..... 
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
زكي رضا
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


خلف أسراب الفراش.....

بان ضياء حبيب الخيالي

 

في صباح الِقٍ كللَ فيه الوهجُ خفقات رموشي،مزق أستار نومي الأبيض صوت منادي المدينة الجهوري  دائرا ًفي شوارعها معلنا ًعن مهرجان النور الكبير الذي سيقام في القاعة الكبيرة للقصر الملكي  يوم الخميس ....فتحت شباكي  الأخضر  فتراءى لي  سرب فراشات مضيئة يرمح  نحو قباب ذهبية بعيدة ....

وقبل أن امتطي صهوة حلمي نحو أمل حضوري  ،تذكرت أن الوقت يكبلني فلا املك أن احلم بينما واجبات الدار تناديني لجلي الصحون وتنفيض المراتب وكنس الأرضية ووو....

وبينما أنا أتوه في خطط فصل الحمص عن العدس الذي خلطه القدر لي.... وجدت قلبي رغما

عني يحلم بمدينة النور وبقصرها المتلألئ بقاعاته ورياشه ، حل المساء ذاك اليوم سريعا  ولم تزل التفاصيل الصغيرة تغرقني في غمارها حتى لا أجد فكاكا ً ،المنافض تنتظر بملالة متهامسة لبعضها عن بطئ عملي ، الأواني  والقدور تلتزم طابورها الطويل  منتظرة بصماتي ، زجاج النوافذ يتطلع لأغاني الوهج التي تسكبها راحتاي على أديمه  بشغف ...الكل يتطلع لهندام اجمل تحيكه راحتاي ولا احد ...يمنحني هبة اكتفاء من رمق روحي ،فقط  هي فئران قبوي الصديقة كانت تتسمع بتنصت لذبذبات روحي  مجارية برقصاتها ترانيم قلبي الحالم ...

حلت العتمة على الأكوان ،انتهى اليوم  ولم ينتهي عملي  وبفتور طاقتي افترشت حشية  الرمل أمام موقدي التماسا ًللدفء والراحة  ،كانت السنة اللهب فيه تعرض لي آخر رقصاتها المترافقة وتكتكة الخشب المتدفق ضيّا ً وحنوا ً ،بدأ النوم يزحف لحدود عالمي بجيوشه الجرارة التي تديم احتلال اراضيَّ دون مقاومة من شعبي ،وجدتني  القي مريلة مطبخي و الملم أطراف ثوبي لأخوض في زرقة بحر الكرى   ألمس موج النعاس بأقدام  متهيبة  تتوق للإبحار والانغمار في لجته المتوهجة عند  الأفق البنفسجي  البعيد...هي ثواني قليلة وصلت فيها لعرض البحر وعند آخر زعقه لنورس تائه  ابتعد كثيرا في عرض البحر ....أفقت مرتعبة  حينما انتفضت دفتي   الباب الخشبي الشائخ الأوصال زاعقة  بألم ،وإذا بعرابتي الجنية الطيبة تنتصب أمامي بعصاها السحرية وابتسامتها الأخاذة  آمرة إياي  أن أفيق سريعا لأكون هناك في القصر الكبير عند مهرجان النور ...

وبين تمتمتي المتيقنة باستحالة حلمي وقبل أن أعي قوة تصميمها على تحقيق أكثر أحلامي روعة واستحالة ....كانت تشدني بيد حديدية نحو الحديقة الغارقة في موج العتمة ،وبعصاها السحرية لمست يقطينة هناك في ركن قصي فتحولت الأخيرة لعربة ذهبية متلألئة ،واستطالت أربع سحالي كانت تراقب المشهد مذعورة لأربع حراس بملابس أنيقة ،أما جرذ القبو البدين فتحول بنقطة من حقّها لحوذي بشوش بشاربين لطيفين...

وأنا أطرف برموشي غير مصدقة أن القدر الغاشم الذي أدام خلط الحمص والعدس بالفاصوليا لي هازّا ً سبابته بوجهي منذرا إياي بجزيل عقابه إن لم افلح في تنقية الأصناف ضمن زمن حدده مسبقا ....قد نام اليوم بلمسة من عصا عرابتي  تاركا لي مسرات  حضور مهرجان النور ...

تطوع أصدقائي (فئران القبو وعصافير الحقل ) متراكضين بكل الاتجاهات للقيام بمهام الدار  عني ...و عرابتي الغالية لوحت بعصاها للفضاء  فتناثرت نجوم حولي لأجدني مرتدية رداءا سحريا ًبلون زهر المرجان وبينما  هي تدفعني للعربة المتلألئة وتتحفني بنصائحها   سورت جيدي بقلادة من نجوم ورن صوتها ألجرسي الالِقُ حول مركبتي المحلقة نحو القصر البعيد أن : 

ـ  لا... تتأخري يا بان ففي الساعة الثانية ظهرا ً ستعود العربة الذهبية محض  يقطينه وستسقط أرديتك السحرية تاركة  لك رداء  المطبخ  المترب ....فلا تنسي ... !

