هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كادحُ النسيان

فائق الربيعي

في مناخ الذهن

هبوب لرياح المتاهات

تفتح نافذة  لضباب النفس

يتداخل ويتراقص على المرايا

و تشرأب الخطايا   

ويهتز الضمير المستتر

  بين القدمين والوجه

 

ويمتد كادح النسيان يحرث فمه

ويبذر الأدعية والصلوات

ويزحف نحو المطر قبعة  

على  أضلاعه  المطوية

 تضلله المسافات

وتغلقه الشعاب والوديان

 

ويصم الآذان حذر الحياة

ليستلقي على سرير الغفلة

صبوح الوجه

مقيد اليدين

ويأوي  إلى جبل

يعصمه من قد القميص

 

خيول النسيان تتسابق

في فضاءات  الذات  

وتطوي  كهوف المستقبل

ثوبا مرقعا 

ألبسته إياه الذكريات

 

وحروفهُ تقلبُ وجهها

ذاتَ اليمن وذاتَ الشمال

وتحمل ثقل السؤال

قائما قاعدا جائعا ظامئا

طريدا على جريدة نخلة

سارت به إلى ينابيع الرماد

 

 

 

2009-07-08

 

 

فائق الربيعي


التعليقات

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2009-07-11 10:17:02
سيدتي المبجلة والأخت الشاعرة ياسمين الطائي مسحة الحزن هذه في النص
ما هي إلا مناجاة ودموع و عبرات تسفحها الحروف على الورق , بعد أن
تنظر وتشاهد ما يجري داخل عالم الذات من تقلب يستبطن الكون بما فيه من
تساؤلات حيرى فمنها أسئلة مترنحة ومنها أسئلة متيقظة تراقب الذات
لتصل إلى الذات وهيهات أن تصل وتبلغ المرام
سيدتي الكريمة النص محاولة متواضعة
للبوح عن الأنا بما هي ,
سعادتي كبيرة بمرورك العطر
أيتها الأخت الفاضلة وتزداد سعادتي كلما
أجد لك رأي يتفحص النص فيغمرني غبطة وسرور
تحيتي متواصلة وتقديري وافر لبهاء إطلالتك

فائق الربيعي

الاسم: ياسمين الطائي
التاريخ: 2009-07-10 19:09:10
خيول النسيان تتسابق

في فضاءات الذات

وتطوي كهوف المستقبل

ثوبا مرقعا

ألبسته إياه الذكريات


الاخ والشاعر القدير فائق الربيعي


نص شعري باذخ الروعة على الرغم من مسحة الحزن
الذي يكتسي سطورك .
للشعر فصول ممطرة بين مدادك واحساسك
بين كلماتك ونبضك ..
رائع مانقرأه على صفحتك المتجددة دوما .

تحية واحترام ومزيدا من العطاء

ياسمين الطائي .. السويد

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2009-07-10 14:41:35
العزيز الرائع الأديب حمودي الكناني

أنت يا أستاذي الكريم مَنْ يدلنا ما بين الوجه والقدمين أين يكمن الضمير المستتر
ولاسيما عندما يتحرك النص داخل كهوف الذات مخاطبا ألانا في تساؤل أو شك
أو احتجاج أو تمرد على قوى الطبيعة العاصفة داخل مناخ الذهن الذي ابتدأ النص
في عنوانه بكادح النسيان ليعبر إلى محطات الذاكرة يتقصى أثرها في مراجعة قد
توقظ فراشة نائمة ليتحسس خطى الزمن في وضح النهار قبل أن يواجه عالم السؤال
في يوم يطول فيه تساقط حبات السؤال .

لك المحبة والتقدير
وسلمت ودمت أخا كريما وصديقا رائعا

فائق الربيعي

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2009-07-10 09:02:02
العزيزة الرائعة الشاعرة سلوى الربيعي

الشكر كل الشكر قد لا يلم بكل جوانب الشكر لكِ أيتها الإنسانة المميزة
بإبداعها وأدبها والتي طهرت الحرف والضمير والعقل والروح في الجد
والمثابرة , وسيبقى قوس قزح إبداعك شاخصا في الأفاق يعطي الحياة
صورا وبهاءً وبهجة وسرورا , وأتساءل مع كلماتك ومع كل من مشى
على الأرض يحمل الكلمة رسالة ومسؤولية وأبدأ من أين وحتى إلى أن
اصل إلى كيف ومتى وحتى , أسئلة تبقى معلقة على جدار الزمن ويبقى
النسيان والحزن والصبر و و و وهلم جرا كلمات تعتصر الذهن لينطق
الحرف فرحا وسعادة وفي الأخرى دموعا وحزنا , ونسيان وتذكر وإيمان
وخشيه وجحود ونكران كلها رغبات وتجارب تعنف وتقيد وتقرب وتبعد
إلى أن تصل إلى يا ليت ولكن سوف لن تجدي نفعا ولا تدفع ضرا يا ليت ؟؟
إذن سيدتي النص وكل نص يتقلب في حروفه ومعناه , وحروفه ليست قيدا للذات
وانما جناح طير لا ينكسر ولا يهيض ..
لقد طال المقال وعذري في الإطالة ( ثقل السؤال )
لكِ التحيات الزاكيات
وصافي المودة ووافر التقدير

