..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أحلام هرمية

نوفل الفضل

في مقدم كل انتخابات جديدة في بلادي نبدأ بالتفاؤل ونغتر بتلك الشعارات البراقة التي يختارها مرشحونا -  كما يزعمون  - علما انه لم يتم ترشيحهم من قبل الشعب بل هم من رشحوا أنفسهم وليس للشعب في ذلك حول ولا قوة... هذا الشعب المسكين الذي يعاني مايعاني من قتل وتشريد وتهجير وبطالة وخطف وابتزاز , شعب الأحلام الهرمية الذي كلما طال عليه الأمد تناقصت أحلامه حتى أصبحت أشبه بالهرم ففي بادئ الأمر كنا نحلم كالعصافير أن نحلق في سماء جديدة وإذا بنا كالنعامة لا نريد سوى أن نخرج رؤوسنا من التراب كنا نحلم ببيوت ووظائف وان نمتلك السيارات الفارهة وان نعيش برفاهية عالية وإذا بنا لانتمى سوى الأمان والسلامة على أرواحنا.... وعندما عاودنا الحلم مرة أخرى لم نحلم سوى بتوفير الكهرباء وانتكسنا من جديد وأصبحنا لا نريد سوى وقود للعجلات ووقود لمولدات الطاقة الكهربائية وزيت الغاز الذي نستخدمه لنعد به لقمة لأطفالنا... ومنذ ذلك الحين ونحن نحلم وننتخب ننتخب ونحلم فالأمر أصبح روتيني جدا إلا أن هناك شي واحد مختلف في هذه الانتخابات الجديدة هو بان أحلامنا لم تعد كالسابق فقد اكتمل الهرم ولم يعد يحتمل أي حجر آخر فاستبشر يا أيها القادم الجديد فشعبك الذي سيقدر لك بان تتولاه  ولاية جديدة شعب بسيط قنوع لا يسألونك إلحافا ...شعب  أصبح كل همه بان توفر له شاي وسكر هل تعلم ياسيدي بان شعبك الموحد شعب الائتلاف والمصالحة لا يتصالح إلا في كلمة واحدة وهي كلمة (( شاي)) فكل شعبك بكل طوائفه وأديانه وأعراقه وقومياته يلفظون كلمة شاي بلفظة واحدة ألا وهي (( چاي)) ولهذا السبب لم يعد يصلنا الشاي ضمن مفردات البطاقة التموينية وإذا وصل فهو لا يصلح حتى سماد لأرضنا الجرداء  لم نعد نستمتع بطعم شاي العصر وكما يقال (( شاي العصر صحة ونصر)) هل ترى ياسيدي كل كلمتانا متعلقة بالنصر حتى في الشاي والسبب في ذلك هو بأننا لم نذق طعم النصر منذ خلقنا...فتعال تعال ياسيدي لنحتفل بعيد الشاي وليذهب الفالنتاين إلى الجحيم ... قل بأنك سوف تأتي... سننتظرك فنحن لا نعيش بدون شعارات ومواعيد سنظل نحلم بك سننتظرك مثلما تنتظر مدينة أولياؤها الصالحون ... وإذا انقطع منك الوصل سنصاب بمرض جديد لا يعرف الطب سوى اسمه ومن المستحيل أن يجدوا له عقار أو مصل أو مضاد انه ((  انفلاونزا الانتظار ))

وإذا لم تأت فاستمع إلى فيروز وهي تغني

 (( تعا ولا تجي .. واكذب اعليي .. الكذبة مش خطية .. أوعدني انو رح تجي .. و تعا ولاتجي))

 

 

نوفل الفضل


التعليقات

الاسم: محمود داود برغل
التاريخ: 16/07/2010 18:42:56
رائع انت ايها الصديق
دمت متالقا

الاسم: نوفل الفضل
التاريخ: 29/04/2010 17:23:23
دلال محمود وامنه محمود.... شكراً لاقلامكن فقد تعلمت منها الكثير...

تقبلن مروري

الاسم: نوفل الفضل
التاريخ: 29/04/2010 17:21:18
الاستاذ القدير ... غازي الجبوري... بالطبع اعرف دانوك واعرف قصته الشهيرة....
اشكرك جدا ومن كل قلبي....

