..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة الديوانية الاخبارية

عباس السعيدي

لجنة حقوق الانسان تتفقد دار المسنين منتصف الليل في الديوانية

 

احد ساكني دار المسنين يهدد بالانتحار والانتقام من نفسه

زارت السيدة وداد حاتم رئيسة لجنة  حقوق الانسان في مجلس محافظة الديوانية دار المسنين في منتصف الليل الساعة الثانية عشر ليلا للاطلاع على واقع الدار والخدمات المقدمة والتزام الموظفين وتقديم العلاجات الطبية والصحية للمرضى داخل الدار، فيما التقت اللجنة برجل عجوز مريض يعاني من الانزلاق الغضروفي وقد يصاب هذا الرجل بالشلل مستقبلا على حد وصف الكادر الطبي المتواجد في الدار في حين ترفض عائلته علاجه او نقله او حتى الموافقة على اجراء العملية لاسباب غامضة ووجدت قربه ورقة تدل على اقباله على الانتحار لعدم علاجه واجراء العملية وسكون الالم الذي يعاني منه، فيما تم الاتصال بالسيد محافظ الديوانية وابلاغه الحالة وتم التوصل الى اتفاق لاجراء العملية بموافقة وتوقيع اهله وذويه.

وعلى هامش الزيارة قالت السيدة وداد حاتم: تم زيارة الدار للتحقق من الخدمات المقدمة في الدار والامور الصحية وتقديم العلاجات الطبية وتوفرها والتزام الموظفين في اداء عملهم لخدمة المسنين في هذه الدار واجها حالات ومشاكل تم تسويتها ووضع الحلول المناسبة لها ويفتقر الدار الى بعض الخدمات البسيطة والادوية والعلاجات الطبية ويفتقر الدار لسيارات الاسعاف لنقل المرضى في حالات الطوارئ والحالات المفاجئة وضرورة توفير كميات كافية من الادوية الطبية كون الاغلبية يعانون من الضغط والربو والامراض المزمنة ولم تكن هذه الزيارة الاولى ليلا بل هناك جولات ليلية لتفقد المؤسسات والدوائر والعوائل والفقراء والمحتاجين للاطلاع على واقع الحال وتقديم الخدمات ومساعدة المحتاجين ولخدمة هذه المدينة وابناءها.  

     

تزور جمعية اليونيدو للتدريب والتعليم المهني والحرفي

ضمن برنامج عمل لجنة حقوق الإنسان والتنسيق مع المنظمات والدوائر والمؤسسات الفاعلة زارت السيدة وداد حاتم رئيسة لجنة حقوق الإنسان في مجلس محافظة الديوانية جمعية اليونيدوفاو للتدريب والتعليم المهني والحرفي وتجولت السيدة وداد حاتم في أروقة الجمعية والورش ووحدات التدريب واطلعت على سير العمل في قاعات التدريب ومنها ورشة التورنة وصيانة السيارات والخراطة والحدادة واللحام والغزل والنسيج والخياطة والمعجنات وكبس التمور والعصائر والخضروات والعسل وغيرها من الورش والمهن الأخرى.

وعلى هامش الزيارة قالت السيدة وداد حاتم: وانا أتجول في أروقة الجمعية انتابني الفرح والسرور لوجود هكذا مؤسسات ومنظمات مجتمع مدني فاعلة تهدف إلى خدمة وتطور المجتمع فضلا عن باقي المنظمات والمؤسسات الهادفة للإغراض الشخصية والكسب المادي ومشاريعها الوهمية والتي لا يوجد لها أي اثر في المجتمع سوى بالصور المزيفة ونقترح بان توزع منتجات هذه الجمعية من ملابس ومواد غذائية على العوائل المتعففة والفقيرة وعوائل الأرامل والأيتام بالتنسيق مع لجنة حقوق الإنسان والمجالس المحلية في الديوانية ونتمنى إنتاج ملابس خاصة بختان الاطفال وتوزيعها على الأيتام خلال هذه الفترة، ونتمنى من الجمعية فتح معامل ومشاغل وورش انتاجية وتشغيل المتدربين والمتدربان وخصوصا من العوائل المتعففة والأرامل والمطلقات والعاطلين عن العمل، ونحن بدورنا نثمن ونبارك الجهود المبذولة من قبل الجمعية والكوادر العاملة والمخلصة وأداءها الناجح ونتمنى المزيد من التقدم والعطاء لخدمة مدينتنا والنهوض بالواقع المهني والصناعي والحرفي في المحافظة .

