..... 
مقداد مسعود 
.
......
مواضيع الساعة
ـــــــــــــــــــــــــــ
.
علي الزاغيني
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


العطلة في حياتها - 12 قصيدة

هنادي جليل

•1- طائرٌ من قمح

                 

أنظرُ إليهِ 

وأنا في قفص المدينة

أنظرُ إليه

وهو في قفص السماء  

انظر إليه

وهو قريب منّي

أصغيتُ لنظرته

أصغيت للمسة الجناح

أصيغت لرائحة الريش

واصطحبتهُ في الطريق

إلى قفص في البيت

أنظر إليه

وهو يمشي جنبي

ندخل قفصاً من ذهب

نحكي عن العطلة في حياتها

أوسعُ من هذا العالم

أنظرُ إليه في القفص

وهو يحرثُ حديقته

يسقيها

يزرعُها

بقمحٍ كالجمراتْ

أنظرُ إليه

وهو بعيد عني

أطلقُ عصافيري إليه

إلى كفيّه

انظرُ إليه وانتظر

في كلّ مساء

أتذكر حمامة نوح

فيعود طائري معهُ

القمحُ والعصافير

يدخلُ قفصي لأقفلَهُ

على طائر ٍمن قمح

طائري صقرٌ

يكتب قصيدة لا تنام.

  

 

 

2-عالم واحد 

 

خيالك أصابني بصوره

زخاتك اجتاحت دمي

غيومك تطوف في  رأسي

في  الطريق، وفي البيت

أمام النوافذ، وأمام الأبواب

في السماء، وعلى الأرض

عالمك الذي تراه، هو عالمي أيضا

الطيور الزرقاء التي تراها، أراها

هكذا بقينا أنا وأنت بعينين

نبصر عالما واحدا

أنا نفيت وحدتي بك

امسك حياتك، وأرتب أوراقك

وأنت مع القارات وحيد.

أنا وأنت نكتظ بعالم خفي

لا نبصره عن قرب

شعاعه ضوء نجمة بعيد.
أنا وأنت يكتظ بنا عالم واحد،

مثل حلم يشعّ وفي يده وردة بيضاء.

 

 

3-قوس واحد

 

حدثني الشاعر في الليل

عن الكلمات،

حدثني عن الحياة.

وكيف أصغي لها

كيف تتحول

الكلمة الى امرأة

يبتسم لها الهلال.

حدثني عن الموت

وكيف أصغي

للعناق مختلطا ً بالدموع

كيف تتحول

التفاحة الى كلمة.

حدثني كيف

تتحول العين الى صور

والنظرة الى خيال.

وكيف لو راقبت ُ

تحولات الشجرة الى  قيثارات

رأيت طبيعة الإصغاء

وعلاقة الصوت بالطبيعة

أصغيت للسماء

أصغيت للكلمات

فرأيتني صرت أنا الشجرة

والطيور تصغي  لقيثارتي.

حدثني عن نهر الغرّاف

و كيف يتحول الى غابة كبيرة

 في قلب المدينة

التي تشبه القفص.

حدثني عن العطلة في حياتها

عن باخ

وبتهوفن

عن كابولا

حدثني عن قلبه

الذي يتحول في كل ليلة

الى صياد يحمل على كتفه

قوسا واحدا

للموت والحياة.

تاريخُ قبلاتٍ

وخرائط دموع.

 

حدثني كيف يتحكم بالعالم 

من أمام نافذته

ما دام معه في السرير

امرأة وقوس.

حدثني في الليل

وعندما أصبحت

لم أعد أتذكر

أكان معي

ملاك الموت

أم ملاك الحياة.

 

أكان معي

هما معاً

بدفء عناق طويل؟

 

  

4- فراشة الحياة

 

في جنوب البلاد

عندما هبطتُ نحو النهر

لأعبرهُ

نسيتُ الضوء، فعبرتُ روحي

ناعمة ً كالحرير

 

كنتَ انتَ قميصي

كنتَ العالم الذي مشيته

ولم أنس انك كنتَ تسمّيني

فراشة الحياة التي ترفرف في عطلتها

رأيتك، وسمعتك، و لمستك

فصرتَ حامل المصباح لي

أطوفُ حولكَ

كنتَ أنت نفسي،

عالمكَ يحيطـُني

أنتَ متاهتي

كلما أعبركَ

أجدكَ أمامي وخلفي

كنتَ شكّي كلهُ ويقيني

فمشيتكَ وحدي

أطوف حول نورك

كفراشة الحياة.

 

 

5- انتقاء

  

العاشق المضئ

الذي تجاهله الرواة

في بغداد

وحده 

ينتقي منـّا 

في ظلمة الخوف

اثنين، اثنين متعانقين

للسفينة في وطنِ الطوفان.

 

  

  

6- هنا بغداد

 

هنا تسطع الظلمة

تشير إلى الضحايا

هنا يتحطّم القلب

تسقط الأشجار

ترتفع الفأس

وينهض التابوت

إحساسي بالفقدان يربـّي الألم

ويبقى لي ارث عالم

يحمل نعشه النادبون.

