..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


برلين - بغداد ( تَناوُب وتَذاوُب )

سامي العامري

طرقتُ فصولَها فصلاً يُضافُ

فرحَّبَ ثلجُها بي والقِطافُ !

فَروحي النايُ تشربُهُ السواقي

وقلبي الزرعُ تأكلُهُ الخِرافُ

وعشقي لاثنتَينِ بفعلِ هَديٍ

فلا عَرَضٌ هناكَ ولا جُزافُ

تمازجتا فلذَّ الخوفُ لكنْ

يُحيِّرُني على أيٍّ أخافُ

إذا برلينُ في عُرفي سلامٌ

فبغدادُ الندامى والسُّلافُ !

وسِرٌّ مثل وسواسٍ جميلٍ

نطوفُ بهِ هنا وبنا يُطافُ

تلبَّسَنا فبُتنا مثلَ جمعٍ

تألَّقَ مَجدُهم وهُمُ ضِعافُ

تمدُّ إلى الزجاجةِ كلَّ حينٍ

أصابعَ إذْ يطيبُ لكَ ارتشافُ

فتلمَسُ جِلدَها فيَظُنُّ عشقاً

وباطنُها مُرادُكَ والشَّغافُ !

وأنهارٌ كأديرةِ العذارى

سعَتْ بنقوشها مُهَجٌ لِطافُ

فمِن سُفُنٍ يُطالِعُنا صليبٌ

ومِن موجٍ يطالِعُنا اعترافُ !

فترغبُ أنْ تطولَ بكَ الثواني

ولِلّحظاتِ كالليلِ انتصافُ !

وأحبابٌ لديَّ هُمُ عراقي

أحقاً قد نسيتُ لكي يُجافوا ؟

تنادوا للغيابِ وبيْ حريقٌ

وليلُ الصبِّ كِفكافٌ وكافُ !

وأهذي والرياحُ مُصَفِّقاتٌ

كأنَّ السيرَ في نعشٍ زَفافُ !

فَيا دُرَّ البحارِ طَفا شعاعاً

سقى روحي كما جَفَّ الجفافُ

تراتيلُ احتَوَتنا في كتابٍ

تَخفّى مَتنُهُ وبَدا الغلافُ

تعافى القلبُ مِن حُبٍّ بيأسٍ

وأنتِ كمَنْ يُطَبِّبُ مَن تعافوا !

 

 

 

سامي العامري


التعليقات

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 02/12/2009 12:19:22
أجمل التحايا للمبدعة والإنسانة الرقيقة بان الخيالي

فرحتي كبيرة بكلماتك الدافئة هنا والتي ذكّرتني بإسلوبك العذب وأنت تبدعين أو تكتبين تعليقاً أو رداً

أتمنى لك موصول الإبداع والسرور

وهذه قهوة تركية من مساء برلين الغارق بالأضواء وعابري السبيل ! مو ؟

ودمتِ

سامي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 01/12/2009 16:20:10
الشاعر الباذخ الروعة.... الانبل سامي العامري

نصوصك الباذخة الروعة سيدي الفاضل فرضت علي ان اكون تلميذتها التي تجتهد ان تحضر كل دروسها
لا اعلم لم فاتني هذا النص البديع يبدو انه نشر عند وجودي في بغداد ...
ليس لي وقد اشاد بالنص الجميع الا ان اقف صامتة بانبهاري لهذه المقدرة الفذه في صناعة القصيدة ...
وبث هذه الروح في حناياها ....قصيدتك سيدي الفاضل تموج بحياة متدفقة ...لا الحزن يدثرها ولا الدموع تؤرقها ولا البعد يثنيها ....
كل يرى من القصيدة ما بداخله...
ابدعت وابهرتنا كما تفعل دائما
كل عام وانتم بالف الف خير سيدي المبجل

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 01/12/2009 16:11:07
الشاعر الباذخ الروعة.... الانبل سامي العامري

