..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة تلعفر الاخبارية

جعفر التلعفري

السياحة تجمع العراقيين وتوحدهم في إقليم كردستان العراق

دهوك ـ جعفر التلعفري

تشهد مدن إقليم كردستان العراق هذه الأيام توافد الآلاف من العوائل العراقية من مختلف المحافظات من أجل السياحة والتمتع بالأجواء الخلابة التي أنعم الله بها على بلدنا الغالي..

وقد التقينا بعدة عوائل من مختلف الطوائف والقوميات والأديان حيث أفصحوا أن الاستقرار الأمني الذي يسود كردستان يدفعهم إلى زيارة مناطقه السياحية وقضاء أوقات ممتعة للترفيه ونسيان متاعب الحياة وآلامها والابتعاد عن أجواء الانفجارات التي اعتاد عليها العراقيون وخاصة في المناطق التي لا تعرف الأمن والاستقرار.

وعبر المواطنون الذين تحدثوا لمراسلنا عن شكرهم للجهود الكبيرة التي تبذلها حكومة إقليم كردستان العراق في الاهتمام بالمناطق السياحية وتوفير الخدمات الضرورية للسياح الذين يقصدونها من داخل وخارج البلاد.

شمالنا الحبيب الذي حباه الله بالجبال والسهول والأجواء والمناظر الخلابة التي تسحر الناظر هو من أهم مصادر الجذب السياحي الذي لا حدود له، واستطاع أن يوحد ويجمع مختلف شرائح مجتمعنا في ظاهرةٍ جسدت أروع صور الوحدة الوطنية، فقد رأينا في سرسنك واشتاوا وسدة دهوك وشقلاوة والعمادية وسولاف وغيرها عوائل تركمانية ترقص إلى جنب العوائل الكردية، والعرب يرقصون إلى جنب إخوانهم الأشوريين، والمساجد تكتظ بالسنة والشيعة، الأمر الذي أسعدنا كثيراً.

وبعد أن كان عدد من المواطنين يشتكون من مطالبة سلطات الإقليم بكفيل للدخول إلى أراضيه، أكد مدير أمن دهوك سعيد سنجاري إلغاء هذا الأمر داعياً الجميع إلى زيارة الإقليم للسياحة والتجارة.

وعلى صعيدٍ متصل زار وفد إعلامي يمثل عدداً من وسائل الإعلام في مدينة تلعفر إقليم كردستان العراق، حيث التقى بعدد من المسؤولين الحكوميين ومدراء مكاتب القنوات التلفزيونية الأرضية والفضائية.

وخلال لقائه بالوفد أكد سعيد سنجاري مدير أمن محافظة دهوك على أهمية الإعلام ودوره، مرحباً بـالحضور ومبدياً "استعداده والجهات المعنية في تقديم كل وسائل الدعم والتعاون خدمةً للكلمة الصادقة".

بدوره طالبَ الزميل أحمد عبد الله جاسم مدير مكتب فضائية كردستان في دهوك الإعلاميين بـ"نقل التطور الذي شهده إقليم كردستان العراق في مختلف المجالات، والعمل على إنقاذ مدينة تلعفر من أجواء الانفجارات والرعب التي عاشتها خلال السنوات الخمس الأخيرة عبر نشر كل ما من شأنه أن يجمع أبناء المدينة ويوحد كلمتهم ويعزز تكاثفهم".. متحدثاً للحضور عن "فضائية كردستان والمشاكل التي اعترضت عملها في بداية تأسيسها"، داعياً إلى "تبادل الزيارات لتمتين العلاقات الثقافية والإعلامية بين العاملين في مجال الصحافة والإعلام في تلعفر وإقليم كردستان"، مؤكداً "رغبة إدارة الفضائية في توسيع نشاطاتها في كل مدن ومناطق العراق وأن تلعفر قضاء مهم يستحق الاهتمام في هذا الشأن".