نوفل الفضل/ ناحية العلم

الاسم: دلال محمود
التاريخ: 29/04/2010 10:25:26
نوفل الفضل
الكاتب الجليل.
قديما قيبل لفرعون لماذا تفرعنت ,اجابهم لانه لم يقف في طريقي من يمنعني عن التفرعن. وها نحن نبقى نزمر ونطبل وكل فئة لاتبحث الا عن مصالحها. يعني ان روح الوطنية قد انفقدت وذهبت ادراج الرياح. ولو كان هناك من يتفانى من اجل الاخرين.او كان شريفا واحدا في الحكم لما وصل الحال بنا ان نحلم بالكهرباء والماء في حين نراها في الدول الاخرى شيء مضحك ان تحلم بها لانه هيهات للمسؤؤلين ان يقطعوها ولو لدقائق.لان الشعب عندها سيثور عليهم ويستبدلهم بمسؤؤلين اكثر تفانيا للوطن.اما نحن وللاسف كاننا نستجدي منهم حقوقنا في حين انهومن واجبهم ان ينصاعوا ويكونوا خادمين لمطالبنا.
نحتاج يااخي لقوة حقيقية ولوطنيين حقيقيين.
سلاما لحروفك التي تعتصر الهموم في بلدي المستباح.

الاسم: غازي الجبوري
التاريخ: 29/04/2010 06:17:37
اذن ليكن هدفنا -الحلم- هو الجاي او الشاي ! وهل الجاي شيء قليل او بسيط يا استاذ نوفل ؟ اليس هو الذي ابكى دانوك؟؟؟؟؟ الم تسمع بدانوك؟وبقصة بكائه على الجاي؟الم تذكر ان ابرز حكام العراق قال لمجموعة من المواطنين وهو يمر بهم عندما كانوا يشربون الشاي المعد على الجمر هذه سيارتي المارسيدس لمن يعرف الشيء الذي ابكى دانوك؟ اذن فلنناضل من اجل الشاي يا استاذ نوفل فان حصلت معجزة وحققنا هذا الهدف فهو اقصى مانحلم ونطمح من الديمقراطية وكل انتخابات وشعبنا الصابر بخير

الاسم: آمنة محمود
التاريخ: 29/04/2010 06:11:27
الاخ والزمييل نوفل الفضل
مازلنا عشاقا لهذا الوطن الاب وان كان ظالما وسنبقى حتى تنطفىء الحرب ويرحل الغرباء وحتى اللانهايةلأنه محنتنا واختبارنا ووطننا الذي ليس لنا بديل عنه
اقدر كل ماكتبت واحييك عليه
تقبل دعمي واحترامي

الاسم: mk_nab@hotmail.com
التاريخ: 28/04/2010 20:01:15
بسم الله الرحمن الرحيم
اخى وزميلي سليم عثمان المحتر م
كلا مك مضبوط ومؤثر لكن فى شاعر بيقو ل قد اسمعت لو ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادى وقديما قالو لكل ذى بلو ى بلواه او كل يغنى على ليلا اااااااه انت تغنى على ليلا ك ف الدوحه وانا اغنى على ليلا ى ف العراق وهكذا حال كل العر ب وقد صدق من قال مسكو الحما وسابو البردعه نحن ف العراق تر كنا كل شى ء جميل وكل شى ء مفيد ونلهث وراء المناصب والمبالغ الماليه الطائله وتناسينا ديننا وقيمنا وكل شى ء لا اريد ان اجر ح شعو ر احد ولكن من يجمع خرزات مسبحه انفر طت فى الحصى اخى الكريم كلنا ضعنا وكلنا نلهث وراء مجهو ل ولا نعلم ماذا يخبىء لنا الدهروهناك كلمه قالها احدهم ضعنا بين غسل القدم ومسح القدم حتى لم يبق لنا مو ضع قدم بين الامم جزاك الله خيرا اخى وتقبل تحياتى واعتذار ى محمود الجبو ر ى

الاسم: mk_nab@hotmail.com
التاريخ: 28/04/2010 17:46:08
بسم الله الرحمن الرحيم
اخى وزميلى الا ستاذ نو فل الفضل المحتر م
لك منى الف الف شكر على طرحك هذا المو ضو ع الرائع جدا ولكن هيهات يلتم شمل العراقيين وانت اذا تتبع تاريخ العراق تقو كما اقو ل انا ويمكن تزيدالعراقيين اصبحو طوائف واحزاب وقوميات واديان وكل بما لديهم فرحو ن تناسو كلمة جاى واستبدلو ها بالكذب والنفاق والتحايل والخسه 0 لااريد ان اطيل عليك اشكر ك على مقالتك الجميله ولكن تذكر ان السياب دعا لوحدتهم وتوحيد كلمتهم فاين سياسيونا من العراق كلها نهب وسلب وقتل وخراب وتغامز وتلا مز وانتهاك اعراض وحرمات 0

