.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عمو بابا الخلود الذي يتمناه الاخرون

صادق درباش الخميس

جميع بني البشر يحب الخلود في الحياة وبطبيعة الحال الخلود المعنوي ببقاء حسن الذكر والسيرة وليس الخلود المادي .. الجميع يود كسب ود الاخرين بأستثناء قلة من البشر .. وبديهيا لا يأتي هذا الخلود وحب الناس الا من خلال الاخلاص والصدق والتفاني والايثار وطيبة القلب وغيرها من الصفات الحميدة وحب الوطن تأتي في مقدمة الامور التي تكسب حب الجميع .. 

عمو بابا رحمه الله كان من اؤلئك النفر القليل الذي حاز على اغلب هذه الصفات فأستحق حب الجميع ورضا الجميع وود الجميع ... نعم كان وطنيا حد النخاع .. وطنيا مخلصا لارضه وابناء شعبه .. وطنيا عاشقا لتربة العراق .. افنى حياته من اجل خدمة العراق في المجال الذي عرفه به .. لم يضمر جهدا ولا يبخل بشيء لاسعاد الجماهير العراقية .. كان ملتزما بالواجب الذي ينيط به .. وفيا للمسؤولية الملقاة على عاتقه .. ومن اجل هذا كان عمو بابا .. بل اصبح اسمه عنوان لكل من يحب وطنه وشعبه ويتفانى من اجلهما .

عمو بابا عبرة لكل من يروم كسب حب ورضا الناس .. عمو بابا عبرة لكل الحالمين بسر الخلود .. عمو بابا عبرة للعاشقين الى السكن وسط القلوب والذكريات .. عمو بابا ببساطته استطاع ان يرسل رسالة للجميع ان الاخلاص في العمل والايثار وبذل الجهود من اجل رسم البسمة على شفاه الصغار والكبار هو سر النجاح وهو الفوز الاكبر وليس الفوز بجني الاموال بطرق شتى واملاء البنوك بالارصدة وبناء العقارات هنا وهناك .

عمو بابا خدم الوطن لاعبا ثم مدربا وعندما شاخ بقى متواصلا يبني الاجيال رغم بعض الجحود والتهميش الذي مورست ضده .. ولكن الخدمة الكبيرة التي اعطاه ان من اراد الخلود يجب ان يكون مخلصا لوطنه ، نزيها ، وفيا لشعبه ، حريصا بالمسؤولية ، وهي ابلغ رسالة الى مسؤولينا في الحكومة اليوم والى كافة السياسيين (الذين سارعوا بأرسال التعازي عبر شاشات الفضائيات لا حبا بعمو بابا وبالرياضة العراقية بل من اجل الخداع الاعلامي وكسب الاصوات الا القليل القليل منهم) ان من يعطي ويعمل بجد واخلاص سوف يحوز على هذا الحب والرضا .

وداعا عمو بابا جسدا وليس روحا .. وداعا لمن كانت حياته مثالا يحتذى به وعبرة للذين يتمنون الخلود ومماته كانت هي عبرة اخرى لكل من يريد البقاء في قلوب الناس ..

ايها المسؤولون في عراقنا اليوم ان عمو بابا استطاع ان يجذب المسلم قبل المسيحي والعربي قبل الكردي (بدون تزوير في اوراق الحب بصناديق الاقتراع القلبية للانتخابات الشعبية المستقلة) ونال رضا جميع الاطياف بل اغرق مآقي عيون جميع العراقيين بوداعه الاخير ونال سر الخلود لا لشيء سوى انه اخلص في مجال عمله وتفانى من اجل ذلك واسعد الشعب في مرات عديدة ولم يلهث وراء الكراسي والمناصب بل كانت المناصب تلهث وراءه وحاز افضل الالقاب (ابن الشعب البار) .    

 

صادق درباش الخميس


التعليقات

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 2009-05-30 21:49:04
ليرحمه الله
كان رمزا عراقيا وفيا محبا لوطنه
سلاما

الاسم: عبد الرزاق داغر الرشيد
التاريخ: 2009-05-29 08:56:20
يقول السيد الخميس
(كافةالسياسيين الذين سارعوا بأرسال التعازي عبر شاشات الفضائيات لا حبا بعمو بابا وبالرياضة العراقية بل من اجل الخداع الاعلامي وكسب الاصوات الا القليل القليل منهم)
لماذا هذا التجني ؟!! و لمصلحة من ؟!!




5000