..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


هديـل كامـل ... فيروزة المسرح العراقي

سعدي عبد الكريم

 

اللوحة الأولى :-

قبل العرض .. باحة المسرح تغرق بإظلام تام ...

 

اللوحة الثانية :-

موسيقى أسطورية ،  قادمة من الأزل العراقي الجليل ...

 

اللوحة الثالثة :-

يطلع علينا مع أول بقعة ضوء بلورية ذلك الوجه الملائكي الفيروزي المتجذر داخل فطنة ملامحه الملائكية ، ليلج صوب تلك الفضاءات المخملية المتاخمة لللامرئيات من الأشكال والمسميات والمتزاحمة في قلب العرض ، ليحيلنا بالكلية الى مدركات عقلية ومدركات حسية تتراقص مع ذلك الحضور الفائق المميز في باحة الفرجة والإقناع ...

 

اللوحة الرابعة :-

يقف الجمهور ليشارك الجوقة ملامح دراما العرض تنتصف بطلة المسرحيــة ( وسط وسط ) المسرح ...

 

اللوحة الخامسة :-

تنبلج الإنارة ، تشتعل الباحة بتصفيق عال بلون الحب :-

تحيي الفنانة الفائقة الحضور والفيروزية الطلعة  ( هديل كامل ) جمهور الحاضرين بعد انتهاء العرض ، والذي ملأ الصالة عن آخرها لتعدهم بإكمال العرض في القادمات من الأيام ، يعم الباحة إظلام آخر ومن نوع آخر في انتظار عرض ملحمي من طراز نبيل آخر ، تضيئه حزم ضوء عراقية جملية مجبولة بمعان جليلة منسوجة بملامح صبر وكبرياء العراقيين النبلاء .

الفنانة الرائعة الحضور ( هديل كامل ) كينونة متألقة على الدوام وعلى مستوى جل المناسبات العرضية المبهرة ، المسرحية ، والتلفزيونية ، والسينمائية والإذاعية ، فهي ملاذ جليل لكل تلك الطروحات الإبداعية الراقية الأخاذة العالية التكوين في عناصرها الفنية الرائعة .

( هديل كامل ) تلك الفيروزة المحلقة في فضاء ذاك الأفق القصي المتخم بمناخات الإبداع والمعرفة أنها كينونة مهمومة بالرقي الفني وكأنها تثبت أقدامها بتألق أسطوري سرمدي في جذر الأرض لتطلع علينا من ذات المسافة القريبة من ذلك الثبات لتختزل الأزمنة والتواريخ والأمكنة في بودقة تجسيدية رائعة وكأنها تختصر جل المسميات والأشكال والألوان في رحلة فنية تكمن داخل ايقونة سيميائية  شفيفة مبدعة أخاذة يغلفها الإبهار ويحتوها ذلك الهم العراقي النبيل الذي يسكن في ملامحنا المغتبطة تارة وأخرى يتكور ليصبح بلون الأسى ، أنها تكوين خصب جليل للفن العراقي الذي يجتاز حضوره وإيقاعه الاوكسترالي الجليل جميع الحاضرات الفنية العربية ليدخل الى القلب بتودءة ويؤسس له مكانا خالدا داخل الذاكرة الجمعية ، ويستقر في محافل الدهر الذي راح يتعكز على تراتبياته المحزنة المترهلة ، ليجبره على أن يفتح أبوابا أخرى للفرح العراقي الآتي ، وان يطبع على تلك الوجوه العراقية المتخمة بالأسى والفرح بآنٍ واحد  تلك الابتسامة التي فارقت الثغور منذ زمن فائت بعيد .

كانت اهتماماتها الأولية حينما كانت بعمر الورد الاشتغال على مناطق التأسيس لمرحلة النبوغ الفني المبكر بمساندة والدتها الفنانة الرائدة الكبيرة  ( فوزية الشندي ) التي تعد من البصمات الأنثوية الرائعة في ذاكرة الفن العراقي وعلى مستوى جل التصنيفات والمجالات الفنية ابتدءا من فن المسرح ومرورا بالتلفزيون والسينما وانتهاءا بالإذاعة كانت وما زالت الفنانة الكبيرة ( الشندي ) مناخا إبداعيا متفردا في فضاء باحة الفن العراقي النبيل .