وقال مدير الجمعية: تعتبر هذه الزيارة حافزا معنويا للجمعية وللمتدربين ونتمنى زيارة المسؤولين وأعضاء مجلس المحافظة للتنسيق والاطلاع على عمل الجمعية والتي وجدت لتدريب وتطوير المهارات المهنية والحرفية في كافة المجالات المختلفة ولكلا الجنسين ويمكن التقديم على الجمعية للمشاركة في الدورات عن طريق ملئ الاستمارات الخاصة ويتم القبول وفق آليات خاصة تعتمدها الجمعية منها العمر بين 18-40 عام وان يكون المتقدم من عائلة فقيرة أو ميسورة الحال وغير موظف والعاطلين عن العمل والخيارات متاحة أمام المتدرب في اختيار الورشة وتمول الجمعية من قبل الأمم المتحدة وبالتعاون والتنسيق مع المحافظة ووزارة الزراعة ووزارة الشباب والرياضة ووزارة العمل والشؤون الاجتماعية والمجالس المحلية في المحافظة.

وتهدف هذه الجمعية إلى رفد المجتمع والشارع الديواني والسوق بالطاقات والكوادر المهنية والفنية والحرفية المتخصصة والمؤهلة للعمل في المجالات المختلفة وكذلك بالإمكان تعلم مهنة الحدادة أو النجارة أو الخياطة وغيرها وإتقانها ومزاولتها والاستفادة ماديا من خلالها فضلا عن البحث عن التعيينات التي باتت محور حديث العاطلين والخريجين. وتكون هذه الدورات لمدة 25 يوم وتحتوي كل ورشة تدريبية على 15 متدرب فيما يكون العدد الكلي للمتدربين في الجمعية لجميع الورش يصل إلى 180 متدرب تقريبا وتوفر الجمعية كافة المستلزمات للمتدرب من معدات واليات ونقل المتدربين وتقديم وجبة فطور ويصرف لهم مبلغ 10$ يوميا خلال فترة التدريب ويمنح المتدرب في نهاية الدورة شهادة تخرج وجهاز أو معدات كاملة مجانا خاصة بالمهنة التي تدرب عليها لكي تمكنه من تطوير إمكانياته ومزاولة عمله.

وهناك ممن استثمر هذه الدروس والتدريب وتمكن من مزاولة عمله وتم فتح المشاغل والمعامل والمحلات الخاصة بالورش المهنية والفنية والحرفية ومنها أربعة محلات للحدادة في قضاء الحمزة من المتدربين في الجمعية وتم تجهيزهم بالمعدات والأجهزة اللازمة وهناك خطة لفتح مجموعة من المشاغل والمعامل والمحلات واستثمارها وتشغيل مجموعة من المتدربين في هذا المجال.

وداد حاتم: نسعى لتحقيق حرية الانسان والدفاع على حقوقه دون الاضرار بالاخرين

ضمن خطة عمل لجنة حقوق الانسان والمسؤوليات الملقات على عاتقها قامت السيدة وداد حاتم رئيس لجنة حقوق الانسان في مجلس محافظة الديوانية بزيارة عدد من الاحياء في المحافظة للاطلاع على اهم المعانات والخدمات اليومية التي يعاني منها اهالي الديوانية لايجاد الحلول المناسبة وطرق ابواب الجهات المعنية لتحقيق حرية الانسان وتقديم افضل الخدمات لابناء المحافظة والسعي لتحقيق حرية الانسان والدفاع على حقوقه دون الاضرار بالاخرين.

فقد زارت السيدة وداد حاتم حي الصدر الأولى والتجوال في المنطقة ووجد إن لا خدمات تذكر في تلك المنطقة حيث انتشار المستنقعات بصورة لافتة للنظر وكذلك انتشار النفايات في كل مكان وعدم وصول الماء إلى المواطنين بشكل صحيح لضعف شبكة المياه وأيضا رداءة المحولات الكهربائية في المنطقة مما يؤدى إلى انقطاع الكهرباء حتى في ساعات الحصة المقررة للمنطقة لعطل تلك المحولات باستمرار ومن خلال التجوال في المنطقة التقت السيدة وداد حاتم بالعوائل المتعففة والفقراء والمحتاجين وارامل وضحايا الارهاب والحروب وتم تقديم المساعدات المالية لهم وكذلك التقت رئيس المجلس المحلى للمنطقة وتم تداول بعض المشاكل والقضايا معه ومناقشتها ووضع الحلول المناسبة لها. وتم الاتصال بالسيد مدير البلدية وحضر إلى الموقع مباشرة وأبدى استعداده الكامل للمساعدة في تنظيف المنطقة وفى اليوم التالي تم فعلا إرسال الاليات والسيارات وتم جمع النفايات ورفعها واستمر العمل الى ساعات متاخر من النهار.