نصوصك الباذخة الروعة سيدي الفاضل فرضت علي ان اكون تلميذتها التي تجتهد ان تحضر كل دروسها
لا اعلم لم فاتني هذا النص البديع يبدو انه نشر عند وجودي في بغداد ...
ليس لي وقد اشاد بالنص الجميع الا ان اقف صامتة بانبهاري لهذه المقدرة الفذه في صناعة القصيدة ...
وبث هذه الروح في حناياها ....قصيدتك سيدي الفاضل تموج بحياة متدفقة ...لا الحزن يدثرها ولا الدموع تؤرقها ولا البعد يثنيها ....
كل يرى من القصيدة ما بداخله...
ابدعت وابهرتنا كما تفعل دائما
كل عام وانتم بالف الف خير سيدي المبجل

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 29/11/2009 12:47:35
الأخت الأديبة أسماء محمد مصطفى
تحية الإبداع وعيد سعيد
نعم , فإذا كان همنا الجمال فلا تهم طرائق التعبير عنه وما الشعر العمودي إلا رافد واحد من روافد القول الشعري وهو رافد عريق .
سلمتِ ودام انفتاحك الحي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 29/11/2009 12:43:12
الأخت الأستاذة د. فضيلة عرفات محمد
تحية عطرة بمشاعر المودة والشكر
يسعدني أن أجد لديك هذا التفاعل الخلاق والذي يصب في نهر الجمال والرقي ...
وكأس قهوة معتقة كالمئذنة الحدباء التي أتمنى الإطلالة منها يوماً فأشم عبق التأريخ عن قرب ... !
كل عام وأنت بخير وفرح والعائلة وكل الطيبين

الاسم: أسماء محمد مصطفى
التاريخ: 28/11/2009 17:06:49
تحية تقدير وكل عام أنتم بخير

برأيي أن الشعر العمودي الجميل الذي حين يُقرأ تشعر بالموسيقى ترافقه قليل هذه الايام ،

وقصيدتك تقع ضمن هذا الجميل العذب بموسيقاه الشعرية .

دمتَ بخير أخي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 16:25:19
الصديق المحب سعد الحجّي
طبعاً فليس كل ما يُعرَف يُباح به !!!
ثم أنت ما شاء الله كلما أردت الحديث معك أجدك مع مَن لا يذاع له سرُّ !!
طبعا يمكن
ومهما يكن فهذا أيضا من أسباب اشواقي لك
مع مودّاتي الصميميات

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 16:12:45
الصديق خزعل طاهر المفرجي
محبتي ودعواتي بالشفاء العاجل العاجل
أيها الزهرة الندية
يمعود خلي بالك على نفسك الله يخليك
فسروري من سرورك

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 16:07:30
مرحباً بالشاعرة العراقية دلال محمود
لا يمكن أن يحزن العراق كثيراً وقد رأيناك دوماً وأنت تغنين له وتستنهضينه ...
شكراً على رقتك وعام سعيد لك ولأهلنا

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 15:58:09
الأستاذ الرائع راضي المترفي
في ينابيع محبتك ينابيع أخرى وهناك الكثير مما يجمعنا وهي برلين تعرف كيف تنتقي الغرباء لتجعل منهم شهوداً على لحظات خالدة كما جعلت بغداد من دقائقنا خالدة
مودتي لك وسعَ العراق وعيد سعيد

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 15:37:41
المبدعة هبة هاني
تحية عبقة
تقولين : المدن تتشابه واما القلوب فليست سواء
نعم قلوبهم شتى !!
وقد تكون بعض المدن غريبة عليكِ غير أنها تحدثك بلغتك !!
وهذا حصل معي ويحصل ...
طابت أيامك بخير

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 15:32:47
الشاعر والناقد الرفيع عبد الستار نور علي
لا أقول حول أبياتك هنا سوى : الله الله
---
شيءٌ خُصصتُ به من دونهم وحدي ّ!
كل عام وأنت في أحضان الكلمات الدافئة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 15:29:29
الأستاذة الراقية جميلة طلباوي
فرحتُ بنمير سطورك هنا واغترفتُ من ينبوع لطفك بما يدفع للشكر وأكثر فشكراً جزيلاً
وعيد سعيد وكل أيامك شموع وطن متألق

