..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حوارمع الفنانة التشكيلية العراقية رؤيا رؤوف

عبد الله المتقي

لدي انتماء لوطني أكثر من انتمائي لروحي    

 

 

رؤيا رؤووف واحدة من الفنانات اللواتي اتخذن من اللوحة أسلوبا  مميزا للتعبيرعن الهموم الانسانية ، والوجع العراقي حتى . عاشقة للشعر،قارئة نهمة للحضارات العتيقة ومخلصة للألوان والفرشاة ،  المرأة أرضها، وانتماؤها لعراقها أكثرمن انتمائها لروحها، في هذا الحوار

: وموسيقى الالوان المرأة الوطن عن حديث

    

 حاورها :عبدالله المتقي

 

من أنت غير اسمك وهويتك  ؟

إنسانه بقلب أبيض وروح صافيه وقلبي مملوء بالحب لكل إنسان يملك قيمآ ومبادئ إنسانية وطيبة

 

- ما الذي يحركك باتجاه اللوحة..؟ وما الذي يحرك اللوحة باتجاهك؟ وأين تلتقيان..؟   

الحب للإنسانية والوطن.. والخيال الخصب وخزين من قرائاتي للحضارات وأهمها الحضارة العريقة السومرية والبابليه والأكديه والآشوريه والأساطير الثريه بالصور والغنيه بمعانيها الثقافيه وعمق الخيال... وكما أتحرك تجاهها تتحرك تجاهي

وكما أعطيها تعطيني وكلانا نلتقي عند الإدراك الحسي  للمشاهد.. وعدسة عينه... تعكس لقائي مع لوحتي

    

   

- للمرأة والحب والوطن في لوحاتك حظ كبير ... ما علاقتك بهذه القضايا  ..؟  

المرأه هي الأرض هي الأم هي الآلهة هي المعلم الأول منذ بدأ تأريخ الإنسان هي المياه البدئية بعد العماء الأسود ، جسدها خميرة الكون ،هي الحب للجميع هي الوطن - المرأهة والحب والوطن هي كل مساحات لوحتي  فكيف أتجرد من هذه العلاقه الروحية ؟؟ وقلبي مملوء بالحب ؟؟ وأنا مجنونه بهذه القضايا وعلاقتي بها قبل أن أشم الهواء ..علاقتي بها وأنا في جوف أمي .. المراه الشامخة .. غذتني حب الوطن والطيب ومحبة الإنسانية

-

ما هي مساحة العراق كوطن في لوحات رؤيا رؤف ...؟؟؟   

بكل مساحة قماشتي البيضاء...بلا حدود .. حتى خارج إطار العمل يمتد وطني و خارطة وطني العراق- وعليها تتراقص فرشاتي طربآ مع موسيقى الروح وانصهارها.. وتبدأ الأحاسيس تضع الألوان كي يزدهر وطني ويسمو.. وترفرف أعلامه في أجواء كل العالم

ويعتليه كبرياء نسائه ورجاله.. وجمال حضاراته وشموخ نخيله وجباله.. برموز راقيه تتناغم والجو العام لمساحة لوحتي وموضوعي الجاد والقضيه التي أحاول أن أنقلها بكل صدق وأمانه.. لدي انتماء لوطني أكثر من انتمائي لروحي ..

أنا بعيده عن الوطن جسدآ ولكن ر وحي فيه .. أمد منها حبآ ووفاءآ.. بدمي ألون.. وعرقي أخلطه مع الأكرلك ومع الزيت كي يتضح لي لونآ لا مثيل له  يمدني قوة خارقه

يمدني نورآ ونسيمآ باردآ وطاقة كهربائيه أبعثها لأهل العراق .. أقبل أرضك يا وطني

أنا بنت الرافدين سومرية وبابليه أكدية وآشوريه .. عربية أصيله أرفع اسمك وتسمو مساحة وطني العراق ليس في لوحاتي فحسب... مساحتك يا وطني قلبي وروحي وعقلي وجسدي .. أكحل عيني بترابك يا وطني .. مساحاتك غير محدوده يا عراق أنت بلا حدود

أنت تشكل الكون.. أنت كل فضاءاتي ..كل فضائك هي مساحة لوحتي التي لا تكتمل 

  

ما الذي أجده في اعماقك من ألوان قبل الفرشاة واللوحة ؟

الحب بكل ألوانه  والصدق والطيبه وكل ألوان المبادئ الإنسانيه - في أعماقي ألوان مذهله من قدرة الخيال  ألوان متعدده غير مرئيه لها قدرة الغوص في فضاءات الكون تجعل من النجوم سلالم كي أبحث عن الرؤيا  أتنقل بين الغيوم وفي عمق البحار أنسى الزمن والواقع كي أنحت النجوم وأخبئ رموزي بين الغيوم  أصنع قوة خارقة داخل روحي كي أرى اللا مرئي..