وفي سياق متصل زارت السيدة وداد حاتم حي الفجر الجديد قرب جامع زين العابدين وتم الوقوف على حال المنطقة ووجدت انها تعيش في بؤس كامل وشامل ولم تكن أوفر حظا من سابقتها من حيث توفر المستنقعات وأكوام النفايات وتردى شبكة المياه والكهرباء والتقينا أيضا بعدد من مواطني المنطقة ورئيس المجلس المحلى واستمعنا إلى شكواهم والتي كانت تتعلق جميعها بالخدمات والأمور التي تم ذ كرها آنفا وبدورها اتصلت السيدة وداد حاتم بالسيد مدير البلدية وأبدى استعداده لتقديم المساعدة وقام بإزالة ورفع النفايات من المنطقة ورفع كافة المستنقعات وتنظيف المنطقة.

ومن جانبها قالت السيدة وداد حاتم: يجب على المواطن إن يتفهم حقوقه والإلية القانونية الواجب أتباعها لتحقيق هذه الحقوق ومجلس المحافظة لديه الخطط للنهوض بالإحياء الفقيرة في المحافظة كما نبدي استعدادنا للتعاون مع جميع المواطنين وتفعيل طلباتهم داخل المجلس بغية إيجاد الحلول للمشاكل الملحة وذات الصلة بحياة المواطن اليومية وكذكل اود ان اشير الى قضية المستفيدين من شبكة الرعاية الاجتماعية والشروط القانونية لقبول معاملاتهم حيث حددت نسبة العجز بدرجة 100% واما دون ذلك فلا يشملون بالقانون حالياً ولكن مع ذلك نستطيع التنسيق مع منظمات المجتمع المدني والمنظمات الدولية لتقديم المساعدات والدعم لغير المشمولين بالقانون اما بالنسبة الى الارامل والمطلقات والايتام فيتم قبولهم مباشراً.

فيما عبر الأهالي عن شكرهم وامتنانهم لهذه الزيارة اذ انها تعتبر الزيارة الوحيدة التي يحضون بها بمسؤول حكومي او جهة سياسية وهذا إن دل على

شيء انما يدل على صدق النوايا والتفاني في خدمة المواطنين والمحرومين والمحتاجين

 توزيع مساعدات انسانية على لعوائل المهجرة والمتعففة في الديوانية

باشراف ومتابعة لجنة حقوق الانسان في مجلس المحافظة المتمثلة بالسيدة وداد حاتم هاشم وزعت المساعدات الانسانية للعوائل المهجرة والمتعففة

 وعوائل الارامل والايتام بالتعاون والتنسيق مع منظمات المجتمع المدني في محافظة الديوانية، وتم التوزيع وفقا للاسماء المسجلة لدى لجنة حقوق الانسان في مجلس المحافظة والمصادق عليها من قبل المجالس والمحلية واتمام الاوراق الثبوتية لضمان حقوق المحتاجين والمهجرين والارامل والايتام وكل من تشمله ويستحق الرعاية الاجتماعية.

وعلى صعيد متصل قالت السيدة وداد حاتم: لقد تم شمول هذه العوائل المهجرة والأرامل والايتام والمطلقات والمحتاجين في الديوانية بهذه الإعانات والمساعدات بعد أن تم تسجيلهم في لجنة حقوق الإنسان في مجلس المحافظة وجاءت هذه الإعانات من خلال تنسيقنا مع منظمات المجتمع المدني العاملة في المحافظة والتي تقوم بإعمالها الإنسانية بإعانة المواطنين المتعففين والفقراء والمهجرين والمحتاجين، ومن خلال جولتنا الميدانية في مركز المحافظة والاقضية والنواحي التابعة لها التقينا بالعديد من العوائل المهجرة والمتضررين من جراء العمليات الإرهابية والكثير من الأرامل والمطلقات اللواتي أوصلتهن ظروف الحياة إلى هذا العوز والحرمان ونحن بدورنا كأعضاء مجلس المحافظة نواصل زياراتنا للمواطنين في المحافظة الذين هم بأمس الحاجة إلى المتابعة والتواصل للوقوف على معاناتهم اليومية ومصاعب الحياة التي أوصلتهم إلى هذا الحال.

من جانبه اكد المنسق العشائري في منطقة ال داوود السيد عاد الداودي: أننا نسعى دائماً من اجل المواطن العراقي الذي مر بمراحل صعبة في حياته وهو بحاجة إلى قيادة حكيمة تنظر إليه كمواطن له حقوق لابد أن يحصل عليها كاملاً وبجهود الخيرين الذين يسعون من اجله، واغلب هذه العوائل قد تم رفع أسمائها من خلالنا بعد أن تمت زيارتهم والاطلاع على معاناتهم و رفعها إلى مجلس المحافظة وتحديدا لجنة حقوق الإنسان وتم شمولهم بهذه الإعانات رغم بساطتها الا انها تسد بعض احتياجات المواطن والاحساس بالرعاية والاهتمام.