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 15:25:07
المبدع والإنسان النبيل فاروق طوزو
مساحة محبتكم تطغى فأين أنا منها ؟
تحدثتُ قبل ساعة مع صديقنا عامر رمزي ويبدو أنه مشغول ومستاء ولكن بكبرياء !
ومعه الحق
فالجماعة , هسه مو لازم تمويل فعلى الأقل تفهم , صح ؟
خالص مودتي القلبية

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 15:21:41
الجميل الجميل صباح محسن جاسم
هنئياً لك كأسك فالراهب أيضا يتوق وإن ادّعى خلاف ذلك وهل سمعت بورد لا ينحني للضوء أو موجة لا تستقر على شاطيء ولو لتأهيل شجونها للسفر ثانية ؟
إنه البطش يا صاحبي وليس الشوق !!
أنعم بك محباً وعيد سعيد

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 15:06:19
الأخت البديعة زينب محمد رضا الخفاجي
تحية ملؤها الصفاء والأمنيات بالخير
أعرف طبيعة تعاطيك مع الجمال بكل تنويعاته وقد حاولتُ أن أغنّي هنا فالعيد لا يسمح بالدموع !!
ولكن ربما يسمح بدمع الأفراح .
تقبلي مني كل الإمتنان

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 15:01:50
الصديق الودود د. خالد يونس خالد
تحية معطرة ببخار قهوة ورغوتها المميزة
أتعرَّف على نفسي وخلجات روحي أكثر من خلال مشاعركم النابضة فأنت حقل تتمايس غصونه خضراء رغم قساوة البرد ونصوع الثلج وبالمناسبة الثلج تساقط هنا قليلاً ثم اختفى ويبيّن عليه إما نادم أو يعد العدة لهطول يجعل الشجر لا الخطى وحدها تسير بحذر !!
ممتنٌّ لك على زاهي مرورك وكل عام وأنت وأحباؤك بخير وسلام

الاسم: د. فضيلة عرفات محمد
التاريخ: 28/11/2009 14:24:43
إلى أخي العزيز شاعر الضفاف الشاعر الكبير سامي العامري
تحية محبة وتقدير لك
بمناسبة العيد السعيد أقول لك كل التحايا وكل عام وأنت والأهل وجميع المغتربين في الخارج بألف خير
سلمت قلمك وأشعارك الأكثر من رائع والله هذا ثالث مرة اكتب رد عليك بس الظاهر النت تبلع ردودي
مع محبتي


الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 14:08:01
عزيزي الاديب سلام نوري
تحايا ومودة قلبية
كل عام وأنت بسلام
والنت أيضاً نتف ريشي لهذا تأخرتُ بالردود !
شكراً لك كثيراً على زيارتك الحلوة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 13:33:33
الأديبة العميقة سنية عبد عون رشو
تحية لسنا روحك
الشعر العمودي ارتبط بالوجدان العربي من جهة ارتباطه بالفصاحة والموسيقى والحكمة وارتبط في لا شعوره عميقاً فهو قد يغمض عينه عن هذا اللون من الشعر في بعض الحالات ولكنه سرعان ما يتفاعل معه فهو يعرف مدى صعوبته وصعوبة امتلاك شروطه وها أنا أحاول ...
ولكني أميل إلى هذا الشكل من التعبير في بعض الأحيان وليس عندي توجه واحد , والرأي أولاً وأخيراً للمزاج !!
شكراً جزيلاً لك على لطف انطباعك

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 13:25:14
القاص الخاص عدنان النجم
كم أعشق لقطاتك الذكية غزيرة الدلالة
وكم أنا فَرِحٌ بمرورك العطر هنا
دمتَ بمحبة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 13:22:30
سلام دواي البديع والمحب
لتلعّني الآلهة ولكن بالزهور !
قلتُ يوماً : شِعري مارجٌ من نار ,
شفتْ ؟
موداتي وأمنياتي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 13:18:28
الغالي فلاح الشابندر
تحية لك ولورود حقولك
بل لن أترجل حتى أراك مترجلاً !!
أي أنتَ أولاً ,
ألسنا غرباء أينما كنا !؟
عام سعيد ومودة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 28/11/2009 13:16:12
المبدعة الرقيقة ريما زينه
وتحية لروحك النابضة أيضاً
وشكراً لك على لطفك وجمال تلقيك وهذا ما يفرح الروح وسط العتمة !
دمت حيث الضوء والعبق

الاسم: سعد الحجّي
التاريخ: 28/11/2009 13:00:09
عيدك صادحٌ بالأغاني يا راهب برلين وراعي البجع..