اهتمت ( هديل كامل ) أيما اهتمام منذ نعومة أظفارها ببرامج الأطفال حيث كانت مهمومة بفن التمثيل الذي برعت فيه وأصبحت فيما بعد  قامة شامخة من قاماته العالية وتربعت لفترات عديدة وما تزال فوق عرشه الثر الجميل .

ولدت الفنانة القديرة المبدعة ( هديل كامل ) في  بغداد عام ( 1967 ) ترعرعت وسط عائلة منغمسة بالمناخ الثقافي والأدبي والفني فهي الأخت الصغرى للفنانة القديـرة ( هند كامل ) ووالدتها الفنانة الرائدة ( فوزية الشندي ) .

برزت في تكويناتها الخلاقة موهبة التمثيل في مرحلة مبكرة من حياتها مذ كانت في الرابعة من عمرها حينما شاركت في التمثيلية التلفزيونية ( تضحية وجدار ) إخراج ( محمد الجنابي ) بعدها اشتركت في العديد من برامج الأطفال حيث كانت بدايتها الفعلية في دائرة الإذاعة والتلفزيون العراقية عندما كانت في الرابعة عشر من عمرها ، بعدها ساهمت في العديد من الأعمال الدرامية التلفزيونية والمسرحية والإذاعية والسينمائية على مستوى الاحتراف .

نالت شهادة البكالوريوس من كلية الفنون الجملية / بغداد عام ( 1989 ) قسم السمعية والمرئية ، نالت شهادة الماجستير من ذات القسم تخصص ( إخراج تلفزيوني ) من كلية الفنون الجميلة / بغداد عن رسالتها الموسومة ( المظهر التنبؤي في المقدمة الدرامية المنطقية ) ساهمت في رقي المنتج الفني العراقي من خلال مشاركاتها العديدة وفي جل تصانيف النتاجات الفنية المختلفة  ، فقد اشرقت على جمهورها المحب لطلعتها الفنية المبهرة ومن أهم أعمالها المسرحية التي سجلتها لها الذاكرة الفنية الجمعية وطرزها السجل الفني العراقي بفخر وكبرياء استثنائي ، مسرحيتيّ ( العودة ) و ( لعبة الحب ) إخراج المبدع الكبير المُفسر والمُنظر الأسطـوري ( قاسم محمد ) عام 1986 و 1988 ومسرحيتيّ ( ثورة الموتى ) و( البديل ) إخراج المبدع ( محسن العزاوي ) عام 1990 و 1994 ومسرحية ( انظر وجه الماء ) إخراج المحلق الجميل ( عزيز خيون ) عام 1993 ومسرحية ( الرجال الجوف ) اخراج المبدع ( غانم حميد ) وعلى مستوى حضورها الاستثنائي في الأعمال السينمائية فلها تجارب مهمة في السينما العراقية ففي عام 1984 شاركت في فيلم ( الحدود الملتهبة ) إخراج الفنان الكبير ( صاحب حداد ) وفيلميّ ( مكان في الغــد ) و ( سحابة صيف )  إخراج ( صبيح عبد الكريم ) وفيلم ( عرس عراقي ) إخراج ( محمد شكري جميل ) وكان لها حضورا متميزا ورائعا في الدراما التلفزيونية ومن أهم أعمالها تمثيلية ( ثابت افندي ) إخراج ( عبد الهادي مبارك ) وثلاثية ( الدمعة الباردة ) لذات المخرج ومسلسل ( القضوة ) اخراج ( محمد العوالي ) ومسلسل ( الصقر) اخراج ( سعود الفياض ) ومسلسل ( قطاف ) اخراج ( سالم الكردي ) وتمثيليـة ( من يعطيني الشمس ) اخراج ( صلاح كرم ) ، وتألقت في تجسيدهـــا لدور ( ندى ) في مسلسل ( الأماني الضالة ) للمخرج العراقي الكبير ( حسن حسني ) والمسلسل الشهير ( افتح يا سمسم ) ومسلسل ( نساء في الذاكرة ) للمخرج الكبير ( فيصل الياسري ) ومسلسل ( رياح الماضي ) اخراج ( سلام الأمير ) .