فُتحت أبواب القصر الذهبي على مصراعيهما وتوالى دخول النجوم لقاعة الحفل ،كان المنادي ينبئ بصوته الحاد الواضح  الحضور بأسماء الداخلين ...

ـ الدوق فلان ،السيد فلان ،الكونت ...،السيدة... والأميرة ....،....

وحينما دخلت أنا اكتفى بابتسامة ترحيب وجدتها أجمل من كل الألقاب...

وأنا اخطر في ذلك العالم المسحور الممتلئ نورا رأيت كل النجوم هناك ،أنا اعرفهم كلهم،تلك هي نجمتي اللامعة التي أحب قصائدها هي تقود خطاي دوما لأنظر من شباكها فأرى القطة تلعق وجه القمر وذاك هو نجم أحفظ حديثه العذب  واضحك بسري متخيلة حوض أسماكه الملونة  الصغيرة ذاك النجم أخي تطل من جاكيتته أرنبة صغيرة  هاتان النجمتان  أختاي أحداهما  ترسم وروداً والأخرى تركب جبالا ذاك النجم يصلي لي  والآخر يبارك خطوي وهذا  النجم يدور مختالا بفخر وخيلاء بينما الآخر يطرق مبتسما بتواضع ،نجوم  اقتربت سلمت  علي ّ فألجمني بريقها ، أنا اعرف كل هذي النجوم  اعرف كل هذا الالق  ،أدور بينهم بسعادة كأنني البس طاقية الإخفاء ،أعجبني كثيرا أن العب لعبة أن أكون ولا أكون أن يراني الجميع ولا يبصرني احد ،بينما أنا أرى وأبصر الجميع  وأتوهج بسعادتي  ...

نامت الأضواء بين الكراسي واشتعل المسرح بالنور وهو يتلقى صعود النجوم المتوالي إليه ،سلال الورد في أيادي الحوريات قرب درج الصعود كانت تسرقني وكلما قطف احد النجوم وردة رشقها في خارطة العراق الشامخة الناصعة المنتظرة نتاج يد نجومها على أديمها ،وجدت روحي تتملص من جلستي لتنتقي أربعة ورود بدل واحدة تغرس الأولى في أقصى الشمال والثانية في أقصى الجنوب وواحدة أقصى الشرق وأخرى أقصى الغرب ...لآخر إنسان يعيش  في أطراف الحدود...

 وأنا  ما زلت  أسبح في موج حلمي متلقية رذاذه الوردي ، دوى صوت من المنصة  باسمي أفقت على منظر عرابتي الطيبة كأنها الشمس تقف على المسرح أمامي تسلم لملك النور جائزتي مشيرة لي بالصعود للقمة ...وكأنني امشي في نومي ارتقيت السلم ورشقت وردة يتيمة في خاصرة العراق جاد بها خجلي ورهبتي من سطوة الأضواء ، وتردد لسمعي  صوت عرابتي تهمس بفخر لملك النور ...

ـ هي ذي با نتي....!

بابتسامة كبيرة من  جلالته  تسلمت هويتي الجديدة الأضواء كانت تنيمني في لجتها المبهرة مهدهدة إياي وصوت  عم حبيب يتقن أغاني فيروز وزرع  النارنج  يهمسني وهو يلتقط  صورة للذكرى

ـ مبروك تستحقين ...!

أفقت حينما أومض فلاش  العم على الساعة الكبيرة للقاعة  تدق دقتين ، فذعرت باستفاقة ذاكرتي الناسية ،نظرت من شباك قريب فألفيت العربة الذهبية عادت يقطينة تقبع بحزوزها  الطولية قرب الأسوار  ،وقت الرحيل أزف ...لم يكن الوقت يسمح أن أعود بنفس الطريق الطويل  لكرسيي أمام كل الأضواء والكاميرات  تلك  ،أحسست بسحالي الحديقة تتراكض  حولي ولمحت من شباك قريب ذلك الحوذي يتلمس شاربيه بدهشة ،خفت أن تسقط أرديتي لأعود برية دون تشذيب المدينة  المحبب للجميع  همست لعرابتي وسمع همسي الملك  مستغربا ً: ـ 

ـ من أين اذهب ؟   كيف اخرج من هنا...؟

ومرّ بين لحظة الدهشة المتلألئة تلك سرب فراشات مضيئة كأن وميض أجنحتها يبرق بشارات سحرية توجهني لوجهة معينة فتسارعت خطواتي مقتفية طيرانها المبعثر نحو ستائر قريبة لما  وراء الكواليس ،درت مقتفية أثرها  طويلا  في ممرات ودهاليز كثيرة حتى  انفتحت كوة السماء  فجأة  فاحتضنت  الأفق بأجنحتها الصغيرة العاكسة للوهج  ،ووجدتني أقف  بمواجهة شارع خلفي  للبناء الفخم ، على رصيف أمامي  كان جرذ بدين بشاربين كثيفين يرمقني ويبتسم ...

