هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كريستوفر هيل: هل تتصرف بغداد كما تصرفت سكوبيا

لأول مرة سمعت باسم كريستوفر هيل (السفير) عام 1996 عندما كنت أراجع مسودة (بروفة) كتابي ( صدام حضارات أم إشعال بؤر الصراعات في البلقان) مما جعلني أن أضيف وأنقح تلك البروفة قبل أن ادفعها إلى المطبعة ثانية.

قلت كرستوفر هيل السفير لان هناك غيره يحملون نفس الاسم ،يوجد  أسقف انجليكاني بريطاني مشهور اسمه كريستوفر هيل . وفي بريطانيا أيضا أستاذ علوم سياسية معروف يدعى كريستوفر هيل وهو أستاذ بجامعة كامبريدج ومدير معهد كامبريدج للدراسات الدولية. وكذلك في بريطانيا المؤرخ الشيوعي المعروف كريستوفر هيل الذي توفي مطلع عام 2003. وفي الولايات المتحدة الأمريكية عالم فيزياوي في معهد فيرمي بولاية إلينوي اسمه كريستوفر هيل.

كريستوفر هيل - السفير - لم نعرفه إلا بعدما أصبح سفيرا الولايات المتحدة الأمريكية في مقدونيا عام 1996  والذي سمعنا باسمه لأول مرة في ذلك العام عندما قدم اعتذاره للشعب المقدوني وذلك بعدما احتجت الأحزاب والقوى السياسية المقدونية على تدخله في الشؤون الداخلية للبلاد وإدلائه بتصريحات توحي بأنه وصي على شعب لم يبلغ سن الرشد.فقد تضمن اعتذاره للشعب المقدوني بأنه صديق يقدم النصيحة فقط وطلب عدم تفسير أقواله أمام الكونغرس تفسيرا آخر. ان الضجة التي تصاعدت في مقدونيا على اثر تدخله هي التي جعلته حديث الساعة -آنذاك-لدى المهتمين بالشأن البلقاني.

فكانت تلك معلومة جديدة بالغة الأهمية لبحوثي البلقانية المعمقة وهي تستحق الإضافة لمؤلفي الجديد، في ذلك الوقت.

وكريستوفر هل، هذا المقصود، من مواليد عام 1952 ،متزوج وله ثلاثة أبناء. حصل على البكلوريوس في الاقتصاد 1974 وبعد عشرين عاما حصل على الماجستير من الكلية  البحرية الحربية أي في عام 1999 . بدأ حياته موظفا في الخارجية الأمريكية منذ عام 1977 إلى أن تم تعيينه ملحقا اقتصاديا في السفارة الأمريكية بالعاصمة الكورية الجنوبية سيئول إذ بقي بهذه الوظيفة للفترة (1983-1985).

عمل سفيرا لبلاده في مقدونيا (1996-1999) وخلال هذه الفترة اخذ هذا الاسم يتردد على مسامعنا كثيرا، بحكم تخصصنا بالشؤون البلقانية، عندما أصبح ضمن طاقم المفاوضات في دايتون الذي يقوده ريتشارد هولبروك عام 1995.وفيما بعد تمت تسميته مبعوثا خاصا لكوسوفو للفترة (1998-1999).

وحسب وصف الصحف اليوغسلافية، التي كنا نطلع عليها ، فان كريستوفر لم يتمتع بأي مواصفات تجعله مفاوضا محترفا ، بل كان يتحدث بفضل قوة بلاده العسكرية سواء كان في دايتون، خلال حرب البوسنة أم في  مفاوضات رامبوييه التي مهدت للعدوان على يوغسلافيا الاتحادية. ولا يختلف كريستوفر عن معلمه ريتشارد هولبروك فانه ديمقراطي للنخاع عندما يحكم الديمقراطيون وجمهوري حتى العظم عندما يحكم الجمهوريون.

