.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حياء أنثى

يسرا القيسي

في جلسات السمر والسهر ؛وفي سهرات الصفاء واالنقاء بالمشاعر كان يحدثها عن الوفاء في الحب وما تحمله من قيم سامية التي يفتقدها الكثيرون ؛كان يقص عليها قصصآ من واقع تجاربه الشخصية ؛ وعن الاخلاص والوفاء في العلاقات الانسانية  ونقيضهما الغدر والخيانة؛ ولدرجة معرفتها به وبأزدواجية شخصيته ؛ تسخر بداخلها من كذبه ومن  قصصه المفبركة ....تبتسم بوجهه المتجهم والذي لا يحمل اي شئ من وسامة الرجولة ...تبتسم مجروحة من عدم صدقه معها ...ولا تعرف  ما الذي يدعوه للكذب ؟

حدثتني كثيرآ عن هدوئه المفتعل ؛ وأختلاقه الخلافات المفتعلة ؛ الذي يخفي من وراءه  دهاء ومكر ...الف سؤال وسؤال يجول بخاطرها لكن خجلها يخونها ...وحياء الحبيبة الانثى  يمنعها من مواجهته بحقيقته ؛حياءها وسمو أخلاقها  يطغيان على شخصيتها ويقفان بوجهها أمام طرح الاسئلة ...وتبقى صديقتي في صراع نفسي ؛ وتعيش معه على مضض؛لحبها لقلبها الذي أحبه منذ الوهلة الاولى  وتُذكر الذكريات الحلوة التي عاشوها مع بعض؛تلوّنه كالحرباء ..عكر مزاجها أرهق أعصابها...وأتعبها ....

تسأله في قلبها المُحب أين أنت من كل هذه القيم  السامية ؟ أسئلة كثيرة تلج عليها ...طالما تمنت أن تطلقها بوجهه المحتال ....لكنها كانت تحترم تربيتها  كي لا تجرح الرجل الذي أرتبطت به ...ترددت كثيرآ في أن تطلق أسئلتها الصاروخية ...هل شخصآ مثلك يعرف معنى الوفاء ... الصدق ...والصراحة ؟؟؟....فأنت يا أيها الرجل اللعوب الذي يرقص في الحب على خمسين حبلآ ويتلاعب بقلوب نسائه ...لو كنتَ تعي معنى هذه القيم لٍماٍ فعلتَ ما فعلتَ َ

أين أنت من أقوالك ؟فأفعالك المشينة أسوء دليل على تناقضات  شخصيتك ؛كان الأجدر بك أن تذكر يومآ ما بأني رفعتُ من شأنكَ ورفعتكَ الى قامتي وقمتي الشامخة ؛لتعلم كل ما فعلته لك ليس حبآ فيكَ ؛ لكني لا أستطيع أن أرتبط برجلٍ أقل شأنآ مني وحضورآ وأناقة وثقافة ...

أجهشتَ بالبكاء صديقتي وفركت يدٍ بيد..طقطقت أصابعها من شدة عصبيتها ؛على الرغم أني أعرفها  لا تحب هذه العادة السيئة ..لا بل لأول مرة أراها تطقطق أصابع يديها ...بكتَ  لا حتضانها ولحبه ولتضحيتها له ...قدمتَ التنازلات لاجل الحفاظ به وأحترامآ لمشاعرها ....

أعتصر قلبي ألمآ عليها ..أخذتها بحضني .....رتبتُ على كتفها ...قلت لها هو الخاسر... خسرأنثى بكل معنى الكلمة ....خسر أمرأة مختلفة متكاملة ...بتفكيره الاهوج ...هؤلاء أنصاف الرجال لا تليق بهم أمرأة مثلك ...هؤلاء أشباه الرجال لايفهمون شيئآ من عالم النساء ...وكيفية التعامل معها ....أضاعك.يا صديقتي ... بلحظة مجنونة ..أضاع كل شئ؛ فقد قلبآ كبيرآ يتسع لكل شئ ....فقدكِ ...فقد حبيبته والى الابد ..لكنك ربحتي سنيين عمرك القادمة وربيعها وكل زهوها ...