حياتنا عاطلة

كساعة بلا رقاص

يتشابك فيها الموجود بالعدم

هنا جمر الإرهاق كله

هنا المعاناة كلها

هنا رماد أشخاص احترقوا

هنا سلالة تشظت

هنا عجائب تاريخ

تبخرت في الأرض الحرام

هنا آثار أرواح عتيقة

تلبس جلودا جديدة

هنا مدينة نابضة بموتها

والأشباح تلوك،

تلوك،

هنا بغداد.

 

 

 

7- كريـّةُ نهارٍ في دمي

  

ما دمتَ كريـّةُ نهارٍ في دمي

لا آكلي اللحومِ، لا خدمَ الليلِ،

ولا الخفافيشَ تقتربُ مني.

 

الحيواناتُ السودُ على دشاديشِها البيضِ القصار،

أرى نثارَ اللحمِ وبقعاً حمراء.

ولأنـَّها لا تعرفُ ما تريد

وما لا تريد

ولأنـَّها لا تنطقُ لاءَها الوحيدة

اجعلها لعبةً بين أصابعي

اجعلـُها ثعالبَ تتوجعُ بلحظتها الناقصة

كأنها جاءتْ في الظلام من الصحراء

خرجتْ من أوجارها

من تحت ركامِ العواصف والخرائب

جرذان نسيتْ عيونـَها في مدفنِ النفايات

تحت جسر المدينة الذي أعبرُه كلَّ يومٍ لأحبـّكَ

يلفـُّني لكَ حنينٌ يرفرفُ بصمت،

 يتحطّمُ الجسرُ من الألم.

ما دمتَ كريـّة َ نهارٍ في دمي،

مرمرُكَ مصقولٌ،

ويداكَ مبسوطتان،

ورأسكَ منذورٌ لحياتي،

لاؤكَ نعمٌ معي

اذ تنطقـُها أعرفُ القصد.

ما دمتَ كريـّة َ نهارٍ في دمي

انتَ شعاعي

أخبئُكَ في عظامي،

أرحلُ فترحلُ معي،

أضفرُكَ في عروقي،

وأغطيكَ بحريري المرفرفِ بصمتٍ.

أسمعُكَ تتحرك صاعداً للنسغِ

حيثما أمضي تمضي معي

ما دمتَ كريـّة َ نهارٍ في دمي

تنتحرُ الخفافيشُ السودُ

وخدمُ الليلِ

تحترقُ النفاياتُ

ويختنقُ آكلو اللحومِ

كلَّ يومٍ في جسدِ بغداد

ليتأكد قولي:

ما دمتَ كريـّة َ نهارٍ في دمي

المعجزةُ أكيدةٌ معكَ.

  

 

8- حياة على ورق

 

على الطرق

في اصطحابك لي

تخط لي تفاصيل

حياة عاطلة على الورق.

 

أراك تنظر للهمرات

للكلاب السائبة

للنائمين على الرصيف 

يحمر وجهك

وينزّ من أصابعك الأرق.

 

من على الهواء

تلتقط الدمعة

تلتمع عينك

تفر منها حمامة بيضاء.

 

ينهمر من قلبك مطر

فتسمي الموت

عطلة البلاد.

أهذه هي الحياة

في ارض السواد ؟

التقط قلبك

من تحت العجلات

امسحه جرحا     

واستعين به

أسأله لماذا أحبه

بكل هذا العمق

وهو هائم معي

يخط لي حياة عاطلة على الورق ؟

 

 

 

9- أسمال لامعة

 

بأمل طريّ

أخرج من البيت كل صباح

عمال ينظرون اليّ وينتظرون.

أسمال لامعة  في الطريق

شيخ نائم على الرصيف

لم أر الصورة،

جثث لمجهولين

شبح نائم،

عالم من حديد

علم تكنسه الريح

أكياس ترفرف على الأسلاك

لم أبصر،

لم اتصل،

لم اسمع

لا شئ،

لا أحد،

لا صخب

لم أجد ما يقال  

الموت عطلة الحياة

عمال ينتظرون، وأشباح للتفخيخ

لا عالم في بغداد

سوى أسمال لامعة

 

بأمل يابس

أرجع إلى البيت كل مساء.

 

 

10- دم بارد

 

أميركا

صدمتي بك عميقة

عاداتك قديمة

تصنعين القاتل

وتأتين لقتله

بدم بارد تحوكين الالتباس

ولا تفكرين بالإجابة

في بغداد صممتِ لباس الموت

وفخخّـتِ البلاد.

صدمتي بك عميقة

تكنسين الناس

كما تكنس العاصفة الريش

تمثالك جثث،

قمامتك عالية

وحبل غسيلك طويل

حياتك ملتبسة،

 فلمك ملتبس

فالتبستْ علينا البلاد

صدمتي بك عميقة

تهمسين بنعم

وتذبحين بلا

تجعلين نفسك أعلى من السماء.

في جوف تمثالك

نام الأذلاء

أموات ولصوص

هذا عالم بلا التباس.

 

 

11- أنت بلادي

 

أنا أحبّك بكل هذا الخوف

احرس كتبك،

وامسح الغبار عنها

اجمع أوراقك،

وأعيد ترتيبها

احرس أقلامك،

وأعلقها على الجدار

أفحص حبرها.