وأنا أخطو راحلة عن حدائق  القصر المتلألئ تلمست جيدي فافتقدت قلادتي الماسية ،وهتف فيّ هاتف أن أعود لأبحث عنها لكنني تلمست مريلتي المتربة وتذكرت التماع نجوم النور وسطوة الأضواء هناك   فعدت لعالم الواقع واكتفيت ببريق حطّ في قلبي دون جيدي ،وبفرحة طفقت أعدو في شوارع المدينة عائدة من حيث أتيت....

قبل أن أصل  لمنزلي الصغيرفي أطراف المدينة ....فوجئت برشقه ماء بارد من يد  زمني الغاضب  وهو يصرخ بي لأستيقظ من نومتي  فصباح جديد يفتتح سمائنا الزرقاء  ،وإذا بي ما أزال  افترش حشية الرمل أمام موقدي المطفئة جمراته بينما  فئران قبوي تتقافز من حولي سعيدة بطول تبسمي في غفوتي ...

كان  صباح اليوم التالي  ممتلئا ً بسعاداتي التي جنيتها في أمسي عاد النور يسكب أمواجه في راحتي ّوطيور الحقل تجاري غنائي ،كنت أتابع تشذيب أوراق أشجاري واطعام سناجب حديقتي الصغيرة ،بينما المح قباب القصر البعيد المتوهجة بنورها تأتلق في خافقي ، أتحسس ثوبي المنزلي فأحسني ارتدي غلالة الحفل ما أزال ....بت اردد حديث نجومي لأواني مطبخي واغني اغانيّ السعيدة لجمهورمن أشجار حديقتي ،أدور أراقص مكنستي الرشيقة بينما يصفر لي إبريق الشاي فرحا  لسعادتي ....وكلما تلمست  جيدي أكاد أبصر قلادتي الماسية  تبرق نورا على ارض  الدهليز المتشعب هناك ....خلف ستائر القاعة الكبيرة...حين رفرفت بفرحتي .... مقتفية  اثر سرب فراشات مضيئة ....حلقت في سماء  قصر سحري ...ذات صباح.... من هذا الزمن  ....! 

 

بان ضياء حبيب الخيالي


التعليقات

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 03/08/2010 08:30:25
الرائعة موج
(ما اجمل اسمك وما احلى كلماتك الوردية )
ممتنة صديقتي الغالية لمرورك الذي اضفى الالق والغبطة على سماواتي وملئني برائحة البحر والاصداف
كوني بكل الخير عزيزتي ولك مني كل محبتي وامتناني

الاسم: موج
التاريخ: 02/08/2010 23:59:14
اسلوبك رائع وسلس ولا يشعرنا بالملل عندالقراءة..ومبروك التفوق والجائزة والى امام متألق بسطور مضيئة بقلمك المفعم بالاحساس الجميل...

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 05/01/2010 09:37:32
أختي الغالية زينب بابان
هذا ثالث تعليق ارسله ولا اعلم امصيرة كالسابقين ام انه سيظهر
ممتنة لعرائش مرورك الوارفة التي هطلت بالضي على يبابي
كل امنياتي لك
في العام الجديد
بالخير والسعادة والصحة والعافية
ويااااارب العام المقبل نلتقي في مهرجان اخر
محبتي

الاسم: زينب بابان
التاريخ: 03/01/2010 16:50:38
الاخت بان الغالية
==================
مبارك فوزك ياغالية
ربي يلبسك تاج الصحة والعافية
فرحت بجائزتك وفوزك وعطر كلماتك الطيبة
امنياتي اليك بالسعادة
وادعي ربي يعطينا الصحة والعافية لنلتقي قريبا في رحاب بغداد الغالية
انتظريني لن اتاخر عليكم
تحياتي
زينب بابان
السويد

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 31/12/2009 19:31:45
الاستاذ الفاضل واخي الطيب الغالي احمد الشلاه الاعرجي

سلمت اناملكم التي شرفتني بهذا الحضور الثمين اخي الكريم ،
الارادة هي المحرك الرئيسي للحياة كما اراها ،واجدك اخي تمتلك بهذه الارادة الحديديه من الحياة الكثير الكثير،(وهو مما يسعدني جدا ) اكثر ربما من مما امتلك ،اسعدك الله اخي الفاضل بمثل سعادتي باستقبال العام الجديد باخ فاضل جديد
مخلوقة من طين انا لكن طيني به معدن الحديد
وطينك كما اراه ايضا ياابن امي
سلمت ودمت وعسى ان تكون احد نجوم العام القادم في مهرجان النور الخامس ان شاء الله
كل احترامي وتقديري وسعادتي

