..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


من يردع العصابات السائبة في كركوك

مصطفى صالح كريم

من خلال إعترافات المتهمين وبحسب التقارير الاستخباراتية تبين ان الحركات المعادية المتطرفة والمرتبطة بتنظيمات القاعدة كانت متعاونة مع فلول  البعث المنهار الى اقصى حد من التعاون الاجرامي لتنفيذ العمليات الارهابية في بغداد وكركوك وديالى والموصل والأنبار والبصرة وتلعفر وغيرها من  المدن العراقية. وبحسب التقارير الصحفية التي كتبها صحفيون اجانب يظهر ان العديد من قادة الحرس الجمهوري السابق وفدائيي صدام ورجال الأمن  والمخابرات قد تحولوا بقدرة قادر الى امراء للخلايا المتطرفة وقد أطالوا لحالهم ذراَ للرماد في العيون ويأمرون بقتل الأبرياء دون وازع من الضمير،  لأن ضمائرهم تركوها في الحفرة التي عثر فيها على قائدهم الضرورة.

* وكلما تقوى اواصر العلاقات المتينة بين القوى السياسية العراقية وكلما يزداد التقارب بين الطوائف والمذاهب المتعددة في العراق، نرى بؤر الاجرام تتحرك وتزيد من نشاطاتها وتبدأ بالقتل والذبح واشعال الحرائق وتفجير حفلات الأعراس وسرادق العزاء وجموع المصلين في دور العبادة، يرتكبون كل هذه الجرائم تحت ستار "الجهاد" المزيف او مايسمى بالدولة الاسلامية المزعومة. ومع ذلك فمازال البعض من بقايا البعث يهللون "للبعث الصامد" دون أن تهزهم ضمائرهم الجامدة ازاء كل هذه الجرائم المنكرة.

* في الوقت الذي تحظى مشكلة كركوك باهتمام الدول الكبرى وكذلك باهتمام الباحثين والمراقبين السياسيين العرب والأجانب حيث يحاول الخيرون التوصل الى حل يرضى اهل كركوك، وفي الوقت الذي يزداد التألف بين ابناء كركوك وينادي القادة الكرد بضرورة التعايش الأخوي بين القوميات ويستجيب اهل الخير من العرب والتركمان والأشوريين والكلدان الى هذه الدعوات، نرى المتآمرين الذين يتحركون بدوافع قذرة لأشعال نار الفتن والبغضاء بين قوميات كركوك ويعملون مابوسعهم لسفك دماء الأبرياء، ويصبون جام غضبهم بشكل خاص على المواطنين الكرد الأبرياء الذين تعرضوا الى شتى صنوف الاضطهاد في زمن البعث الحاكم وطردوا من موطنهم الأصلي وشردوا ليقضوا الحياة القاسية تحت الخيم وصودرت اموالهم وممتلكاتهم وجردوا من بطاقاتهم الشخصية والتموينية واجبر بعضهم على تصحيح القومية، واليوم ايضاً يتعرضون الى القتل الجماعي عن طريق ابشع عملية ارهابية ابتكرها ازلام البعث ورجال بن لادن والظواهري ومن لف لفهم. في الوقت الذي تستنكر كل القوى العراقية الخيرة هذه الجرائم وتدين مرتكبيها، نوءكد المطالبة بحماية ارواح المواطنين الكرد الآمنين في كركوك وضرورة القاء القبض على هذه العصابات السائبة التي ترتكب هذه الجرائم، والمواطنون يعرفون في كركوك جيداَ الأوكار التي تخرج منها هذه العصابات ومن هم الذين تطوعوا كأدلاء حقراء لمنفذي ومرتكبي هذه الجرائم. مرة أخرى يجري التاكييد من قبل كل من يهمه مستقبل العراق التحرك الفوري للقضاء على مدبري الفتن ومنفذي هذه الجرائم النكراء وتقديم المجرمين الى العدالة لينالوا جراءهم الذي يستحقونه.

مصطفى صالح كريم


التعليقات

الاسم: حواس محمود
التاريخ: 18/08/2009 15:31:26
أخي مصطفى الارهاب في العراق وكركوك وغيرها نعم جذره
بعثي عفلقي صدامي وموضوع القاعدة خرافة كبرى قد يتواجد بعض عناصر القاعدة لكن الرئيس هم الصداميون بدعم الدول المجاورة للعراق وذلك لكي لا تتحقق الديمقراطية ولا تنتقل اليهم ولكن المطلوب التالي : رص الصفوف الكردية تشجيع الديمقراطية دعم الحوار السياسي في العراق ومحاولة دعم القوى المستضعفة ولو اعلاميا في الدول المجاورة وعلى الاخص الكرد منهم
أحييكم وتقبلوا مودي
حواس محمود




5000