ارتجف عند خروجك الى الطريق

 ارتجف من شدة التفخيخ

أخاف عليك من الموت

أنت بلادي، أخبئ صورتك

ألهث عند الظهيرة

واترك روحي تسيل في صحن قلبك

اصدق أوهامك واحرسها

أنا أعلم انك بلا بلاد

وتقول: بلادي وان جارت عليّ

 هي أحجاري الكريمة.

 أحبك بكل هذا الخوف

أنت بلادي، أربيك على أ وهامك

أقول لك: انك لن تموت

جسمك من الماء،

وروحك من الضوء

لا أظنك تتشظى.

أحبك بكل هذا الخوف

 اتشظى خوفا،

وأنتظر تحت نوافذك

اترك روحي تسيل في صحنك

أنسى العالم .

في المساء

الناسف يسقط قرب النافذة

فأنتظر نزولك من السماء

حضورك انفجار في قلبي.

احبك بكل هذا الخوف

لامتثل لرهافة أوهامك

ان بلادك أحجار كريمة

ولم يفتتها التفخيخ.

 

 

12- الطب العدلي

 

في بغداد

دائرة فيها جثث كثيرة

جماجم

وعظام

أقدامُ

وأسنان

شظايا بشر

يا للرماد

المقابر في بغداد

تحيطـُنا كالأقفاص.

 

 

هنادي جليل


التعليقات

الاسم: zahira gamout
التاريخ: 01/06/2017 15:19:24
لقد اعجنتني هده القصائد الجميلة .
محبيت واحترامي لك .

الاسم: فؤاد الگيم
التاريخ: 03/05/2016 21:24:11
هنادي جليل المالكي

*تولد: محافظة الناصرية 1981

*بكلوريوس فنون جميلة

*عضو الاتحاد العام للادباء والكتاب العراقيين

*عضو نقابة الصحفيين العراقيين

*عضو مركز حوار الثقافي ( تنوير)

* نائب رئيس الجمعية العراقية لدعم الثقافة

*عضو نادي الشعر العراقي

الاسم: عائشة بشير
التاريخ: 10/12/2015 23:18:58
شاعرة رائعة لكن انصح الشاعرة هنادي ان لا تظهر صورتها الشخصية لأن الرجل الشرقي بعيد كل البعد عن المهنية والصدق

الاسم: gasri messaoud
التاريخ: 06/10/2013 17:05:32
bravo c'est magnifique .......quel splendide de poésie .................................shokran ala el-kalimate

الاسم: ستار عباس
التاريخ: 25/06/2013 13:19:34
المبدعه شاعرة الحلم فراشة ترفرف بجرئة فوق العالم السفلي تلتقط الارواح البريئة وتزقهم باكسير الحياة ،سيدتي،هنادي، شعرك عذب ملائكي صافي فيه عمق وجداني ممسوحة بانامل رقيقة كحلم الصباح الجميل.هنادي انت تملكين طاقة مكمونة اعطيها منفسا لكي تخرج وتحرر نفسها من الشرنقة الحريرية لتلحق بسربها وتنقل حبيبات الطلع والرحيق الى العيون والافواه التي طال انتظارها وكادت ان تستسلم.جئت بالربيع وبالشمس ،ويا حبذا بين الحين والاخر تعوديهم بجرعات الحب والصدق والسلام.هنادي انت تملكين طاقة رائعة من المفردات فانعمي بهاالاخرين.مع التقدير والاحترام ياسيدتي المبدعة.

الاسم: جبار فرحان العكيلي
التاريخ: 07/02/2013 19:23:16
الشاعرة المجتهدة هنادي جليل ... ترجمة المشاعر من الامور التي تشغل البال والقلب وتحفز الحواس نحو التشبث بالانا الانثوية الحلمة لكنك كنت فيلسوفة افكارك المنبعثة من خلفية رصينة وعميقة ..شكرا لك كل الابداع وبالمناسبة ساهديك نصا شعريا
المقصلة
اعلم ان خلفي مقصله
وامامي مقصله
وفي راسي
قرار وبوصله
اعلم ان القاعة ملأى ...
بالخيرين والعلماء والجهله
والمخبرين والفاسدين والسفله
والشعراء
مركونون في زاوية
يقرأون على النيام البسمله
الا انا الشاعر المقتول
لي هدف مهما كان قريبا او بعيدا سأصله
سأصله

الاسم: زياد عبد الاله العبيدي
التاريخ: 05/02/2013 00:13:25
سيدتي تحية طيبة
ايتها الرائعة
وايضا في الادب منافقين وما اقصد الئك الذين ما ان رؤوا نصا لانثى تهافتوا يجاملون حتى وان كان النص اجوفا برداءته لكني بكل ما املك من صدق اقول انك رائعة اذ حين اقرا قصيدتك اعيشها باه ه ه انك بركان من الاختزالات العاطفية المخضبة بالتعبير وريح تعجز امام نفسك الطويل---- ياه ه ه
كم مملوء قلبك وكم فيه ما تحملين من لوعة الواقع المتقاطر على الورق --- بوركتي ومن الق الى الق

