..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تـعـويــذة بـابـلــيــة

رشا فاضل

ولك  نبض الوجع..

من مفرق الحبر..

حتى....... ناصية البياض..

 

* * *

 

بالأسئلة العقيمة أتهدج، وأبتهل لبياض الشيب أن يفتح أمامي نافذة للرؤيا 

و اخرى لهواء 

لم تقتفِ خرائطه رائحة الرماد

 أو يقطع ترنيمة ليله أزيز الطائرات ووشوشة الرصاص في قلب الأغنيات

 وذاكرة الرقص الذي نسي ملابسه 

وموسيقاه ورشاقة خطواته في غرفة الحرب...

 

لكَ جداول لأسئلة تسري في قاع نهرك ولي أن أتبع سريانك حتى آخر قطرة عطش تنبض تحت جلد الحكاية....

لكَ أن تعتصر جرحك مأخوذاً برعشة الملح

ولي أن أمتصّ ملحك بشفاه نزفي المشرعة صوب قِبلتك

 وأنت توحّد صلاتي وتمنح دمي حمرة تشاكس وجه الصحراء الضاحك في صدر خريفنا المقبل... ووجوهنا المدبرة...

ولكَ أن تصرخ بأعلى جرحك:

أعيذيني من الصهيل وأعينكِ على البكاء... وارسمي حول شفاهي أسواراً من العوسج تهمّ بي كلما هممت بالنداء... إجرحي الوقت بحكايا الزمن المقعد، ودعي لي كل هذا البياض أعبئه بالرماد... ودعي الأخضر يتقوّض فوق فراغ المرايا واتركي لي كل هذا البرد اتكئ عليه بانتظار بريد (فاطمة) المؤجل حتى احتراق آخر ..

وسأهتف بضفائري وأصابعي المحروقة:

مازالت الرصاصة تلاحقني حتى إذا انتبذت من النوم حلماً قصياً، وجدتها تتغامز لرأسي وتستنهض فيه الأسئلة الحالكة، المعلقة بفوانيس السماء.. (ترى كيف يكون طعم الموت حين يمتطي رأس الرصاص حتى... جمجمة الحلم)؟

بسم الأرض وبسم النبض أرقيكَ من النسيان، وأتلو أمامك وحولك وفوقك تعاويذ الفرح الهاطل من شفة البكاء... وأُلبِسُك قميصي وحكاياتي الألف، لأسيل في نهاية السطر نقطة تسقط تحت عراء الليل، ورجفة المدى، ورعشة صوتك المجروح بندائي المرتعد:

دّثرني... دثّرني...

وامنحني عشبة الحياة من عروق اليأس...

لفاطمة رغيفك الساخن...

ولي بياض (الرازقي)...

يفوح في ممرات الذاكرة ويؤثث أقبية الوجع بطعم الحقول...

دثرني بزرقة الختم فوق جبينك، وانثر رمادك فوق شفاه صمتي وحشرجة أصابعي كلما تنشّقت هواء صوتك وزفرت أنينك في رئتي الحبر...

 وبيني وبينك بحار من حبر وبياض ووجوه من نار ورماد... وشوارع محزومة بكسر من زجاج... وغبار يدك وهي تؤرجح اللغة فوق حبال أوردتي... وبساط الأغنيات، ورفّة أجنحة الحمائم، بعد أن غادرت سطح غرفتك احتجاجاً على ليل طال أكثر مما ينبغي

 وجاءت ترفرف بحنينها فوق سطحي

وأذكر أني إعتليت قامة السماء وناديت في الملأ الأعلى والأسفل:

شاركوني عدّ النجوم بانتظار بزوغ فجره (المحتوم) وارتشاف قهوته التي بردت على شرفة الوطن...

تعالوا وجانبوا ترقبي وحلمي بانعتاقه واعتناقه... وارتشاف اللوعة قبل أن ترتدي ثوب القصيدة...

ادخلوا معي صفّه الشاغر منذ آخر درس له أشرع الأبواب بوجه الزمن والفوضى واللغة الهجينة...

وتعالوا لنكمل الدرس... ونشيّد العزف فوق طبول الحرب... ودفوف البكاء.