فيما عبر الاهالي والعوائل المتعففة والمهجرين والمحتاجين وكل من شملتهم المساعدات عبرو عن سعادتهم وفرحهم لهذا الاهتمام وتلبية بعض الاحتياجات وان كانت بسيطة الا انها تولد شعور لدى المواطنين بالاهتمام والرعاية قدر الامكان، واثنوا على الجهود المبذولة من قبل المنظمات الانسانية ولجنة حقوق الانسان في مجلس والمحافظة والمنسقين والساعين في هذا العمل الانساني، متمنين في الوقت ذاته الاهتمام والرعاية والالتفاته من قبل جميع المسؤولين في المحافظة وأن يخطوا خطاهم من اجل خدمة هذه المدينة واهلها

وداد حاتم تستقبل وفدا من الصليب الاحمر الدولي

استقبلت السيدة وداد حاتم رئيسة لجنة حقوق الانسان في مجلس محافظة الديوانية في مكتبها وفدا من منظمة الصليب الاحمر الدولية مكتب العراق متمثلا بالسيد دانيال مدير مكتب العراق ومساعده السيد ميشيل بحضور الاستاذ فاضل القصير مدير مكتب حقوق الانسان في الديوانية والاستاذ مهند الزبيدي مستشار لجنة حقوق الانسان، وتم مناقشة المتعلقات الخاصة بدور حقوق الانسان في المحافظة وتناول الحاضرون اوضاع المعتقلين في سجون ومعتقلات محافظة الديوانية وكذلك مناقشة الاوضاع الصحية والحالات المرضية المستعصية وذوي الاحتياجات الخاصة وكيفية تقديم الخدمات والمساعدة والعلاج خارج القطر وهناك مشروع انشاء معمل للاطراف الصناعية للمعوقين وذوي الاحتياجات الخاصة داخل المدينة واغاثة العوائل الفقيرة والمتعففة والمهجرين ومساعدة الارامل والايتام والمطلقات وكل من تشملهم الرعاية الاجتماعية.

وعلى هامش اللقاء قالت السيدة وداد حاتم: نرحب بزيارة وفد منظمة الصليب الاحمر الدولية مكتب العراق للتباحث والنقاش والوصول الى نتائج نخدم بها اهالي الديوانية خصوصا من المحتاجين للخدمات التي تقدمها هذه المنظمات الدولية وتم مناقشة امور السجناء والمعتقلين وليس من عملنا التعرف على اسباب الاعتقال القانونية للشخص وهل سيطلق ام لانها امور قانونية تخص وزارة العدل والمحكمة، بل عملنا ينصب في مجال حقوق الانسان والتاكد من الاوضاع الصحية والخدمية داخل السجون وتلبية احتياجات السجناء الانسانية وتوفير افضل الخدمات الممكنة، اما بالنسبة للمرضى والمصابين بالامراض المستعصية تم الاتفاق علي صيغ معينة لتقديم العلاج للمرضى او ارسالهم الى خارج العراق وهناك مشروع لانشاء معمل للاطراف الصناعية للمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة في محافظة الديوانية، ونحن جادون في التعاون والتنسيق مع كل المنظمات الدولية ومنظمات المجتمع المدني الانسانية لخدمة ابناء المحافظة وتقديم افضل الخدمات قدر الامكان ومساعدة المحتاجين والفقراء والعوائل المتعففة والمهجرين.

من جانبه قال الاستاذ مهند الزبيدي: نعمل على التنسيق والتعاون من المنظمات المانحة للحصول على خدماتها ودعمها خدمة لابناء هذه المدينة ولم يقتصر عملنا على فئة معينة فنحن نعمل لخدمة الجميع ومتابعة كل القضايا التي تخص لجنة حقوق الانسان ومنها الاوضاع الصحية والخدمية داخل السجون والمعتقلات وايجاد فرص العمل وصرف الرواتب والمكافئات والتعويض ماليا لضحايا الارهاب والعوائل المهجرة والفقراء والارامل والايتام والمطلقات والعوائل المتعففة والمحتاجين وتخصيص قطع اراضي للمستحقين وخدمات اخرى ومساعدات تقدمها المنظمات الدولية عن طريق لجنة حقوق الانسان في المحافظة.