الاسم: علي زهير فخري
التاريخ: 25/01/2013 16:54:50
شكراً جزيلاً لك سيدتي الرائعة لأنك كتبت ملحمة جميلة الألحان وسلسة في العواطف وأقسم لك لو أنك تنشرين بقدر هذه الملحمة عشرة أضعاف لقرأتها بكل قلبي وأصدقك القول أن كل من سيقرأ لك لن يشبع ولن يمل ..... راقيـــــــــــــــة جداً بكل شئ تحياتي وشكراً لك لأنك جعلتيني أقرأ قصيدتك المذهلة بكل شئ

الاسم: صفاء سعدي مزهر المعموري
التاريخ: 08/12/2012 16:46:31
الشاعرة العزيزة هنادي جليل ..
تحية لك وسلام ..
تعابيرك جميلة .. وإيحاءاتها مبدعة .. وهناك صدى إحساس شفاف ربما يحاكي مشاعر كل أنثى مكبوته في بلادنا ..
اتمنى لك التوفيق .. وأرجو أن افيدك بملاحظاتي البسيطة .. فهي ستبني منك للأفضل ( كما اعتقد ) .. وشكراً لك ..
الملاحظة الأولى :
أرجو أن تتقدمي بالشكر والإمتنان لجميع الإخوة والأخوات الذين مروا بواحتك هذه .. وكتبوا لك كلمات جميلة صادقة تعبر عن محبتهم وإعجابهم بما كتبت .. فمثل هؤلاء يستحقون كل الاحترام والحب والتقدير .. ولابد أن تهتمي جداً بما كتبوا وتردي لهم بالشكر ..

الملاحظة الثانية :
لاأعرف ماهو السر أو الأمر الذي يدفعك لتنشري عدد من القصائد دفعة واحدة ؟
القراءة المستمرة تتعب المتلقي .. وتشعره بالملل .. مهما كان الكاتب مبدعاً .. ثم إن الكثير من الكتاب لايملكون الوقت الكافي لقراءة وتأمل لفترة طويلة نسبياً .. وهذا الأمر يؤدي بالتالي الى قلة عدد القراء والى قلة تذوقهم وتأملهم للنص الذي تكتبيه ..
أقترح أن تنشري قصائدك واحدة واحدة .. ويفضل أن تتركي فترة زمنية مناسبة بين نشر وآخر ولاتستعجلي ..
أيضاً إحتفظي ببعض النصوص .. ( بلا نشر ).. وذلك لكي تتمكني من المشاركة في بعض المسابقات أو إمور أخرى ..

الأدب ليس مجرد فنون للتعبير عن الإحساس .. وإنما هو فن لإدارة وتسويق الإبداع الوجداني ..

تقبلي إعجابي وتقديري

أخوكم المخلص
صفاء سعدي مزهر المعموري
صحفي / إعلامي / قاص / شاعر / مصور فوتوغرافي
7 / 12 / 2012

الاسم: حسن كامل فارس الصالحي
التاريخ: 30/08/2012 02:24:07
كلام جميل و راقي . ذوقي صعب وكثير الانتقاد. لكن انتي مبدعة و خصوصافي عالم واحد.

الاسم: عمار
التاريخ: 20/05/2012 15:03:25
روعة
صديق قديم

الاسم: ali saade
التاريخ: 30/03/2012 22:20:54
مشاعر دليل العطاء وحنان الكلمة عبير يفوح لا ينتهي مع كل نبض في القلب شوق ينادي وعقلكي يلبي صدق الاسطر فالله يزيد العطاء بركيك الاحرف الناعمة والتمني لكي بالمزيد مع تحيات من كاتب لبناني والسلام

الاسم: ali saade
التاريخ: 30/03/2012 22:20:06
مشاعر دليل العطاء وحنان الكلمة عبير يفوح لا ينتهي مع كل نبض في القلب شوق ينادي وعقلكي يلبي صدق الاسطر فالله يزيد العطاء بركيك الاحرف الناعمة والتمني لكي بالمزيد مع تحيات من كاتب لبناني والسلام

الاسم: خالد سشنشول البهادلي
التاريخ: 24/01/2012 18:06:07
اتمنى ان نكف عن الاطراء عن كل مانقرأه وخصوصا اذا كانت كاتبة النص جميلة لا يكفي المبالغة في الاطراء اليس من المعقول ان نطرح رأينا باعتدال ام انه الهوس بالنساء الجميلات تحياتي للكاتبه ونصهالم يثير في شجنا ما انتظر ان اقرأ لها مايحرك احاسيسي

الاسم: عمر العازيزى
التاريخ: 31/10/2011 14:20:25
بالبلدى الفصيح اول مره اصدق ان فيه انسانه بتحس وعندها مشاعر زى الرجل - بعدماقرات وطفت فى هذه الابيات الرائعه تمنيت لو كنت من تغزلى له هذه الابيات سامحينى فى اسلوب نعبيرى لاننى اكثر من احس هذه الاشعار التى تدفقت من هذا القلب استسمحكى مرة اخيرة على بعض كلماتى عمر العزيزى مصر