الاسم: احمد الشلاه الاعرجي
التاريخ: 30/12/2009 20:06:15
تحية طيبة
سلمت اناملك التي خطت هذا المقال عن رحلتك في مخرجان النور ويارب العام القادم وياكم حاضر
تحياتي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 30/12/2009 06:56:14
الاستاذ الفاضل النبيل والمبدع اكرم التميمي

لمروركم الاكرم سيدي طعم الشهد ولون الورد ،ممتنة لفيض الكرم المتضوع من كلماتكم الثمينة
يوم المهرجان كان من اسعد ايام حياتي ولقاء اخوتي كان الهدية التي طالما توسلت الزمن ان يهبها لي
اجمل امنياتي اقدمها لكم سيدي الكريم مع باقة ورد ملونه ،لتشريفكم الغالي لمتصفحي المتواضع
دمتم بخير
كل احترامي وتقديري

الاسم: أكرم التميمي
التاريخ: 29/12/2009 18:03:59
هكذا تتألقين دائما
تحياتي لك يامبدعتنا الرائعة بان ضياء

اتمنى لك النجاح والتوفيق

اجمل الامنيات

أكرم التميمي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 15:31:53
الاديب القريب الاخ الفاضل الاستاذ علي حسين الخباز

لأن اعجبكم نصي فهو لذائقتكم العالية ، تمنيت لو كنت اضاهي بلاغتكم في التعبير لأوجز امتناني لمروركم الاروع بدل السطور التي سأكتبها
لكن فلتعذروا قصور تلالي امام شواهق جبالكم
وانا المكرمة باخوتكم البهية اتقدم لكم بعميق امتناني واسمى تقديري وكثير دعائي لكم بدوام العافية والرفعة والسمو في العام الجديد .
دمتم اخوتي ودام فضلكم
كل احترامي وتقديري

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 15:07:50
الاستاذ الفاضل والاديب القدير عامر رمزي

وأنا الاسعد اخي الكريم بذاك اللقاء وزوجي يهديك ازكى تحاياه ،كنت نجما قريبا جدا فأهلا بضيائك البهي سيدي الفاضل
كثيرة هي السعادات واللحظات الثمينة التي منحنا اياها نورنا البهي اليس كذلك ؟
تمنياتي لكم بدوام السمو والرفعة وتحقيق الاماني
عام جديد سعيد لكم وللعائلة الكريمة مني ابهى تحية
كل احترامي وتقديري لمروركم الاروع

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 14:56:03
الاستاذ الفاضل والشاعر الاروع فاروق طوزو

اخبرت احد الزملاء قبل قليل ان للكلمات تأثير السحر في ذاكرتي ،اما القصص التي اقرأها فهي تتملكني لفترات مختلفة مثل شخوص حكاياتي التي تتلبسني لفترات كتابتها وربما لبعدها قليلا ..الا قصة واحدة سيدي الفاضل كان تأثيرها مزمنا علي تملكتني كل وقتي حتى كنت احياها بتفاصيلها كل مرة ،حتى عندما كنت اقرر ان اكبر واخرج من مدائنها الطفوليه الساحرة كنت اجد كل التفاصيل تعيدني لهناك ،لن انسى هذه المرة ان اشكر مرور نسماتكم البحرية على كرومي التي المكورة اوراقها جفافا ...
دمت اخا كريما وكل عام وانت بخير
كل احترامي وتقديري

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 14:42:26
صديقتي واختي الشاعرة الاروع رسمية محيبس زاير

سيدة الجمال لا تصمتي ،ايتها الرابضة بين دفتي محارة يصوغك نسيج الالم ،لا تصمتي ...افتحي ذراعيك للشمس ،تنفسي الضوء الذي منه وله خلقت ،
دعينا نشهق من جديد لنصوع صياغتك ،لبياض تأصل في شرايينك ،
حدثيني مرة اخرى عن القطة التي لعقت وجه القمر
كم اشتقت لأخبارها وانا اعدك انني لن اغفل اغاني العصافير ،ساخرجها من بين أغصان الاشجار القديمة
انتظر جديدك بفارغ الصبر
سلمت وسلم مرورك الابهى
محبتي الخالدة

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 12:45:40
الكبير الاكثر روعة الشاعر يحيى السماوي

الكبير قدرا سيدي المبجل ،لا شيئ عندي يفي روعة كلماتك حقا من كلمات الشكر
عندي فقط وردة بيضاء اقدمها بخجل وربما حكاية
وهو يحكي لي مرة عن قصة ثباته الخرافي على مبدأ الحق والجمال في زمن الفوضى وتردي الاخلاق وتسلط القوي على الضعيف أخبرني غاندي
(ان اكون ذلك التغيير الذي اتمنى في العالم ان يكون)

