هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صرخة ألم من غريب في بلد عجيب !!!

محمود كعوش

لا لا
أنا لستُ هناكَ
لا...لستُ هناكْ
لَمْ أعُدْ هناكْ
كنتُ هناكْ
لَكِنَني الآنَ هُنا
هنا...في عالمٍ مَقِيتٍٍ
كئيبٍ حزينْْ
لا رِقَةَ فيهِ ولا رأفَةَ
ولا حنينْ

في عالمٍ غارقٍ بالهمومِ
والوجومِ والسأمْ
يخنقه الضجرُ
مِلْؤهُ الْمَلَلْ
لا هَدَفٌ فيهِ ولا أملْ
ولا مبتدأٌ أو خَبَرْ
يضجُّ بالصراخِ
والعويلِ
والألمْ
يَزْخَرُ بالأنينْ

*****
**
*****

إنيَ الآنَ هنا
في عالمِ السرابْ
والغُرْبَةِ والغُرابْ
ألتهمُ الترابَ
وألثمُ الحَجَرْ
َأطيلُ السَهَرْ
والعَزْفَ على الوترْ
وأمْدَحُ الْقَمَرْ
وأغفو على وَخْز الأبَرْ
ِ
والليلُ في غُرْبَتي طويلٌ
ثقيلٌ
يأكلُ النهارْ
يَمْلأهُ ظُلْمَةً وظَلامْ
يُفْقِدَهُ الوقارْ
يَلْعَنَهُ...وَيَلْعَنَهُ
يَلْعَنُ حتى ذَرَةَ التُرابِ
ويلعنُ الحجرْ
والشجرً والبشرْ

*****
**
*****

كنتُ قبلَ الآنَ هناكْ
كنتُ هناكَ
في رُبًى بلدتي
معْ أهلِ قريتي
وفوقَ ثَرى ضيعتي
حيثُ مَجْدي ومُنْيَتي
ومَجْدُ أمجادِ عِزتي

كنتُ هناكَ
في ميرونتي
حيثُ دانتي...ودُرتي
وبني جِلْدَتي
وحيثُ هويتي
ومَرْقَدُ عَنْزَتي
وَوُجْهَةُ قِبْلَتي

*****
**
*****

كنتُ قبلَ الآنَ هناكْ
أُعللُ النفسَ بالآمالِ
وألتمسُ الشفاءْ
وأنشدُ الهناءْ
وأعِفُ عَنْ ذرفُ الدموعِ
ونزفُ الآلمْ
وزرعُ النحيبِ
والصراخِ والعويلْ

كنتُ قَبْلَ الآنَ هناكْ
أُعللُ النفسَ بالرجاءْ
وأنشدُ العَلاءْ
ودربيَ الطويلِ
يُعانقُ الصدىْ
يُعانقُ الأصيلْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْ
بشوقِ العليلْ
لا صَوْتَ غَيْرَ شَدْوِ الحبيبِْ
البعيدِ...القريبِ الجميلْ

*****
**
*****

وها أنا الآنَ هنا
لَمْ أعُدْ هناكْ
إني هنا
اَحْتَضِنُ الوسادةْ
وَألزمُ السريرَ بلا سَعَادةْ
في عالمٍ غيرَ عالمي
في بيتيَ الكبيرِ...الكبيرْ
يا ليتهُ صغيرٌ صغيرْ

لا خيار ولا اختيارْ
لا بُدَّ أنْ أحْتَضِنَ الوسادةَ
وَألزمَ السريرْ
وألتَهِمَ الترابَ وأَلْثُمَ الحجرْ
وفي كِياني يَعْصِفُ الضَّمِيرْ
في خِضَمِ الضَجَةِ والضجيجْ
حيتُ يهمسُ ويهمسُ
ثمَ يَعلو صادحاً صوتُ المصيرْ

*****
**
*****

ها أنا الآنَ هنا يا عالم الكروشْ
يا عالمَ الطغاةِ في دنيا الفحوشْ
ويا صخب النقر على الدفوفِ
في وادي الوحوشْ
إنيَ الآنَ هنا....حيث أنا هنا
لكني لا لا وألفُ مليونَ لا
ولا
لَنْ أَلْتَهمَ الترابَ بَعْدَ اليومِ
ولَنْ أَلْثُمَ الحجرْ
في عالمٍ خبيثٍ مُريبٍ
غريبٍ عجيبْ
يَسْتَخِفُ بالعاقلِ
وَيَقْتَصُ مِنَ الأديبِ والنجيبِ
وَيَخْذُلُ الحبيبْ


 
 
يناير/ كانون الثاني 2010

 

 

محمود كعوش


التعليقات

الاسم: ميمي أحمد قدري
التاريخ: 2010-01-05 20:11:42
.ماذا أقول لك يا روحا بين هذه المتاهات .. يجب أن تصمدي ... أن تقاومي ... كل هذا سراب كل هذه الدنيا أوهام ..لا تصدق إلا أنت .. إلا روحك .. إلا نفسك الطيبة البريئة .. أحلامك .. لأنها وحدها تعبر عنك .. قاوم عندما تبدأ الأحلام مجرد عار عليك ... و حين يبدأ الناس حواليك ينظرون إليك أنك مجرد غريب ... قاوم .. لأن كل الناس تلبس قناعا آخر .. قناعا وهبته لها الحياة و هبها لها الشيطان .........

لم يعد هناك حقيقة إلا أنت وحدك و اعلم أنك وحدك الحقيقة و هم من يبحثون عنك فاجلس

و انتظر .. و سيأتي النور ... حافظ على بصيص الأمل .. فهو وحده من سيقودهم إليك في النهاية و سترى أن الحقيقة وحدها ستأتي إليك .. و كل من هم مثلك سيبحثون عنك

و سيجدونك ..........
استاذي ........ صدق من قال أنك سيد الكلمات وسيد الشعر
كتبت فأرتوينا وأنتشينا من حروفك
دمت سيد للكلمة
ودمت بشموخك المعتاد

الاسم: يسر فوزى
التاريخ: 2010-01-04 20:52:40

والليلُ في غُرْبَتي طويلٌ
ثقيلٌ
يأكلُ النهارْ
يَمْلأهُ ظُلْمَةً وظَلامْ
يُفْقِدَهُ الوقارْ
يَلْعَنَهُ...وَيَلْعَنَهُ
يَلْعَنُ حتى ذَرَةَ التُرابِ
ويلعنُ الحجرْ
والشجرً والبشرْ

قصيدة رائعة .... زخم جميل من الصور الشعرية ... من المعانى ... غربة تلتهم قدرنا .. حنايا الروح تنتفض عنفوانا ...ترفض الخنوع ... و تتثبت بالأمل و الحنين و الكرامة ... دمت سيد الكلمات ... دمت مبدعــــا




5000