..... 
مقداد مسعود 
.
......
.....
مواضيع الساعة
ترجمة الكاتب
عادل حبه

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

استمارة
تسجيل الناخبين
في خارج العراق

......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الصحراء الغربية مغربية الهوية

زكية خيرهم

عندما تتحد الدول الأروبية وتزدهر رغم اختلاف اللغة والعقائد و الاهداف والمصالح ،محققة معجزه حقيقية فى الزمن الحالى و هى معجزة الاتحاد الاوروبي لخلق كيان جديد له قوة تعادل قوة امريكا و تفوقها وتفتح حدودها لبعضها، ويسافر المواطن الاروبي معززا مكرما من غير تأشيرة إلى أية  دولة ، بل يمكن له أن يستقر في اي من احدى هذه الدول، وتتوفر له كل الحقوق كمواطني الدولة التي قدم اليها. في حين أن الصراع على الهيمنة والنفوذ هو سمة الدول العربية خاصة في المغرب العربي  إذ مازال الصراع قائما من ستكون له السيطرة الكاملة على الدول الباقية لخدمة مصالحها الشخصية. ومازال الحلم في اتحاد دول شمال المغرب العربي ، حلما فقط نعيش عليه لكنه سرابا. والسبب هو قضية هوية الصحراء المغربية، التي كان سببها الرئيسي الاستعمار الاسباني والسبب الثاني حكومة الدولة الجارة الجائرة الجزائر.   

تاريخيا كانت الصحراء ومازالت جزءا من المغرب بل حتى موريتانيا لم تستقل ولم يعترف بها المغرب إلا سنة 1969. إن قضية الصحراء بالنسبة لوجود المغرب واستقراره قضية مصيرية مغربية وليست عربية أومغاربية تتدخل فيها دول لأجل تفرقة الشعب المغربي الذي تجمعه عادات واحدة ودين واحد. الشعب الصحراوي لغته عربية إلا أن اللهجة تختلف، لكن هذا لا يجعلها كيان له ثقافة ولغة تختلف عن ثقافة ولغة باقي الشعب المغربي. فكل منطقة لها خاصيات تميزها عن المنطقة الأخرى.   

نمط حياة اهل الصحراء ولهجتمهم الصحراوية والموسيقى البيظانية، هي لغة عربية، تختلف في النطق كما اختلاف نطق اللهجة المغربية العربية من مدينة إلى أخرى داخل الوطن. أما أن يعتبر بعض من الشعب المغربي "البوليزاريو"، أنهم كيان مستقل بذاته ولهجته وثقافته فذلك كذب وبهتان وتمرد على الوطن الذي يجمعنا تاريخيا كنا عربا أو أمازيغين. وكلنا كشعب لنا حقوق في بلدنا كما لبلدنا حقوق علينا. لكن أن تتمرد فئة داخل الوطن الواحد وتطالب بالاستقلالية، فذلك أكبر جريمة يرتكبها المواطن في حق باقي الشعب المغربي والوطن. نحن في امس الحاجة ألى التكاتف لأننا شعب واحد وثقافتنا  واحدة وديننا واحد وعرق المغربي العربي واحد سواء كان من أهل الداخل أو الصحراء . فأن كان الشعب الصحراوي يختلف عن باقي الشعب المغربي ، فأنا لا افهم من أي كوكب نزل على المغرب.  

أن الشعب الصحراوي معروف تاريخيا برجاله العظماء الابطال، الذين عرفوا معنى الوطن وضرورة الغيرة عليه. عاشوا مدافعين عنه، فخورين بالانتماء اليه،  فدافعوا عنه ضدّ كلّ من يتربص بهم وبالوطن. ورفعوا راية المغرب عالية فى زمن المقاومة الحقة ضد الاسبان و الفرنسيين ، فكانوا يستميتون من أجل ألاّ تنزل أو تسقط راية الوطن ، التي تعبر عن كرامتهم وعزّتهم.   