ومرات وانا اقرأ لكم قصائدكم واشير بالذات لقصيدتكم الرائعة الموجهة لابي الغالي سردار محمد سعيد وجدتكم تؤسسون للعالم المثالي الذي اتمناه
طوبى لكم سيدي الفاضل وللاوطان بكم ،ولأن يصدر منكم مديحا لمثلي فهو يشعرني انني على الطريق الصحيح
اهلا باطلالتكم الملكية لمتصفحي الضئيل
كل احترامي وتقديري

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 12:18:55
الاخ الفاضل والشاعر المبدع الحاج الطيب حليم كريم السماوي

حج مبروك وذنب مغفور اخي الغالي
صدقت اخي الغالي كنت معنا ،بروحك الشفافة ،باخوتك الصادقة ،بطيبتك التي لا تضاهى ،كنت النجم الذي تاخر قليلا ثم ملئ المكان بضيه الحاني ،
ارجو ان تكون ذكرت اختك عند بدعائك ،سعيدة بكم اخوتي حد السماء ،النور طوق اعناقنا بديون كثيرة اولها تحلقنا بعائلتنا الكبيرة حول موقد الاخوة الصادقة
دمت سامي السجايا اخي الكريم
كل احترامي وتقديري

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 12:03:10
اخي الاغلى والشاعر الاروع جبار عودة الخطاط

هل لي ان اسألك سؤالا اخي الغالي
كيف لي ان اجيب مثل هذي الكلمات الماسية ،وحتى لو اجدت جوابي فسيكون صادرا من روح مغمورة بسيطة امام نجم ساطع في سماء الشعر ،
لهذا وجدت من الاجدى ان اترك هذا الدين الكبير يقصم ظهري عسى ان ارده يوما ببركة وجود اخي الاغلى ودعائه لي
وسأحدثكم عن طفلتين(بالاحرى خمسه) كانتا ترسمان بالطبشور على اسفلت الطريق صورة اخ ....ترمقان من فتحات باب الحديقة الحديدي اطفال الزقاق يتصارخون يتراكضون يتنازعون ...ويعودون يلعبون معا من جديد
حلمنا كل العمر بأخ يحمينا ....
تمنينا كل الوقت ان نلعب دون خوف (من كان لها اخ لم تكن تخشى نزاع بنات الحي كن يخفن من اخيها )
كم تمنينا وجود اخ يصنع لنا طيارة ورقية...
رحل الصيف بطياراته الورقية
وبقينا نرمق اذيالها الملونه بحسراتنا
اخي الغالي ،اهديتنا كل امانينا ،عن زينبتي وعني بل عن اخواتها واختي
اتقدم بامتناننا الهائل ،سلمت اخونا الغالي
تحية خاصة لكم من ابن عمكم والاولاد وخصوصا من نور

وكل احترامي وتقديري وامتناني لكم
اختكم التي لن تتنازل عن اخوتكم ابدااااااااااا

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 29/12/2009 12:00:14
رائعة يا بان....... رائعة .. عذرا ما زلت اقرأ

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 11:40:18
الحبيبة الغالية اختنا الصغيرة ريما زينة

كنت بيننا ايتها الغالية ،انت تلك النجمة المضيئة جدا التي كانت ترفرف برقتها بيننا كل الوقت ضوئها الحاني لا تخطئه قلوبنا ، ممتنة جدا لتهنئتك ،تمنياتي لك بالعام الجديد اكبر من ان تحتويها فضاءات الكترونية ،دمت صديقة واختا رقيقة افخر بجمال وجودها الاخضر معي ،قبلاتي لصغارك الحلوين ،دمت بسلام
محبتي الخالدة

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 11:32:50
الاستاذ الفاضل والشاعر الرائع ميثم العتابي

للكلمات تأثير كبير ... وقعها هائل على مخيلتي ،لا تعلق الاشكال بذاكرتي بقدرها ،اول شيئ قفز لذهني وانت تقترب بينما كنت اجيب اخي الاكبر الكناني البهي لحديثه
دندنة الحوذي ونقطة ضوء
لا اعني ان الباقيات اقل جمالا لكن وقعها كان الاجمل في خاطري،اما سندريلا فحكيم قال لي ذات يوم
اننا نرى في الاخرين ما نريد ان نراه نحن
وكنت شفافا جدا سيدي الكريم لتراها
كل احترامي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 10:46:34
امونتي الغالية
ولتسمح لي توأمتي زنوبه باستعارة هذا اللقب منها لتكوني امونتنا معا
اول ما لفت انتباهي عند دخولي المبنى تلك اللوحات البديعة ،واتجهت باول خطواتي الداخلة اليها من بين اللوحات شدت تلابيب قزحيتي لوحة بديعة ،احسست باناملي ترتفع لتتحسس تضاريسها رغمي وافقت قبل ان اصافح اديمها متلفتة حولي بخجل طفولي ولدهشتي وجدت اسمك يتلألأ بين حناياها ودون وعي مني همست صارخة بفرحة هذي لوحة ايمان
اتعتقدين بعدها سيدتي انني تعرفت بك يومها ...؟
انت صديقتي منذ دهور
محبتي الخالدة