حصدت الفنانة المبدعة المتألقة ( هديل كامل ) العديد من الجوائز والشهادات التقديرية منها جائزة تقديرية عن دورها في تمثيلة ثابت أفندي وجائزة أفضل ممثلة واعدة عن دورها في مسرحية العودة وشهادة تقديرية من نقابة الفنانين العراقيين وجائزة أفضل ممثلة اولى في الفيلم العراقي عرس عراقي وجائزة أفضل ممثلة اولى في مسرحية لعبة الحب .

تبقى الفنانة الجميلة الرائعة ( هديل كامل ) فنارا عاليا يضيء مناخات  الفن العراقي الأصيل ، وفيروزة تحلق في فضاءات المخاصب الفنية النبيلة ، وكبرياءا عراقيا استثنائيا يطرز الماهيات المرئية واللا مرئية في الوعي الجمعي لتحيلها الى إرهاصات عراقية فرجوية نبيلة تشمخ في الذاكرة الفنية الحية اسما عراقيا متألقا يزهو به الوطن ليكحل مآقي العيون ، ودفئا ملحميا يناغم كينونات الأفق العراقي القريب ، المذهب بالرقي والاشتغال على مناطق التجديد والحداثة .

 

 

صفحة الفنانة والذاتبة هكيل ذامل على صفحة النور

 

 

سعدي عبد الكريم


التعليقات

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 03/03/2009 05:57:10
استاذي واخي وصديقي عبر تعليقات النور الشفيفة والجميلة .بت انتظر اسهابك وروعة ماكتبت يااخي عافاك الله ..انا انسى عن من تتكلم بل اسافر مع عباراتك وجملك التي تاذخني الى حيث المدى المتخم بكنز المفردات والترنيمات .واقول ياالهي حمدا لله لوجودك معنا وبدون اية مجاملة او تزويق وفاطمة بعيدة عن التزلف ابدا ابدا لكن الحق يسطع كالشمس والله العظيم .
الف سلامة الى فكرك وقلمك يا عطر النور .ولحد يزعل اكيد انتم معي .

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 02/03/2009 23:44:55
لا اقول لك مبدع لأنك فوق ذلك ولكني اقول انك احد الذين يرون مكان الخطوة قبل ان تنتقل اليها القدم ... نعم لقد تناولت واحدة من اهم اركان المسيرة الابداعية الفنية العراقية فإن كانت فيروزة فالفيروز لايخرج الا من منجم الفيروز هكذا هم اهل الصنعة الاصلاء يبقون عالقين في الذاكرة المرئية وتبقى سماؤهم صافية . سلمت ايها السعدي الرائع اضاءة خالدة في سماء المسرح والمسرحيين .

الاسم: عصمان فارس
التاريخ: 02/03/2009 22:00:27
باقة ورد وتحية للكاتب والناقد المسرحي المتألق دومآ
الاخ سعدي عبد الكريم صديق المعرفة
لقد انعشتنا ودخلنا الى فيروز المسرح لكي نشاهد
الفيروزة هديل كامل وهي تدير فن التمثيل بدون ضجيج وصخب . شكرآ لك ولروعة ماكتبته بصدق يستحق القراءة .
عصمان فارس
ستوكهولم

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 02/03/2009 21:53:40
الاستاذ والاخ الطيب سعدي عبد الكريم
تحية طيبة وتقدير لروعة ابداعكم..واماني طيبة للفنانة هديل كامل...
دمت مبدعا ابدا