 

مديرية شهداء الديوانية تقيم ندوة ثقافية موسعة

تحت شعار (قراءة في قانون مؤسسة الشهداء وإمكانية تفعيله خدمة لذوي الشهداء) وبحضور السيدة وداد حاتم هاشم رئيسة لجنة حقوق الانسان في مجلس محافظة الديوانية وعدد من الشخصيات والمثقفين والنخب وذوي الشهداء في المحافظة أقامت مديرية شهداء الديوانية ندوة ثقافية موسعة على حدائق إذاعة الديوانية ودار الحوار الاستاذ المحاضر عبد الإله علي الطاهر مدير مؤسسة الشهداء في الديوانية والمقرر الإعلامي السيد علاء العميدي وتناولت المحاضرة قراءة مفصلة لفقرات قانون المؤسسة المرقم (3) لسنة 2006 وتطرق إلى المعوقات التي تحول دون تطبيق اغلب بنود القانون وتداخل الحاضرون بمداخلات واستفسارات حول عمل المؤسسة والانجازات التي قدمتها لذوي الشهداء منذ افتتاح المديرية ولحد الآن حيث ذكر عبد الاله الانجازات بالأرقام الدقيقة وبشكل مفصل واستمرت الندوة لمدة ساعتين متواصلتين وفي ختام الندوة تقدم السيد عبد الإله علي الطاهر بالشكر الجزيل لإذاعة الديوانية لتعاونها المتواصل مع مؤسسة الشهداء في الديوانية وشكر السيدة وداد حاتم والحاضرون لتلبية الدعوة والمشاركة في الندوة.

ويذكر ان مؤسسة الشهداء المرتبطة برئاسة الوزراء هي الجهة الحكومية الوحيدة التي تعنى بعوائل الشهداء من ضحايا النظام البائد وتعالج همومهم وتخفف من معاناتهم المادية والمعنوية وقد صدر امر تشكيلها بالقرار الصادر من مجلس رئاسة الجمهورية والمرقم (3) بتاريخ 8/1/2006 عندها بدات المساعي الحثيثة لمؤسسة الشهداء في تقديم أفضل الخدمات لذوي الشهداء، وافتتحت المؤسسة مكاتبها وفروعها في المحافظات ويعتبر هذا الانجاز ضمن الرعاية التي توليها المؤسسة لعوائل الشهداء وسعيها المتواصل في تسخير الجهود لخدمة هذه الشريحة المضحية، آملةً من جميع الوزارات ومؤسسات الدولة أن تقدم كل ما بوسعها لخدمة ذوي الشهداء.


 

وزير الشباب والرياضة يفتتح ملعب نادي الاتفاق الرياضي في الديوانية 

 

افتتح وزير الشباب والرياضة جاسم محمد جعفر ملعب الاتفاق الرياضي في مدينة الديوانية بحضور المحافظ ورئيس المجلس وعدد من أعضاء مجلس المحافظة ومدير الشباب والرياضة وعدد من المسؤولين والرياضيين والاعلاميين وعشاق الرياضة في الديوانية، و تضمن حفل الافتتاح استعراض رياضي لفرق نادي الاتفاق في مختلف الألعاب كما قدمت بعض المنتديات الشبابية فعاليات بالمناسبة وعلى هامش الاحتفال قدم المحافظ درع الأعمار والبناء إلى وزير الشباب والرياضة بإسم رياضيي المحافظة تثمينا للجهود المبذولة لتطوير الحركة الرياضية في المحافظة.

وعلى هامش الزيارة قال جعفر: إن الوزارة جادة في دعم قطاع الشباب والرياضة في المحافظة من خلال إقامة العديد من المشاريع التي من شأنها المساهمة في رفد الرياضة، مؤكدا على سعي وزارته للحصول على الميزانية الكافية لإنشاء المدينة الرياضية بالمحافظة والتي تم وضع حجر الأساس لها العام الماضي.

واضاف وزير الشباب والرياضة: إن مدينة الديوانية عانت الكثير من الإهمال والظلم في العهد السابق وفي كافة المجالات ومنها الرياضة، معلنا عن إقامة مشروع رياضي على نفقة الوزارة بالمحافظة، داعيا الحكومة المحلية إلى تخصيص نسبة من ميزانية المحافظة لقطاع الرياضة والشباب.

واشار جعفر إلى انه تم انجاز (16) مشروعا رياضيا في المحافظة بكلفة (24) مليار دينار افتتح (5) مشاريع منها، معللا في الوقت ذاته أسباب قلة الكوادر المختصة بإدارة المشاريع الرياضية إلى قلة التخصيصات المالية المخصصة للوزارة من قبل وزارة المالية.