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 10:39:55
الاستاذ الفاضل والمبدع علي الزاغيني

مبارك ذاك الصباح سيدي واخي الفاضل...الصباح الذي جمع هذي العائلة المترابطة التي تحدت بوجودها تحت سقف واحد كل اوهام الطائفية معلنة مهرجان افراحها ،نحن فعلا نسينا كل اهوال الانفجارات ،لم ننثني عن دعم عائلتنا الكبيرة رغم كل التهديدات
نود ان نشكر حفاوتكم بنا سيدي واخي الكريم
كل احترامي وتقديري

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 10:17:02
صاحبة اجمل ابتسامة البديعة ثائرة البازي

كل عام وانت بألف الف خير
انا التي تعتذر سيدتي لو بدر مني اي قصور امام سمو اخلاقك وفيض كرمك،كنت اروم السلام عليك بعد ان ترجلت من المنصة بعد كلمتك الدافئة ،وسبقني زميل يبدو انه كان يتحدث عن اعمال المهرجان ،فلم اشأ ان يكون سلامي عابرا واجلته لما بعد انتهاء فقرات الحفل واضعتك بعدها ،انا اسفة لنفسي قبل ان اقدم عذري لك ولك مني فيض امنياتي القلبية بمسرات لا تنتهي لكل اعوامك الجديدة
محبتي وتقديري

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 10:15:42
زكيتي الزاكية

قرأت لك مرة (الوقت ملائم للرحيل )وتخيلتك جبلية ،بعدها كان لك حوار مع الاستاذ الفذ صباح محسن كاظم ...ووجدتك كما تخيلتك اول مرة ،في مهرجان النور
كنت مندهشة لرقة هذا الجبل ، وسطوة ضيه كل مرة اختبر فيها شخصك اجد الجبل الذي في خاطري يشمخ اكثر ،سعيدة جدا جدا للقائي القصير بك
ايتها الشامخة الجبلية
محبتي الابدية

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 09:48:41
زينبتي عرابتي الغالية

لا تبكي يا صاحبة العصا السحرية بل صفقي كثيرا لنفسك قبل ان تصفقي لي ،فانا يومها صفقت لك واهديتك اول نجاحاتي واخرها ،صفقي لطفلتين تجلسان على رصيف امام باب الحديقة تتحدثان عن احلام كبيرة... كبيرة جدا اكبر ربما من السروة العجور او ربما بكبر نخلة الجيران ،احلام كبرت بشباك قديم غفت فيه ايامنا هانئة بهدهدة هدير البحر وصوت اغنيات فيروز...صفقي طويلا لطريقنا الطويل ،ولنا معا على منصة الفوز
صفقي صديقتي فانت الفائزة
محبتي الابدية

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 09:35:48
الاستاذ الفاضل الممتلئ بالضي صباح محسن كاظم
هذا ردي الثاني...الشبكة نهمة هذا اليوم على ما يبدو
كانت القاعات ذاك اليوم منسوجة من نور... كل النجوم كانت تخطر باثواب القها وحديث سماوي كان يتماوج مضفيا على القاعة جو العائلة الواحدة ،كنت اترجم كل الصور التي طالعتها في البوم نورنا لشخوص ،كنت ارى الجميع وابتسم بقلبي ،احسست يومها ان الاحلام اقرب مما نتخيل
وهو كذلك ،سعيدة جدا بعائلتي الجميلة ممتنة لمروركم الاكرم
كل احترامي وتقديري

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 29/12/2009 05:01:08
الاستاذ الفاضل والممتلئ نورا صباح محسن كاظم

تعلمت منذ طفولتي البعيدة سيدي ان اخاف القدر ...كان ،يديم اخذ مسراتي الصغيرة ....انا اليوم وبكم عائلتي عائلة النور لم اعد اخشى اقدار مجحفة مطلقا ...فما منحتني الحياة هذه المره شيئ عصي على يد القدر
كل احترامي وتقديري

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 28/12/2009 22:19:08
السيدة القديرة بان الخيالي
=============================
سعدت للغاية بلقائك واللقاء بزوجكِ الكريم ، كانت لحظة رائعة ايتها الكاتبة القديرة.
تحيتي وإلى لقاء حتمي في مهرجان او أمسية.