(فترغبُ أنْ تطولَ بكَ الثواني
ولِلّحظاتِ كالليلِ انتصافُ !

وأحبابٌ لديَّ هُمُ عراقي
أحقاً قد نسيتُ لكي يُجافوا ؟)

لا أظن أحداً منهم قد جافى فمثلك لا يجافى..
ولكن من يدري؟ ربما بعضهم (لا يُذاع له سرُّ)!

محبة خبز باب الأغا.

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 28/11/2009 11:27:55
شاعرنا الكبير سامي العامري
كل عام وانت بالف خير
اسأل الله العلي القدير ان يعيده عليكم وانت بالف خير
وتعودون لوطنكم ترفلون بالعز
ارجو المعذرة عن التأخير في التعليق لاني مريض
تحياتي
مع احترامي

الاسم: دلال محمود
التاريخ: 28/11/2009 07:28:57
شاعرنا البهي
سامي العامري

اذا برلين في عرفي سلام
فبغداد الندامى والسلاف
وسر مثل وسواس جميل

ماارع بوحك وشجيك سيدي الجليل
عيد سعيد عليك وعلى كل اهلنا في العراق.
وسلاما اليك معطرا باحلى الاماني في عراق خال من الظلم والجبروت

الاسم: راضي المترفي
التاريخ: 28/11/2009 03:06:19
فَروحي النايُ تشربُهُ السواقي

وقلبي الزرعُ تأكلُهُ الخِرافُ
الاستاذ الشاعر سامي العامري
صباح الخير والندى والاقحوان
وعيد سعيد وكل عام وانت قريب من قلبي على عناد حمندلي رأس الفتنه ..
سيدي ..
تشرب الروح السواقي لكنها تتشرب محبتكم وابداعكم
دمت متألقا دائما .

الاسم: هبة هاني
التاريخ: 28/11/2009 00:10:05
المدن تتشابه واما القلوب فليست سواء

مبدع انت ولابداعك روح نقية

الف سلام

هبة هاني

الاسم: عبد الستار نورعلي
التاريخ: 27/11/2009 23:21:29
لا أدري ما أقول والتعب أخذ مني كلّ مأخذ
وهاإني مع العصماءِ أرقى
إلى قمم الأعالي لا أخافُُ
وعورَ دروبها والقلبُ يشدو
بأبياتٍ رقيقاتٍ تُطـافُ
على العشاقِ أقداحاً دهاقاً
فلا يدنو لخمرتها جفافُ
محبتي

الاسم: جميلة طلباوي
التاريخ: 27/11/2009 21:58:06
الأستاذ سامي العامري
شكرا على نهر العذوبة الذي أهديته لنا مع العيد ، عيدك سعيد و كلّ عام و أنت بألف خير.
لقد قرأت نصّك مستمتعة بحلاوته و سحره و عمق العواطف الجيّاشة فيه بين مدينة تسكنها و مدينة تسكنك و ما أجملها من عاطفة تغزل رداء الدفء كلّما هزّك حنين الى العروس بغداد أو كلّما مدّت برلين يدها حانية تربتّ على أحلامك.
سيد الحرف الجميل تقبّل تقديري الكبير و كلّ عام و أنت مبدعا راقيا.

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 27/11/2009 21:46:19
وأهذي والرياحُ مُصَفِّقاتٌ

كأنَّ السيرَ في نعشٍ زَفافُ !