من جهته أثنى محافظ الديوانية سالم حسين علوان على زيارة وزير الشباب والرياضة، داعيا في الوقت ذاته وزارة الشباب والوزارات الأخرى إلى الاهتمام بالشباب والرياضيين لما لهم من دور في رسم الصورة المشرقة لمستقبل البلد

اختتام بطولة السيادة الوطنية بكرة القدم في الديوانية

وسط حضور رسمي وجماهيري مميز اختتمت بطولة السيادة الوطنية بكرة القدم للفرق الشعبية برعاية مكتب تيار الاصلاح الوطني في الديوانية لجنه الطلبة والشباب وعلى ملعب ناحية السنية الرياضي الذي يقع على بعد 11كم شمال مركز المحافظة بمشاركة 16 فريق رياضي بالتسقيط الفردي وانتهت المباراة النهائية للبطولة بفوز فريق النوارس باربعة اهداف مقابل هدف واحد لفريق شباب الانصار بحضور المهندس فيصل حسان النائب الثاني لمحافظ الديوانية و السيد طالب جابر الموسوي مدير الشباب والرياضة في الديوانية والاستاذ سعدون الجليحاوي مستشار لجنة النزاهة والمتابعة والسيد محمد نجم الخضيري مستشار لجنة الشباب والرياضية في مجلس المحافظة والسيد طالب طاهر الطويل مدير مكتب تيار الاصلاح الوطني في الديوانية والاستاذ عبد الاله علي مدير مؤسسة الشهداء في الديوانية ومدير ناحية السنية وعدد كبير من المتابعين الرياضيين وعشاق الرياضة والجمهور.

وعلى هامش البطولة قال السيد طالب الطويل: يقام هذا الدوري لدعم الحركة الشبابية في المحافظة التي عانى فيها الشباب من الحرمان والاستقصاء منذ زمن بعيد وجاء هذه الدوري لنقدم لهم الدعم المعنوي والمادي الممكن لتطوير قابلياتهم الرياضة والشعور بالرعاية الابوية التي نوليها لشباب المحافظة وأننا جناحين يطير بهما وهم الشباب والمرأة وانطلاقاً من هذه المقولة نحن ساعون بإقامة الكثير من النشاطات والفعاليات الثقافية والعلمية والفكرية والرياضية التي من شأنها النهوض بواقع الشباب والمرأة في المدينة.

من جانبه قال المهندس فيصل حسان النايلي: نحن في مجلس محافظة وديوان المحافظة وكمسؤولين نقدم الدعم المباشر للشباب في هذه المدينة ونطور من إمكانياتهم بما يتلاءم مع مستوياتهم وقدراتهم الرياضية وهذه المبادرة تعد دليل واضح للاهتمام بشريحة الشباب وتقديم كل ما يحتاجونه من التشجيع والدعم والمادي المعنوي.

وبدورهم ثمنت الفرق المشاركة الجهود المبذولة لدعم وتشجيع الشباب في مسيرتهم الرياضية وإقامة البطولات الكروية والتي تهدف الى توجيه الشباب في مسيرة الحركة الرياضية الجارية في العراق لتطوير امكانياته وقدراته فيما طالب مجموعة من الشباب واللاعبين الرياضيين الحكومة المحلية للاهتمام الكبير بالشباب خصوصاً في ناحية السنية لما تشهده هذه الناحية من حركة رياضية كبيرة كما صرح بذلك مدير الناحية بقوله إن الناحية تشهد بطولات لكرة القدم وبشكل دوري ولكافة الأعمار وتوفير المستلزمات الضرورية متمنين استمرار هذه البطولات وتوسيعها وشمولها ارجاء المحافظة باقضيتها ونواحيها واحيائها.

وفي ختام البطولة وزع السيد فيصل حسان النايلي نائب المحافظ الجوائز والهدايا والتجهيزات الرياضية على الفرق المشاركة والفرق الحائزة علىالمركز الاول والثاني والثالث في البطول

للقضاء على ظاهرة التسول وجمع النفايات للاطفال في الديوانية

 

تمت الموافقة على فتح مشغل خياطة وحياكة في محافظة الديوانية متضمنا مركز للتدريب والتطوير في مجال الخياطة والتطريز والحياكة بالاضافة الى قاعة للتدريب على مهارات الحاسوب، جاء ذلك بالتعاون والتنسيق بين لجنة حقوق الانسان في مجلس محافظة الديوانية ومنظمة PRT  الدولية فريق الاعمار ومن المؤمل ان يتم توظيف وتدريب عدد من الارامل والمطلقات والمهجرين والفقراء والعوائل المتعففة وهناك مساعي حثيثة لتشغيل عوائل اطفال الشوارع المتسولين وجامعي النفايات والازبال للقضاء على هذه الظاهرة وزجهم بالمؤسسات التعليمية والتربوية بعد تمكين عوائلهم ماديا وايجاد فرص العمل المناسبة لذويهم.   

