..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قصة قصيرة / فوق الحياة بقليل..

غريب عسقلاني

" إلى.. امرأة يحملها طائر الشوق إلى الغناء.. " 

أسكن الغفوة..

هل تصلح الغفوة دارا للإقامة؟!

فالغفوة عتبة الرؤيا.. فاصلة بين الزمان والمكان, سيدها الحلم يحملنا إلى أمكنة وأزمنة أخرى.. يصل بنا إلى مدى لا يخضع للقياس.. يصبح فيه العاشق طيف عصفور, وتصير فيه العاشقة روح فراشة.. ويصير البوح مناجاة, والنجوى ذيول أمواج تموت على رمال شطآن الشفاه.

وأنا في الغفوة أحمل قلبها في صدري.. كل ليلة تصحو قبل الفجر عارية.. قلبها بين كفيها طفل وليد, تنشره مع ضياء الفجر.. كل فجر تولد في صدري من جديد!! وتصلي الفجر وتنطلق إلى حافة الماء عند بوابة البحر.. تدخل طقس بزوغ الشمس من حضن ليل مات ليأتي.. تأخذ وجهي بين نهديها يورقها السؤال:

  "أنا بين يديكَ يا سيدي فَلمَ الرحيل؟! هل تبصر من النساء سواي ؟؟ هل أخذتك عروس الماء؟ ورسمت لك وجها جديدا وضيعتك في شواطئها البعيدة. .!"

وأرى طائر البحر, يسبق الشمس حاملا وجهي.. يهتف:  

   - انه ما زال يرسم على وجه الشمس وجه امرأة. 

- من تكون تلكِ التي يرسمها يا طائر الوقت.. اخبرني من تكون؟

-  انه يا سيدة النساء, يحدث الشمس عن امرأة سكنت روح الفراشة, خبأته بين نهديها.. تصحو كل يوم قبل الشمس حاملة قلبها بين كفيها تنتظر هاتفا يأتي من بعيد..

ويقبلها الطائر بين عينيها ويطير مع سرب عصافير الغيوم الراحلة..         

كل الغيوم راحلة إلى حيث تجهض أحمالها غيثا, يطلق في البذور الغافيات شيطان الحياة.. يطلق في الصبار روحا قبل أن يدركه الموات.. تهبط مع الغيث العصافير الراحلة.. تبني أعشاشها على أشجار الحلم.. ترقد على بيض الأمل..

وأنا في مدى الغفوة أعبر بساتين تزهر الشوك.. تثمر صبار الجوى, يصبح للوقت مذاق الحصرم.. أبحث عن غزالة..حضرتِ عروساً تتبختر.. نامت على صدري، نامت على وسادة القلب.. طائر الوقت قال: 

 - تأتيك امرأة تبحث عن وليف ضيعته الطرقات..

وأتيتِ في روح الفراشة، صرت غزالة, أطلت عليّ من نافذة صدري تبحث عن طفل الحكاية, تسأل:

- ماذا تفعل يا سيدي منذ الرحيل.. منذ أخذتك ابنة اله الماء؟

- كنتُ أبحث عن حكايتنا في جب العدم.

- متعب أنت يا نورس عسقلان..هل خذلتك العافية..؟

- أنتِ جئتِ.. صوتكِ يفتح أبواب الدفاتر.. هل تأخذيني إلى ما أريد؟

- أنا امرأة تقطع الغربة مع عبق الأجندات القديمة.. أهرب من حالي إلى زوايا الحكايات الساكنة في بيت هناك.. ربما قصفوه مع ما قصفوا, ولكن ذاكرتي مازالت في المكان.

- أي مكان؟!!

طارت فراشة الحلم ترقد الدهشة بين شفتيها، ورأيت في الغفوة امرأة  تبحر في بحر الألم.. وصحوتْ على هول السؤال المعلق الممتد على خط التجربة.. 

فهل الإجابة في نهاية الرحلة التي لم تبدأ بعد..؟!!