الله الله
أيها السامي
هذه الجملة ليست نتاج كأس نعناع
أنا أعرف مثلك كم لها الأثر ، بل نتاج معرفة ومخزون شعري جزيل الأهمية وواسع المساحة
جملة سكنت مهجتي وأعادت لي محبة الشعر وروعة من يتقنها
سامي العامري
دمت عامراً
علماً وشاعرية
دمت مرة أخرى ابداعاً

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 27/11/2009 18:57:26
استاذي واخي الطيب الشاعر المبدع سامي العامري
اي عيد سيد الحرف يبدا نهاره باول سطر من نظمك وفي نهاية الصفحة موشوم اسمك
منذ الصباح الباكر افتح الصفحة..اقرا موضوعك..ويسكنني صمت لذيذ حيث لا تعليق يساوي ما ابدعت
واخيرا قررت ان اعرض لك صمتي وابتسامتي..مع كوب شاي عراقي مهيل وكليجة عيد..من صنع يدي

تمازجتا فلذَّ الخوفُ لكنْ
يُحيِّرُني على أيٍّ أخافُ
إذا برلينُ في عُرفي سلامٌ
فبغدادُ الندامى والسُّلافُ !

بعد ماقرات هنا لذ لي الصمت
واحترت ماذا ساكتب
تقبل مروري

الاسم: د. خالد يونس خالد
التاريخ: 27/11/2009 18:22:53
الصديق الغالي سامي العامري

هل أشكل عليك أو على غيرك صفحة مقالات أو ثقافات؟
لا
لا أتصور.

عندما أبحث عن الشعر أبحث عن العامري حتى لو كان تحت عمود آخر.

لغة شاعرية جميلة
وكلمات مختارة
عذبة نقية كمياه دجلة والفرات

بريئة براءة بغداد متحدية ألف برلين في الغربة

أحببت هذه القصيدة مثلما أحببت شاعرية سامي العامري حتى لو كانت تحت عمود مقالات.
فالشعر لغة القلب
والنثر لغة العقل
وكلاهما، شعرا ونثرا متعانقان في هذه القصيدة.

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 27/11/2009 17:54:03
تَخفّى مَتنُهُ وبَدا الغلافُ

تعافى القلبُ مِن حُبٍّ بيأسٍ

وأنتِ كمَنْ يُطَبِّبُ مَن تعافوا !

-----------عيدك مبارك ياصديقي
كان النت معطلا
فتأخرت في فسحتي بين حروفك

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/11/2009 16:33:53
قاسم والي الجميل السمح
اللحظات التي ينتصف ليلها تكون معدودة من الأزمنة الكونية أو هي تنتمي لتواريخ كواكب ولا يهم سيكون عيدنا بأحسن حال ولو خالفْنا جدنا أبا الطيب !! مو ؟
خالص الود والأمنيات بعيد كله مسرة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/11/2009 16:26:25
السماوي الألق والحاني روحاً على الدوام
الله , هسه انتبهتُ إلى أنك تملك دلة في البيت بينما قهوتي معمولة بشكل عصري ولهذا أسميه بدائي !! فما أجمل الأصالة هنا والتي تعني الغد أيضاً ...
فرحتُ وسرحتُ مع مرورك وبخاره البُنِّي !!
مودتي وشكري

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/11/2009 16:21:21
سلوى الربيعي البديعة
تحيات وتقدير
كل الفصول تتساوى إذا كان المرء حزيناً أما إذا أسلم روحه للفرح فالفصول جبال من أقواس قزح ...
لذا ففرحي كبير بمرورك الكريم وفصولي ملونة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/11/2009 16:18:24
البديع علي الزاغيني
تحايا صميمية
أيامك كلها أعياد وسمك مشوي ووهلية ونعناع وهلاهل
أسعدني مرورك كثيراً

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/11/2009 16:16:19
مرحباً بالهام زكي الراقية
حيرة إبنك مفهومة بل فهمتها قبل تعبيره عنها ولم لا ؟ ألم تكن هي حيرتي ذاتها ؟
ممتنٌّ لسمو مشاعرك ولك قهوة عربية حارة مكسوة بالبخار وشذا العراق