 

 

رشا فاضل


التعليقات

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 01/12/2009 14:05:04
عزيزتي الرقيقة سفانة
كل عام وانت بألف خير
شكرا لمرورك العابق بشذى المحبة
تحياتي الدائمة لك .

الاسم: سفانة الطائي
التاريخ: 29/11/2009 13:54:06
تحية لك من الحدباء ارضا لك التميز والابداع يامتألقة الكلمة والهدف سلامي لك

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 26/08/2009 22:31:40
لاخ حيدر
هذا نص يحتاج ان نكرر قراءته لنقف على صوره الجميلةرغم قصره.
احييك بالإمتنان كله .

الاسم: حيدر محمد سلمان
التاريخ: 17/08/2009 16:58:59
لم اعد استسيغ كلمات يوميتي انها جاءت من قواميس امست تحتضر وابدلتها بكلماتك التي شقت لنفسها نهر في الحجر كم العصوروالازمان تخلق لها ولنا اخاديد في الوجوه لكنها اليوم تمتلئ بقطر الفاضلات لكني لازلت اسعى رغم عجزي الى تطويعها كما طوعتها في ما اكتب في القصاصات لكن هيهات اني انسان اعجز على مسايرة من فاق الثريا بقامته اذ اعتلى كلماته ابلغي في ذلك فلك الكون صغى .
هذا ليس باي شعر لكنه كلام خرج من ضميري .
سلام

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 10/06/2009 13:26:08
الاخ سعيد صالح
اشكر لك رايك وكلماتك التي اسعدتني
متمنية لك كل التوفيق والامنيات الجميلة .

الاسم: المخرج سعد صالح
التاريخ: 09/06/2009 20:03:20
الغالية رشا فاضل
الرائعون وحدهم .. هم القادرون على خلق الدهشه في زمن الرقابة والملل .. وهم القادرون على بعث الابداع من جديد في اقلام اصابها التعب على مر السنين .. ايتها الرائعة ابدعتي في لوحتك الجميلة .. لك تحياتي واحترامي .

المخرج
سعد صالح

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 09/06/2009 08:23:22
الاستاذ عبد الرحيم محمود
وقفت عند رايك الذي اسعدني فهو نابع من معرفة وثقافة موسوعية واضحة بالتالي هو شهادة مهمة ساحملها معي دوما

لك مني جزيل الامتنان .

الاسم: عبد الرحيم محمود
التاريخ: 09/06/2009 07:47:58
سيدتي الفاضلة
كتابتك بالومضات الضوئية تستحضر الحدث من عمق التاريخ ، تبعث فيه الحياة ، يتكرر المشهد ، أحيانا بنفس النهاية التي انتهى إليها من آلاف السنين ، وأحيانا بنهايات مختلفة تفرضها الكاتبة المبدعة على خشبة الزمن ، أنت كاتبة متميزة والنص بلا شك من أروع ما قرأت / تحيتي وإعجابي سيدتي .

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 09/06/2009 00:11:02
مكاااااااااااااارم
عزيزتي وصديقتي ماهذه المفاجأة الرائعة
والله اسعدتني كلماتك ومرورك العابق بالجمال والاناقة كثيرااا
اتطلع لصورنا واتذكر تلك الايام بشوق عظيم
شكرا لبيروت التي جمعتني بك وبالزملاء الاعزاء
وشكرا لقلمك الذي خط كل هذا الجمال المصاغ باسلوبك الباهر دوماواسلمي صديقة وزميلة اتمنى لها كل امنيات الكون .

الاسم: مكارم المختار
التاريخ: 08/06/2009 21:51:17
صرح و لم يكتب على حبر (مصطفى العبدلي ).. عجبت الكلمات شدتني السطور و ما كان لي الرد الا اقل من تعبير .. ما كنت عرفتك الا اني تعرفت عليكي من بينها (الكلمات و السطور ) فاجئتني و لم اتفاجأ لاني تيقنت خلجات الافكار بانت و انامل سطرت و من لم يقرأ لا بد انه سيمع عن ما كتب .. مع تمنياتي

مكارم المختار

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 01/06/2009 12:48:23
حبيبتي حنان
كم يسعدني مرورك
وكلماتك ومحبتك الكبيرة التي تقف كلماتي خجلى امامها

قبلاتي لك وامتنياتي .