الاسم: خالد الهيتي
التاريخ: 27/02/2011 20:00:09
مشكوره ست هنادي روعهوابداع واصاله اتمنى لكي مزيدا من التالق والرقي والمجد اخوكي خالد الهيتي - الانبار -العراق

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 19/02/2011 21:05:23
أعود دائماً لأقرأ هنا كل الجمال الممتد شعراً
قصائدك تمتد كأنها الأوابد تحكي قصة حضارات وتعيد

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 19/02/2011 21:05:04
أعود دائماً لأقرأ هنا كل الجمال الممتد شعراً
قصائدك تمتد كأنها الأوابد تحكي قصة حضارات وتعيد

الاسم: قاسم شناوه
التاريخ: 08/02/2011 09:45:59
رائعة سيدتي بني مالك ابداع في الشعر واخفاق في السياسه

الاسم: حامد كعيد الجبوري
التاريخ: 28/01/2011 09:03:12
كم هو جميل هذا التشكيل الصوري الذي لم نعد نراه أو نسمعه في ضجيج وتردي شعر هذه الأيام ، أحيك أيتها الشاعرة المبدعة والمثابرة وأحي فيك ج{اة الطرح والمعالجة في زمن يقتات على الرث ويترك الأصيل

الاسم: قلعة سكر
التاريخ: 27/12/2010 19:45:22
نورتينا هنادي باااارك الله بيج كلمات راقية وصادرة من شاعرة رائعة وان شاء الله تبقين دائما بهذا التالق

الاسم: عصام الدين اب كنة
التاريخ: 24/11/2010 12:39:16
تعظيم سلام
للإبداع والجمال
عصام الدين اب كنة
الخرطوم_ السودان

الاسم: شاكر حميد الخياط
التاريخ: 06/10/2010 22:16:38
مشروع ولادة لشاعرة ستكون جليلة القدر...الجرأة اجمل ما في كتابات النساء الشاعرات خصوصا الشرقيات لانهن ممنوعات من الكتابة كما يكتب الرجل...رائع تلك النزاريات الجميلة والجديدة على اديم الهوى والحب..
بانتظار المزيد,حتما, لان فيك ايتها الغالية شاعرة كبيرة جدا كما نرى
تحياتي مع التقدير

الاسم: فارس مطر
التاريخ: 08/09/2010 09:31:38
أنت رائعة جدا سيدتي
انت هموم دجلة
وحزن الفرات
أنين نخلة
وكبت وزفرات
بوح السواقي
حفيف اوراق..زقزقات!
قيثار مشدود الاوتار
شجي النبرات
(تحياتي ..الشاعر فارس مطر) faresmatar69@yahoo.com

الاسم: فارس مطر
التاريخ: 08/09/2010 09:20:06
أنت رائعة جدا سيدتي
انت هموم دجلة
وحزن الفرات
أنين نخلة
وكبت وزفرات
بوح السواقي
حفيف اوراق..زقزقات!
قيثار مشدود الاوتار
شجي النبرات
(تحياتي ..الشاعر فارس مطر) faresmatar69@yahoo.com

الاسم: زين العابدين العزيز
التاريخ: 30/08/2010 19:20:04
تلك الروح الأنثوية التي تنساب من ابيات بسيطة , يا مولاتي هناك بعض من الجروح لن تشبع من جرحك اطلاقا , دمتي للأبداع يا سيدتي

زين العابدين

الاسم: مازن
التاريخ: 18/08/2010 16:05:19
بوركت اناملكِ التي جادت بما يفوق الابداع
تمتلكين قلما ساحرا يستحوذ المشاعر ويخطف الأفئدة
دام مدادكِ يعتلي صفحات المواهب

ودي وجنائن ورد

الاسم: الاستاذ سجاد الكريطي
التاريخ: 17/07/2010 20:16:33
شكرا لكاتبه الرائعة كلمات تستحق الوقوف عليها وتستحق التعليق بجد
الكاتب والمحلل السياسي
الاستاذ سجاد الكريطي

الاسم: عماد الحميداوي
التاريخ: 03/06/2010 08:41:32
في المقطع الغافي
وفي الهدب المبلل بالدموع
في الصمت .. في الاحزان .. في الشفق المخضب .. في الربيع
روحي تفر اليك مني
ثملى يجنحها التمني
واذا افقت وانت عني
في غربة .. وانا بسجني
رجعت الي تقول غني
** دمتي مبدعة ياهنادي و ... **
Emad_ibnalhetham@yahoo.com

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 01/06/2010 22:30:34
هاتي هذه المرة عشرة بدلاً عن اثني عشر
فقط لا تغيبي عن نورنا
لك شأن في الشعر فلا تغيبي عن ممارسة محبتك لحروفه وأنشري في النور ظلال الشعر البهي
سأنتظر هبوبك

الاسم: أحمد الهاشمي
التاريخ: 13/05/2010 14:29:51
ترانيم لوحاتك اسعدتنا

جمال وروعة وتألق

تسلمي أستاذة هنادي

تحياتي

الاسم: محمد علي محيي الدين
التاريخ: 17/03/2010 19:35:05
الزميلة الكريمة
ما تهكذا يكون الهجوم وبهذا الكم الهائل من القصائد كنت اتمنى ان تكون اقل حتى يتسنى للقاريء الاستمتاع بقرائتها لان كثرتها تجعل من المستحيل متابعة ما فيها من مواطن الابداع والجمال او الاشارة الى مواطن الخلل والزلل
تقبلي محبتي واعجابي وعذرا