يقول د. عبد المالك الشامي في كتابه " الصحراء المغربية، عقدة الوحدة والتجزئة" عند انهيار امبراطورية الموحدين والساقية الحمراء تحتضن العلماء والمتصوفين دعاة الوحدة والدفاع عن الاسلام، ابتداء من غدالة الصنهاجية في القرن 11، مرورا بأحمد الكنتا واحمد عكاي وسيدي احمد الركيبي وسيدي احمد العروسي في القرنين 15 و16 وصولا الى الشيخ ماء العينين في القرن 19، والصحراء المغربية تعيش الم وحلما. الم انهيار المشروع التوحيديوحلم تجديده. الاقدام كانت في الصحراء بينما العيون كانت عند الامة. الصحراء المغربية لم تكن امارة مستقلة سياسيا ولا اقتصاديا مثل الامارات الاخرى. ويقصد الجزائر وتونس. كانت تدافع احداها بنسيج  من العلاقات الايديولوجية والتجارية. تميل الاحداث التاريخية الى ربطها في امارة المرينين ومن بعدهم العلويين في المغرب الاقصى. إذا وضعنا تاريخ الصحراء المغربية في سياق التطور العامل المغربي العربي، يجعل عملية تحديد الانتماء السياسي ، مسألة عملية لا يمكن تجاوزها. فالارتباط التوحيدي الذي مر عبر مراحل تأسيسة متعددة من الفتح العربي إلى رحلة حسان بن النعمان إلى مجيء المرابطين والموحدين، استمر ماثلا للعلن.     

لقد كانت الصحراء المغربية على مدار القرون، تشكل العمق الأمين لسكان المغرب. حين كانت الأرياف والمدن المغربية تتلقى الهجمات الدائمة من الاسبان والبرتغال وفرنسا وبريطانيا، كانت الصحراء تقدم الحصن الدفاعي. في سنة 1905 أقيم اجتماع تاريخي لقبائل أهل الصحراء جميعها بمدينة السمارة لحضور بعثة رسمية من فاس من السلطان عبد العزيز. فكان في خطاب السلطان تأكيد على زعامة السياسة للشيخ ماء العينين بالمباركة من الدولة المغربية وبتفويض سلطاني له يجمع الزكاة باسم السلطان، بل وسمي رسميا خليفة السلطان في الأقاليم الجنوبية. وفي هذا الاجتماع، تم تعيين كل العمال الذين اصبحوا رؤساء على جميع القبائل الممتدة من الخصاص وبودنيب بظهائر سلطانية. كما كان التعامل النقدي في الأسواق بالعملة المغربية. المثقال والريال الحسني والدرهم. يحدثني أبي أن هذه العملة كانت متداولة في موريتانيا إلى أن ألغاها الاستعمار الاسباني سنة 1933.   

كانت التجارة ألأروبية تتعرض لعمليات التخريب من قبائل أولاد دليم، في مواجهة الاحتلال المسيحي كما كانوا يسمونه. كما أن السلطان مولاي عبد العزيز كان يرسل الأسلحة سرا إلى الصحراء ليعين الشيخ ماء العينين واحمد الهيبة وكان السلطان يتبرأ علنا من ذلك أمام السفارات الأوروبية. فأن كانت الصحراء مستقلة عن المغرب وللشعب الصحراوي حق في تقرير المصير، فلماذا كانت قبائل ولاد دليم، عندما تهجم على التجارة الاروبية باسم مواجهة الاحتلال النصراني، تقوم الدول الاروبية بالضغط على فاس ومراكش حيث الحكومة المغربية  الضعيفة في ذلك الوقت وتلزمها باتفاقات وتلوي ذراعها.   

ان قضية الصحراء صنعها بوتفليقة حين كان وزيرا للخارجية ومشكلتنا معه ومع جنرلاته الذين يقتاتون من التوتر مع وطننا المغرب. فبفضل هذا التوتر يبقى الجيش حاكما وملجئا وكهفا يأوي الخونة من المغاربة ويطالب عند ذلك بالاعتمادات التي يريد والاسلحة ، كما اجهزتهم الامنية تصنع الخوف في صناعة الاحداث الارهابية ثم بعد ذلك تنتعش وتتمول يقتاتون على حساب صحرائنا وشعبنا ، كما ينهبون كلما يعطى باسم البوليزاريو لكي يبيعونه عند الحدود في بني ادرار وفي اسواق الفلاح ومدينة وجدة مواد غدائية وسلاح ومنتوجات كيماوية.   

