..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


وقفة التامل مع القانون لايجاد حل لحلات المعاقين

حميد شاكر الشطري

قبل فترة ليست بالقصيرة اطلعت ومن على مواقع عديدة تتطرق موضوعاتها عن المعاقين وخاصة المعاق العراقي الذي عانى ولازال يعاني من نكبات  وهي معروفه لدى ذهن القارئ الكريم بيد ان هذه الكتابات لم تكن بلسم للجراح وانما أجد فيها شيء من الإحراج
لأنني لم أجد أي تحسن يطرأ في التطبيق الفعلي سوى توزيع كراسي متحركة وصولجان والتي تزيد الطين بله لدى نفسية المعاق لتحسسه من انه فعلا  معاق ومن المفروض إيجاد حلول جذرية لاجتثاث العوق وصبه في قالب جديد قدر المستطاع او إرساله إلى خارج القطر على نفقة الدولة او تخصيص  صندوق نقد خاص بالمعاقين من إيرادات وعائدات النفط العراقي
لقد اطلعت على الرسالة الموجه إلى السيد مدير عام دائرة صحة ذي قار والسيد مدير مجمع وحدة اللجان الطبية في الناصرية من قبل المواطن المعاق علي عبد الجبار علوان بصيص والتي كان موضوعها يتركز على فشله بالفحص الطبي كونه يعاني من داء السكر المتفاقم ومضاعفاته مع بتر الساق الأيمن لإصابته بالكانكرين حيث ان الموما إليه كان يعمل بعقد في قسم النشاط المدرسي التابع للمديرية العامة لتربية ذي قار لكونه من الفنانين المسرحيين المبدعين الذين خدموا المحافظة بأسلوبه الفني
ان الزميل علي بصيص ماكان عليه ان ينعت اللجان الطبية بموقفها من كونه موقف لاانساني لان الكادر الذي يعمل فيها اداريا اوطبيا كادر متمرس له خبره طويله في مجال العمل اللجاني
وان تعليمات اللجان الطبية تعليمات ثابته بشان موضوع الموما اليه لامجال لتغييرها الأبعد اجراء تعديل لظروف معينه وإصدار تعليمات أخرى خاصة بمعوقي الحروب وزجه معهم وهذا ليس من صميم عمل اللجان الطبية وانما من عمل المسؤول ومشرعي التعليمات
إنني أعي بظروف زميلنا العائلية وبالامكان تعيين احد أولاده ان كان احدهم في سن العمل او بناته او احد اقاربه بوظيفته من اجل انتشال العائلة ولحين ا يناع عود احد أولاده وبلوغه السن القانوني
انني مع زميلنا في كل شيء شريطة ان لايتفوه بان اللجان الطبية ليست انسانية لاننا نعرف ان عمل اللجان الطبية عمل شاق ومتعب ونتائجه قرار طبي
ويعتبر التقرير الصادر تقرير اولي وليس نهائيا وبامكان المحال الاعتراض والاستئناف على القرار الطبي الصادر خلال ثلاثون يوما من تاريخ التبليع الذي اعتبره تاريخ الاصدار
بقي ان هناك طريق واحد بامكان الموما اليه الدخول فيه وهو ابقاءه بالعمل بصورة مؤقته وكما كان عليه سابقا دون احالته الى اللجان ولكن ذلك يحرمه من التقاعد حيث لايمكن للجان الطبية قبوله ناجحا في الفحص الطبي ولو كان عوقه بتر فقط دون أي مرض اخر ويخلو من مضاعفات فبالامكان تعيينه بعنوان م استعلامات ولكن وللاسف الشديد ان مرضه المستعصي والمعند للعلاج احال دون نجاحه في الفحص الطبي
نسال الله ان يوفقنا جميعا لخدمة الانسانية

حميد شاكر الشطري


التعليقات




5000