 

وقالت السيدة وداد حاتم رئيسة لجنة حقوق الانسان في مجلس محافظة الديوانية: تم الاتفاق على فتح مشغل خياطة وتوفير فرص العمل للنساء لاقصاء عملية تسول الاطفال وجمع الازبال واغاثة العوائل المتعففة والارامل والمطقات والمحتاجين وذلك بالتنسيق والتعاون مع المنظمات المانحة وفتح مركز تدريب وتطوير في مجال الخياطة والتطريز والحياكة وكذلك قاعة للتدريب والتعليم على الحاسوب، ونسعى جاهدين وباستنفار القدرات للقضاء على ظاهرة التسول وجمع النفايات التي يمتهنها الاطفال ابناء العوائل الفقيرة والمتعففة وربما ابناء الارامل والمطلقات كونهم من العوائل التي ضاقت مرارت الحياة ولا يوجد من يعينها لتزج بهذه الاطفال البريئة وسط الازبال والنفايات القذرة بالاضافة الى التسول والكدوة ومرافقة اطفال السوء والانحراف متناسين الدراسة والتعليم وعدم زجهم في المؤسسات التربوية والتعليمية وانا شخصيا اسعى للقضاء على هذه الظاهرة وتوفير فرص العمل لهذه النساء وتشغيلها لسد رمق العيش وعدم ترك الاطفال في هذه الاوضاع المحزنة والذين ضاع مستقبلهم في الطرقات مما ادى نخر الطبقة المثقفة وفسح المجال امام فرص الارهاب لاستغلال الاطفال فاذا وفرت فرصة العمل والكسب للام استطعنا بذلك اصلاح الوضع المادي للعائلة وبذلك تنتفي الحاجة الى عمل الاطفال وكسبهم، علما انني حتى في الدعاية الانتخابية وضعت صور هؤلاء الاطفال على البوسترات وهم هدفي الاول منذ ان رشحت لمجلس المحافظة وها انا اتواصل في عملي لانتشال الاطفال من هذه المحنة بعون الله.

    اختتام دورة تعليم الحاسوب للنساء في الديوانية

اختتمت دورة تعليم الحاسوب للنساء التي إقامها منتدى الرعاية العلمية بالتعاون مع تيار الإصلاح الوطني في الديوانية وعلى قاعة المنتدى بحضور خريجي الدورة وعدد من الشخصيات والمسؤولين لتطوير قابليات المرأة العلمية باعتبارها شريحة مهمة في المجتمع وهي بحاجة إلى التطوير والتعليم في مجال الحاسوب والانترنت. ويذكر ان الدورة أنجزت خلال عشرة ايام بمشاركة ما يقارب 15 شابة في الدورة وبحضور مميز ورغبة كبيرة من قبل النساء في التعلم والتطور بما يتلاءم متطلبات العصر الحديث.

وقال السيد طالب الطويل مدير مكتب تيار الإصلاح الوطني في الديوانية خلال احتفالية التخرج وتسليم شهادات المشاركة: يسعدنا أن نقيم مثل هكذا دورات إلى النساء باعتبارهن جزء مهم وفعال في المجتمع يسعى إلى التطور والرقي من اجل إقامة دعائم هذا المجتمع. ويسرنا هذا الحضور المميز من النساء المشاركات وندعوهن إلى التواصل معنا في مثل هكذا دورات لتطوير قابليتهن العلمية من اجل الحصول على جيل متعلم ومتطور ونحن بدورنا نهتم بشريحة النساء ونسعى إلى أقامة دورات أخرى لمحو الأمية وصيانة الحاسوب والموبايل من اجل التواصل مع أبناء المحافظة والتركيز على الجوانب العلمية المهمة في حياتهم.

وقال الأستاذ سعدون الجليحاوي الإعلامي والأستاذ التربوي في الديوانية: أن الذي يستحق أن يشكر على جهوده في إقامة هذه الدورة هو مدير منتدى الرعاية العلمية الأستاذ عقيل عبد محي الذي يسعى دائماً على إقامة هذه الدورات العلمية التطويرية وتعاونه مع المنظمات والاحزاب والجهات الأخرى في هذا الجانب والجوانب العلمية الأخرى.

وفي ختام الدورة أبدت المشاركات شكرهن وتقديرهن للجهود الكبيرة المبذولة لإقامة مثل هكذا دورات تطويرية وبالخصوص طبقة النساء دليلاً على الاهتمام بهذه الشريحة الواسعة من المجتمع والشعور بمعاناتهن ومتطلباتهن وسط هذا التطور العلمي في البلد. وتم توزيع الشهادات والجوائز على النساء المشاركات في الدورة


جامعة القادسية تحتفي بتخريج دورتها الثامنة عشرة من طلبتها

وسط حضور رسمي وجماهيري متميز وبرعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي نظمت جامعة القادسية حفل تخرج دورتها الثامنة عشرة (دورة عراق العلم والسيادة) وعلى ملعب الجامعة وأناب الوزير بالحضور الدكتور عبد علي حمودي الطائي الوكيل الأقدم لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