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 28/02/2010 22:44:28
كلما أشتاق الشعر اقرأ هذا الجمال ، وأنام بلا كوابيس !
الله
كم هو جميل مطر الشعر
لو هطل على قفرٍ لهبَّ فيه الربيع
ختامُ الأماسي يشبه المعجزات
ما أجملَ خاتمة ليلي كلما قرأت هذا الأثير من الابداع
الله
الله ما أجمل الشعر

الاسم: فاضل الغزي - شاعر وناقد
التاريخ: 07/02/2010 08:14:38
مبدعة انت وجميلة

الاسم: الشاعر حاكم الخزاعي
التاريخ: 31/01/2010 10:58:23
هنادي الرائعة
شعر جميل واساس اجمل
الشاعر حاكم الخزاعي
العراق

الاسم: علوان حسين
التاريخ: 25/01/2010 09:50:56
الشاعرة هنادي جليل لقد لمت نفسي كثيرا كيف لم أقرأ لك من قبل .. أمامي قصائد منظومة كالدرر بإتقان ومهارة ورهافة آسرة . قصائدك تحتاج لوقفة نقدية عميقة وجدية ليس الآن وقتها لكنني أقول لك وبصوت عال أنت موهوبة وشاعرة حقيقية تستحق الإعجاب والتقدير , تقبلي محبتي .

الاسم: علي اليساري
التاريخ: 22/01/2010 09:42:30
انت شاعره ياهنادي فاستمري.استمري لكي تكوني ونقرا

الاسم: عزيز داخل
التاريخ: 17/01/2010 06:27:21
لاتصدقي كل مايقال فالمديح الزائد هو هجاء مبطن
ليس دائما الكم يفرز نوعا
انت شاعرة ولا احد ينكر ذلك ولكن ليس كما يقول اصحاب التعليق

الاسم: احمد الهاشمي
التاريخ: 06/01/2010 01:37:19
تسلمين استاذه

مودتي

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 23/12/2009 19:43:19
طائر من قمح جميل واكثر من جميل ماتكتبين سالمين يااهل النور

الاسم: المخرج سعد صالح
التاريخ: 19/12/2009 10:35:35

الغالية هنادي

كلمات رائعة جدا وجميلة ومتميزة قرأتها مرتين وانتقلت بين كل سطر وسطر وانا متشوق لارى التالي ، ابدعتِ فيما كتبتِ .. دمتِ بخير

تحياتي

المخرج
سعد صالح

الاسم: محمد حنش-
التاريخ: 02/12/2009 14:23:16
انت رائعة احساساًً ا مثيل له شكرا لك

الاسم: يا سين فرج يا سين
التاريخ: 29/10/2009 16:25:59
تحية طيبة...

عندما اجد كلاما منظما منسقا فانا اتذوقه على طريقتي بعيدا عن اذواق الاخرين وقوالب الصياغه التي يفضلها المبدعون.....اشعارك جميله0000اتمنى لك دوام التألق

الاسم: ماجد الربيعي
التاريخ: 27/09/2009 18:45:31
لا احد يستطيع ان يدعي بانك شاعرة غير مبدعة لكن مااستوقفني هو هذا المديح المبالغ فيه تجاه قصائدك والتي وان احتوت موضوعات مهمة وافكار جيدةولكنها وحسب رايي المتواضع وغير المتخصص تفتقد للعمق والبلاغة الصوريةوهذا المديح المجاني احياناقد يشكل خطرا عليك بالدرجة الاساس لانه قد يمنعك عن اكتشاف اخطاءك اولنقل مواطن الضعف في بنية القصيدة مع مودتي وافتخاري بك كشاعرة عراقية متالقة لايزال امامها الكثير لتتعلمه

الاسم: صالح الحمداني
التاريخ: 06/09/2009 04:16:04
فراشة الحياة
رائعه
اعجبتني

الاسم: ستار الغريب
التاريخ: 28/08/2009 00:18:00
شاعرة صاغت كلماتها بانين الليل ممزوجة بخيال ناضج
اتمنى لكي المزيد من التألق والنجاح تحياتي
sg635@yahoo.com

الاسم: اسماعيل الصياح
التاريخ: 24/08/2009 18:54:14
حدثني الشاعر في الليل

يكتب قصيدة لا تنام.

أنا نفيت وحدتي بك

فمشيتكَ وحدي

أطوف حول نورك

اجمع أوراقك،

وأعيد ترتيبها

احرس أقلامك،

ان من تتنفس ذلك الشاعر(......)
حريّ بها ان تكتب كل هذه الدرر

هنادي جليل

تقديري

الاسم: عقيل اللواتي
التاريخ: 17/08/2009 13:09:11
آسر هذا النزف


اثنتى عشر ترنيمة ما أروعها ...


مودة

الاسم: أياد أحمد السماوي
التاريخ: 13/07/2009 07:52:51
ينهمر من قلبك مطر

فتسمي الموت

عطلة البلاد.