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 28/12/2009 21:55:53
بان
أرسلت قبل قليل ردي لكنه اختفى كالزئبق من يدي
لم أكمله ، كنت أكتبه أو أحاول تكملة مبتغاي لكنه اختفى ، قدر النت عجيب يشبه القدر الأمر الذي نعرفه
لا أتذكر نشوتي بالنور حين كتابته
إن وصل ناقصاً أرجو عدم المؤاخذة وان لم يصل فلك محبتي وتقديري ومسرتي بكِ والنور أخيتي

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 28/12/2009 21:31:01
بان العزيزة
أية اقصوصة هذه
وأي مقالٍ مر تليد مرَ بين أصابعكِ يحكي قصة مبدعة انتظرت انبلاج النور على بغداد المنورة أصلاً بالتاريخ والشعراء

بغداد و الشعراء و الصور ذهب الزمان و ضوعه العطر

يا ألف ليلة يا مكملة الأعراس يغسل وجهك القمر

بغداد هل مجد و رائعة ما كان منك إليهما سفر

أيام أنت الفتح ملعبه أنا يحط جناحه المطر

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 28/12/2009 19:46:05
العزيزة الرائعة بان الخيالي
اصبت بصمت تام وانا اتأمل ما دونته الفراشة الرائعة من سطور عجيبة مغمورة بالنور الذي يفيض من روح يغمرها الجمال والتأمل العميق
لك كل الحب واكثر ولا ازال خرساء امال هذا الفيض الذي داهمني
شكرا لاناملك وبهاء روحك

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 28/12/2009 19:15:32
الاستاذ الكبير قدرا وابداعا مختار نورنا البهي

كم كانت تشكيلات النجوم رائعة ذاك اليوم لكنها افتقدت القا ما،لفترة قصيرة ثم اكاد اجزم انني لمحت بعدها روحا ما تتناثر ضياقد يكون حضورها متأخر قليلا لكنه محسوس كانت تدور صافية السماوات مثل ارواح كثيرة صديقة كانت هناك ايضا تتحرك بين اجساد النخيل ،
روح شفافة يتملكها حب الوطن وحب جمهورية النور وحب كل مواطنيها ،اكاد اجزم انني عرفتها
دم بخير مختارنا الكريم
كل احترامي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 28/12/2009 18:55:54
الاستاذ الكبير قدرا وابداعا مختار نورنا البهي

كم كانت تشكيلات النجوم رائعة ذاك اليوم لكنها افتقدت القا ما،لفترة قصيرة ثم اكاد اجزم انني لمحت بعدها روحا ما تتناثر ضياقد يكون حضورها متأخر قليلا لكنه محسوس كانت تدور صافية السماوات مثل ارواح كثيرة صديقة كانت هناك ايضا تتحرك بين اجساد النخيل ،
روح شفافة يتملكها حب الوطن وحب جمهورية النور وحب كل مواطنيها ،اكاد اجزم انني عرفتها
دم بخير مختارنا الكريم
كل احترامي

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 28/12/2009 18:32:07
بينك وبين عود " الرند " تماثل جميل : كلاكما يضوع عبيرا يابان ـ باستثناء فرق واحد : عود الرند يترك رمادا في الراحة حين يضوع ، بينما أنت تتركين ألق البهجة في القلوب ..
وفقك الله وتعهدك في الدارين .

الاسم: حليم كريم السماوي
التاريخ: 28/12/2009 16:39:51
الرائعة
الطيبة
الانيقة
بان ضياء
اخيتي
كل واحدة منكم اليوم تريد ان تغيضني وتقول لي اين انت ياحليم فقد فاتك الزاد وتاخرت عن الميعاد
ولكن اعلمني انه لن يغيضني احد فانكم كنتم معي في حلي وترحالي وروحي تطير بينكم وجسدي هو البعيد
فبعد وعثاء السفر والعودة من واجب الدعاء الرباني
كنت اتابع كل خطواتكم
فلا يليق الفرح الا لكم ولا تليق المحبة عنوانا الا بكم اهل النور
حبيبكم وحارس حديقتكم
حليم السماوي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 28/12/2009 15:39:20
الاخ الفاضل النقي الطاهر خزعل طاهر المفرجي

كنت ذاك النجم الالق الذي اطل مواجها لي عند باب الدخول للمسرح ،كلماتك الماسية طوقت عنقي ببريقها ،لم اعد يؤرقني ضياع قلادات قد تصدأ ...فعقدك الذي وهبتني اياه خلد مسراتي
ممتنة لعطايا الاله الذي وهبني عائلة مثلكم
كل احترامي وتقديري وامتناني

