.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أنصافا" للفضيلة

رافد الأزيرجاوي

بسم الله الرحمن الرحيم  ربي أشرح لي صدري ويسر لي أمري وأحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي 

تكاثر وأزداد ألهجوم على أبناء الفضيلة وكثرت الأقاويل والتكهنات الباطلة وزعموا وقالوا كثيرا" من التفاهات على هذا الحزب الذي أحتضنته ألمرجعية وأطاعوا ألمرجعية بكل أقوالها وأوامرها فلم يعصوا لها أمرا" ولذلك علينا أن نوضح بعض الأشكالات التي طرحت على هذا ألحزب المبارك   بداية أستنكر كل قول يتناول المرجعية الدينية المتمثلة بكل مراجعنا المخلصين العاملين ومنهم سماحة المرجع الديني الشيخ محمد اليعقوبي وأذكر هؤلاء بقول أمامهم المهدي أرواحنا لتراب مقدمه الفداء حينما قال(وأما الحوادث الواقعة فأرجعوا بها الى رواة أحاديثنا فهم حجتي عليكم وأنا حجة الله عليهم الراد عليهم كالراد على الله) فقد حصلوا على الحصانة من أمامنا المقدس وأمرنا بعدم الرد عليهم ولكن محاورتهم بالكلمة الطيبة وأحببت أن أرد بنقاط على الأشكالات المذكورة

أولا" قالوا أن حزب الفضيلة حزب حارب الله ورسوله وأهل البيت ع بخروجه من قائمة الأئتلاف وخرج الى نصرة الوهابيين والنواصب ولا أعلم أن كان القائل من الأنبياء وقد نزل عليه الوحي بهذا القول أو أنه كاهن ومنجم فحصل على هذه المعلومة من علومه السحرية أن كان الخروج من قائمة الأئتلاف يعني ألضلال وكل القوائم الأخرى ضالة فهناك الكثيرين ممن نصروا قوائم أخرى مثل السيد المرجع الشيرازي والسيد المرجع المدرسي ألذين أيدوا وحثوا على أنتخاب قائمة الأئتلاف الأسلامي وهناك الكثيرين من المؤمنين المعتدلين الذين أشتركوا بقوائم الكفاءات والمستقلين وغيرها كثير فهل هم ضالون مضلون!!!؟

فمن قال أن قائمة الأئتلاف تمثل الحق وغيرها الباطل ومن قال أن هذا الحزب سيخون مذهبه وهو الذي خرج من هذه القائمة للحفاظ على الدم الشيعي النازف والذي ينال الأبرياء بينما نرى كبار المسؤولين متحصنين بالمنطقة الخضراء يتقاتلون من أجل المناصب لا يحركون ساكنا"ولا يغيرون خططهم السياسية لأجل الحفاظ على محبي وموالي أهل البيت ع

 ثانيا" قالوا أن حزب الفضيلة خرج من أجل وزارة النفط وليس من أجل ما ذكروا من أسباب وأنا أقول هذا من سوء الظن بأخوانكم في العقيدة وبهتهم بما ليس فيهم وحتى لو تنزلنا وقلنا انهم خرجوا من أجل حرمانهم من وزارة النفط أليس من حقهم وهم جزء رئيسي من الأئتلاف أن ينالوا منصب في الدولة أم أن الحق للآخرين بالأستيلاء على المقاعد الوزارية وعلى الفضيلة أن يصمتوا أليس من الحكم بالحق أن نلوم ونستنكر على الذين حرموهم من حقهم وغصبوا منهم حقهم؟ أليس من أحتكر الحكم والوزارات له هو من تسبب في تشتيت هذا الأئتلاف؟؟؟ ما لنا نبقى نرى بعين واحدة نلوم المقتول ولا نلوم القاتل!!!؟


ثالثا" صرح أحد ألكتاب بأن هذا حزب صغير وحقير وتافه ولا يهمنا سواء بقي في الأئتلاف أم خرج عنه فليس له قيمة كبيرة!!!؟
عجيب والله أذا كان حزب يملك 15 مقعد في البرلمان ليس له قيمة لديك وهذا يعني كما الكل يعرف أن كل مقعد يساوي مالايقل عن 100000 مئة ألف صوت يعني هذا الحزب بمقاعده يملك مالايقل عن 1500000 مليون ونصف صوت فأذا كان بنظرك مليون ونصف مواطن عراقي ليس لهم قيمة فعلى عقلك العفا الأسلام أعطى قيمة للأنسان لا تدانى وسخر له كل المخلوقات وهذا الغرب نراه حريص على المواطن الواحد والصوت الواحد ونحن نرى أحد كتابنا ( المثقفين) يهون ويحقر من قاعدة لا تقل عن مليون ونصف مواطن!!

رابعا" يدعي البعض أن هذه المقاعد التي يملكها حزب الفضيلة الأسلامي وهي هبة وهدية من الأحزاب الكبيرى والعظمى في الأئتلاف ولولا فضل هذه الأحزاب لما نال حزب الفضيلة هذه المقاعد في البرلمان وأنا أقول لهم لم أقف على أي مكرمة نالها الآخرون أو الشعب من هذه الأحزاب فهل هناك ميزة ميزت هذا الحزب لينال الكرم من أحزاب تبخل على هذا الحزب وغيره من مناصب وزارية أو مكانات حساسة في الدولة فهل تتكرم بالمقاعد وتبخل بالمناصب؟؟؟ وعلى من يدعي هذا القول أن يراجع الخارطة السياسية في مجالس المحافظات ويرى بعين منصفة ما يملك هذا الحزب المبارك من مقاعد في مجالس المحافظات مما يدلل على قاعدته الشعبية الضخمة

 خامسا" أن ذلك الحزب المبارك خرج من هذا الأئتلاف رؤية منه الى أيقاف الدم النازف فهذه أربع سنين مرت على بلدنا وأزمته تزداد سوءا" أليس حري بالحريص على شعبه وبلده أن يغير من التكتيك السياسي والفكر الموجود في الساحة لأنقاذ ما يمكن أنقاذه أم نبقى نخدم هدف المحتل بتمزيق البلد الى أئتلاف شيعي وأئتلاف سني وآخر كردي والكل يعلم ما سيؤول أليه هذا التخندق وهذا التقوقع من مأساة تجر البلد الى مأساة أكبر وأكبر

سادسا" علينا أن نخرج من الذهنية الضيقة بأن الذي لا يكون معي فهو عدوي وهذه فكرةالدكتاتوريين ألذين لا يفهمون لغة سوى لغتهم وكل من يقف بوجههم فهو ميت ومستحق للجحيم والهلاك علينا أن نعطي للكل حرية الفكر السياسي وحرية التعبير ونرى من يخدم أهدافنا نعطيه صوتنا ومن يبقى ينهب ويسرق ويفكر بمصالحه الخاصة دون المصالح العامة فهو من يستحق النقد والتنديد

وأخيرا" أقول أذا أردتم حقا" مصلحة الشعب فعليكم بالنقد البناء وليس النقد الهدام الذي لا يورث الا الفرقة والحقد والتنافر والبغضاء فيما بيننا كعراقيين وكموالين لمحمد وآل محمد ص

 

رافد الأزيرجاوي


التعليقات




5000