..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الشاعر السيد هادي الحمامي في ضيافة النور

حسن تويج

الشاعر السيد هادي الحمامي رئيس رابطة شعراء أهل البيت (عليهم السلام) في النجف الأشرف في ضيافة النور   

الشعر : هو الهواء الذي يملأ رئتاي


النور: ماهي البطاقة الشخصية للشاعر السيد هادي الحمامي؟

الاسم: السيد هادي جواد جاسم حمادي الحمامي

المواليد : 1942 تولد النجف الأشرف

الحالة الاجتماعية : متزوج ولي ثمانية أبناء البنين هم : مهند وعلي وحسن وذو الفقار

أشغل حالياً منصب رئيس رابطة شعراء أهل البيت عليهم السلام في النجف الأشرف

 

 

النور:  الشاعر السيد هادي الحمامي أين أنت الآن وما هي آخر نتاجاتك الأدبية؟

أدور حول نفسي وأحسب شوارع المدينة . آخر ما كتبت قصيدة ( عتاب إلى الوالد) والثانية ( اللصوص )

 

النور:  حدثنا عن بداياتك الشعرية؟ وعن أول قصيدة كتبتها؟

ولعت بالشعر منذ الطفولة وأحببته حباً لا يوصف , فكنت أحضر وأستمع إلى جميع ما يقال في المناسبات الدينية ( المراثي والمواليد ) كان مقام صافي صفا يجمع الشعراء والخطباء حيث كانت تعقد فيه كل ليلة جلسة شعرية وأنا كنت أستمع لكل ما يدور في هذه الجلسات فتعلمت الشعر منهم , وأذكر من الشعراء إذا ما أسعفتني الذاكرة منهم: حمزة أبو نواس الأسدي وحسين الأديب وعبد الله الروازق وعبد النبي الخفاف والحاج بوهان السلامي والكثير من الأسماء التي لا أتذكرها أما البداية فقد كان الشاعر العم حسين الأديب المقرب إلى والدي حيث كان يؤم بيتنا يومياً ليحتسي القهوة مع والدي فكنت أسمعه بقلبي وليس بأذني ما يقرأ من شعر. ففي بداية الستينات كتبت قصيدة ( ملمع ) وعرضتها على العم الشاعر حسين الأديب فقال لي أقرأها فقرأتها له سألني هل هذه لك قلت له نعم فقال ناولني أيها فأعطيتها له أخذها ومزقها وقال لي بالحرف الواحد (( أبتعد عن الشعر تره أتصير فكر مثلي )) يؤسفني بأني لا أذكر شطراً واحداً منها.

 

النور:  ما هي الأسباب التي دعت الشعراء للتشرذم؟

انفتحت الأبواب على مصراعيها واكتب ما شئت حتى لو...!!! وظهر على السطح شعراء إن صح التعبير لا نعرفهم ولم نسمع بهم في تلك الحقبة المظلمة التي مررنا بها حيث كان الشاعر محاسب على كل كلمة يقولها ولم تتماشى وفق متطلبات الظرف الذي كنّا نرزح تحت ثقله. وعندما انقشعت تلك الغيمة المظلمة ظهر الكثير من الذين يدعون ويعبدون كلمة( أنا ) وهذه الكلمة هي التي أصبحت الداء في جسم البيت الشعري والسبب الرئيس في التشرذم وفتح الدكاكين.

 

 

النور:  لو كنت قاضياً لمملكة الشعر مَن مِن الشعراء ستقاضيه؟ ومن منهم ستطرده؟ ومن منهم ستكرّمه؟

نعم الشعر مملكة عظيمة وقواعدها سليمة وأسسها متينة , ولها أهلها وقادتها فهم الأولى بها من غيرهم , وأما الذين تطفلوا على هذه المملكة معروفين وفي يوم من الأيام سوف تقاضيهم . وقوانينها سوف تعري من هو دخيل وتنبذه إلى خارج حدودها . أما الذين ثبتوا وجاهدوا فالمملكة وتأريخها العريق سوف يخلدهم ويكرمهم ويبوئهم مكانتهم التي يستحقونها

 

 

النور:  مَن مِن الشعراء يعجبك شعره؟

الشاعر هو الذي يفرض نفسه من خلال ما يرسمه على لوحته من اختيار الألوان المناسبة لهذه اللوحة , ويوجد في الساحة الكثير من الشعراء المبدعين

 

النور:  في حياتك الشعرية هل ندمت على شيء فعلته ؟

نعم لقد أعطيت لمن لا يستحق فندمت عليه

 