وخلال الفترة (2000-2004) شغل منصب سفير الولايات المتحدة في بولندا. وفي عام 2005 عاد إلى مقر الخارجية الأمريكية وعمل كمدير لدائرة شرق آسيا والمحيط الهادي. وأثناء اشتغاله بهذه الوظيفة تمت تسميته لرئاسة الوفد الأمريكي في اللجنة السداسية الخاصة  بالمحادثات الكورية  الشمالية.

في 22/4/2009 وافق مجلس الشيوخ على تعيينه سفيرا لبلاده في بغداد بعد موافقة (73) ومعارضة (23) عضوا.

لا نعلم كيف ستكون سلوكية كرستوفر في بغداد ؟ هل سيتصرف كما تصرف في مقدونيا؟ وفي حالة حدوث تصرف من هذا النوع هل تجرأ الأحزاب العراقية أو أعضاء البرلمان العراقي في الوقوف بنفس الموقف الذي حصل في مقدونيا؟

 

أ . د. جعفر عبد المهدي صاحب


التعليقات

الاسم: وليد الصوفي
التاريخ: 2009-05-04 21:26:46
الاخ الدكتور جعفر عبد المهدي صاحب
شكرا جزيلا لك ولكل استاذ فذ يقدم العلم والمعرفة لطلاب العلم وشكرا لك يادكتورنا العزيز لمتابعة تعليقاتنا ولهتمامكم بابناء جلدتكم.
وفقكم الله لخدمة ابناء العراق الطيبين.
عنواني
flåte stad veien95
1415 oppegård
norway

الاسم: أ.د. جعفر عبد المهدي صاحب
التاريخ: 2009-05-04 01:11:27
الاخ الدكتور محمد العبادي
بعد التحية
اشكرك على مشاعرك العراقية الخالصةونتمنى من الله العزيز ان يكحل عيوننا برؤية العراق الواحد الموحدالذي هو لكل العراقيين على مختلف اطيافهم العرقية والمذهبية والمناطقية. والله سميع الدعاء
مع خالص محبتي لشخصكم الأكرم

الاسم: د.محمد العبادي
التاريخ: 2009-05-03 10:35:03
الاخ الاستادالدكتور جعفر عبد المهدي من الاساتدة التي تعودت اعيننا على قراءة كتاباتةالتوحديةالعراقية الاصيلة واليوم يطل علينا ليعرفنا بما هو قادم وكل دالك من اجل العراق .عاش الخيرين من ابناء العراق (فمن يعمل خيرا خيرا يرى)

الاسم: أ.د. جعفر عبد المهدي صاحب
التاريخ: 2009-05-02 00:26:47
الاخت فاطمة رمضان صاكال
بعد التحية
اشكرك لمشاعرك تجاه بلدكالثاني عراقنا الجريح
نتمنى لك التوفيق والنجاح
اخوك/د. جعفر

الاسم: أ.د. جعفر عبد المهدي صاحب
التاريخ: 2009-05-02 00:22:22
الاخ العزيز احمد عباس
بعد التحية
اشكلركم جزيل الشكر لمشاعركم الطيبة
اتمنى لكم الخير والاضطراد في حياتكم
مع خالص الود
اخوكم/ د. جعفر

الاسم: أ.د. جعفر عبد المهدي صاحب
التاريخ: 2009-05-02 00:18:41
الاستاذ القدير وليدالصوفي
بعد التحية
اعدكم بتلبية طلبكم حول نشر موضوع يتعلق باتفاقية دايتون، علما باني ألفت كتابين حول الاتفاقية الاول بعنوان (اتفاقية دايتون...دراسة تخليلية سياسية-قانونية) والثاني بعنوان( اتفاقية دايتون واخلاق العولمة).
ارجو اذا رغبنم ان ترسلوا لي عنوانكم البريدي لابعثهما اليكم
مع خالص المعزة
اخوكم/د.جعفر