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 02/03/2009 21:52:05
الاستاذ والاخ الطيب سعدي عبد الكريم
تحية طيبة وتقدير لروعة ابداعكم..واماني طيبة للفنانة هديل كامل...
دمت مبدعا ابدا

الاسم: راضي المترفي
التاريخ: 02/03/2009 20:17:07
الطركاعه الاستاذ صاحب شلالات الابداع وراصد حركات الكبار وموثقها نقدا ودراسة وتحليلا .
سيدي الفاضل واستاذي العزيز :
انا بين حيرة تتخلص بمن اعجب او اتأمل بماكتبت واعدت به المبدعة هديل كامل او بماقدمت بنت كامل المبدعة وهذا مرد حيرتي مبدعان كبيران عزيزان لذيذان في مركب واحدوانا لااحب ان اكون مشتت بين قمتين خوفا من السقوط في وادي سحيق .. ارحمني ودلني لأي القمتين ارنو بطرفي المتعب وجزاك الله خيرا والف رحمة على روح والديك .

الاسم: هشام الجاف
التاريخ: 02/03/2009 19:38:30
استاذي وملهمي الناقد والشاعر
سعدي عبد الكريم

منك استاذي نتعلم كيف نمخر عباب المفردة كي نهيكل منها مؤسسة توصيلية مزدحمة بالافكار النبيلة ...
وهذه الوقفة الرائعة منك تستحقها الفنانة المبدعة هديل كامل لانها وكما وصفتها قيروزة تحلق في سماء العراق ...

تلميذكم
هشام الجاف

الاسم: د.فضيلة عرفات محمد
التاريخ: 02/03/2009 17:21:30
الى أخي العزيز الناقد والكاتب المبدع سعدي عبد الكريم
السلام عليكم
شكرا لك على المقالة عن الفنانة الجميلة المبدعة هديل كامل ولها جمهور من المحبين لها في مدينة الحدباء انا اهلي كلهم يحبون الفنانة هديل كامل شخصية رائعة في كل شي سلامي لها مع تقديري الكبير لك أخي العزيز سعدي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 02/03/2009 16:25:04
الاستاذ الفاضل سعدي عبد الكريم
تحية لك ولهديل الفيروزة الجميلة ...دمت مبدعا
كل التقدير

الاسم: المأمون الهلالي
التاريخ: 02/03/2009 16:18:39
الناقد الموقر سعدي عبد الكريم
اذا كان هذا ما تعنيه فنعم التشبيه والله ؛؛ وتشبيهك هذا يرسم في سماء الابداع العراقي لوحة متلألئة للمتألقة هديل كامل ...
زادك الله فيضا من جمال الاوصاف وروائع الالقاب ..
شكرا لك سيدي الكريم

الاسم: المأمون الهلالي
التاريخ: 02/03/2009 15:54:25
الناقد الموقر سعدي عبد الكريم
اذا كان هذا ما تعنيه فنعم التشبيه والله ؛؛ وتشبيهك هذا يرسم في سماء الابداع العراقي لوحة متلألئة للفيروزة هديل كامل ...
زادك الله فيضا من جمال الاوصاف وروائع الالقاب ...
شكرا لك سيدي الكريم

الاسم: جواد الحطاب
التاريخ: 02/03/2009 14:37:49
اشهد انك - يا ابو السعود - قد اخترت التشبيه اللائق والاجمل بهديل كامل ..
فهذه المخلوقة الكرستالية - او ارق - لا يمكن حصر حضورها في المسرح فقط .. فهي الفنانة وهي المثقفة وهي القارئة الدؤوب وهي قبل كل ما ذكرت الانسانة في اجمل صورها : اخوة وحرصا على مشاعر الاخر ؛ اي كان

من يحتك بهدّولة ؛ سيلمس : كم كسب من وعي مضاف الى عالمه ..