كيف لهذه الحكومة أن تعيد استنساخ الاستعمار علينا ، ألم يحن الوقت أن يرتاح الشعب المغربي والجزائري من هذا التوتر ؟ ألم يحن الوقت والفرصة لبوتفليقة في رئاسته الثالثة أن يصحح ما أفسده في حق الشعب الصحراوي والجزائر على السواء؟ الم يحن الوقت أن يعيش الشعب في بلداننا في سلام ومحبة واتحاد؟ أن تخلفنا وتقوقعنا سببه سم الاستعمار الذي مازلنا نتجرعه حتى الآن، وعوض ما نخرج من قوقعة هذا التخلف والتفرقة وترتاح الشعوب وتستقر حتى يمكن أن تتقدم وتتطور كما باقي الشعوب من الدول المتقدمة، الذين لايفكرون إلا في كيفية السفر بعطل الصيف والاستجمام ، بينما نحن حديثنا، كنا داخل اوطاننا او خارجها، سوى النقاش حول ضعفنا وتخلفنا وتشردمنا. همنا وأحزاننا لما يحصل في بلداننا نحمله داخل ارواحنا سواء كنا في الوطن أو متغربين في المنافي؟ أليس من الخزي أن أن تتحول جبهة تحرير الجزائر الى استعمار في أناس من بني جلدتنا ويتكلمون بلساننا؟ إلى متى سنبقى لعبة في يد دول الاستعمار ونسلم قضايانا لها وللامم المتحدة وهم الذي كانوا اسباب التجزئة في كل الاقطار العربية والاسلامية؟ إلى متى سيظل الشعب العربي نائما غافلا عن احقاد الغرب علينا واستعمارهم لنا المباشر والغير المباشر؟   

أما بالنسبة للبوليزاريو الذي يحتمي بالامم المتحدة وشرعية الامم المتحدة، متى كانت الامم المتحدة تخدم مصالحنا؟ كانت دائما متواطئة ضد أمتنا العربية التي قسمتها من شرقها إلى غربها أيام استعمارهم علينا. ومازلنا ندفع الثمن في لبنان وسوريا والعراق والكويت والسودان والصومال . أنها ليست إلأ قوى استكبارية من امريكا الى اوروبا والصهيونية العالمية. هم يشكلون حلفا وأمما ونحن نسعى إلى تمزيق أوطاننا أكثر مما مزقوها حين كانوا محتلين مغتصبين مجرمين قتلة لثوارنا.   

والاجدر للاعلام الجزائري "التلفزة الجزائرية للصحراء الغربية" التي تروج الكذب وتتهم المغرب بانتهاك حقوق الانسان، ان تستغل فضائيتها لفضح انتهاكات الشعب الجزائري من حكومته الظالمة.لي اصدقاء اساتذة جزائريين ، يعملون شهورا ولا يتاقضون أجورهم. والفقر المدقع الذي يعانيه الشعب والقمع عليه ابتتداء من شمال الجزائر إلى أقصى جنوبها حيث الطوارق. ان كنتم تروجون بهتانا على وطن المغرب وتسعون إلى تمزيقه فلنمزق كل شمال المغرب العربي عوض وحدته ولتكن كوكتيلا من الدويلات القبايلية والطوارقية والريفية والاطلسية والصحراوية  والريفية والمراكشية والفاسية والعنابية والتلمسانية. لنقسم البلدين إلى مدن على شكل امارات ولكل مدينة أمارة يحكمها سلطان.    