فائق الربيعي

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2009-07-10 09:01:30

الصديق الرائع جبار عودة الخطاط

تواجدك ومرورك في مدونتي أعطى للنص معنى
شكرا لهذه الإطلالة البهية
ودمت في خير
وسلمت لنا أخا وصديقا

فائق الربيعي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 2009-07-10 06:54:22
خيول النسيان تتسابق

في فضاءات الذات

وتطوي كهوف المستقبل

ثوبا مرقعا

ألبسته إياه الذكريات
---------------------------- أدهشني العنوان حقا , عرفنا من خلال مسيرة الايام التي تنوء بجرنا على مهل أن للعيش كادح ولكن أن يكون للنسيان كادح ما علمت ذاك , لكني اتسائل أي ضمير مسستر بين الوجه والقدمين ؟ هلا اجبتني يا رعاك الله يا ربيعي

الاسم: سلوى الربيعي
التاريخ: 2009-07-09 20:11:16
اشهد انك رجل يرتدي عباءة النسيان لكن لايدوم لبسها طويلاواشهد ايضا ان الكلمات قد جاءت مثقلة بالحزن لكن الى متى!!!!!!!!!!!!!تبقى حزينه!

وحروفهُ تقلبُ وجهها

ذاتَ اليمن وذاتَ الشمال

وتحمل ثقل السؤال

اني ارى في حروفك هذه حارسان يقفان جانبي الطريق

معلقان في صمت النسيان.

وارى ايضا ان تلك الجريده

ستسير بك الى النجوم القريبه لا الى ينابيع الرماد.
شاعرنا المتألق والرائع والانسان الطيب لك منا كل الحب والتقدير.

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 2009-07-09 20:10:24
ويصم الآذان حذر الحياة

ليستلقي على سرير الغفلة

صبوح الوجه

مقيد اليدين

ويأوي إلى جبل

يعصمه من قد القميص

00000 الشاعر القدير العزيز الاستاذ فائق الربيعي
سلمت وسلمت صورك الشعرية الضاجة بالجمال
كل الود

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2009-07-09 19:32:23
أستاذي وأخي العزيز د . خالد يونس خالد

لست معتادا أن اكتب عن اللحظة التاريخية لكتابة النص ولكن الذي شجعني أن أتحدث عنها الجملة الرائعة التي تقول فيها ( لغة شعرية واعية ) لذلك اسمح لي أستاذي ودعني أقص عليك تلك اللحظة التي مر بها النص . ففي كل يوم احمل فأسي وأجدُّ الخطى للسير في وديان وشعاب النفس احتطب ما أستطيع حمله وأختار مكانا أمنا مطمئناً فيه احرق ما حملت من حطب وأزيل ما علق بي طين واشعر بأني أديت ما عليّ تأديته , لكن لحظة غفلة دفعتني في تأخير ما افعل وخذلتني بصيرتي وظن عقلي بأن له قدم تسير بمحاذاة قدم الوعي ولن يخطئا الاتزان في المسير , حتى عدت أدراجي وكتبت هذا النص وأنا أتجول في كهف ذاتي .
هذه قصتي يا عزيزي وأستاذي

لك الشكر الجزيل ودمت لنا أخا كريما وصديقا رائعا نحبه في الله

تحياتي ودوام دعائي لكم بالخير والصحة الدائمة

فائق الربيعي

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2009-07-09 18:21:59
وعليكم السلام أخي العزيز السيد الحسني

كلمات ذائقتك الرائعة تحيا على شفاه الوجدان إحساسا وشعورا

بالانتماء إلى وصايا حب لأخيك ما تحب لنفسك

بوركت وسلمت

وتقبل مني التحية والتقدير

فائق الربيعي

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2009-07-09 17:54:15
الفنانة القديرة شادية حامد

تتراءى لي أحرف آلامي المدفونة على شواطئ الوعي

يا سيدتي وقد غمرتها أمواج الملل والتعب وسارت بها أفقيا

وعموديا وأخذتها لتستريح على أكتاف السنين

لتقول لنا أن الحياة ميدان فسيح تتبارى فيه النفوس

فتدخل ميدان المعارك لتفوز بإحدى الحسنيين

مع تحياتي وإعجابي بصوتكِ الجميل

بعد أن استمعت وشاهدت تلك المقطوعة على اليوتوب

فائق الربيعي

الاسم: د. خالد يونس خالد
التاريخ: 2009-07-09 17:09:35
شاعرنا الرائع فائق الربيعي

لغة شعرية واعية نقرأها من ينبوع يراعك الثر
أستمتع وأستفيد من قناديلك المعرفية
وأرى جمال الربيع بين السطور
والصدق في المشاعر.