أهذه هي الحياة

في ارض السواد ؟

التقط قلبك

من تحت العجلات

امسحه جرحا

واستعين به

أسأله لماذا أحبه

بكل هذا العمق

وهو هائم معي

يخط لي حياة عاطلة على الورق ؟
عزيزتي هنادي
جميل هذا التوحد معه إنه الذي تحملين ونحمله معاً
وهل سوفَ يطول المسير الى الضفة النائية
قلتُ لهُ ذات مرة
خبأتُ وجهكَ واسترحت ولمحتُ أشرعةً فخفتُ
وسمِعتُ لحنكَ قادماً ما بينَ أمكنتي فقـُمتُ
ومسحتُ خوفكَ مذْ أضاء بمنزلي خوفٌ وصوتُ
ولهوتُ بعدكَ جاهلاً أنّي خسرتُكَ مذْ ربَحتُ
ما كنتُ بينَ جنودِهم كلاّ ‘ وحقِّكَ ما رميتُ
وشمَمْتُ ريحكَ حيثُ جــــــــــــــــــــــــــــــاءوا بالقميصِ وها بصَرتُ
لرحلتنا معه أجمل الذكريات مع فوارق القرب والأبتعاد عنه فإنه الذي طالما تحمل أعباء أبنائه
لك المنى وتقبلي إعجابي
إياد أحمد السماوي


الاسم: من رعد الرسام
التاريخ: 30/06/2009 00:39:08
هنادي المالكي
تعد الكاتبة العراقية هنادي من الكاتبات اللاتي تركن بصمة متميزة في عالم الكتابة والشعر والنحو من خلال كتاباتها التي تحدثت فيها عن أنظر إليه

لمجموعة من الوجوه الآدمية التي تمحو الفصول وترسمها من جديد على صفيحات ملونة من صفحات الحب والحياة والماضي الممتلئ بغده الأجمل .
نعم إنها صاغت العبارات الماسية لأنها كانت تعرف بأنها صفحة لقلب ابيض قلب رسم كل أوجه السعادة كحمامة تضع عشها على شجرة كااشارة وعلامة للسلام والحب
إنها هنادي فاقت بحبها عالم الخيال والجمال والتألق نشكرها لأنها كانت وماتزال حمامة للحب ونخلة باسقة في سماء الفن والإبداع
تقبلي تحياتي
رعد الرسام

الاسم: كريم الرسام
التاريخ: 07/06/2009 22:31:47
صدق من قال الاناء ينضح ما فيه انك قارورة عسل فماذا تنضح قارورة العسل اتمنى لك النجاح والابداع المتواصل لك مني كل التقدير كريم الرسام ميسان

الاسم: ملاذ اسماعيل رميض
التاريخ: 25/05/2009 10:49:08
جميل نضوجك الشعري والفكري واهتمامك باوجاع شعبك صحيح ان المراة حينما تكتب بالغزل تتقنه وتنقل لنا معاناتها العاطفية فقط او معاناة امراة واحدة عانت من الحب بواسطة الشعر ولكني اشهد انك من النوادر اللائي طرحن هموم وطنهن ووضعن الاعتبارات الانسانية فوق الاحاسيس الشخصية الجميلة تحياتي وارجو ان تتواصلي معي ان اردت ذلك او اعجبك يا سيدتي عن طريق ايميلي المثبت في هذا الموقع وشكرا والى الامام في الابداع

الاسم: خالد القطان
التاريخ: 15/05/2009 15:43:50
الشاعرة السيدة هنادي جليل .. سندريلا الشعر العراقي ..
دمت لنا ودام قلمك النازف شعرا حد الوجع الكوني .
كتاباتك اكثر من رائعة ..

خالد القطان / بغداد

الاسم: طارق الاغا
التاريخ: 09/05/2009 09:31:52
كتاباتك جميله لكنهاتفتقد قوة الصوره .
ليدوم قلمك يتسلق الوله ووجع القلوب بصفاء كلماتك
تحياتي
طارق الاغا
اعلامي ورسام كريكاتير

الاسم: احمد المسعودي
التاريخ: 13/04/2009 22:23:32
السلام عليكم
ابداع يتجدد لك عزيزتي
ومجهود رائع منك سيدتي
واتمنى ان ارى لك الجديد لاني متشوق لماتكتبين من شذرات جميله
تحياتيلك
احمد

الاسم: hazim alshara
التاريخ: 12/04/2009 10:22:52
اعتقد ان شعرك فيه روحية جميلة، لكن ليست كل الاشياء كاملة كمايقول المعلقين قبلي.
عزيزتي كلمات اشعارك واضحةوغير مزوقة وهذا شيء اكثر من الجيد، فما ميز نزار قباني ان شعره يفهمه الجميع التلاميذ في صفوفهم والعشاق البسطاء وكذلك النخبة من المثقفين.
لكن شعرك ينقصه شيء واحد وهو ان يكون عندما يقرا موسيقيا كشعر نزار وغادة السمان عليك ان تختاري كلماتك بدقة وتقرايها مع نفسك وتكثفين محور قصيدتك ولا تشتتيها، لكي اتمكن في يوم من الايام، ان اهدي احداهالحبيبتي.

