.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


وزير الثقافة المصري يفتخر بدعم اسرائيل له .!!

صادق درباش الخميس

اصبحت المناصب وللاسف الشديد الغاية العظمى والاهم لدى البعض حتى يصل بهم ان يتنازلوا عن مبادئهم وقيمهم وجذورهم في سبيل اعتلاء الكرسي وربما يضحي بأهله واقرب الناس اليه من اجل ذلك ... وهذا الامر ليس غريبا اذا كان في الوسط السياسي اما اذا حدث في الوسط الثقافي او ممن يدعون انهم مثقفين فهذه الطامة الكبرى التي يجب الوقوف امامها بتحكم وبصيرة .
فقد دهشت عند قرائتي خبرا على احد المواقع الالكترونية عن غبطة وسعادة وزير الثقافة في دولة مصر الشقيقة فاروق حسني بدعم اسرائيل له لتوليه منصب المدير العام للمنظمة الدولية للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) ..!!! مصرحا بعد هذا الدعم والكرم الاسرائيلي ان الحكومة الاسرائيلية وبعد قراءة مستفيضة قررت الدعم وبذلك ابرهن اني رجل سلام ولست معاديا لاي طرف حسب شهادة الاسرائيليين .!!
واضاف الوزير الهمام المصري انه لا يعادي اسرائيل وكيف يحصل هذا متسائلا : هل يعادي الانسان نفسه ..!؟
يا لرخصة الزعامة وبئس الكراسي والمناصب .. يا لتفاهة المقاعد ان تجعل من الانسان ان ينزل نفسه الى الحضيض .. فمن اجل ان يعتلي منصب مدير لمنظمة يتباها بدعم من هم قتلوا واحتلوا ونهبوا وخربوا وهتكوا ودمروا واستوطنوا و .. و .. هذه هي العروبة التي يتبجح بها الاشقاء في مصر وانهم حماة العروبة وارض العروبة ..
كيف يتسنى لمثقف ان يقول مثل هذه التصريحات وتغمره السعادة لان اسرائيل قد رضت عليه ..!؟ .
فكما قلنا اذا كانت هذه التصريحات تصدر من السياسيين فسنقول ان هذه سياسة وهذا ديدن السياسيين الا ان تصدر من شخص يدعي انه يمثل اعلى الهرم الثقافي في مصر وانه محسوب على المثقفين المصريين فهذا شيء لا يعقل ولا يتقبله العقل .
ان ما صرح به فاروق حسني قد فك الطلاسم المعقدة حينما كنت اقرأ في كل يوم اكثر من خبر لهذا الوزير (الفلته) عن اكتشافاته الاثرية وحمايته للاثار ومشاركته في المهرجانات وغيرها من الامور وكنت اتسائل مع نفسي من اين لهذا الوزير هذا التفاني والجهد ولم اكن اعلم انه ينوي من كل هذا ان ينال منصب مدير اليونسكو .. ومع ذلك قد يكون له بعض الشرعية في ذلك الا ان يصل به الحد ان تسعده التصريحات والدعم الاسرائيلي ويبرهن على ذلك انه رجل سلام فهذا هو قمة التسافل والتدني .
ان المثقفين من اخوتنا في مصر الشقيقة مدعون اليوم ان يقفوا بحزم امام من يمثلهم ويدينوا تصريحاته ويشجبوا اقواله ويسحبوا ترشيحه لتمثيل دولة مصر لمنصب مدير اليونسكو بل عليهم ان يطالبوا بأستقالته فقد قبل ان يصبح وصمة عار في تاريخ الثقافة المصرية .. وانا على كل ثقة بأخوتنا ابناء وادي النيل ابناء ارض الكنانة بعروبتهم ان يتصدوا لمثل هكذا شخص لا يستحق ان يكون مثقفا مصريا لا وزيرا للثقافة المصرية العريقة .

صادق درباش الخميس