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 01/06/2009 12:44:51
صحت باعلى صوتي وهتفت باسمك : مصطفىىىىىى
ايها الجميل الرائع
ماهذه الاطلالة المدهشة
ايها المتألق
طالما قلت انك طاقة هائلة لما تحمله من قدرة استثنائية على بث الفرح والبهجة حيثما حللت
وانك طاقة اعلامية كبيرة تستحق الكثير
شكرا لأنك ذكرتني بتلك الايام الرائعة
ولي عودة بمشيئة الله
محبتي كلها .

الاسم: مصطفى العبدلي - بيروت
التاريخ: 01/06/2009 00:00:49
شاركوني عدّ النجوم بانتظار بزوغ فجره (المحتوم) وارتشاف قهوته التي بردت على شرفة الوطن...

عرفتك رائعه .. وبعد قرائتي لما كتبت يا صديقتي اكتشفت سر هذه الروعه التي تتلألأ من عينيك
مصطفى العبدلي

الاسم: حنان هاشم
التاريخ: 31/05/2009 23:54:49
تحية رقيقة متاخرة .. فعذرا ماكان الفراق بخاطري.. اة يا رشا يالجمالك يالرقتك يالعذوبتك.. دائما ما ترسمين الدهشة متبوعة بالروعة في نفوسنا.. اة يا رشا وهل ستجازيك كلماتي من وصفك الاخاذ.. عذرا سيدة الحروف لهذة الحروف التي اضعها خجلة امام تمتمات الشفاة.. قبلاتي ايتها الرائعة

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 27/05/2009 21:01:11
نضال العياش
لك بهاء الكلمات
واناقة الحرف الذي تجيد رسمه
ولك عطر الغائبين الذي اشمه بين صفحات اوراقك
انت سليل محبة عظيمة تسكن روحي
ودمعة تأبى ان تجف .

الاسم: نضال العياش
التاريخ: 27/05/2009 20:06:42
وأنت توحّد صلاتي وتمنح دمي حمرة تشاكس وجه الصحراء الضاحك في صدر خريفنا المقبل... ووجوهنا المدبرة...
رشا فاضل أي بهاء هذا الذي تتداهمينا به دائما ً؟
لغتك تعتقلني ...
تحية لك وأنتي تقاربين هذا الوجع الوجع الوطني الأعزل

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 25/05/2009 19:16:50
اخي العزيز عادل مثنى
انت تهطل شعرا فوق الكلمات
لا املك الا ان احييك كثيرا
وانتظرك عند كل نص جديد
بالاعتزاز كله .

الاسم: عادل مثنى خلف
التاريخ: 25/05/2009 18:29:45
الى عزيزتي.......
بشفاه مدثره باوراق الخريف وبعد مرور عام على موت مشاعري هاهي تنهض اليوم من قبرهاوتدور في شوارع نصك دون كلام, لانني على يقين ان اكبر مراتب الاعجاب هو ان تقف صامتا امام الشي الذي وقعت في شرك اعجابه..


واخيرا اقول متى نؤسس حظارات العشق اذا كنا نستخدم الرصاصات الكاتمه للحب..

انا لا اريد ان اقول لك شكرا على نصك المليء بالمعجزات لان الشكر للغرباء فقط لكنني ساهديك هذا الموقد من الكلمات...
مع تحياتي
عادل مثنى خلف / جامعة تكريت /قسم اللغة الانكليزية....

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 24/05/2009 14:49:18
الاخ سلام نوري
شكرا لمرورك الذي ينثر الورد في دروب حروفنا دوما

-----------

الشاعر عبد الوهاب المطلبي رايك اسعدني كثيرا
اتمنى لك الموفقية ونحو القصيدة دوما

----------

الزميل فاضل سالم
لمرورك دوما رائحة الموسيقى
لذا لم اتفاجأ حين عرفت ان لك مهارات موسيقية على المسرح
محبتي دائما

------------
حبيبتي شاديه
ها انا اقف عند اعتاب كلماتك وتغمرني الدهشة
والفرح العصي
ليتني استحق كل ماقلتيه
كم انا سعيدة بك !

