هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إعادة العشق للآخرين ..!!

سلوى حسن

كم احتاج قصاصات ورق

من رسائلك القديمة

كي الصقها 

أتمعن في كلمات 

تشبع خيالي 

حيث لم يبقى 

في الحياة 

الا  آهات 

يبق 

كم احتاج 

قصاصات ورق  

من رسائلك القديمة 

حيث أحرقتها

ومزقتها

خوف من الآخرين

آه

أيكون الحب ممنوعاً

لتموت

الروح

ويبقى الجسد خاوياً

يملكه الآخرون

آه

أنعيش أجساداً

ونموت أرواحاً

وأي عزاء

يفيدونا

وأي ثراء

ليعزينا

ونحن مساكين

مساكين

وعاؤنا مملوء

حزن

الم

آهات

ذكريات

حيث مات الإنسان مات

ولن يبقى منه إلا صدى إنسان

الم تكفنا

جروح الزمن

فيجرح

احدنا الآخر

ونستمتع بعزاب الآخرين

فهل هناك موت أفظع

من هذا الموت

أموات يقتل أموات أموات

وان بقية حيا

لا تفشي سرك للآخرين

إياك

أنت تفشي بسرك

سيقتلونك ألف مرة

ومرة

قبل أن تحاول خلاصهم من الموت

وان بقية حيا

لا تشم الرياحين

الا سرا

ولا تقبل حبيبتك

الا سرا

ولا تشرب كاس همك

الا سرا

اختل بمن يعشقون الآخرين

سرا

وافتح لهم أبواب حزنك

واتفق معهم

لإعادة العشق

للآخرين

ساعدهم سراً

فان علموا بأنك تحاول نزع الأشواك

من قلوبهم

سينقلبون عليك وحوشاً

إنهم مساكين

مساكين

أبوابهم مغلقة

حتى لا تنتشر رائحة الموت

واستغربت

كيف يخافون الموت

وهل يخاف الميت من الموت

فمت ألف مرة ومرة

وإياك

أن تنطق بكلمة حياة

أمام الأموات   

ــــــــــــــــ

 

 

* : خاص بموقع ولاتي مه

 

سلوى حسن


التعليقات

الاسم: herzi eya
التاريخ: 2011-10-04 21:31:00
لما كل هذا التشاؤم يا سيدتي صحيح إنه الخيبات و الإنكسارات تملاء حياتنا و لكن لم تصل الأمور إلى حد موت الرحمة قي قلوبنا لك مني كل الإحترم و التقدير

الاسم: سلوى حسن
التاريخ: 2010-04-24 21:49:32
ليس اغلى من الروح وروحي مرهونة لديكم احبكم بصدق

الاسم: سلوى حسن
التاريخ: 2009-05-01 15:31:20
اشكر كل من علق على قصيدتي : سلام نوري- منصور اريكان نورس محمد قدور- كريم تويج- عبد الوهاب مطلبي - جبار عودة الخطاط واخيرا ابو ايليا
اشكركم جميعا
دمتم
سلوى حسن

الاسم: ابو ايليا
التاريخ: 2009-05-01 04:10:15
النص جميل جدا
كل كلماته دافئه معبره اعجبني هذا المقطع
لاتقبل حبيبتك الاسرا
ولاتشرب كأهمك الاسرا
تالقي وشكرا

الاسم: [جبار عودة الخطاط
التاريخ: 2009-04-30 19:46:43
آه

أيكون الحب ممنوعاً

لتموت

الروح

ويبقى الجسد خاوياً

يملكه الآخرون

العزيزة الشاعرة سلوى حسن نصك جميل ولكن ما هذا الحزن الشفيف الذي يتراءى بين حروفك
كل الود

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 2009-04-30 00:55:12
ارق التحايا للشاعرة سلوى حسن الموقرة
اكثر من رائعه
تقبلي مروري

الاسم: كريم تويج
التاريخ: 2009-04-29 20:21:51
صوره جميله ويائسه

والاجمل ان تحدثتي وكسرتي الصمت

مساكين

أبوابهم مغلقة

حتى لا تنتشر رائحة الموت

واستغربت

كيف يخافون الموت

وهل يخاف الميت من الموت

فمت ألف مرة ومرة
سلاما لك وانت طيبه

الاسم: نورس محمد قدور
التاريخ: 2009-04-29 17:59:25
حيث مات الإنسان مات

ولن يبقى منه إلا صدى إنسان

الم تكفنا

جروح الزمن

فيجرح

احدنا الآخر

ونستمتع بعزاب الآخرين

فهل هناك موت أفظع

من هذا الموت

أموات يقتل أموات أموات

وان بقية حيا

لا تفشي سرك للآخرين

صورجميلة ومعبرة ومؤثرةحيث توصف الواقع البئيس بحذافيره اذا يفتقد الانسان( لروح المُحبة) في زمن طغت عليه الاحقاد واصبح الحب فيه من كبرى الجرائم .

تقبل تحياتي اخت سلوى

الاسم: منصور الريكان
التاريخ: 2009-04-29 12:43:09
للتنوية سيدتي من الاصح
اموات تقتل اموات اموات
وان بقيت حيا
هل هو خطأمطبعي لا اعرف ارجو ملاحظة ذلك تحياتي

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 2009-04-29 10:01:08
أيكون الحب ممنوعاً

لتموت

الروح

ويبقى الجسد خاوياً

يملكه الآخرون

آه

أنعيش أجساداً

ونموت أرواحاً

وأي عزاء

يفيدونا

وأي ثراء

ليعزينا

ونحن مساكين

مساكين

================سطوة الحب ام سطوة الرسائل
جميل مارسمته تأوهاتك سيدتي
فما تبقى من القصاصات لايمثل الا تاريخ رائع من عمر الوجد
سلاما




5000