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/11/2009 16:12:26
سلام كاظم فرج الغالي
تحية نعناعية لرفعة روحك ...
تحلّق حمامة بيضاء برفيف مجنون فوق سماء برلين
من الآن بعد أن سميتها باسمك !!
إذا برلينُ في عُرفي سلامٌ
فبغدادُ الندامى والسُّلافُ !
----
وها قد أتى السلام
مودتي لك ولخصب إبداعك

الاسم: سنية عبد عون رشو
التاريخ: 27/11/2009 16:05:47
الشاعر سامي العامري
من خلال قصيدتك نرى أن الشعر العمودي ما زال يحتفظ بالقدرة على نقل أدق الاحاسيس الشعرية وهذا لا يأتي الا من شاعر متمكن من أدواته ويحمل رؤى عميقة .

الاسم: عدنان النجم
التاريخ: 27/11/2009 15:35:35
اليوم عيد سيدي .. وهل يروق لك ان نذرف الدمع في العيد
نعم .. فقد ترنم القلب بوافرك بكاء ..
هل في جوفك هذا البركان الهائل من الشوق والحسرة والالم ؟
مرحى لروحك اذ تحتمل سعير الغربة
وطوبى لقلبك اذ ينبض بالعراق
استاذنا الجميل
بوركت صداحا
مبارك لك العيد

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 27/11/2009 15:27:43
سيدى بانتماء0 فى الليل العارى نكون اكثر منا 0 سيدى ماحتفالك واى ترتقى 0 ام حمى الشوق تنحل بالاطراف0 قشعريره باصطبار0 ترجل يااخى يترجل لك كل النشيد0 فى اصطفاف 0 اسمحلى ان لا اطرى اى كلمه على النص 0 الصمت والاادريه احفضها لنفسى0 ودمت

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/11/2009 15:09:15
شادية حامد الرقيقة في بوحها
مرحى بك هنا وفرحتُ لأنك فرحتِ
وهكذا أنا أجد هويتي بين الحمام والغصون والريح والسفن ...
أمنياتي الخالصة المخلصة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/11/2009 15:06:04
حبيبي جبار عودة الخطاط البديع
قال لي أحد الأحباء :
وقلبي الزرعُ تأكلُهُ الخِرافُ
---
ليش مو هو قلبك ؟
قلتُ له أيام المجاعة في لبنان قال جبران من الولايات المتحدة كسيراً :
ليت قلبي عصفور فيأكله طفل جائع .
فقال ها إذا هيك فصحيح !!
أمنياتي بعيد حافل بالمسرة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/11/2009 15:01:50
أهلاً بالكناني الوردة
هي السلافة مو رشفات وإنما صارت شرب مباشرة من ( الحِبِّ ) وحتى بدون طاسة !!
وأنت السبب فتعال حتى يبقى لك شيء يمكن التعلل به وحتى لا تقول صارت مثل ناكَوط الحب !!
---
أنتظر نصك الجديد بس ما ظهر لحد الآن
عيد سعيد
ومحبتي الدائمة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/11/2009 14:54:17
الأخت الأستاذة الوائلي
ما أسعدني باقتباسك هذا فهو يطلعني على ما يسرّني وهذا يسرّني كثيراً كثيراً
كل أيامك أعياد

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/11/2009 14:52:22
الأديب الحاذق والناقد المقتدر سعدي عبد الكريم
أولاً أشواقي وفرحتي الكبيرة بعودتك
يمعود لعد شعبالك ؟ هنا حتى الموج يعترف بذنوبهِ هي بقت علينه !!
-------
أردتها خالصة للحب وللعيد فجاءت كتهنئة لك من القلب
مودّتي ودمتَ

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 27/11/2009 14:49:32
الرائع المبدع المتالق سامي العامري ..

اريد اوشوشك في اذنك سيدي المتالق .. العيد اكتمل لما كحلت عيني بقصيدتك الرائعه ..

وكـ عام وانت بخير ـل وينعاد عليك باليمن والبركات ..