 خوفي يقتلني أن أضيعكِ في زحام الاشتباك، أن تغيبي عني في دروب الاشتباه..

لا لبس يسكنني، لكنه الألم الذي ربما يغلف حالنا بأردية الفراق, فأنا عندما تعجزني الوسيلة للوصول، أنتعل قلبي وأمضي في المسافات، أبحث عن قلبكِ فيّ، أبحث عن قلبي فيكِ..  لكنها ظروف الأرض عاتية، تأخذنا إلى التيه.. هل نتوه ؟

أم نسكن الغفوة لنعيش حياتنا فوق أنقاض الحياة؟

 

غريب عسقلاني


التعليقات

الاسم: غريب عسقلاني
التاريخ: 14/02/2009 13:16:05
الدكتور هاسم عبود الموسوي
كل التقدير والمودة لمروركم الكريم
ولعلي يا صديق استطعت نقل بوحي لكل المؤرقين من جور الحياة على من يحبون الحياة
الحياة هبة من اللةلو يعلمون
دمت عزيزا وصديقا اثيرا

الاسم: غريب عسقلاني
التاريخ: 13/02/2009 22:42:25
الأعزاء
alnajim5@hotmail.com
زمن الكرعاوي
دز هناء القاضي
تقديري لمروركم, واعتزازي بكم اصدقاء مخلصين
شهادتكم هي الوسام الذي سأتباهى به كلما دفعني الوقت الى نص جديد,;وكلما استبد بي الشوق إلى الفرح
دمتم مع رحيق التجربة

الاسم: د.هاشم عبود الموسوي
التاريخ: 13/02/2009 21:28:58
"أنا بين يديكَ يا سيدي فَلمَ الرحيل؟! هل تبصر من النساء سواي ؟؟ هل أخذتك عروس الماء؟ ورسمت لك وجها جديدا وضيعتك في شواطئها البعيدة. .!"

وأرى طائر البحر, يسبق الشمس حاملا وجهي.. يهتف:

- انه ما زال يرسم على وجه الشمس وجه امرأة.

- من تكون تلكِ التي يرسمها يا طائر الوقت.. اخبرني من تكون؟ لكنها ظروف الأرض عاتية، تأخذنا إلى التيه.. هل نتوه ؟

أم نسكن الغفوة لنعيش حياتنا فوق أنقاض الحياة؟


____________________________________________________
ثم تمضي لتكتض عليك الأيئلة وتحاصرك من كل مكان فتتأوه
____________________________________________________
لكنها ظروف الأرض عاتية، تأخذنا إلى التيه.. هل نتوه ؟

أم نسكن الغفوة لنعيش حياتنا فوق أنقاض الحياة؟
_____________________________________________________
اسئلة محيرة .. لابد للشخص ان يغمض عينيه ويستسلم لحلم
قد ينقذه من براثن الحقيقة

سلمت ايها الرائع في عطائك

د.هاشم عبود الموسوي



الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 13/02/2009 12:47:30
عالم من الحلم ..يطير بين نصوصك..ويأخذنا في غفوة هي أقرب ما تكون الى الصحو..وهناك نرى احلامنا تنام في حضن يمامة..أو حبة قمح في فم طائر..يطير بلهفة ليعود الى عشه

الاسم: زمن عبد زيد الكرعاوي
التاريخ: 12/02/2009 18:20:55
انك تعطينا اكسيرا من لغة الشعر وشكل القصة تمازج بين النور والنار لتصنع جنسا ملائكيا يبوح عند قلوبنا بالحب .
بوركت ياقلبا يقطر حبا
بوركت يااديبا يعزف بالكلمات

الاسم: alnajim5@hotmail.com
التاريخ: 12/02/2009 17:59:51
كأني في غفوتك سيدي
حيث هبوب المفردة نسائم روعة
هكذا وجدت أني اسكن نصكـ بمزيد من ذهول
تحية ملؤها الاعتزاز والتقدير




5000