أحبته ..خسرها ...ونسيته مع حياتها الجديدة ,,,,؛

 

يسرا القيسي


التعليقات

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2012-06-24 13:25:26
الأستاذالمحترم قاسم عبد الرزاق المشرفاوي ... تحية عطرة؛
توقفت عند حُسن أختيارك لمفرداتك الأنيقة في وصف لحالة وجدانية خاصة ..أتمنى أن اكون قد وفقت الى حدٍ ما..؛ شكرآ لحضورك أستاذي الفاضل .. دمت طيبآ .. أتمنى التواصل
تقبل تحياتي الطيبة ..؛

يسرا القيسي

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2012-06-24 13:10:10
الأستاذ المحترم شاكر المحمدي .. في البدء لابد من التوضيح
الآن فقط قرأت تعليقك الجميل وسرت به كثيرآ؛أقدم أعتذاري علتأخري في الرد ليس لا سامح الله أهمالآ أو تجاهلآ .. جزيل الشكر والأحترام والتقدير لشخصك ..؛ دمت بخير دائمآ ..؛


يسرا القيسي

الاسم: قاسم عبد الرزاق المشرفاوي
التاريخ: 2012-06-24 11:22:47
علمتني الحياة ان اقسى .. ان انسى .. ان اسهر
ابكي .. حتى اواخر خيوط الليل الطويل
سيدتي وصفتي فاجدتي الوصف فتراقصت حروفك طربا...
كان يحدثها عن الوفاء في الحب وما تحمله من قيم سامية التي يفتقدها الكثيرون ؛كان يقص عليها قصصآ من واقع تجاربه الشخصية ؛ وعن الاخلاص والوفاء في العلاقات الانسانية ونقيضهما الغدر والخيانة؛ ولدرجة معرفتها به وبأزدواجية شخصيته ؛ تسخر بداخلها من كذبه ومن قصصه المفبركة
سلمتي وسلم ذلك الاحساس المفعم

الاسم: شاكر المحمدي
التاريخ: 2011-01-17 14:47:14
علقت فقال تعليقي لي (حياء) أمام هذا النص وأحذرك أن تخسرني فستوقفت. حياء وأجلالا لصاحبة القلم السحري.

تحياتي

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-12-28 05:41:53
الصديق روحي عزيز السعد .. أسعد الله أيامك بالحب والخير
بالحب تحيا الانسانية والشعوب ... ليكن الحب مبدأنافي كل تفاصيل حياتنا .. لنزيل الحقد والكراهية التي سادت مجتمعنا مع الآسف .. شكرآ لأطلالتك الجميلة .. دمت صديقآ رائعآ ...

يسرا القيسي

الاسم: روحي عزيز السعد
التاريخ: 2009-12-15 06:40:54
تحياتي
ان الحب اجمل شيء في الحياة ولكن من لا يعرفه يسيء الى استخدامه

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-26 02:13:50
الاستاذ فاروق طوزو... آسفآلانصاف الرجال ... انهم موجودون بحياتنا ... الف شكر لمرورك العطر وكلماتك التي زادتني دفعآ معنويآ... شكرآ لاهتمامك بالتواصل معي
أحييك استاذي

يسرا القيسي

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 2009-11-25 21:29:28
نعم أخت يسرى
هو الخاسر
القلوب النظيفة جداً والبيضاء أكثر عملة نادرة
الخاسر هو وهي من ربحت لأن الظروف سايرتها ولم تصبح ضحية لرجل كاذب
انتبهي أختي العزيزة إلى الكسرة وميزي بينها وبين الياء المشبعة في مخاطبة الأنثى
نصك القصصي جميل جداً وجدير بالقراءة
دمت ولك تمنياتي بالتوفيق والنجاح

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-25 02:48:25
الاستاذ سمير بشير النعيمي ... بالتأكيد هنالك نساء ايضآ كاذبات ومخادعات كل شئ موجود ونسبي في الحياة .. لكن بتجاربنا في الحياة آدم أكثر مكرآ من حواء اليس كذلك ؟ شكرآ لعطر مرورك ... تحياتي

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2009-11-24 11:22:01

الفاضلة يسرا القيسي وانا اقلب صفحات النور جذبني


حياء انثى وعندما قرأت النص هالني التعبير المبدع

والحبك الجميل وازعجني هذا النصف رجل الكاذب وتذكرت

صديقي الذي حكى لي قصته وادرجتها بعنوان هل حقا الانسة

نجاة مو حلوة ..ارجو ان تقرايها في صفحتي وتعطيني رايك

بكل امانة

يسلم يراعك ودمت كاتبة رائعه

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-17 23:53:53
الاستاذعلي ناجي .. أرحب بك أحر ترحيب ؛ أشكرك على كلماتك الجميلة .. سعدت بمرورك .. أتمنى التواصل؛ أحييك..؛

يسرا القيسي

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-17 23:48:27
الاخ حامد الجنابي ... شكرآ لمرورك .. دمت قارئآ متواصلا

يسرا القيسي

الاسم: علي ناجي
التاريخ: 2009-11-17 14:46:06
أحبته ..خسرها ...ونسيته مع حياتها الجديدة ,,,,؛


جميل ايهتا الجميلة، الكلام اعلاه، الذي اسرني الى عالمكِ المليئة بالحب. وجميل ما يوصفه قلمكِ عن الاحداث.