دمت مبدع ومتالق
ودام نبض قلبك واحساسك

تحياتي لروحك

ريما زينه

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/11/2009 14:48:41
أسماء الصديقة الأنيقة روحاً ومدارك
تحيات عابقات
من الموروث العربي تطل مقولة : كالمستجير من الرمضاء بالنارِ ...
وربما هذا قريب بعض الشيء مما عنيتُ في البيت الأخير :
تعافى القلبُ مِن حُبٍّ بيأسٍ
وأنتِ كمَنْ يُطَبِّبُ مَن تعافوا !
--
فإذا كان الحب مرضاً - وهو كذلك رغم أنه مرض محبب - فاليأس طاعون !!!
لذا فالذي يتعافى من المرض بمرض آخر أكثر قسوة منه فلا بد أن طبيبه سيكون في هذه الحالة عرّافاً أكثر منه طبيباً !!
خالص أمنياتي بعيد سعيد


الاسم: اسم والي
التاريخ: 27/11/2009 14:03:32
الحبيب سامي العامري
بحور الشعر وافرها جميل
رحم الله صفي الدين الحلي اذ اختار الجمال للوافر
فترغبُ أنْ تطولَ بكَ الثواني

ولِلّحظاتِ كالليلِ انتصافُ !

يا لانتصاف اللحظات يا سامي
عيد سعيد على أية حال أو بأية حال كما قال المتنبي
واقبل مروري ومحبتي
قاسم والي

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 27/11/2009 13:50:46
قصيدة تفيض عذوبة مخرت سفينتها بحر الوافر بكل اقتدار ... فلماذا أُدرِجَتْ في صفحة مقالات وليس في صفحة ثقافات المعنية بالنص الإبداعي ؟
أحييك أيها العامري بالمحبة كلها .... عيد مبارك ... سأشرب الليلة " دلة من القهوة العربية " بصحتك .

الاسم: سلوى الربيعي
التاريخ: 27/11/2009 12:56:06
العامري النبيل :

اراك اليوم تطرق ابواب الفصول لتطوقها بفصل جديد!!
اراك تبحث عن عوالم اخرى غير مرئية
ارى فصولك غاضبة تبحث عن منطق يرجع لها بعض القها.

فَروحي النايُ تشربُهُ السواقي

وقلبي الزرعُ تأكلُهُ الخِرافُ
دمت رائعا ونبيلا .

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 27/11/2009 12:33:18
العامري صديقي والمنادمة
طوفان عذب من التوق واللهفة ومزج بل تماه بين الذات الصائتة والكون الهاجع.
ما حسبت انك تمازج خبيئك فتلاقح ما بين لهفتين ! هل غدت برلين حلوة الى هذا الحد ؟
اعترف يا راهب برلين .. فلا بد يوما من اعتراف لراهب.
بصحة كأسك المزدوج .. أما أنا فاكرعها سادة دونما ممازجة .. كي لا تذهب راحي وتتيه روحي خلل تلكم الثلاجات المعاندة.

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 27/11/2009 11:38:52
وأحبابٌ لديَّ هُمُ عراقي

أحقاً قد نسيتُ لكي يُجافوا ؟

تنادوا للغيابِ وبيْ حريقٌ

وليلُ الصبِّ كِفكافٌ وكافُ !

وأهذي والرياحُ مُصَفِّقاتٌ

الاستاذ سامي العامري
عيدكم مبارك اين ماكنت اعاده اله عليك بالخير والامان والعودة ارض الوطن بكل محبة وسلام
تنهدات جميلة ياسيدي
تقبل فائق الحب والاحترام
علي الزاغيني

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 27/11/2009 10:35:45
الشاعر الذي ادمنت شعره
اراك وقد سموت بروحك الشفيفة عاليا في حبك للوطن الذي أواك ووفاءك الذي لا مفر منه للحبيبة بغداد

يُحيِّرُني على أيٍّ أخافُ

إذا برلينُ في عُرفي سلامٌ

فبغدادُ الندامى والسُّلافُ !
ــــــــــ
تذكرني في احد الايام سألت ابني الذي جاء طفلا الى السويد وكبر وترعرع فيها
وكان السؤال كالاتي :
لو لعب فريق كرة القدم السويدي مع العراقي فأين منهما سوف تشجع ؟ ارتبك ابني في الجواب وبدأ يتنقل في الاجابة مابين السويد والعراق
دمت مبدعا
الهام