تجد في أعماقي كل ما وجد في اعماق نيمو الآلهه السومريه وتعامه الآلهه البابليه ..

تجد في أعماقي كل هموم وطني ..

 

 

- (المرأه وموسيقى الألوان)،هو عنوان معرضك الأخير،  لماذا هذا العنوان ، وأين يكمن إيقاع الالوان ؟   

إيقاع اللون في حس شخوصي والرموز التعبيريه - ويكمن داخل أحاسيسي حينما تتراقص فرشاتي طربآ على أنغام الموسيقى  وهذا العنوان وضعه الشاعر( حسن توفيق)

  بعد أن أجرى لقاءآ حواريآ معي .. وأدرك باني لا أرسم إلا مع أنغام الموسيقى  وأحاسيسي لا تضع لونآ إلا مع الموسيقى-----

والمرأه كائن جميل كما الموسيقى والألوان  وإيقاع اللون يكمن في الإحساس والروح ومن ثم ينتقل بغنج لعيون المشاهد-كما تنتقل أصوات الموسيقى إلى ذهنه ليشعر بعمق المتعه في المشاهده

  

- أنت شاعرة ، وفنانة تشكيلية ، ففي أي ورشة إبداعية ترتاحين؟   

الشعر والرسم كلاهما واحد - كلاهما يحققان صوره - أنا رسامه أولآ ومتعتي في الرسم - أحيانآ أكتب الشعر....

كي أجسد صورآ أكثر ثراءآ حيث لدي المزيد مما أكون غير قادره على ايصاله .. لذا هنالك بعض من أعمالي جسدتها بكلمات  منسقه - وهنالك كلمات جسدتها بلوحات - النصوص الكتابيه تزوغ من معنى لتلبسنا بمعاني أخرى برموزها وثناياها  ..

   اشعر بمتعه في تكوين صور أكثر شموليه ورموزيه-والإثنان معآ... ورشتي الإبداعيه في الرسم متقنه... وفي الشعر اطلب السماح والمعذره من إخواني  الشعراء المبدعين  الكبار

 

  

تقولين في أحد حوارتك :" هنالك العديد من الفنانين الرواد انتهى تأريخهم الفني وهم أصحاب اللوحة الواحدة" ، فمتى ينتهي تاريخ الفنان ، وما تعنينه باللوحة الواحدة؟  

الفن   بطبيعته يحتاج الى بحث مستمر - كي نبحث عن الجديد وهنالك خزين ثقافي ثري داخل عقل المبدع وهذا الخزين يجب أن ينمو ويتطور حسب نمو ثقافات العصر

وبمواكبة التطور والنمو يجب أن نجد الجديد ونبحث عن أفكار إبداعيه تثري العقل في مجالات متنوعه وتقدم الجديد باستمرار  كي يزهو تاريخ الفنان إبداعآ جديدآ متنوع الأفكار

- ينتهي تاريخ الفنان حينما يتوقف عن البحث ولا يقدم الجديد .- واللوحه الواحده

هو التكرار بالموضوع والإنشاء في كافة عروضه - لا جديد بالفكر ولا بحث نحو الجديد ولا مواكبة ما يجري في هذا الكون الذي تطور علميآ  بسرعه...

  كيف نفكر ؟؟ كيف نبحث ؟؟ كيف نثبت مهاراتنا وإبداعاتنا ورقي أفكارنا وتجسيد حضاراتنا --------- لا نقف عند حد - في البحث المتواصل تزهو أفكارنا وتخضر قلوبنا كي نعطي أفكارآ جديده تتألق وتذهل الكون نجسد بها تأريخنا وحضاراتنا ومهاراتنا ..