تحياتي لكِ

علي ناجي

الاسم: حامد الجنابي
التاريخ: 2009-11-17 13:29:00
الست يسرا القيسي
اهديك تحية معطرة بريحة ورد الياسمين
قرات الموضوع وكان اكثر من رائع
ان موضوع القصة موجود في مجتمعا وبنسبة 60%
والافراط في حياء الانثى لة تاثير سلبي ويؤدي الى الطلاق
وهذة حالة غير ايجابية والمفروض ان تتجاوز الزوجة بعض الهفوات وتساعد زوجها في التخلص من العادات الزوجية المخافة وتستخدم انوثتها في اشباع زوجها وتقلل من الطلبات حتى يمشي الحال والتوفيق للجميع
ونسئل الله ان يذلل العصاب امام الاسر الزوجية
وشكرا لك ست يسرى القيسي ومتنين لك

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-17 00:39:23
الزميل العزيز سلام ..شكرآ لجمال سطورك والاجمل والاحلى روحك ياأيهاالصديق المبدع ...هذه بعض من بوح يطرحه العقل الباطني ؛بوحنا لا علاقة له بوقوعنا بالحب أو بما نحب وأنماصادف مروره بحياتنا وكنا بلا مناعة عاطفية ... أُحييك صديقي عن بعد .. أفتقدتك منذ فترة.. سلامي الطيب لك ياسلام .. دمت صديقآ وزميلا مبدعآ دائمآ...

يسرا القيسي

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-17 00:32:14
صديقي صديقي قاسم الرجل الحقيقي الطيب ... أبعثلك أحلى وأرق تحية ... هنالك مقولة للكاتب الجميل (أندريه) أن أجمل الاشياء هي التي يقترحها الجنون ويكتبها العقل.. هذا هو جنوني وهذا هو عقلي .. أكتب بطبيعتي بلا تكلف وبلا تصّنع... صديقي العزيز .. الف شكر لعبير كلماتك التي تعطرت بشذاها ... قلبي معك يا صديقي خلي بالك من الاوباش .. سلمت ودمت صديقآ غاليآ ...

يسرا القيسي

الاسم: qasim
التاريخ: 2009-11-16 22:55:41
تحية لك ست يسرا .... تعودنا ان نستلذ في سمفونية كلامك الجميل .... تحياتي لك ... من بغداد ....

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 2009-11-16 04:05:03
سيدتي الفاضلة يسرا القيسي
لقد عودتينا على حلاوة الحروف والغوص في جمال التهجدات والبوح وكشف اسرار الحب عبر ميكانزم الارتباطات الروحية اذا جاز لنا ان نسميها
فكانت اشبه بالاعترافات الدفينة المؤلمة لكنها مفعمة بالصدق والجمال الذي يؤطر كل علاقة بين ذكر وانثى
سلاما لروعة حروفك

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-16 00:36:14
الاستاذ علي حسون لعيبي..بكل الود أُذكرك بأني يسرا وليست
أسراء ..

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-16 00:33:35
عزيزتي د.أسماء.. افتقدت ملاحظاتك ومرورك منذ فترة ؛ فرحت لاطلالتك كأنك نسمة ربيعية تلامس وجهي حين تطلين على نصوصي ...أشكر لك حضورك الجميل .. والف شكر لهمستك الودية ... احيانآيصيبني الاستعجال في الكتابة دون التدقيق ؛ وعدآ سأدقق.. تقبلي مودتي وتقديري .. دمت

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-16 00:26:12
الاستاذعلي حسون لعيبي ... يا ريت أنصاف الرجال يقراون ماسطرته من حروف جميلة بحق المرأة الانثى.. المجتمعات تعيش ازمة في كل القيم والمبادئ ...شكرآ لتعليقك الذي يحمل قيم نفنقدها في وقتنا الحاضر.. دمت صديقآ متابعآ..

