..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


البِراق يصلُ الى هيروشيما

باسم فرات

أمامَ قلعة ِ هيروشيما

وحيداً

يقفُ البراقُ 

دونَ نبيّ يمتطيهِ

حاملاً أحلاماً

فقدتْ صلاحيّتَها 

تحتهُ يجري النهرُ

نزقاً ينبضُ بالجنون ِ

كثيرونَ مرّوا من أمامِهِ

يتثاءبونَ أحزانَهم

ولم يرفعوا رؤوسَهم بعدُ

مُتجاهلينَ الغبارَ وقد بنى

مستعمراتٍ على جناحيه ِ

حتى الطيرُ الذي اتخَذ َ من رأسِهِ

مكاناً لعُشِّهِ

ماعاد يُغري السائحينَ بالتقاطِ الصور ِ التذكاريةِ .

اليافطة ُ وهي تئنّ تحت حوافرِه ِ

استسلمتْ لوشاياتِ الزمن ِ وسباقِ الأرَضةِ .

من فحولتِهِ يسخرُ المراهقون

قوائمُهُ التي كان يخبّ بها طويلاً

إيحاءٌ لمجاعاتٍ وأوبئةٍ .

بينما البراقُ منتظراً من يواريه الترابَ بعيداً

نسي ان يحلمَ بنَبيّ يمتطيه .

..............................

 

 

 

وسط هيروشيما ، ومقابل قلعتها ينتصب تمثال لفرس مجنّح ، ذكرني بالبراق

3 آذار 2007

هيروشيما

باسم فرات


التعليقات

الاسم: نورالعربي
التاريخ: 24/11/2009 16:43:45
وحيداً

يقفُ البراقُ

دونَ نبيّ يمتطيهِ

حاملاً أحلاماً

فقدتْ صلاحيّتَها

تحتهُ يجري النهرُ

نزقاً ينبضُ بالجنون



تحياتي رائعة الحروف التى نسجتها وحاكت الذكريات والايام

الاسم: محمد كاظم جواد
التاريخ: 03/11/2009 21:27:44
باسم فرات اسم مهم من المتصدرين للمشهد الشعري العراقي قرأت له انا ثانية وخريف المآذن فوجدته شاعرا يشاكس المالوف ..يغامر في اللغة..يستنطق العادي فيحوله الى لوحة شعرية تنبض بالالوان..كنت اتوقع ان اقرا نصا يتجاوز ماكتبه هذا الشاعر المهم اوبحجم ابداعه..باسم فرات انتظر منك نصا بحجم محبتي لك....

الاسم: د علي الجميلي
التاريخ: 03/11/2009 12:05:01
النص فيه بوح جميل لكنه بحاجة كبيرة الى تكثيف أكثر وسبر ماهية الرمز في التناول الشعري .. وهذا جزء من شروط النص الحيث .. لكنني أجد في الشاعر مشروعا واعدا لشاعر يتلمس سبل النجاح .

الاسم: باسم فرات
التاريخ: 03/11/2009 09:25:54
الأخ العزيز سلام نوري المحترم
شكراً لاطلالتك البهية
شكراً لمرورك
لهذه القصيدة قصة طريفة حتماًسوف ادونها

تقبل احترامي

فراتك العذب

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 03/11/2009 05:36:17
استسلمتْ لوشاياتِ الزمن ِ وسباقِ الأرَضةِ .

من فحولتِهِ يسخرُ المراهقون

قوائمُهُ التي كان يخبّ بها طويلاً

إيحاءٌ لمجاعاتٍ وأوبئةٍ .

بينما البراقُ منتظراً من يواريه الترابَ بعيداً

نسي ان يحلمَ بنَبيّ يمتطيه .

------------
ويبقى البراق يطوف عوالما من روعتك
وحلاوة حروفك يافرات
سلاما




5000