------------


الزميل محمد العبيدي
قراءتك هذه اضافت اضاءات جميلة ومهمة على الصعيد التاريخي والنقدي
وكلها انصبت في بوتقة النص
لك امتناني الكبير ومحبتي الاكبر

---------------
الاخ خزعل طاهر المفرجي

كل كلماتي تعجز عن رسم ابجدية الشكر والمحبة
انا ايضا اعدت قراءة تعليقك لتزداد سعادتي

تحياتي وامنياتي بالموفقية

----------------
عمو منذر الورد
والله الكلوب سواجي
جنت اريد اكتبلك رسالة طويلة
اكلك بيها مفتقدتك
وفجاة وجدت تعليقك

وحده الله يعلم معزتك في قلبي

-------------

ابو الجود الغالي
ضحاوي حبيبتي
لا اعرف كيف اكتب لكما فرحي الاستثنائي بمروركما على النص
وبلغتكما التي تفوح خضرة من الباب الخلفي لغابة الحطاب العامرة بالورد والمحبة والجمال

------------

العزيزة د ناهده التميمي
اشكر لك حضورك وتألقك الدائم اتابعك بكل المحبة لاني اجد فيك لسانا ناطقا حين نعجز عن قول كلمة ازاء الفوضى التي تأبى ان تبارحنا
لك مني كل الحب واجمل الامنيات .

-------------

الاستاذ حمودي الكناني
هذه قراءة مهمة للنص وذكية فقد سلطت الضوء على جوانب
رمزية التقطت شفراتها بذكاء لا املك الا ان اقف امامه واحييه وازجي لك الشكر والامتنان بكل اللغات .

---------------

استاذي د. خالد يونس خالد

اشكرك واشكر مرورك ولطفك الذي اعجز عن وصفه
لكني واثقة ان المحبة شعور لايحتاج الى كلمات وتراجم وانك تعرف مدى احترامي لحضرتك وسعادتي برأيك بما اكتب لانه يعني لي الكثير .


------------------


الزميل زمن عبد زيد
شكرا لمرورك الجميل الذي يوح حروفا برائحة البنفسج انها روحك العطرة التي تظلنا بكل هذا الجمال

محبتي دائما

------------

الاخ العزيز نزهت
اختطفت كلماتك وخباتها في درج قصائدي
هكذا نفعل مع الاشياء الثمينة التي نحافظ عليها من النسيان في ابقائها في درج ذاكرتنا النحاسية

امنياتي بالتالق الدائم.

------------------

الاخ حليم كريم السماوي
شكرا لكلماتك الباهرة
التي اعجز عن الرد بمثلها
انا سعيدة جدا بمرورك
ورايك الذي يدفعني للكتابة دوما
لعلي اكون عند حسن ظنك

امتناني وسعادتي

-------------------


اخي العزيز مهند
احييك دائما وابدا وانت المثابر الذي يتابعنا ونتابعه بالمحبة كلها
اعتب عليك لانك لم ترسل لي نصك في صندوقي البريدي هذه المرة لكي لايفوتني
مع هذا فلن ادعه يفوتني
لاني احب نصوصك كثيرا خصوصا الاخيرة منها
ولنا حديث طويل في بيتنا الثقافي

امنياتي بالموفقية .



الاسم: مهند التكريتي
التاريخ: 24/05/2009 05:06:11
الله يا إبنة العم وفراشة بيتنا الثقافي المميزة لقد سطرت في قلبي هذه الليلة بإناملك التي تنضح إبداعا ًما لا يمكن أن اصفه لك .. أشكرك على جعلي أطلع على هذا النص والذي حاولت أن أقراءه على أكثر من موقع إلا إن فخاخ التقنية الحديثة كانت لي بالمرصاد دائما ً
.. اسمحي لي أن أبارك لك حضورك في هذه الليلة
وأن أهديك بعض المقاطع البسيطة والتي نشرتها مؤخرا على كتابات واورنينا تقبليها مني مع خالص مودتي وتقديري..
من فوانيس عمري المحصود ... عرفت
بأني سأطفأ نجوم الذكرى
وأتصبب إنتظارا ً لتخوم الـ .....
ولإضلاف نافذة ٍ تضاء في شتاء الفراغات اللاإنسانية
لإصداء قافية ٍ تتلبس عري الرب
هكذا يبدأ موسم اللابوح في التلاشي
ويستوطن اللاممكن في مبنى ... أعضائي !!