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 28/12/2009 15:18:52
اخيتي
ما اسعدني بك وما اشد اعجابي بما سطر يراعك الرائع من سرد مبهر لكرنفال حضورك البهي في مهرجان النور 00حقيقة شعرت بسرور هائل وانا اطالع سطورك المكتنزة بالتفرد والجمال وهي تنثر رذاذ شهدها الضوئي فوق وجنات النور 00 لقد سردت فاجدت فابهرت !!
همسة اخ محب اضعها عن بعد في اذن اخيتي الاغلى 00بان انت تمتلكين قدرة رائعة على تطويع خصلات شمس السرد الراقي لتحيلينها الى جدائل ذهبية باذخة الحسن في رأس الابداع الحقيقي فالتمسي سبيلك في مدائن السرد وامضي على بركة الالق 00 ستظفرين بالتاكيد بطريقك المعبد بالنجاحات والفلاح لانك اخيتي وبانتي الغالية مبدعة حقا وفعلا ولمثلك فلتعطى الجوائز وتقلد الاوسمة
سعيد بك اخيتي ايما سعادة وفخور بك بانتي ايما فخر 00كلل الله هامك بتاج عافيته وتوفيقه وسلام خاص لاخي وابن عمي العزيز حمدي ( ابو احمد ) وقبلاتي الحارة لاولاد وبنوتة اخيتي الاغلى بان00
والحق فقد تطايرت فراشات الاخوة جذلى في مروج روحي وهي تزف لي سعادتها الغامرة بلقيا اخيتي الاغلى على الاطلاق 00حفظك ربي وانزل فوق شرفاتك الطاهرة غيث عافيته دائما00وكل نور وانت بابداع وتوهج
00000
اخوك الذي لن يتنازل عن اخوته ابدا
جبار عودة الخطاط ( ابو كوثر )

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 28/12/2009 14:42:48
الرائعه الغاليه بان ضياء حبيب الخيالي ..

لقد سحرت من بوحك الصادق الرائع .. مبارك عليك الجائزه ومن تألق الى تألق ..
دمعة فرح لجمالكم في المهرجان .. جعلتيني ابحث عن نفسي بينكم وجدت نفسي في بيتي مع اطفالي .. وقلبي وفكري وروحي تبحث عنكم ...
اشتقت لكم

تحياتي لروحك

ريما زينه


الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 28/12/2009 14:22:26
مرت علي سندريلا ها هنا ترسم على محياها نور يفيض
لمقالك تحية احترام ... جميل ان نرتقي بلغتنا إلى هذا الشكل .. مودتي وتقديري

الاسم: التشكيلية ايمان الوائلي
التاريخ: 28/12/2009 13:45:31
الحبيبة الشفافة كجناح فراشة
بان الخيالي
لي سعادتين ...
انني تشرفت بلقائك ومستني طيبتك حينما صافحتك روحي وهي مذهولة لنقاء سريرتك وصفاء بسمتك الرائعة
وسعادة اخرى كبيرة حينما اجتمع النورييون في روضة المسرح الوطني لتمتليء الاجواء برائحة الورود وطعم الندى
الف محبة مغلفة بشذى الياسمين
سلاما

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 28/12/2009 13:37:33
الاخت والصديقة بان الخيالي
شكرا لذلك اللقاء القصير الذي جمعنا معا
وشكرا لعدسة كامرتي التي جعلتك بها نورا على نور
كم كانت امنيتي ان يطول اللقاء
سلامي اليك سيدتي ولزوجك الرائع
تقبلي منى فائق الاحترام والمودة
علي الزاغيني

الاسم: ثائرة شمعون البازي
التاريخ: 28/12/2009 13:12:40
العزيزة بان
عام سعيد وتحقيق الاماني
لم التقيك مع الاسف او الفرصة لم تساعد فان حدث تقصير مني فاعتذر ولكن كنت اتمنى لو بحثتني عني لوجدتيني امامك

تحياتي

الاسم: زكيه المزوري
التاريخ: 28/12/2009 12:11:56
العزيزه بان .. سعدت كثيرا بالتعرف عليك عن قرب فكم كنت رقيقه ورائعه وجميله .. شكرا لحضورك الجميل معنا ومبروك لك الفوز

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 28/12/2009 12:01:32
الحبيبة بانتي الرائعة
كل مرة تذهليني بما تكتبين وهذه المرة بكيت وربي
لانك جعلت الامر مفاجاة لي
حضورك للمسرح الوطني اسعد قلبي
رميت كل اوراق التكريم حين اعتليتي المسرح وصفقت لكلينا لاننا سنبقى واحدا ابد الدهر
وعين الحسود بيها عود
سلمت يداك يا طيبتي ومبدعتي وبانتي
عرابتك بفخر
زينب الخفاجي

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 28/12/2009 11:28:22
المبدعة الغالية بان: سعادتنا بحضورك ،
ما أبهاك وانت بقصر النور وتنسجين حروفك من ضوء الشمس،..

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 28/12/2009 04:08:32
لسرب الفراشات الذي رافقك بين اروقة النور
ابعث لك تهنئة نورية سيدتي
لسردك المعفر بالرقي والزعفران
طريقة ابداعية تلوح بها حروفك لاختراق المألوف في صياغة المشهد
ود لاينتهي

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 28/12/2009 02:47:16
مرحبا بكل حرف من حروف ابداعك
بين ثنايا النور سيدتي
سلاما

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 28/12/2009 00:41:15
مبدعتنا الرائعة بان ضياء حياك الله
ما اروعك
كل عام وانت واهل النور بالف خير
اعدني كثيرا التعارف على افراد عائلتك الكريمة
في المسرح الوطني
اتقلي لهم تحياتي
دمت تالقا




5000