الاسم: عبد الرزاق داغر الرشيد
التاريخ: 07/04/2009 21:04:03
انسيابية شعرية رائعة، اخترت منها :
اللمحة الاولى:
العشق الذي يجمع عاشقين معلقين بين اطراف السماء و الأرض
( هو بعيد عني

أطلقُ عصافيري إليه )

اللمحة الثانية:
بغداد التي استباحتها الدماء و الجماجم..
( ارتجف من شدة التفخيخ

أخاف عليك من الموت )

سيكون العراق بخير يأخيتي العذبة .. و احلامنا لا تغذيها سطوة أحد و لا تكون رهن الخوف الأبدي..

شاعرية و صور رائعة...

الاسم: زمن عبد زيد
التاريخ: 07/04/2009 16:52:40
الصديقة هنادي جليل
نصوص فيها روح عالية ولغة شفافة وهي تلتقي في وحدة موضوعية تقودنا اليها بدلالات مختلفة . ابدعت فاجدت
يا حبذا لو كان العنوان الرئيس اكثر احتواءا ودقة ليكون بابا للنصوص او خيمة لها تلتقي تحت سقفه بالفة ومحبة
اخوك
زمن عبد زيد

الاسم: جواد كاظم اسماعيل
التاريخ: 07/04/2009 14:28:26
لوحات مموسقة بعناية ومهارة وأختيارات موفقة لمحاكاة الأشياء التي ترافقنا في مسيرتنا الحياتية... دامت لك هذه الروح والعافية... مع ارق المنى

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 07/04/2009 10:48:36
حدثني الشاعر في الليل

عن الكلمات،

حدثني عن الحياة.

وكيف أصغي لها

كيف تتحول

الكلمة الى امرأة

يبتسم لها الهلال.

حدثني عن الموت

وكيف أصغي

للعناق مختلطا ً بالدموع

كيف تتحول

التفاحة الى كلمة.

حدثني كيف

تتحول العين الى صور

والنظرة الى خيال.

وكيف لو راقبت ُ

تحولات الشجرة الى قيثارات

رأيت طبيعة الإصغاء

وعلاقة الصوت بالطبيعة

أصغيت للسماء

أصغيت للكلمات

فرأيتني صرت أنا الشجرة

والطيور تصغي لقيثارتي.

حدثني عن نهر الغرّاف

و كيف يتحول الى غابة كبيرة

في قلب المدينة

التي تشبه القفص.

حدثني عن العطلة في حياتها

عن باخ

وبتهوفن

عن كابولا

حدثني عن قلبه

الذي يتحول في كل ليلة

الى صياد يحمل على كتفه

قوسا واحدا

للموت والحياة.

تاريخُ قبلاتٍ

وخرائط دموع.

===================
اخبرك هنادي
ان صمت الشاعر يوما ماتت الحياة
شكرا سيدتي

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 07/04/2009 07:13:06
من هواياتي التي بقيت محافظا عليها منذ نحو ثلاين عاما : هواية جمع المسبحات حتى ظننتني صرت خبيرا بأنواعهاوقد وصل شغفي بها درجة أنني اسميت إحدى مجموعات نصوصي النثرية " مسبحة من خرز الكلمات " .... والذي أعرفه ، أن المسبحة ـ أية مسبحة ـ تتكون من إحدى وثلاثين خرزة ، أو مئة وخرزة واحدة ...

الان اكتشفت نوعا آخر من المسبحات : يتكون من اثنتي عشرة خرزة ( غير أن خرزاتها هذه لا يتم التسبيح بها بالأنامل ، إنما : برفيف القلب )

أتريدون مثالا ؟ حسنا : مسبحة نوع " العطلة في حياتها " ... لا توجد في محال الخرّازين ... هي موجودة عند صائغة اسمها هنادي جليل

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 07/04/2009 06:58:14
السيدة هنادي...
لازال شذى صوتك يعطر المكان الذي أنشدتي به بمهرجان الاديبات الاول،كان بودنا حضورك مع زميلاتك الاديبات بمهرجان الصدى... تحية الى الاهل..

الاسم: وجدان عبدالعزيز
التاريخ: 07/04/2009 06:00:14
انا امام متوالية شعرية
استندت على الرقم 12
ولم تمهل المتلقي في
سلسلة من الانثيلات
المطعمة بين ماهو واقعي
وماهو خيالي حتى بقيت
الشاعرة متوترة بين
اللاوعي ووعي اللحظة
مع وجود خيط ممسك ظل
يتأرجح دل بلا انى شك
ان القصائد لم تكتب دفعة
واحدة وايضا الدليل الاخر
اللغة المتباينة ..
تقديري لهذا الجمال

الاسم: علي الفهد
التاريخ: 07/04/2009 04:16:09
احييك ايتها الشاعرة المبدعة الذكيةالجميلة، قصائدك متميزة جدا، ونسيجك خاص، احساسك بالحياة والتجربة البغداديةعميق،نتمنى ان نرى كتابك مطبوعاقبل ان يتناهبه المتربصون المقلدون في سنوات الشعر العراقية
دمت اختامبدعة

علي الفهد

alialfahaed@yahoo.com




5000