كتاباتك تلامس ما يجعلني مرتاحا من حقيقة كوننا ما خلقنا عبثا . تحياتي و مودتي .

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 15/03/2010 18:52:45
الغالية زينب الخفاجي:
الدعوة كانت لمرورك الذي كنت متأكدة من حبك له هنا
واحساسي لم يخني،،

انت اسم بستحق الاحتفاظ به

محبتي ايتهاالغالية

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 15/03/2010 16:26:07
الرائعة المبدعة هناء شوقي
ان تصل ولو متاخرا خير من ان لا تصل
اعذري تاخري ايتها الطيبة
لا تنسي الأشياء من حولك فتفقدين بريقك لتصبحي صحراء المنافي ،وتذبل أرضك ويجف حضنك فيبكونك
ادام الله بريقك..سلمت من كل حزن والم وسوء
اعجبني هذا المقطع جدا جدا
دمت مبدعة ابدا ِ

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 14/03/2010 15:11:08
العزيزة ريما زينة:
والمكان يتوق لمحبيه
سلم مرورك وسلم اللقاء بيننا


كل الود،،،

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 14/03/2010 15:10:00
الرائعة هناء القاضي:

الوقت !
يعلمنا ويدركنا لو غفلنا
علينا باليقظة والا .....


دوما تتوق نصوصي لمرورك


احترامي،،

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 14/03/2010 12:15:29
اتدري عزيزتي المبدعة هناء شوقي لقد اشتقت لكِ كثيرا وقرات لك في موقع اخر هذه البصمة الابداعيه التي كتبتها اناملك الماسية .. والتي دوما افتخر واعتز بروح كاتبت الحروف المصقولة بالمعنى والتأمل البديع ..
وان شاء الله لنا لقاء والتمس كف يدك بالسلام الطيب والاخوي ..

محبتي في الله لروحك

دمتِ بخير ومبدعة

وتحياتي لروحك

ريما زينه

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 14/03/2010 11:57:00
الوقت يعلمنا كيف نتعامل مع الأحزان والألم ..وشيئا فشيئا نتمكن من السيطرة عليها ..وهنا تكمن الروعة.أجدت يا سيدتي

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 14/03/2010 10:00:33
الغالية شادية حامد:
ان لم نطوع الألم فلن يفسح للأمل استيطانا
اما ادمانك لحرفي فهو بؤرة امل وشعاع طمأنينة يتوج المكان


مودتي على الدوام.

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 14/03/2010 09:58:43
الاستاذ المحترم وجدان عبد العزيز:

الفلسفة الوجودية !
وتفسيرات الكون
كلها تغزو افكارنا وما بين الافصاح والكبت خيط حريري،،

لك مني تقدير

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 14/03/2010 09:56:38
سلام نوري القدير:
وكأنك عرافتي الادبية!
تكشف ستر القادم
وانا امام الحرف اقرأ واقرأ لعلي اجد مبررا لذهولي،،

باذن العلي القدير سابقى لاكتب ،،،

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 14/03/2010 09:54:10
الاخ المحترم على الدوام ضياء كامل:
جزيل الشكر لتقديرك الثيم للنص والانسانة

احترامي،،

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 14/03/2010 09:53:20
الاستاذ المحترم عبد الوهاب المطلبي:
البوح بالحرف يحتاج رسالة
والرسالات عدة
منها اجتماعية ودينية وفقهية وسياسية الخ.....

دمت باحترام

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 14/03/2010 09:49:52
الاستاذ المحترم علي الزاغيني :

بالايمان حتما سنصل
مثابرة وجدية الاهتمام بما نحلم اليه
سنصل،،


شكري لمرورك

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 14/03/2010 09:46:22
الغالية هبة هاني:

الأمل والألم دعابة من اجل الاستمرار
اما الاتقان او الاستسلام
كل من له حكمته.

تقديري لمرورك

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 14/03/2010 09:45:20
الاستاذ المبدع دوما جبار عودة الخطاط:

جزيل الشكر لمرورك واعتزازك بالنص هنا

احترامي،،

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 13/03/2010 20:05:24
على آهاتِ حسرتك ،أرسلتني الحكمة ُ لأطرق باب غربتك ،لأجد أحشاءً تلفظ أنفاسها الأخيرة ، وأنقّضُ معانقة ً الصدر في عناق حميم وإذ بالدمعة تعاود الرجوع فتروي الشفاه بسمة ضياع : لا تخجلي من دموعك ،لا تُخفي

ألمك ،فحكمة اللقاء درس البقاء.

غاليتي هناء...
ليس سرا باني مدمنه ما تخطين...ويا لسحر ما تخطين...فعلا انها كف وخمسه اصابع....وما تخطه فمتفرد بالطابع...ساحر بديع للابداع طائع...فتقبلي كل القبل ...يا الق ممزوج بجذل....
محبتي

شاديه

الاسم: وجدان عبدالعزيز
التاريخ: 13/03/2010 16:17:27
المبدعة هناء شوقي
جاء نصك مغعم بالكثير ولن يخلو
من فلسفة الوجود والخلق ولن يخلو
من حالة التفكر والتأمل ففيه دهشات
عديدة تقديري

الاسم: اسلام نوري
التاريخ: 13/03/2010 16:16:09
هناء شوقي
قلم له ابداعه الخاص وروعته في عالم الادب
وحضورك بكل ماتملكين من ابداع انما هو انعكاس فكري لشخصية سيكون لها شأن انشاء الله
سلاما سيدتي

الاسم: ضياء كامل
التاريخ: 13/03/2010 14:03:18
تحية وسلام للانسانة -الاديبة ؛ الرائعة (( هناء شوقي )) .
تقديري واعتزازي ...
Dia_kamil2007@yahoo.com

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 13/03/2010 13:13:37
سيدتي هناء شوقي المبدعة دائما
ارق التحايا اليك
والى قلمك وضوعه في طقوس انسانية في نصك الجميل
تقبلي مروري

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 13/03/2010 11:30:04
أرضك ويجف حضنك فيبكونك ِ ،وأنتِ معلقة على جدار ٍ بشريط الذكرى.

الكف الذي رحل يوازيه كفٌ آخر ،أنظري إليه وداعبي أصابعه ، سيرقص

يوما ً ،سيرقص حتما



هناء شوقي المبدعة
يبقى الامل رغم الالم هو مانصبو اليه
امنياتي بتالق دائم
مودتي
علي الزاغيني

الاسم: هبة هاني
التاريخ: 13/03/2010 10:04:40
الرائعة هناء شوقي

سيرقص يوما سيرقص حتما

جميل اطربني هذا العزف المنفرد

الكفُ يصفع لكنه يداعب ، والزمن يقسو لكنه يحنو والكف إذا تاه بقي الذراع ، فلنتكئ عليه ونبدع بالكف الساكن في الطرف الآخر

رائع هنا تذوقت الامل والالم معا

دمت بابداع
هبة هاني

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 13/03/2010 09:39:40
لا تنسي الأشياء من حولك فتفقدين بريقك لتصبحي صحراء المنافي ،وتذبل

أرضك ويجف حضنك فيبكونك ِ ،وأنتِ معلقة على جدار ٍ بشريط الذكرى.

الكف الذي رحل يوازيه كفٌ آخر ،أنظري إليه وداعبي أصابعه ، سيرقص

يوما ً ،سيرقص حتما

00000000000
مودة واعتزاز ودمت مبدعة يا هناء

جبار عودة الخطاط

0000000000




5000