النور:  إذا أعطيتك بطاقة شكر وأخرى عتب لمن ستهديهما؟

الأولى أهديها وبتواضع إلى أصحاب الوفاء , والثانية لا أستلمها لأني لا أعتب على من لا يستحق العتب

 

النور: مع مَن مِن الرواديد تعاملت؟ ومَن يعجبك منهم؟

تعاملت مع الكثير من الرواديد منهم أبو قاسم وعبد الأمير المسلماوي وكريم أبو صيبع والسيد علي المحنه وجاسم أبو غنيم وكرار التميمي وغيرهم أكن لهم جميعاً احترامي وتقديري

 

النور: كان بيتك في زمن النظام السابق ملاذ الشعراء وناديهم الأدبي الذي يتنفسون الأدب من خلاله حدثنا عن تلك المرحلة؟

بإقرار جميع الشعراء المعاصرين والشباب الذين كانوا يؤمون المجلس مجلس الحمامي للأدب الحسيني وفي تلك الفترة العصيبة حيث كان له الفضل ( المجلس ) في تنمية مواهب الشعراء الشباب كان يوم الأحد من كل أسبوع يعقد هذا المجلس من بعد صلاة العشاء وحتى ساعة متأخرة من الليل وأستمر على هذا المنوال سنين حيث تخرج منه كثيراً من الشعراء الذين اليوم يشار إليهم بالبنان وحتى الشعراء الكبار والقول لهم بأنهم ازدادوا خبرة كبيرة بحيث أصبح تعاملهم مع القصيدة بالصورة الشعرية والنقلة النوعية التي في القصيدة إلى مستوى تحسد عليه وموضوع المجلس طويل ويحتاج صفحات وصفحات

 

النور:  هل تعرضت لمضايقات؟ كيف كنت تتخلص منها؟

نعم تعرضت للكثير من المضايقات والسؤال من قبل مديرية أمن النجف ومن قبل الحزب آنذاك والحوادث كثيرة ولكن أذكر حادثة أن جمعية الشعراء وكتاب الأغنية في النجف وحقداً منها على المجلس ورواده قدمت تقريراً إلى محافظ النجف آنذاك وبتوقيع مديرها ..... واستدعيت إلى المحافظة واستجوبني المحافظ نفسه بمعية مدير الأمن ومدير أمن البلدة ولكن أقولها للتأريخ الذي أنقذني وأخرجني من هذا المأزق هو المرحوم الحاج أحمد الشمرتي وللحديث شجون

 

النور:  هل لازال للقصيدة صوت مسموع؟

نعم القصيدة فقط

 

النور:  هل تشعر بأن لا جدوى للشعر في هذه الظروف؟

كلا للشعر لسان حق يسمعه مَن أحبه ومن أبغضه على أن يكون بعيداً عن النفاق الاجتماعي

 

النور:  ما هي القصيدة التي لم تكتبها بعد؟

عندما يسود وطني الحبيب السلام والمحبة والتصافي والإخاء حينها أكتب لهذه الفرحة

 

النور: ما هي حكمتك في الحياة؟

أتق شر من أحسنت إليه

 

النور:  ماذا تعني لك هذه الكلمات؟

الحسين : لا يهدأ قلبي إلا بذكره

النجف : هي أمي الحنون التي ربتني وهي شرفي وكياني وعزتي

الشعر : هو الهواء الذي يملأ رئتاي

الربيع : الشباب والزهو عنوان الحياة

الوفاء : رحل من زمن ليس بالقصير

الصديق : عنوان فقط

 

 

النور:  أمنية تتمنى أن تتحقق؟

أن تجتمع هذه الشريحة ( الشعراء ) المهمة في بيت واحد بابه الوفاء وباحته الإيثار و لا توجد فيه كلمة ( أنا )

 

النور:  ماذا أعطاك الشعر وما الذي أعطيته؟

أعطاني هوية كل شاعر وأعطيته جهدي وصبري

 

 

النور:  سؤال تود أن يُطرح عليك وتجاوب عليه؟

أود أن يطرح عليّ السؤال التالي إلى متى تبقون مهمشين؟؟

 سيكون جوابي: إلى أن يفتح الله والله خير الفاتحين

 

 

حسن تويج


التعليقات

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 05/09/2009 21:10:43
الاخ العزيز المبدع حسن تويج
شكرا لهذا الحوار الجميل
دمت بالف خير والق
والتحية موصولة للاستاذ هادي الحمامي
مع الود

جبار عودة الخطاط

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 05/09/2009 20:53:19
جميل يا سيد حسن انك اقتنصت هذا الحوار مع السيد الحمامي فشكرا لك على تعريفنا بالسيد وشكرا للسيد على اجاباته وعلى سؤاله وجواب سؤاله .




5000