الاسم: أ.د. جعفر عبد المهدي صاحب
التاريخ: 2009-05-02 00:10:56
الاخ المهندس عباس هادي جواد
بعد التحية
تبقى الكتابة كتعبير معاصر لمفهوم الامر بالمعروف والنهي عن المنكر في عهد تغيرت فيه المفاهيم
نتذكر قول سيدنا امير المؤمنين علي -ع- لا تعودوا ابناءكم على ما تعودتم انهم مخلوقون لزمان غير زمانكم
مع خالص احترامي لشخصكم العزيز
اخوكم/د.جعفر

الاسم: أ.د. جعفر عبد المهدي صاحب
التاريخ: 2009-05-02 00:04:18
الاخ الكريم حليم السماوي
تحية عراقية مخلصة
اشكركم جزيل الشكر على مشاعركم الطيبة
اتمنى لكم الخير والسؤدد
اخوكم/د.جعفر

الاسم: فاطمة رمضان صاكال
التاريخ: 2009-04-29 23:27:12
استاذى الفاضل جعفر المهدى صاحب شكرا على توضيح هذه الشخصية وان شاء الله يلتهم جرح العراق الحبيب ومشكور على هذا المقال

الاسم: أحمد عباس
التاريخ: 2009-04-29 23:26:29
الى أ.د جعفر عبد المهدي المحترم
أن مقالكم التفاتة قيمة ومهمة بالنسبة الى السياسين العراقين لأن دراسة ومعرفة شخصية السفير الأمريكي الجديد مهم جدا, لكي يتسنى الى رجالات الدولة العراقية طريقة التعامل معه من الناحية الدوبلوماسية والعملية.
نتمنى الى الأستاذ العزيز أن يستمر في عطائته القيمة متمنيا له دوام الصحة والنجاح.
أحمد عباس

الاسم: وليد الصوفي
التاريخ: 2009-04-29 21:00:02
الاخ الفاضل الكتور جعفر عبد المهدي صاحب المحترم....
كما عودتنا دائما بمقالاتك الموضوعية والاكاديمية والتي تخص ارض الواقع بلعالم بشكل عام وبلدنا الحبيب العراق على وجه الخصوص وهذه الدراسات والتي تنشر من قبلك لها فائدة عظيمة لطلاب العلم وخصوصا طلاب الدراسات العليا في مجال السياسة الدولية.
اخي الكريم وفقك الله وارجوا من حضرتك نشر ملخص عن اتفاقية دايتون لعلمي انكم برفوسفور بشؤون البلقان .
واتمنى لك الموفقية والنجاح المتواصل.

وليد الصوفي
النرويج _اوسلو

الاسم: عباس هادي جواد
التاريخ: 2009-04-28 23:37:56
نتمنى من كل الأخوة العراقيين في بلدان المهجر السير في خطى البروفيسور جعفر عبد المهدي الذي إلتقيته في الجماهيرية الليبيةوكانت كل كتاباته التي أعتبرها معبر حقيقي عن أغلب ردود الأفعال المطلوبة من كل مثقف غيور على عراقيته وأهله ونراه دائما في موضع الرصدوالتصدي لأحداث قد تبدو غريبة على غالبية أخوتنا في بلدناالعراق العزيزنتمنى لكم التوفيق والمزيد من االإبداع
مع أطيب تحياتي

Chief Engineer: Abbass Hadi Jwad

الاسم: حليم كريم السماوي
التاريخ: 2009-04-28 20:34:43
الاستاذ الدكتور الفاضل جعفر عبد المهدي
اولا حياك الله وردة جديدة في حديقة النور
ثانيا ياسيدي شكرا على مرورك على الهم العراقي بما ينقل لنا المنافع المعرفية الصحيحة من مصادر علمية واكاديمية
ثالثا ..والاهم هو ما ذا سيحص لهيل في العراق اقول وببساطة كل الاحتمالات قائمة في بلد لم يكتمل به الدستور والمشرعين لا يعملون بما انجزوا منه

اتمنى التواصل سيدي لاننا بحاجة الى المعرفة الصحيحية

تحيات

حليم كريم السماوي
السويد




5000