..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
د.عبد الجبار العبيدي
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  

   
.............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


خذوا جسدي

أمير بولص أبراهيم

مزقوه ..فما نفع ُ جسد ٍ بلا روحٍ 
ارتأت السكون َ مسكنا ً لها
أحرقوه ..
وانثروه ُ رمادا 
شَيعوه ُ..
بصلواتكم التي لا تشفع
ودعوا عظامي
لهواة النحت ِ 
ينحتون منها صلباناً
تكون شاهدة ً على قبرٍ
لا يضم ُ غير َ رفات َ أسمي
خذوا جسدي
وقولوا لوطنٍ
كم مِن شعر ٍ نَزَفت ُ في محرابهِ
وكم معطفا ً نسجت ُ له من قصائدي
أدثره بهاُ في ليال ٍ
كنت أنا وإياه ُ نرتشف ُ القهوة
على شرفات الشناشيل ِ ونستمع ُ للسياب ِ غيباً
وكنا أنا وإياه ُ أيضاً
نسهر ُ على السواترِ
حتى ذقنا طعم ركام قهوتنا
ورأينا شبحا ً يشبه ُالعَوز يمشي في طرقات مدننا
وعدنا من جديد
نحمي رؤوسنا من الشظايا
في صباحات الموت
وفي مساءات الظلام
خذوا جسدي
وقولوا لأمي
كم اشتقت ُ لحضنها
بحثت ُ عنه
منقذا ً لي
لكني وجدت حضن أمي
في آخر أيامها
يستنجد رأفة من زمنها...
ويُخجلُني استنجاده ِ
فأعود ُ ألعق ُ قراراتي
وأدون ُ هزيمتي في سجل ذكرياتي
خذوا جسدي
وأصرخوا في سمع أبي
الذي غادرني منذ أمد ٍ قريب
إني ما زلت ُ بعدهُ
ألملم ُ شتات بعضيِ
وأسقي لرحيله ِ من الحزن ِ ما نَما في قلبي
خذوا جسدي
وأقرءوا لساكنة قلبي وصيتي
كم كنت ُ أهواها
ليس كهوى عاشق ٍ في صِباهُ
تعلم َ الهوى
وإنما هويتها منذ كنت جنيناً
وحين خُلقت ُ في الدنيا
لم أخلق ُ لها
لكني عانقتها على فراش ِ حلمٍ
حدا ً لم يرويني  منها
خذوا جسدي
ودونوا ما كتبته ُ في معلقة ٍ ضبابية
علقوها في رقبة الزمن
يفك ُ طلاسمها
من يعيش ُ في أحضان الألمٍ


                                             

أمير بولص أبراهيم


التعليقات

الاسم: أمير بولص
التاريخ: 24/01/2010 18:18:40
شكرا لما تفضلت به استاذي العزيز محمد احمد العجيل

تحياتي ودمت بالف خير

الاسم: محمد أحمد العجيل
التاريخ: 18/01/2010 13:36:24
جميل جداًوجودك في الحياة شكراً لانك مازلت تمارس الحياة بالجسد تكتب
تحياتي

الاسم: أمير بولص
التاريخ: 16/01/2010 20:51:49
الاستاذ الفاضل خزعل طاهر المفرجي

مرورك على صفحتي كان له الاثر البالغ في نفسي

دمت مبدعا

تحياتي

الاسم: أمير بولص
التاريخ: 16/01/2010 20:50:04
الشاعرة الرائعة هناء شوقي

كلنا نعيش والالم يعشعش فينا ننتظر بارقة امل ينتهي لكن نتفاجئ بانه لا يريد مغادرتنا

شكرا لك مرورك الكريم

تحياتي

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 16/01/2010 16:41:50
المبدع أمير بولص:
*****************

ما هذا الألم المختبئ داخل اضلعك
وما هذا الحب النامي في شرايينك؟

رغم الألم الكبير الذي يحمله النص
كنت مبدعا
لك التوفيق

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 16/01/2010 13:40:31
مبدعنا الرائع امير بولص
ما اروعك
دام هذا الحرف المبدع تالقا
شدنا النص اليه كثيرا
تحياتي
دمت وسلمت




5000