..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مجالس موسمية

كاظم غيلان

ما ان تقترب الانتخابات النيابية حتى يسارع المرشحون لها بمختلف انتماءاتهم لتأسيس مجالس وصالونات مهمتها استقطاب أكبر عدد من الأدباء  والفنانين والإعلاميين لحضور فعالياتها وتنشيطها والترويج المجاني أو المدفوع ثمنه سلفاً لها.اللائمة لا تقع على المرشحين بقدر ما تقع على  المتكسبين المحسوبين على الشرائح التي ذكرتها، لاسيما وان معظمهم تمرسوا جيداً في الاستجداء وتقبل كل حالات الإذلال التي تنتظرهم على بوابات  صالونات ومجالس الثقافة الموسمية.. وأعني هنا أنها مكرسة تماماً لمرحلة التثقيف والدعاية الانتخابية التي أرى الأجدر بالمتكسب الثقافي أن يسأل  نفسه ولا ضير في أن يسأل زملاءه المدعوين لحضور مأدبة غداء النائب الفلاني أو النائبة الفلانية عن سبب تأخر افتتاح هذه الصالونات، آنذاك سيجد نفسه لافتة دعائية للمرشح شاء ام أبى.

أتذكر جيداً استضافة لإحدى القنوات الفضائية، ولحسن الحظ كانت ضمن طاولة الضيوف إحدى النائبات وتمتاز بتوجهها العلماني وانحيازها للثقافة العراقية بإخلاص واضح حيث توجهت لها أثناء فاصل الاستراحة بسؤال عما إذا كرس مجلس النواب واحدة من جلساته لمناقشة واقع الثقافة العراقية وهذا من صلب واجبات مجلس النواب بكل تأكيد فأجابتني الأخت النائبة بمنتهى الصراحة بأنها تقدمت بمثل هذا المقترح أكثر من مرة دون ان تلقى استجابة، بل ولا حتى إخضاع المقترح للتصويت، وهذا يعني ان الثقافة خارج التصويت اي على العكس تماماً من الإسراع بالتصويت إذا كان المقترح يتعلق بزيادة رواتب أعضاء مجلس النواب او نظام خدمتهم وتقاعدهم.

أعود مرة أخرى للمثقفين (المتكسبين) وهذه صفة تليق بهم جداً عن جدوى الاستجابة السريعة لهذه الدعوات، وهل سألهم أصحاب هذه المجالس والصالونات الدعائية عن المشاكل التي تواجه المثقف او الفنان ؟ وعن معاناته في نشر نتاجه؟ وعن تخصيص ميزانية من شأنها أن تدعم الجهات المعنية بالمسرح، الموسيقى والفنون التشكيلية؟ بقدر استعراض حياة المرشح العاصفة بالنضال السياسي ومساهمته في إسقاط النظام الدكتاتوري وبناء المشاريع العمرانية التي سيبادر بها حال فوزه.ان هذه المجالس موسمية تنتهي أعمالها حال فرز الأصوات وتبقى أصوات (المتكسبين) خارج نطاق الخدمة، أما كيف تكون خارج نطاق الخدمة، فهذا تحصيل حاصل لانتفاء حاجة المرشح لمرتادي صالونه الدعائي، وفي كلتا الحالتين سواء فاز ام لم يفز.. ولا أدري هل سيسأل (المتكسب) عن أسباب تهافته على صالونات المرشحين والمرشحات التي ستغلق أبوابها قبيل غلق صناديق التصويت وإنني لعلى ثقة عالية بأن المرشح سوف لن يدخر جهداً، ويرد جميل خدمات رواد الصالون لإنه اكتشف حتماً مستوى التدني والرخص الذي وصل بمن لبوا دعوته واستجابوا لها بأقصى سرعة. ولعل في هذه الظاهرة مؤشراً للخواء الذي أصاب ساحة ثقافة عراق ما بعد 2003 التي أفرزت واحدة من أسوأ الظواهر الا وهي ظاهرة شراء الذمم بمختلف الأشكال والأساليب. ولا يمكن ان نلقي باللائمة على من كانوا يستجيبون لدعوات الدكتاتور عبر دوائره ومؤسساته الثقافية التي أنتجت لنا ثقافة العنف، إذ لا فرق في طرق الاستجابة التي تغلفها المكاسب الرخيصة والنفعية حتى غدت العملة واحدة مع اختلاف الوجهين.

 

 

 

كاظم غيلان


التعليقات

الاسم: اسماعيل موسى حميدي
التاريخ: 24/12/2010 20:10:18
شكرا لك يامبدع

الاسم: كريم الرسام
التاريخ: 18/10/2009 20:52:45
هكذا نراك دائما تضع النقاط على الحروف وتجعل الامور في نصابها وتعطي كل ذي حق حقهاايها الرائع عشت كما انت يا اباغيلان تحياتي

الاسم: كاظم غيلان
التاريخ: 28/09/2009 07:06:43
حبيبي عبد الناصر.. شكرا لمرورك الطيب.. دمت لي صديقاً وفيا

الاسم: عبدالناصر عبدالامير
التاريخ: 27/09/2009 15:22:28
كنت وستبقى ذلك الجنوبي النقي الذي يحمل وجع الوطن في حله وترحاله . محبتي




5000