الاسم: ضحى الحداد
التاريخ: 23/05/2009 23:09:14

رشاوي ..

لطالما و عندما نتحدث عنك انا وبعض الاصدقاء ,,

اقول بأنه وكلما تنشرين موضوعا جديدا ( تناحت ) كل

كتاباتك السابقة ,, لتحل محلها كتابات اجمل

دمت حبيبتي

الاسم: حليم كريم السماوي
التاريخ: 23/05/2009 22:01:05

الاخت الرائعة رشا فاضل
اسمحي لي بالمرور على حروفك اول مرة
ارتشف منها عسل اللغة
وطعم بلاغتها
اسمحي لي ان اتوضأ من منهل دموع الحرف المتوثب في قمقم التلميحات
اتمنى ان تقبليني بين حنايا حروفك اطلب الدفئ من برد الحركات الى صقيع السكنات
ابدعت
واجدت
وانا مدين لك بتوهج ذائقتي
وافر احترامي

حليم كريم السماوي
السويد

الاسم: نزهت
التاريخ: 23/05/2009 21:51:42
تخضبين الكلمة بعطر النجوم ونورها المتلألأ
يقفز الصمت سيداً
ليملأ المسافات.................
اتوارى دهشةً
خجلاً ان لا توفيك حروفي حقكِ
رائعةانتِ ايتها العزيزة

الاسم: زمن عبد زيد
التاريخ: 23/05/2009 21:07:01
لكَ جداول لأسئلة تسري في قاع نهرك ولي أن أتبع سريانك حتى آخر قطرة عطش تنبض تحت جلد الحكاية....

الاخت الصديقة الرائعة
صغت الكلمات بماء الورد ففاحت بالياسمين والرازقي
فانتشينا بالابداع والالق

زمن عبد زيد الكرعاوي

الاسم: د. خالد يونس خالد - السويد
التاريخ: 23/05/2009 20:08:04
مقطوعة أدبية جميلة

كُتبَت بلغة رقيقة وأسلوب سلس

معانيها العاطفة الفياضة

والخيال الخصب

والمشاعر التي تسبح في بركة وسط الطبيعة الخلابة.

تقبلي محبتي الأخوية أختي رشا

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 23/05/2009 18:05:04
الاستاذة رشا فاضل السلام عليكم :

الحروف كالأشخاص لا بل هي اشخاص تعرف كيف ترقى المنابر لتعظ وهنا رأيت وعظا من نوع خاص ... مرة يجعلك تعود الى الوراء لترى ما فعلت ومرة يجعلك تفكر فيما تفعله غدا او بعد غد لننظر :
{وأنت توحّد صلاتي وتمنح دمي حمرة تشاكس وجه الصحراء الضاحك في صدر خريفنا المقبل... ووجوهنا المدبرة...}
حضورٌ و اقبال وادبار ثلاثة مشاهد والمشهد الرابع هو الماضي المفهوم ضمنا فعلى المتعظ ان يربط بين هؤلاء ليصل الى نتيجة واحدة هي حرفية الواعظ ... بورك قلمك اختنا العزيزة.

الاسم: د. ناهدة التميمي
التاريخ: 23/05/2009 17:08:29
ما احلى هذه التعويذة البابلية والتي ينبض فيها حب العراق وتقرع فيها طبول الحرب التي اتت على كل شيء .. وفراغ وامل وانتظار فجر جديد ولوعه وحنين وصلاة التوحد مع الحبيب .. نص رائع جدا .. سلمت

الاسم: جواد الحطاب
التاريخ: 23/05/2009 14:24:40
اقف صامتا امام تطور لغتك .. وسيطرتك العالية على دفة الكتابة والخوض بها الى آماد ابداعية جديدة ..