والدليل على أن ما يسمى جبهة البوليساريو مجرد لعبة وأداة في يد بعض الدول، هو أن أكثر من واحد من قيادتها ترك الجبهة الديكورية ، وعاد إلى وطنه المغرب معتذرا عن التضليل الذي مورس عليه وانشق بسببه عن الوطن الأم ، فأعيدت لهم حقوقهم واستأنفوا حياتهم مواطنين مغاربة . كما أن أكثر من دولة كانت قد اعترفت بما يسمى حكومة الصحراء سحبت اعترافها هذا ، لأن مشكلة الصحراء اختلقتها دول مجاورة لتعطيل مسيرة التنمية في المغرب والتغطية على القمع والسجون والفقر في بلادها. والعاقل هو من المغاربة والجزائريين، من يقارن بين الاستقرار السائد في الدولة المغربية ، والعنف السائد كالسرطان في الحياة الجزائرية منذ عام 1990 عندما ألغت الحكومة الجزائرية نتائج الانتخابات النيابية لأنها كانت ليست على مزاجها ، فأدخلت البلاد في عنف مسلح راح ضحيته حتى اليوم حسب الإحصائيات الرسمية الجزائرية ما لا يقل عن مائة وخمسين ألف قتيل جزائري.  

و إذا كانت زمرة عصابة البوليساريو الأداة في يد الحكومة الجزائرية مقتنعين بأنهم شعب مختلف عن الشعب المغربي ، فلماذا لم يحاولوا مرة واحدة محاججة الجامعة العربية لقبولهم دولة جديدة في الجامعة؟ وربما كانوا أوربيون فلماذا لم يحاولوا دخول الاتحاد الأوربي ؟ ولماذا أيضا الحكومة الجزائرية هي الوحيدة التي تتعامل معهم وتدعمهم ؟ هل حكومة الجزائر هي الوحيدة التي على حق مقابل عشرين دولة عربية ؟.   

ومن المهم في هذا السياق التذكر دوما أن بدايات المشكلة كانت عام 1974 بسبب سلطات الاستعمار الأسباني التي رفضت تسليم إقليم الصحراء للوطن الأم المغرب بعد التخلي عن مستعمراتها الشمالية، وحاولت تشكيل حكومة صحراوية تكون تابعة وعميلة لها ، وحاولت أيضا تمثيل الإقليم الصحراوي في البرلمان الأسباني ، وكعادة الاستعمار لا ينسحب من دولة محتلة إلا ويترك وراءه المشكلة التي تظل نزيفا دائما للدولة الأم ، وبدليل استمرار الاستعمار الأسباني لمدينتي سبتة و مليلة المغربيتين.

  

أن الصحراء المغربية مغربية وشعبها شعبا مغربيا، ولن نقبل بجماعة من الخونة المرتزقة التي عاثت في الارض فسادا أن تفرض علينا فسادها بدعم من الامم المتحدة أو بدعم من رئيس جائر على أمته فكيف سيكون مع الدولة المجاورة.

    

المصادر

محاضرة الاستاذ الادريسي ابو زيد

وكتاب " الصحراء المغربية عقدة الوحدة والتجزئة"

http://www.youtube.com/watch?v=_PKcVQPnxAI&feature=related

http://www.youtube.com/watch?v=o9vwyl8Kfmo&feature=related

  

  

زكية خيرهم


التعليقات

الاسم: زكية خيرهم
التاريخ: 04/05/2014 22:55:45
السيد ادريس اليزيدي تحية طيبة ، يسعدني مرورك عن الموضوع، والآن قد حصل لي الشرف وتعرفت عليك شخصيا ، ساتصل بك ونتحدث في صدد الموضوع. تحياتي.

الاسم: إدريس يزيدي
التاريخ: 23/03/2014 16:29:54
السيدة زكية خيرهم، لقد عثرت على هذا المقال وأنا أبحث عن بعض المراجع الخاصة بإشكالية الصحراء الغربية.
أشكرك على هذه القراءة التاريخية الرصينة. علما ان هذا الموضوع لم يأخذ حظه الكافي من الدراسة والتحليل، ومازال يعاني من نقص من حيث معالجته تاريخيا وأدبيا.
كل التحية.
إدريس يزيدي: أديب مغربي مقيم في بلجيكا.




5000