..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالتي الأولى وقبل الأخيرة

هناء شوقي

لم َ أجبر أصابعي على البوح بأسرار ذهني ؟ لم َ يكثرُ الاستفهامُ وقت وحدة الفرد منا ، بينما تمطر زخاتُ الأفكارٍ ثلجا ً بلا أصواتٍ وصخبٍ على سهول الأنس لتغدو اعترافاتنا غير آبهةٍ بنا ؟

الغرفة التي تعج ضجيجا ً لا تنتظر قطارَ اعترافات ، بينما  باحة ُ الوحدةِ تؤسس على أعمدةٍ ضاجة بالأسرار ، سقفها بوح ٌ مـُغـّلف بخفايا الجسد .

أيها الغارق انتظارا ً :أنا الغارقة شوقا ً، تحرقني لهفة اللقاء، وأنتَ من بعيدٍ تُعيد تشكيل هيكل قلبك لتلقاني بوهج ٍ حـنّ لحضن أمه النار.  الوقت يُسرِّع رزنامة عمري، بينما يزحف متباطئا ً برزنامة انتظارك.لا ادري أي تواطئ يَزجُ بقدر الغياب فيغدو اللقاءُ أعرجا ً

تاه منه عكاز المسار ..

مجبرةٌ أنا على الاعتراف لأتنفس الحب بطريقة الكتاب والشعراء :

( يحق للشاعر ما لا يحق لغيره )، قلمي يراقص لهفتي على ارض ٍ

بيضاءَ شفيفةٍ ألونها كيفما تتناغم رعشات قلبي ، فيتناوب الاستبداد ليقبضَ عن الصدرِ انشراحه، ويستبد بوقت آخر فيشرح الصدر انفراجا ً ورقصا ً وألوانا .. لكن ! الآن أكتب لك نضوجي من داخل

 غرفة تعج بطفولية الأشياء .. بالله عليكَ أجبني :

أي تناغم ٍ يعانقني الآن ؟

كيف يبدو الشوقَ بعينيكَ

والانتظارُ بذاكرتك َ ؟

أنت َ :

أيها الجالس على الكرسي الأجعد

المحدق بفنجان قهوتك

ألبستُـكَ حـُليتي لألامس قدرك

فاكتفيتَ الاحتساء

مع التاسعة والخمسين

بصمت عاشق حزين

تثاءَب ،

وأغرق بالنوم

على باب الحلم

 انتظرك ،

صافرتي تطوقك

لـتُفرِط بالحب

في كل الأحايين ،

فلا تقلق

ما زلتَ تسكن قلبي

أقولها :

أنا على يقين ...

 

 

 

هناء شوقي


التعليقات

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 18/01/2010 15:13:57
الغالية شادية حامد:
******************
هي رسالة مخطوطة اولى وقبل الأخيرة وهما وكلام نثريا
في حساب المحبين لا ارقام
لا اعداد
لا حسابات
يكفي الحب حب اللقاء
عير الاعين
والاوراق
فهو يستحق
نعم
يستحق

مودتي

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 18/01/2010 15:11:54
جبار حمادي المحترم:
********************

يا لبهاء اطلالتك
وحظ نصي بعبير حرفك
للمعرفة عناوين ولوقار تواجد تبقى انت به وحدك عنوان صدق التواجد ،،عندها لا تبرح مكان آخر


تحياتي،،

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 18/01/2010 14:58:55
الصديق المبدع حمودي الكناني:
****************************

واقفة هنا انا واين أنت؟؟

يجدر بها ان تقول:
كتبت ولقلبي استسلمت:

....

قرائتك المحسوسة تهز كيان النص
احترامي لمرورك

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 17/01/2010 20:31:43
هناء شوقي.....
ايتها الشوق الهنئ....اي اجيج هذا الذي يصهر قلمك....تكاد تحترق على مداده المفردات....
حتما انه انتظار جميل على باب الشوق...للاستيقاظ على الحلم يتحقق...
هنيئا لقلب يدرك عقلانيته....
نص في غايه الجمال...فما دام الاول...دعينا نعيش الامل...ولا تقولي انها الرساله القبل الاخيره....لتكن الاولى نعم... ولتتبعها كثيرات...
محبتي...
شاديه

