..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لقطة عراقية ... سأقول ....

عامر موسى الشيخ

عندما ينفرد المرء مع نفسه يقول لنفسه أشياء كثيرة وتدور هذه الأشياء بمكوناتها في صندوق الدماغ المغلق  جدا والذي تصل درجة غليانه إلى درجة سيليزية عالية والإغلاق هذا أتى لسبب واحد هو عدم إخراج تلك الأفكار والمقولات إلى خارج الدماغ ( ليس من عدم التفكير ) لان أساس القول هو التفكير ( لا أسمح لأحد أن يقول ماذا تعني بذاك لأني نفسي لا أعرف ماذا أقول لكني سأقول ) وأتحدث عن تلك الأفكار التي تدور وسوف يدفعها الدماغ عبر أنابيبه وفتحاته إلى أغرب فتحة أو أقرب مكان تحاول تلك الأفكار المتضاربة أن تخرج منه ( و لازال  الحد يث عن الأفكار ) وليس عن شيء آخر وسوف ترفع أشرعتها وتدور في قاربها عند الساحل الجزئي من باحة المنطقة الواهمة من العقل والخاصة بالخيال وأيضا هذه المنطقة من الدماغ خاصة بإنتاج الكذب ( وهي كثير ما تعمل عند الكثير منا ) ... والأفكار سوف تتفق فيما بينها لإنتاج شيء ما يحاول أن يغير شيء ما موجود لان لولا الحاجة الماسة للتغير لما تولدت تلك الأفكار وهي (الآن تغلي على قدرها لكي يتم إخراجها ) ...

 وعندما تتفق وتعد صفقتها مع نفسها سوف تحدد المكان الذي سوف تخرج منه واتفقت أن تخرج عن طريق اليد عبر أنبوب القلم لكنها اكتشفت إن أنبوب القلم قد انفجرت عليه عبوة حبر ملغمة بأفكار أخرى ارتدته صريع لحظته ... وعادت الأفكار بقاربها تدور بمساحة أخرى من الخيال تبحث عن مكان آخر تخرج منه وكي يقال بها وأرادت أن تخرج من فتحة العين فوجدتها مصابة بالرمد وتخوفت من أن تنزلق برماد العين وتحولت عند تقاطع الأنف كي تخرج مثلما يخرج أي شيء من الأنف لكنها سمعت بإشاعة إنفلاونزة الخنازير وخشية أن تصاب هي الأخرى بذلك الفيروس وعادت إلى الرأس وتذكرت مرض جنون البقر وخشيت أن تصاب بالجنون هي الأخرى نزلت في قارورة البلعوم والم ريء وتذكرت إنفلاونزة الطيور وعملت الأفكار على بناء محمية لها تحت سقف الفم المصاب بالالتهاب الغير معدي ( حمدا لله غير معدي هذه المرة ) وأرادت أن تخرج وأطلقت الأعيرة النارية فرحة بوجود فوهة سوف تخرج منها لكنا لحظة المغادرة عادت كي تلملم كل شيء عندها وتغادر من أجل التغيير ... فقفزت الأفكار لكنا ارتطمت وعادت لأنها اختلطت مع اللعاب وامتزجت مع الشريط اللاصق الذي كان قد وضع مسبقا على الفم كي يكمم حتى  لا يتم الحديث من خلاله عن تشخيص الأخطاء من أجل التغيير والتفكير به أيضا ,, بعدما تشظت الأفكار وانفلقت على نفسها عادت ولملمت نفسها من جديد كي تخزن نفسها مع أكسدة الأفكار التي تبخرت نتيجة الغليان العالي الذي كان عادة ما يستميل عاهة التفكير عندنا لان التفكير أصبح عاهة .. لكن بالرغم من الأكسدة والعاهة واللاصق وامتزاجه مع الأفكار التي صرعت سوف أقول ... لكن معذرة كيف سأقول لا أعرف ...!

 

 

عامر موسى الشيخ


التعليقات

الاسم: عامر موسى الشيخ
التاريخ: 26/05/2009 23:14:31
الرائع والجميل والخال حليم كريم شرف لي أن أقرأ إمضائك في صفحتي وابلغك ان السماوة بخير وتحايك وصلت بحفاوة وحنية إلى كل زقاق من أزقة السماوة
تقبل من التحية والود
عامر

الاسم: حليم كريم السماوي
التاريخ: 25/05/2009 09:00:24
ابن اخي الغالي عامر
يسعدني ان امر على صفحتك وهي تضئ في حديقه النور بالابداع
ويسعدني سماع اخبارك الجميلة وتالقك في مجال الاعلام والمسرح والصحافة وهذا ليس غريب عليكم وانت رضعت العلم من بيت العلوم الكبير ومن الجد الفطحل والاعمام والاخوال

تمنياتي لك بالتوفيق والنجاح والى مزيد من سماع الاخبار الطيبة بلغ الوالد تحياتي

من السويد
خالك
حليم كريم(ديبس) السماوي




5000