 

   

  وأنت ماذا تريدين من لوحتك ؟   

تحريك مشاعر البشر - الرسم عالم لا يحيى إلا في الصمت والسكون .. من خلاله نحاول تطوير أذهاننا وتوسيع مداركنا - علم الجمال وتناغمه مع الموضوع

المدمج بالخيال والواقع ,,ومن ثم  يعكس لنا طبيعة ساحره دافئه  تشحن دواخلنا بمتع متعدده للفكر والوعي والبصيره والروح والنفس .. أريد من لوحتي

أن تحرك فكر المشاهد وكل خلاياه الذهنيه وتضيف له أشياء ثريه بمعان إنسانيه  متعدده  ولنا أيضآ حضاره شامخه وتأريخ غزير يدعونا للبوح بعظمته وقدمه ..

وأحيانآ أجد أسأله تقلقني ؟؟ من أين أبدأ ؟؟ وما الذي أضيف ؟؟ أريد من لوحتي تفصح عن جرأة يمكن أن تغير العالم بإراده جباره .. ترفض كل أنواع القهر

السياسي والإجتماعي للإنسان على وجه الأرض جواء خياليه في عوالم موسيقيه راقيه تحلق بالمشاهد في فضاءات ممتعه في كل الوجود ---



 

 ماذا تعني لك الكلمات التالية

   

التفاحه : قلق  

الموسيقى : غذاءالروح  

الفرشاة : وسيلتي للبحث في مجاهيل العالم

المرآة : ضياع  للحقيقة

السلمون :السباحة ضد التيار

 

****

   

رؤيا رؤوف:

 عراقيه خريجة معهد الفنون الجميلة
- 
عضوة في نقابة الفنانين
- 
عضوة في جمعية الفنانين
- 
حققت تسعة معارض شخصيه

قاعة الرواق- 1988

قاعة الرواق - الفكر والأنسان = 1989

قاعة الرواق - الإنسان ورموزه =1991

قاعة الأورفلي = الرؤيا = 1994

معرض مشترك للفنانات العراقيات الرائدات والمعاصرات في دائرة الفنون وزارة الإعلام 1998

معرض شخصي = فكر ولوحه = عام 2000 على قاعة رؤيا

معرض شخصي في عمان = قاعة برود واي 2001

معرض خمس فنانات معاصرات في دائرة الفنون وسبعة أعمال 2002

معرض شخصي في السفاره الفانزويليه 2003

معرض مشترك في لبنان لسبعة فنانين في قاعة قصر الأونسكو في بيروت عام 2002 وعشرة أعمال

معرض مشترك في سوريا في قاعة الشعب =نقابة الفنانين = في دمشق وعشرة أعمال

مشاركات عديده داخل القطر وفي كافة القاعات والحصول على عدة جوائز تقديريه ومسابقات تصميمية وجدارية

مشاركات عديدة خارج القطر - دول أوربية ودول عربية وأخرى = بريطانيا - فرنسا - ألمانيا - الهند -باكستان - بنكلادش - أمريكا شيكاغو - ودول عربية = مصر - بيروت - سوريا - تونس - الاردن - الأمارات - البحرين - المغرب - اليمن - قطر - ألسود

 

 

عبد الله المتقي


التعليقات

الاسم: عبدالله المتقي
التاريخ: 31/01/2010 20:34:51
الرائعات
يسرا القيسي
سعاد عبد الرزاقا
عاتكة الطائي
أعتز بمروروكن
ولكن مملكة عادلة من
الكاميليا

الاسم: عاتكة الطائي
التاريخ: 31/01/2010 12:25:49
السيد عبدالله
كنت محاورا رائعا لقد ابدعت في انتقاءك اسلوب الحوارالمؤثر وانت ترسمه بفرشاة رؤيا وتنسج الحروف بمزيج من الرومانسية التي تنسجم وابداعات رؤياكنت غنيا بتعابيرك المؤثرةكتعابير وجه رؤياالنقيةالاصيلة
بارك الله فيك ايها المثقف الرائع ومرحى لرؤياناالحبيبة

الاسم: سعاد عبد الرزاقا
التاريخ: 22/12/2009 17:20:25
والله لوحات رائعة من فنانة مبدعة أعترف ان لوحاتك جذبتي وجعلتني اتأملها وانا عصيت الجذب دمتي مبدعة ومعطائة

الاسم: يسرا القيسي
التاريخ: 17/09/2009 03:27:04
عزيزتي المبدعة دائمآ المتألقة في كل الفصول ... هكذا اعرفك ... فنانة في رسم الحروف بريشتك ؛ تلونين قصائدك باحلى الصور...أحييك عن بعد ؛ وشكرآ للنور قربت المسافات بيننا...
لك مني أطيب الاماني
صديقتك يسراالقيسي




5000