الاسم: جبار حمادي / بلجيكا
التاريخ: 17/01/2010 17:11:06
هناء شوقي

وكأن لهذا الاجبار قوة اخرجت مكمنك الى فضاءي
واباحت لستائري الكشف عن الضوء الذي يخلد في مخيلتك يوقظها فثمة كتلة تحمل هذه الهالة وعليها قليلا من العسل ممزوجة ببوح الوجد لجمهرةٍ من الانتظارات ..هكذا استشففت من خلال بوح نصك مرتي الاولى ..شكرا للبهاء الذي اجبرالاصابع ..دمت

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 17/01/2010 15:52:23
هناء شوقي الراقدة على راحة يدها تنتظره بشوق , تكتب له بشوق على طريقة الشعراء ولمَ لا وهي التي تعرف كيف يعبر الشاعر عن حبه. لربمايشعر الكثير منا بالرغبة للبوح بما يحس لربما, باطلاق آهة طويلة أو رسم لوحة ما او كتابة قصيدة وهنا وجدت هناء لا تخفي ما في داخلها من خلال نص يجمع بين الشاعرية الأخاذة والسرد المكثف المحكم وكانها تقول ما زلت انا هنا أين أنت ..... ؟؟ هل في خاطرك مني بقايا تقول لك سنلتقي ... لربما من يدري ..
صديقتي العزيزة هذا نص جميل جدا بدون مجاملة اراك فيه ترتقين الى سلالم عالية في الخيال ولكنه يشي عن صدق. تحياتي

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 17/01/2010 07:18:32
الدكتورة هناء القاضي الرقيقة:
******************************

كيف يرسخ بنا الآخرون!!
بالحب عزيزتي
فالحب معجزة تقلب الاشياء منقلب الطوفان
لمرورك ود خاص
احترامي،،

الاسم: دهناء القاضي
التاريخ: 16/01/2010 21:08:08
غريب كيف يسكن في أعماقنا الآخرون,..والوقت يرسخ حضورهم بغطرسة محببة لنا,أشم رائحة إشتياق وذكريات.نص شفيف.مودتي

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 16/01/2010 20:48:17
مفاجئة ليلتي ريما زينة:
***********************
وصلني زهر الليمون

احقا انت نصراوية؟؟يا لحظي وفرحي،،
ويا لمرورك المحبب

دمتي بهية يا ابنة البلد

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 16/01/2010 20:44:49
الاستاذ واثق جبار عودة:
**********************
لكل فعل ردة فعل !!
ربما انا التي تكتب من اجل من يستحق لأنه يجيد التقديم من اجل من تحبه


ربما لاني اجيد فعل التعبير
وهو يجيد فعل التقديم
___
هذا فقط لانني جاريتك بالرد
اما النص يبقى بسر من كتبه



لك مني تقدير لمحبتك هذا النص

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 16/01/2010 20:15:40
الاستاذ عبد الوهاب المطلبي:
***************************

مررت قبل صافرة اقلاع البواخر
ورحلت فتركت ابتسامة على نث بريئ

تحياتي،،

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 16/01/2010 20:13:28
الغالية زينب رضا الخفاجي:
*************************
الا يحق لي ان ارتشف القهوة معك على شرفتك؟
ونكتب الرسالة الاخيرة ربما سويا؟


كم كان تعليقك عميق وجميل
فالجمال لا يأتي الا بالجميل

لك محبتي

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 16/01/2010 20:00:11
الرائعه المبدعه هناء شوقي ..

من الناصرة .. ومن روح الكروم ارسل لكِ آكليل من اوراق اشجار الزيتون والليمون .. لروعة حروفك الراقيه .. ويحق لك الاكثر والاكثر سيدتي القديره ..

دمتِ مبدعه ومتألقه
ودام نبض قلبك واحساسك

تحياتي لروحك

ريما زينه

الاسم: واثق جبار عودة
التاريخ: 16/01/2010 19:44:31
الاخت العزيزة هناك شوقي
في كل كلمة مما كتبتيه تختفي ورائها قصيدة شعر ..
لو صادف في حياتي امرأة تكتب لي هكذا كلام ..
لكنت من الشعراء الذين يشار اليهم .. لان لكل فعل رد فعل.
ولكن جبلنا ان نكتب بلا افعال وبلا ردود افعال.
انت متمكنة جدا لما تكتبية وكاني اراك تصوغين الكلام كما يصوغ صائغ فنان متمكن حلية جميلة.