الاسم: سلام دواي
التاريخ: 27/11/2009 10:20:53
الشاعر الجميل سامي العامري

كان بلغاء العرب اذا افحمهم شاعر قالوا له (لعنك الله)
مكتفين بهذه الشتيمة (الأيجابية)عن سائر وسائل المدح وسبله

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 27/11/2009 09:39:43
الشاعر الكبير سامي العامري..
سيد في منعطفات الخليل .. سيدفي شعرك ونثرك وصورك .. سيد في روحك ورقتك .. وان وفرت برلين لك امنا لكي تكتب وتغني .. فان كل قصور الثقافة في عراقك مدينة لبرلين بالشكر .. اما انت ايها الشعر مجسدا بشاعر وانسان ..فلك نخب محبتنا التي تعرف .
نديمك حين تأتي سلام ..

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 27/11/2009 08:17:53
الاستاذ اللامع والنجم الساطع سامي العامري.....

نص بمنتهى العذوبه ...اشرق في عيوني...فجلب واياه وهج العيد...كيف لا..... وعذوبته فاقت نكهه كعك العيد...
كل الق وانت بخير...
محبتي
شاديه

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 27/11/2009 06:44:16
فَروحي النايُ تشربُهُ السواقي

وقلبي الزرعُ تأكلُهُ الخِرافُ
00000000
سلمت روحك
مودتي

جبار عودة الخطاط

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 27/11/2009 04:51:29
اشواق وقبل على اجنحة بجعة :
ايها النعناعي الأثير حسيتك لا تبكي هذه المرة لكنك تبكي وابكيتنا معك لكن لا عليك صاحبي من هناك ارسل تباشير الاله بولادة يوم اغر :

هنا البكاء يا عامري
تعافى القلبُ مِن حُبٍّ بيأسٍ

وأنتِ كمَنْ يُطَبِّبُ مَن تعافوا !
------------------------------ ترى لو ان كاف التشبيه رفعت من مكانها لما كانت مجرد امنية بل حقيقة ناخذها بالاحضان . تحياتي وعيد سعيد وكأسا طافحاتُنقصه رشفاتٌ خفيفة وانت تنظر من النافذه.. اضحك شوية فانا ههههههههههههه الان .



الاسم: التشكيلية ايمان الوائلي
التاريخ: 27/11/2009 02:29:35
الاخ النبيل
سامي العامري ..

في رحلة عبر سواقي السماء
كانت تطوف بنا قوافل حرفك المتألق

تمازجتا فلذَّ الخوفُ لكنْ

يُحيِّرُني على أيٍّ أخافُ

إذا برلينُ في عُرفي سلامٌ

فبغدادُ الندامى والسُّلافُ !

.................
دمت سيد الحرف
احترامي

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 27/11/2009 01:57:42
سيد البوح
الشاعر الثر سامي العامري

إذا برلينُ في عُرفي سلامٌ

فبغدادُ الندامى والسُّلافُ !

وسِرٌّ مثل وسواسٍ جميلٍ

نطوفُ بهِ هنا وبنا يُطافُ

انه تاثيث شعري راق ، يمسك بتلابيب الانصات ، ليحليه الى مراتع من المخاصب التي يحيطها الجمال ، والذي يتقد في الذاكرة الحية على الدوام .
اشكر لك هذا الزهو الشعري ايها العامري الجميل.

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد

الاسم: د. أسماء سنجاري
التاريخ: 27/11/2009 01:04:48
تنهدات رقيقة عذبة لصديق الروح والفكر الشاعر سامي العامري يمد معها يده للقارئ ويدعوه الى لحظات يلقي بها نظرة معطرة بالحنين والوفاء على مامر عليه...

تحياتي ومحبتي الدائمة وأكثر

أسماء

"فَروحي النايُ تشربُهُ السواقي"
......

"فَيا دُرَّ البحارِ طَفا شعاعاً

سقى روحي كما جَفَّ الجفافُ "




5000