احييك وانتظر معك شروق الرازقي وخلفياته السوداء مثل هلال او نصف قمر او "( شيف ) بطيخ

الاسم: منذر عبد الحر
التاريخ: 23/05/2009 13:26:45
رشا العزيزة , مجدا لكلماتك الرقيقة العميقة المعبرة , وتحياتي اليك أينما كنت , مع أمنيات قلبية بأن تكوني دائمة العطاء متألقة

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 23/05/2009 13:09:04
مبدعتنا الکبيرة رشا فاضل حياک الله لعمري نص اعدته مرتين وبعمق شدني اليهالتآمل في فکرته حيث النقاط الغير متشعبة حرکت فينا النوازع المرکزية للذهن في الخيال والتکر والتفکر ما اعجبني النص يعتريه الالم والوجع العراقي ولکن رغم هذا نجد الصور الشعرية الجملية الجذاّبة وهذا مما يدل علی اشتغال واعي ولک الادوات المسيطرة عليها بکل براعة اهنئک علی هذا النص الرائع واتمنی لک النجاحات الدائمة دمت وسلمت لنا اختنا رشا رعاک الله

الاسم: محمد العبيدي
التاريخ: 23/05/2009 11:52:45
وتعالوا لنكمل الدرس... ونشيّد العزف فوق طبول الحرب... ودفوف البكاء........

لقد انتهت الحرب الكونية بين قوى الشعوذة، وقوى البناء والنظام وانتصار نهائي لقو ى البناء، وبعد ان تم انهاء قوى الشر لنقرأ جميعا في ملحمة الخليقة البابلية:

ابعدوا الى زوايا ، وهم ينوحون بمرارة
تلقوا قصاصة (( مردوك)) وحبسوا في السجون
اما الخلائق الاحدى عشر المتوشحة بالرعب
عصابة الشياطين الذين كانوا جميعهم يسيرون عن يمينها
فربطهم بالسلاسل وقيد اذرعهم
باندفاعهم الى القتال وطأهم تحت قدميه

هكذا يارشا المبدعة كانت تعالج امور الحرب في بلاد الرافدين....
شاركوني عدّ النجوم بانتظار بزوغ فجره (المحتوم) وارتشاف قهوته التي بردت على شرفة الوطن...

نعم : ننزع عنه لوح المصائر الذين كان يحمله بغير استحقاق وختمه وعقله على صدره

مودتي

محمد العبيدي

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 23/05/2009 11:43:02
رشا فاضل البيضاء الحبيبه.....
اراك كملاك النور الحبيب...ملاك من السماء....
في حضره نصك يتوجب اولا الوضوء حتى يليق القارئ بقدسيته...فله هاله عطره كهالتك....
سلمت يداك ايتها المبدعه الملائكيه...
محبتي..

شاديه

الاسم: فاضل سالم
التاريخ: 23/05/2009 06:39:44
الزميلة رشا
نشيد العزف فوق طبول الحرب ودفوف البكاء
كلش حلو والله شكرا من جديد
اجمل شي اسولف بيه هو كلماتك الحلوة
ذكرتيني صدك درس الموسيقى شاغر
مع السلامة
صول صول صول مي بيمول فافافاري
لحن الحركة الاولى من سمفونية القدر بتهوفن

فاضل سالم

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 23/05/2009 05:30:45
ارق التحايا الى الاخت الاديبة الفاضلة المبدعة رشا فاضل
انها فعلا من ارقى التعويذ البابلية في نصك القصيدة المعمدة باسلوبك الصعب الممتنع...انني اشم رائحة تراب العراق....ومعاناة اشكونا البابليه... وهي تتلوا تعويذتها الفذة
دام قلمك البهي ايتها الاخت الطيبة
تقبلي مروري

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 23/05/2009 05:20:51
لكَ جداول لأسئلة تسري في قاع نهرك ولي أن أتبع سريانك حتى آخر قطرة عطش تنبض تحت جلد الحكاية....

لكَ أن تعتصر جرحك مأخوذاً برعشة الملح

ولي أن أمتصّ ملحك بشفاه نزفي المشرعة صوب قِبلتك

وأنت توحّد صلاتي وتمنح دمي حمرة تشاكس وجه الصحراء الضاحك في صدر خريفنا المقبل... ووجوهنا المدبرة...

===========
ياللجمال يارشا
صباحك سكر




5000