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 16/01/2010 18:33:31
ارق التحايا الى الأديبة الرائعه هناء شوقي الموقره
وأمطار ابداعها المستمر
تقبلي مروري المتأخر
دمت رائعة ومبدعة على الدوام

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 16/01/2010 16:52:28
الطيبة المبدعة هناء شوقي
الكرسي في شرفة بيتي يناديني لاجلس عليه تحت اشعة الشمس
وامسك فنجان قهوتي لانتظر مع عصافير الصباح رسالتك الاخيرة...او ربما ساغير راي لاجلس تحت المطر..الا يحق للشاعر مالايحق لغيره..اظن ياسيدتي انه يحق لكل انسان يحس بغيره ما لا يحق لغيره ممن فقد الاحساس بالامور الانسانية ليتحول الى حجر
أيها الغارق انتظارا ً :أنا الغارقة شوقا
ابدعت هنا ولمست شغاف قلوبنا برفق
دمت بخير وابتسامة

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 16/01/2010 16:08:38
الغالية هبة هاني:
*****************

النهايات ترسم من مأخذ جيوب البدايات
فاذا كانت الرسالة الاول وقبل الأخيرة بهذه النوعية
فالقادم انفجار،،،


مودتي،،

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 16/01/2010 16:07:04
المنقب المحترم السيد خزعل:
**************************

يدهشني تواصلك لقرائتك نصوصي
ودلالة الاعجاب واضحة من رصافة الحروف ورغبتك بالافصاح

وليس امامي سوى كلمة شكر وتقدير لاهتمامك الكبير
فتقبل احترامي،،

الاسم: هبة هاني
التاريخ: 16/01/2010 09:27:16
بانتظار رسالتك الاخيرة
بشوق لندرك فيها الافق
ولنعلم نهاية الرحلة
يحق للشاعر ما لا يحق لغيره
اجل يا هناء
سأجلس على الكرسي الاجعد منتظرة فنجان قهوة

دمت رائعة
هبة هاني

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 16/01/2010 06:57:42
شاعرتنا الكبيرة هناء شوقي
ما اروعك
صدقت يا هناء الشاعرهو القادر اكثر من غيره عن لتعبير عما في دواخله ...
شدني هذا النص اليه كثيرا ..حيث اخذني الى نص غادة قسيم
الو / وغيمتي في الافق ..تغسلني .. لأتيك .. محملة بقناطير النس .. كما حرج بي الى نص بالامس كنا/وعدنا..عدنا ..كما بالامس كنا..هذا النص مزق قميص الانتظار مثلما تمزق في نصك الرائع هنيا لكم/ قبلةاللحظة تدوم دهرا/ يا لها من صورة تبهر المتلقي لتشعل عنده الذاكرة ..ولمس الايادي ببرهة يقبع عمرا..
الشحر هو حياتتنا التي نسعى لتحقيقها.. كما اسلافنا يوم كانو يحبون في قفصهم الاسطوري لتحقيق كينونتهم من خلال تحقيق كينونة الشعر ..فأمسكت يا هناء الشعر من الاعماق
في لهاث انساني خلاق في مشروع شعري كبير نفتخر به
وكثيرا عندما يعترينا ظنك الحياة نهرب اليه .. ويحلق بنا في مجاز ..و عالم هناء شوقي الشعري الجميل حيث الرمز المثقل في المعاني والمضيء في الصورة الشعرية ..
للتراقص الاحلام في انا النار ..وحبلى الفلك المسحور ..والى ربط الماضي في الحاضر من خلال نص جدتي..
وتائة على الرصيف ..والى التجليات الروحية والسايكلوجية من خلال نص ذاكرة الاصوات.. ويا مدينة..وعاشقة الالف مستحيل.. وحوار.. وشام الارض.. والارض البوار ..ولكن نستطيع ان نقول من خلال هذا النص وداعا الى نص قانعة ..لينبلج فجر جديد ومرحلة لمشرعك ونقول بشراك مطر ..دائما يا مبدعتنا الكبيرة نشم في كتاباتك رائحة الارض .. واريج الغيوم.. وبشائر المطر
دمت تالقا




5000