سلمت يداك
مودتي الأخوية

الاسم: علي الحسني
التاريخ: 2009-07-09 16:43:15
الموفق فائق السلام عليكم
ما زلتَ تُتْحِفنا بسمفونياتك العذبه بتلك العبارات المموسقه والالفاظ الرشيقه
دمت مبدعاً

اخوكم الحسني

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2009-07-09 15:38:02
العزيز والأخ والصديق السيد علي السيد وساف

كلماتك الجميلة سنابل خير تنبت فكرا نتزود منه خبزا

ينفعنا في سفرنا الطويل

شكرا لمرورك الكريم

وتحياتي وتقديري


فائق الربيعي

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2009-07-09 15:09:27
التشكيلية والشاعرة الأخت إيمان الوائلي

نعم أختي العزيزة الألم مرافق دائم بديمومة الإنسان ولكنه يتمظهر

بأشكال وأساليب متعددة لذلك أشاطركِ الرأي في الشفاعة

عندما تتحول إلى قارب إنقاذ للوصل إلى بر الأمان

دام إبداعك في الرسم والحرف

وتحياتي وتقديري


فائق الربيعي

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2009-07-09 14:44:56
الصديق العزيز والأخ الكريم سردار محمد سعيد

قراءتك للنص مشاطرة إنسانية رائعة تزدحم فيها

آلام ومصائب ومصاعب الإنسان المعاصر في حركته

وسكونه في هذا العالم المسحور

بوركت وسلمت

ولكم التحية والتقدير

فائق الربيعي

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2009-07-09 14:38:13
الصديق الرائع حليم كريم السماوي

شكرا جزيلا للعطر الذي نثرت

وبوركت وسلمت

ولكم التحية والتقدير

فائق الربيعي

الاسم: علي السيد وساف
التاريخ: 2009-07-09 14:27:27
اخي العزيز ابا حوراء
في مناخ الذهن
هبوب لرياح المتاهات
باي مناخ تاخذناوالااي متاهات في هبوب هذه الرياح
تتركنا
تالق الى ماتسمو به الروح

اخلص الدعاء
اخوك علي السيد وساف
قسم الاخبار

الاسم: التشكيلية ايمان الوائلي
التاريخ: 2009-07-09 12:15:34
طريدا على جريدة نخلة

سارت به إلى ينابيع الرماد
...................
الاخ الكريم
فائق الربيعي ..
أي تجلي للهم المرقع بضباب الالم وانت تطوي صفحاته كما تطوى طبقات الارض يوم نستند على حافة مزايانا لنرتجي لحظاتنا الساميه علّها تشفع لنا .. وستشفع ..
دمت بطيب وطمأنينه
احترامي

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 2009-07-09 08:41:28
فائق الروعه ...فائق التألق...فائق الابداع....

سيدي....
كادح نسيان ام رائع ذكريات انت.....اتحفتنا صورا شعريه رائعه كمن يجلس في غرفه ارصاد جويه....يتقلب بها الطقس تاره على الابداع...وتاره على الالق...
سيدي اراك بانامل فنان مبدع يعجن المفردات بماء ورد وعطور...فيطفح مسكه ليعطر افاق ذكريات الماضي العابر والآتي والحاضر...
يا لروعتك....
محبتي

شاديه

الاسم: سردار محمد سعيد
التاريخ: 2009-07-09 03:17:30
الأخ فائق
تحية
ما اتعسنا لو نطارد على جريد نخلة الى ينابيع الرماد،
على جريد نخلة
اما وجدت غيرها ليكون ألمنا أقل .
نكأت جرحا ووضعت على الجرح ملحا
وهذا هو الشعر
ان لم يصرخ في القلب ويضج في الروح
تحياتي لك للنص الحلوالمعنى المؤلم المفردات
ودمت معطاءا

الاسم: حليم كريم السماوي
التاريخ: 2009-07-08 23:51:33
الرائع
فائق الربيعي
كل يوم نكتشف عبق الحروف وهي تنام طائعة بين رعشة التالق لموهبتك الجميلة في اختيار الصور

خيول النسيان تتسابق

في فضاءات الذات

وتطوي كهوف المستقبل

ثوبا مرقعا

ألبسته إياه الذكريات
الله ايها الرائع
زدنا من صور التالق لنرتشف منها عذب الكلام

وافر محبتي ودعائي بالتوفيق

حليم كريم السماوي
السويد




5000