احزنتنى بمقالتك ورحم السياب عندما قال انه العراق محمود الجبو ر ى
28 نيسان 2010

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 28/04/2010 17:04:12
نوفل الفضل
اجدت التعبير عن معاناة الانتظار والامل وخيبته
بأسلوب وشر البلية ما يضحك
مفرداتك الرائعة ووضوح القصد والمعنى تصل الى قلوب القراء
دمت بأبداع

ودي

الاسم: نوفل الفضل
التاريخ: 28/04/2010 13:52:10
سليم عثمان لا اعرف من انت بالضبط ولكن سابحث عنك حتى اجدك... اظنك كبير جدا... ورائع ومبدع ... ليس لانك مدحت مقالتي ... وانما لانك اثنيت على العراقيين...
لك تحياتي ومودتي

الاسم: سليم عثمان
التاريخ: 28/04/2010 05:24:03
مقالة بسيطة تعبر باختصار شديد عن أحلام العراقيين الكبيرة والتي صغرت حتي وصلت لكوب الشاي الذي يعدل به كل عراقي وعراقية مزاجه ، فهل تعي السلطات الحاكمة كيف أصبح المواطن مضطهدا حتي فى احلامه ، شكرا لك أخي نوفل عن التعبير الدقيق لهرم تطلعات العراقيين فى فنجان شاي ، هذا الشعب الجسور لا يستحق أن نحرمه من تطلعاته وطموحاته وأمنياته الكبار فى العزة والنهضة والكرامة والرخاء والرفاهية ، الشعب العراقي شعب حضاري نأمل أن يرتقي القائمون علي أمره كثيرا حتي يصلوا لمستوي أشواقه فى الحرية والحياة الكريمة وليس بان يجعلوه يلهث خلف كوب بل رشفة شاي فى العصاري فى المقاهي ، هذا شعب يستحق ان يلبس تيجانا من الذهب المرصع بالعزة والكبرياء لذلك علي الحاكمين والساسة جميعا أن يتخلوا عن خلافاتهم وعن سفاسف الامور ودنايا المقاصد والاحتماء خلف الغازي الدخيل من اجل مستقبل زهرات العراق ومن أجل المهجرين فى المنافي البعيدة فضلا عن الباحثين عن رشفة شاي مظبوط يعدلون بها امزجتهم التي ما عادت تحتمل المزيد من التجاهل لاحلامهم الهرمية المتقزمة
لك مجددا خالص الشكر وموفق دائما اخي نوفل وأحي روحك الشفافة المتوقدة من اجل غد زاهر فى العراق وإن كان حال بلدنا السودان يشبه حال العراق الشقيق مع فارق أن الشاي أصبح متوفرا فى الشوارع وفى ظل كل شجرة ظليلة تجد سيدة تفترش الارض وتلتحف السماء لتبيع الشاي للمارة فى ظاهرة تسي لكرامتها وكرامتنا لذا لايسع المرء الا الدعاء بان يقيض لاوطاننا من يرفع من شانها
اخوك سليم عثمان / الدوحة

الاسم: زينب بابان
التاريخ: 27/04/2010 18:35:57
الاخ العزيز نوفل الفضل
=====================
مقالة رائعة جدا وتحكي واقع حال عن العراق

الله يكون في عونكم وييسر اموركم ياربي

ننتظر ابداعك المتجدد

تحياتي

الاسم: نوفل الفضل
التاريخ: 24/04/2010 09:55:05
شكرا لهذا المرور الجميل الذي احتاجه جداً...
شذى العبيدي... لك تحياتي ومودتي

الاسم: شذى العبيدي
التاريخ: 23/04/2010 20:02:45
قدرنا كعراقيين ان نبقى نحلم بكل شئ..البيت والسيارة والوظيفة وحتى الجاي المهيل !!!
سنبقى بانتظار الذي قد لا يأتي وسنبقى نغني تعا ولاتجي فلعل وعسى يعاندنا هذه المرة هو او الحظ ويفاجئنا بمجيئه!!
شكرا لانك منحتنا فرصة مشاركتك افكارك الجميلة اخي الكريم نوفل الفضل ..




5000