نيابة عن اصدقاء هديل : اقول..اشكرك ؛ فقد انصفت والله

الاسم: فاتن العلي
التاريخ: 02/03/2009 13:56:52
الاستاذ الناقد والشاعر العراقي النجيب
سعدي عبد الكريم

انا من المتابعات لكتاباتك النقدية الراقية ولقصائدك الشعرية الرائعة الجملية " انت ناقد من طراز خاص اجد في لغتك ضالتي وفي شعرك احقق مجاهل خلجاتي ووجودي "
وهدوله الرائعة الجمال تستحق منك كل هذا العناء الجميل

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 02/03/2009 13:47:05
الناقد الممتليء بالابداع الاستاذ سعدي لن أكتفي بالاطلاع على موضوعك بمواقع اخرى يرغمني ابداعك ان احييك بنورنا البهي،وانت تتناول هديل حمامة المسرح العراقي ..تحية بعطر العنبرلكما...

الاسم: مها محسن
التاريخ: 02/03/2009 13:08:33
الاستاذ الفاضل
الناقد والشاعر الكبير
سعدي عبد الكريم

ما اجمل ما سطرته وتسطره بحق الفنانين العراقيين الكبار ، وما اجمل ان يقف قلمك المبهر عند ملحمة انثوية رائعة هي الفنانة هديل كامل فانها حقا ذلك الطير الفيروزي المغرد في ارجاء الفن العراقي ::
شكرا لك ايها المبدع العراقي الرائع وانت تذكرنا بمبدعينا الكبار ::
ومن لغتك المبهرة : وبوحك الجليل :: نتعلم الكثير :

مها محسن
شاعرة

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 02/03/2009 13:02:55
العزيز المأمون الهلالي

في البدء اشكر مرورك الجميل يا سيدي الفاضل .
وردا على ملاحظتك الرائعة بودي التوضيح اذا سمحت .
الفيروز طير جميل يعيش على ضفاف الشواطيء العذبة وصوته غاية في الرقة والجمال ، وفيروز صاحبة الصوت الملائكي سميت فيروزا تيمنا بصوت هذا الطير الشفيف ، والحجر الكريم سمي فيروزا اشتقاقا من لون هذا الطير الرائع .
ولعمري هذا تشبيه ادق لهديل .. اتتفق معي .
مع وافر احترامي لرأيك الرائع بالفنانة هديل .

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد مسرحي

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 02/03/2009 11:54:36
ها انت ايها الحبيب سعدي
تطرز النور بالالق العراقي الجميل في شخصية هديل الجميلة
بوركت

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 02/03/2009 11:40:35
القدير سعدي عبد الكريم
==========================
يا سلام...موضوع عن هديل كامل الرقيقة وبقلم سعدي عبد الكريم البارع..
هديل كامل تـُسعد الروح بطلتها البهية وحلاوة أدائها وثقافة لغتها..وهي امرأة يتمنى كل عراقي أن تكون أخته فيفخر بها ويناله السرور..
وأنت أيها العزيز لك شكري بأنك قدمت لنا هديل كامل كما نشعر بها وبلغة بليغة تليق بالضيفة..
أتمنى منك المواصلة بتقديم من نثمن عطاؤهم..
عامر رمزي

الاسم: المأمون الهلالي
التاريخ: 02/03/2009 10:51:57
الناقد الموقر سعدي عبدالكريم
شكرا لهذه المقالة التحليلية الرصينة ولدي وجهة نظر وهي أن
فيروز رائعة الطلة آسرة الحضرة لكن تشبيه المبدعة المتوهجة هديل كامل بها هو ثناء على فيروز اكثر منه اشادة بالمتألقةهديل ؛؛ لذلك اعتقد ان هديل كامل وجه وضاء للفن العراقي فريد من نوعه ليس قابلا للتشبيه او المضاهاة!! وهي لم تنل من الشهرة العربية نصيبها الاوفى لانهامبدعة عراقية شانها شان معظم المبدعين العراقيين المغيبين عن كامرة الاعلام العربي !! ويعجبني ان اطلق عليها اميرة الفن العراقي وهي اميرة من النوع المتشبث بالامارة بجدارتها ولاتبرح العرش ابدا...
شكرا للناقد سعدي عبد الكريم
دام ابداعك




5000