كما التقى الإعلاميون خلال زيارتهم بالزميل خوشناف جميل نعمان مدير تلفزيون دهوك الذي قدّم في بداية اللقاء نبذة موجزة عن التلفزيون الذي يشرف على إدارته، مبدياً تعاونه ومرحباً بـ"تواصل الزيارات لتبادل الخبرات الثقافية والإعلامية".. مؤكداً "أننا بحاجة إلى وسائل إعلامية تعمل وفق توجهات عراقية، وأن مدينة تلعفر عانت الكثير من العمليات الإرهابية وكانت قلوبنا تنزف دماً عندما كنا نسمع عن الانفجارات المتواصلة فيها ولكننا بدأنا اليوم نسمع عن اعمار المدينة بتكاثف أبنائها وتلاحمهم".

قائم مقام قضاء العمادية إسماعيل محمد أحمد بدوره رحب بالوفد مؤكداً "أن زيارتهم بادرة مباركة" داعياً إلى "تكرارها لنقل صور الاعمار والتطور التي تشهدها مدن إقليم كردستان إلى أهالي تلعفر"، مؤكداً "أن تلك الصور تحققت نتيجة لتعاون أبناء الإقليم وتكاثفهم وتوحدهم".

الإعلاميون من جانبهم أعربوا عن "شكرهم وتقديرهم لجهود حكومة وشعب كردستان لتعاونهم مع أهالي تلعفر في محنتهم وتقديمهم كل التسهيلات الممكنة على صعيد الخدمات الطبية والمواد الغذائية وغيرها"، مفصحين أن "اهتماماً كبيراً وترحيباً حاراً شهدته زيارتهم للإقليم".

  

إنتاج أول فلم تلفـزيـوني في تلعـفـر

تلعفر ـ جعفر التلعفري:

أنتجت محطة أرضية محلية في مدينة تلعفر أول فلم تلفزيوني في تاريخ المدينة.. أعلن ذلك مؤلف ومخرج العمل الأستاذ عبد الرزاق مرتضى وأضاف قائلاً: "أن الفلم الذي يحمل عنوان (أمنية) يحكي عن ضرورة اقتناع الفرد برزقه، وعدم سعيه للحصول على الأموال بطرق غير واقعية ودون ابذال الجهود".. مرتضى أكد أنه: "ورغم الإمكانيات المتواضعة إلا أنه تمّ انجاز العمل الذي يُعد الأول من نوعه في المدينة بتعاون وتحدي الفريق لكل الصعوبات التي واجهوها".

الفلم الذي مدته ساعة واحدة تمّ تصوير مشاهده داخل تلعفر، وهو من بطولة الفنانين محمد علوش ومحمد جلعوت وغالب سطو، ومن إنتاج تلفزيون تلعفر التابع لشبكة الإعلام العراقي.
من الجدير بالذكر أن محطة تلعفر افتتحت في 15/6/2008 وتبث برامجها التي نالت إعجاب الجمهور باللغتين العربية والتركمانية لحوالي نصف مليون نسمة.

 

 

جعفر التلعفري


التعليقات

الاسم: جعفر التلعفري
التاريخ: 23/11/2013 15:43:45
شكرا لكم جميعا احبتي..

الاسم: علي العراقي
التاريخ: 21/11/2013 15:55:06
صح لسانك

الاسم: د . خالد خيرالدين الحمداني
التاريخ: 17/10/2009 19:39:43
بارك الله فيك دمت لهذا العمل الجبار ونتمنى ان يكون اخبارك الدورية في الجانب الثقافي للمدينة ومعززة بالصور .

الاسم: عبدالقادر بشير
التاريخ: 21/06/2009 20:48:03
وانا بدوري كاتب وصحافي زرت مصيف صلاح الدين وشقلاوة وهيران ودربند شقلاوة حيث لقيت الترحيب والتسهيل من قبل السيطرات خاصة عندما ابرزت لهم هويتي الصحفية ذهبت وانا متعب مثقل بالهموم وعدت وانا بكامل الحيوية والصحة شكرا لسلطات اقليم كوردستان على العناية والرعاية بالمصطافين علما ان الماطق التي زرتها رأيت الاخوة الكوردية والعربية والتركمانية والكلد واشورية واضحة وبدون تمييز حيايا رجال كوردستان وكل رجال العراق من زاخو الى البصرة الحبيبة




5000