يسرا القيسي

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-15 19:05:43
الاستاذ الكريم علي عيسى .. شكرآ لمرورك الجميل ..أتمنى التواصل .. دمت..؛

يسرا القيسي

الاسم: علي حسون لعيبي
التاريخ: 2009-11-15 11:30:39
الانثى.....الانسانه الصادقة المشاعروالاحاسيس تبقى هي السيدة الاولى في كل شي شي حياتي للأنها كل المجتمع وليس نصفه.....لآنها ام الاشياء الكونيه بشكل مطلق....فلايمكن لأاشباه الرجال أوغيرهم ن يتقدموا عليها لأنها أمهم اولا....ومن ثم باقي التسميات....وجميل يا اسراء عرضك.....واختيارك للكلمات والجمل...ففيها سر الشعروادب الكلمة..
علي حسون لعيبي

الاسم: د. أسماء سنجاري
التاريخ: 2009-11-15 11:12:30
تنهدات رقيقة للأديبة يسرا القيسي تشفق على تشوش البعض وعلى عدم تقديرهم لمن ضحا من أجلهم..
شكرا على مسحة الأمل بالتغيير نحو واقع أفضل...

همسة ودية:

كان يحدثها عن الوفاء في الحب وما تحمله من قيم سامية التي يفتقدها الكثيرون
؟ ومايحمله
؟ قيم سامية يفتقدها
الذي يخفي من وراءه دهاء ومكر ...
؟ دهاءا ومكرا
وتُذكر الذكريات الحلوة
( ؟ ماالحاجة للضمة)
وفركت يدٍ بيد
؟ يدا بيد

رتبتُ على كتفها
؟ ربت
وكيفية التعامل معها
؟ معهن

لكنك ربحتي سنيين
؟ ربحت سنين

مع تحياتي وتقديري

أسماء

"أضاع كل شئ؛ فقد قلبآ كبيرآ يتسع لكل شئ ."

الاسم: علي عيسى
التاريخ: 2009-11-14 20:51:26
لاستاذة الكريمة يسرا

ما اجمل حروفك اليت صاغت عبارات رائعة و معاني راقية

تقبلي مروري و تحياتي

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-14 15:49:11
الاخ الجميل محمد حنش ... شكرآ لروعة مرورك وكلماتك ... دمت صديقآ للتواصل ... تحياتي الطيبة..؛

يسرا القيسي

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-14 15:46:56
الزميل الجميل علي الزاغيني ..هذه هي المراة الانثى بكل ما تحتويه من معنى ؛وهؤلاء هم أشباه وأنصاف الرجال ؛ بل الذكور... اغلب نساؤنا تعاني من أنصاف الانصاف ..شكرآ لك صديقي ومتابعتك نصوصي المتواضعة .. دمت صديقآ رائعآ

يسرا القيسي

الاسم: محمد حنش...
التاريخ: 2009-11-14 14:53:30
روووعة انت اكثر من رائعة ... محمد حنش

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 2009-11-14 13:19:24
..أضاع كل شئ؛ فقد قلبآ كبيرآ يتسع لكل شئ ....فقدكِ ...فقد حبيبته والى الابد ..لكنك ربحتي سنيين عمرك القادمة
الرائعة يسرا القيسي
نص جميل وبوح فيه من التامل كثيرا
ولكن هم هؤلاء اشباه الرجال كما قلتي
لك مني اجمل وردة بيضاء وفائق الاحترام
علي الزاغيني

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 2009-11-14 07:33:39
الاخ مقداد... شكرآ لمرورك ...ورؤيتك لابعاد النص... أتمنى التواصل في ظل النور... تحياتي..؛

يسراالقيسي

الاسم: مقداد العراق
التاريخ: 2009-11-14 02:53:26
في الاية الكريمة في القران ( وجائته احداهما تمشي على استحياء قالت ان ابي يدعوك ليجزيك اجر ما سقيت لنا )
........الاستحياء انواع يعد بالالف .ولكن تصادم استحياء الانثى مع استحياء الرجل يعتمد على درجة الاخلاص والصدق للطرفين. ربما الرجل اكثر استحياء من المراة فتدمغه.او بالعكس ..ولكن قصة وبعد خيالي جميل ليمتص غضب امراة قد غدرت بطعن حبها:
مع التقدير
مقداد العرب
rrree95@yahoo.com




5000