بدأ الحفل بعزف النشيد الوطني وقراءة أية من القرآن الكريم وقراءة سورة الفاتحة ترحما على أرواح شهداء العراق بعدها استعرضت كراديس المتخرجين على وقع الموسيقى العسكرية أمام الجمهور تتقدمهم كوكبة أعلام العراق وشعار جمهورية العراق وعلم جامعة القادسية وشعارها وتوالت بعدها كراديس كليات الجامعة تتقدمهم كلية الزراعة باعتبارها احدث كلية تلتها كلية علوم الحاسبات والرياضيات وكلية الهندسة والقانون والعلوم والتربية الرياضية والطب والطب البيطري والآداب كلية الإدارة والاقتصاد والتربية أقدم كليات الجامعة. ثم استعرض تدريسي الجامعة يتقدمهم تدريسي كلية الزراعة والكليات الأخرى حسب حداثة الكلية بعدها دخل ساحة الاستعراض كردوس مجلس جامعة القادسية الذي يضم (19) أستاذا يتقدمهم الدكتور عماد احمد ألجواهري رئيس جامعة القادسية).

وعلى هامش الاحتفالية ألقى الدكتور الدكتور عماد احمد ألجواهري رئيس جامعة القادسية كلمة أشاد فيها بجهود الكوادر التدريسية التي رغم الظروف التي يمر بها العراق إلا أنها أبت على نفسها تخريج كوادر علمية لتساهم في بناء العراق الجديد. مطالبا في الوقت ذاته من الطلبة الخرجين أن يكونوا على قدر من المسؤولية وان يخدموا بلدهم في كل المجالات وخاصة العلمية وان يسهموا في بناء المجتمع ويكون لهم دورا بارزا فيه.

بعدها ردد الطلبة الخرجين البالغ عددهم لهذا العام (1534) طالب للدراسة الصباحية و(267) طالب للدراسة المسائية مع مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية قسم التخرج الذي دوى ساحة الاستعراض. وتم منح الطلبة شهادات التخرج ووزع الوكيل الأقدم لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي هدايا معالي وزير التعليم العالي على الطلبة الثلاثة الأوائل على الجامعة كما وزع الشيخ حسين علي الشعلان عضو البرلمان العراقي جوائز على الطلبة الأوائل والموظفين المتميزين في الجامعة كما وزع محافظ الديوانية ورئيس مجلس المحافظة الهدايا التقديرية على الطلبة االخرجين الأوائل على الجامعة وتكريم المتميزين من التدريسيين. وشهد الحفل حضور كبير من عوائل الطلبة المتخرجين وجمع من المواطنين الذين تفاعلوا مع الطلاب ليشكلوا كرنفال فرح مصحوب بالأهازيج والموسيقى التي تغنت بحب العراق. ويذكر أن جامعة القادسية تأسست عام 1987 وهي تظم اليوم (11) كلية (الطب، والتربية، والتربية الرياضية، والإدارة والاقتصاد، والقانون، والهندسة، والآداب، والطب البيطري، والعلوم، وعلوم رياضيات، والزراعة) وهناك مساعي حثيثة لاستحداث كليات واقسام جديدة في جامعة القادسية وفتح الابواب امام الطلبة للدراسات المسائية في اغلب كليات الجامعة.


عباس السعيدي


التعليقات

الاسم: عبدالله عمادحمزه عبيد
التاريخ: 17/12/2015 17:08:34
مقدم او مراسل

الاسم: بنت الديوانيه
التاريخ: 20/12/2009 11:30:22
عندي تعليق بخصوص التعينات لان التعينات بالديوانيه اصبحت للعرف والواسطه وبس وياريت لو تلتفت السيده وداد حاتم الى حقوق الانسان المعدومه بالديوانيه لان صايره مهزله عن جد والي عنده فراش عرف بالمحافضه من الصبح يتعين والي ماعنده عرف تنام علي الطابوكه شكرا يامحافظ الديوانيه المحترم انت تعرف المن عينت يمك عينت ناس همه حتى مو اهل يدخلون للمحافضه والعاقل يفتهم حسو شويه يامسئولين الدوانيه لان مثل مااحنه جبناكم احنه انطلعكم وتره والله مدوم الاحد

الاسم: نونه
التاريخ: 15/12/2009 19:55:12
السلام عليكم ما عندي اي تعليق سوى مراقبة الصالونات النسائيه لانها اصبحت اكبر مكان للدعاره ومن اصحاب الشيمه والغيره ومن هم في المسؤليه ان يتابعو بانفسهم كما كانت الملتابعه في الوقت السابق في ظل النظام المقبور ولا اريد ان اذكر الصالونات واسمائهالكن احب ان اقولدخلت الى هذه المكانات وعرفت ما بها والعاقل تكفيه الاشاره والسلام عليكم اخوتي الكرام اختكم في الاسلام نونه




5000